صدر هذا الكتاب آليا بواسطة الموسوعة الشاملة
(اضغط هنا للانتقال إلى صفحة الموسوعة الشاملة على الإنترنت)


الكتاب : تهذيب التهذيب
المؤلف : ابن حجر العسقلاني
مصدر الكتاب : الإنترنت
[ ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ]

لم يصل عليه حدث عن هشام والحسن وابن عقيل ونافع بالمعضلات وقال يعقوب بن سفيان يذكر بزهد وتقشف وحديثه ليس بذاك وقال البرقي ليس بثقة وقال ابن عمار ضعيف وعباد بن كثير الرملي أثبت منه وقال العجلي ضعيف متروك الحديث وكان رجلا صالحا وقال عبدالله بن ادريس كان شعبة لا يستغفر له.
170 - بخ ق (البخاري في الادب المفرد وابن ماجة).
عباد بن كثير الرملي الفلسطيني وقال بعضهم عباد بن كثير ابن قيس التميمي.
روى عن فسيلة بنت واثلة بن الاسقع والاعمش وابن أبي ذئب وداود بن أبي هند وثور بن يزيد الحمصي والزبير بن عدي وغيرهم.
وعنه يحيى بن يحيى النيسابوري وعبد الله بن محمد النفيلي وعقبة بن علقمة البيروتي ومخلد بن يزيد الحرابي وضمرة بن ربيعة وزياد بن الربيع اليحمدي وجرول بن جيفل النميري.
قال ابن معين ثقة وقال مرة ليس به بأس وقال أبو بكر بن أبي شيبة عن زياد بن الربيع ثنا عباد بن كثير الشامي وكان ثقة وقال البخاري فيه نظر وقال أبو حاتم ظننت أنه احسن حالا من عباد بن كثير البصري فإذا هو قريب منه ضعيف الحديث.
وقال أبو زرعة ضعيف الحديث وقال النسائي ليس بثقة وقال علي بن الجنيد متروك وقال ابن عدي هو خير من عباد بن كثير البصري وله احاديث غير محفوظة.
قلت: وقال ابن حبان كان يحيى بن معين يوثقه وهو عندي لا شئ في الحديث لانه يروي عن سفيان
عن ابراهيم عن عبدالله عن النبي صلى الله عليه وسلم طلب الحلال فريضة بعد الفريضة.
ومن روى عن الثوري مثل هذا الحديث بهذا الاسناد بطل الاحتجاج بخبره فيما يروى فيما يشبه حديث الاثبات وقال الساجي ضعيف يحدث بمناكير وقال الحاكم روى احاديث موضوعة وهو صاحب حديث طلب الحلال فريضة بعد الفريضة.
وقرأت: بخط الذهبي بقي إلى بعد السبعين ومائة.

(5/89)


171 - ت س ق (الترمذي والنسائي وابن ماجة).
عباد بن ليث الكرابيسي القيسي (1) أبو الحسن البصري.
روى عن عبدالمجيد بن وهب العقيلي وبهز بن حكيم.
وعنه بندار وأبو موسى وابراهيم بن محمد بن عرعرة وأبو همام السكوني وقيس بن حفص الدارمي واسحاق ابن أبي اسرائيل وغيرهم.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه وعن ابن معين ليس بشئ وقال العقيلي لا يتابع على حديثه وقال النسائي لا بأس به وقال مرة ليس بالقوي روى له الترمذي والنسائي وابن ماجة حديث العداء بن خالد بن هوذة أنه اشترى من النبي صلى الله عليه وسلم عبدا الحديث.
قلت: وقد علقه البخاري فقال في البيوع من صحيحه ويذكر عن العداء فذكر وقال أبو أحمد بن عدي وعباد معروف بهذا الحديث ولا يرويه غيره.
قلت: بل رواه غيره اوضحت ذلك في تعليق التعليق وقال ابن حبان لا يحتج به إلا فيما وافق الثقات ونقل ابن الجوزي عن ابن معين أنه وثقه.
172 - خت 4 (البخاري في التعاليق والاربعة).
عباد بن منصور الباجي (2) أبو سلمة البصري القاضي.
روى عن عكرمة وعطاء وأبي رجاء العطاردي وأبي المهزم البصري والحسن وأيوب وهشام بن عروة والقاسم بن محمد بن أبي بكر وغيرهم.
وعنه اسرائيل وحماد بن سلمة وريحان بن سعيد وزياد بن الربيع وابن اخته عرعرة بن البرند وشعبة ويحيى القطان
وابن وهب وروح بن عبادة وعبد الرحمن بن حماد الشعيثي ووكيع والنضر بن شميل ويزيد بن هارون ومعاوية بن عبد الكريم الضال وأبو داود الطيالسي وابو عاصم ومسلم ابن ابراهيم وعدة.
قال علي بن المديني قلت ليحيى به سعيد عباد بن منصور كان قد تغير قال لا أدري
__________
(1) (الكرابيسي) في لب اللباب نسبة إلى بيع الكرابيس وهي الثياب (والقيسي) في الخلاصة بالقاف اه.
(2) (الناجي) في التقريب بالنون والجيم اه.
(*)

(5/90)


الا أنا حين رأيناه نحن كان لا يحفظ ولم أر يحيى يرضاه وقال أحمد بن محمد بن يحيى ابن سعيد قال جدي عباد ثقة لا ينبغي أن يترك حديثه لرأي اخطأ فيه يعني القدر وقال الدوري عن ابن معين ليس بشئ وكان يرمى بالقدر وقال أبو زرعة لين وقال أبو حاتم كان ضعيف الحديث يكتب حديثه ونرى أنه أخذ هذه الاحاديث عن ابراهيم بن أبي يحيى عن داود بن الحصين عن عكرمة وقال علي بن المديني سمعت يحيى بن سعيد قلت لعباد بن منصور سمعت حديث ما مررت بملا من الملائكة.
وأن النبي صلى الله عليه وسلم كان يكحل ثلاثا يعني من عكرمة فقال حدثهن ابن أبي يحيى عن داود عن عكرمة.
وقال أبو داود ولي قضاء البصرة خمس مرات وليس بذاك وعنده احاديث فيها نكارة وقالوا تغير وقال الآجري سألت أبا داود عن عمرو الاغضف فقال قاضي الاهواز ثقة قال لعباد بن منصور من حدثك أن ابن مسعود رجع عن قوله الشقي من شقي في بطن أمه.
قال شيخ لا أدري من هو فقال عمرو أنا أدري من هو قال من هو قال الشيطان وقال النسائي ليس بحجة وقال في موضع آخر ليس بالقوي وقال ابن عدي في جملة من يكتب حديثه وقال رستة عن يحيى بن سعيد مات عباد وهو على بطن امرأته وقال ابن قانع مات سنة اثنتين وخمسين ومائة.
قلت: وفيها أرخه أبو موسى العنزي وزكرياء الساجي ابن حبان
وقال كان قدريا داعية إلى القدر وكلما روى عن عكرمة سمعه من ابراهيم بن يحيى ابن أبي يحيى عن داود بن الحصين عنه فدلسها عن عكرمة.
وقال عباس الدوري عن يحيى بن معين حديثه ليس بالقوي ولكنه يكتب وقال الدار قطني ليس بالقوي وقال مهنأ عن أحمد كانت احاديثه منكرة وكان قدريا وكان يدلس وقال ابن أبي شيبة عن ايوب وعكرمة وكان ينسب إلى القدر روى أحاديث مناكير وقال أبو بكر البزار روى عن عكرمة احاديث ولم يسمع منه وقال العجلى لا بأس به يكتب حديثه وقال مرة جائز الحديث وقال ابن سعد هو ضعيف عندهم وله أحاديث منكرة وقال الجوزجاني كان يرمي برأيهم وكان سئ الحفظ وتغير أخيرا وقال الآجري عن أبي داود ثنا أحمد بن أبي شريح ثنا معاذ بن معاذ ثنا عباد بن منصور على قدرية فيه.

(5/91)


173 - خ م د س (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي).
عباد بن موسى الختلى (1) أبو محمد الانباري.
سكن بغداد.
روى عن ابراهيم بن سعد واسماعيل بن جعفر وابن علية وابن عياش وابن عيينة وخلف بن خليفة وعباد بن العوام وطلحة بن يحيى الزرقي وهشيم ومروان ابن معاوية وغيرهم.
وعنه مسلم وأبو داود.
وروى له البخاري والنسائي بواسطة محمد ابن عبدالرحيم البزار وعثمان بن خرزاذ وأحمد بن علي المروزي وأبو زرعة وصالح جزرة وابن أبي الدنيا وأحمد بن علي الابار وابنه اسحاق بن عباد وموسى بن اسحاق الانصاري وموسى بن هارون الحمال والحسن بن علي المعمري وأبو يعلى الموصلي وغيرهم.
قال ابن معين وأبو زرعة وصالح بن محمد ثقة وقال ابن معين مرة ليس به بأس وقال أحمد ابن علي الابار مات بطرسوس سنة تسع وعشرين ومائتين وكذا أرخه غيره وقال ابن حبان في الثقات مات سنة (30) وقال ابن قانع مات سنة (29) وقيل سنة (30) وهو اصح عندي.
قلت: وقال الدار قطني صدوق وقال ابن قانع صالح وقال ابن أبي حاتم عن
أبي زرعة ثقة.
174 - تمييز.
عبادة بن موسى بن راشد العكلي.
روى عن الحسن بن عمارة وغياث بن ابراهيم وأبي معشر.
وعنه ابنه محمد ابن عباد سندولا (2).
175 - تمييز.
عباد بن موسى بن شداد السعدي أبو أيوب البصري.
__________
(1) في لب اللباب (الختلى) بضم المعجمة وتشديد الفوقانية وفتحها نسبة إلى ختل كورة خلف جيحون (والانباري) بنون وموحدة كالانصاري نسبة إلى الانبار بلد على الفرات اه أبو الحسن.
(2) (سندولا) لقب لعباد بن موسى كما صرح به صاحب التقريب اه.
(*)

(5/92)


روى عن ابيه ويونس بن عبيد.
وعنه بندار وابو موسى وذكره ابن حبان في الثقات.
176 - تمييز.
عباد بن موسى الجهني الكوفي.
روى عن ابيه.
وعنه عبدالله بن داود الخريبي وأبو عاصم.
ذكره ابن حبان في الثقات وكأنه الذي قبله لان كلا منهما يروي عن مجاهد بواسطة ابيه.
177 - تمييز.
عباد بن موسى القرشي أبو عقبة البصري العباداني (1) الازرق.
سكن بغداد.
روى عن ابراهيم بن طهمان واسرائيل بن يونس وسفيان الثوري وأبي داود رواد ومحمد بن مسلم الطائفي.
وعنه ابراهيم بن فهد وأحمد بن يوسف التغلبي وعلي
ابن داود القنطري وهارون بن سفيان المستملى واسحاق بن الحسن الحربي وغيرهم.
وقال أبو العباس الاصم عن محمد بن اسحاق الصاغاني ثنا عباد بن موسى الازرق وكان ثقة.
قلت: ذكر الكلاباذي في شيوخ عباد بن موسى الختلى سفيان الثوري واسرائيل ابن يونس قال الخطيب وهو وهم وانما يروي عنهما البصري يعني هذا.
178 - تمييز.
عباد بن أبي موسى حجازي.
روى عن مسلم بن زياد عن ميمونة.
وعنه يحيى بن سليم الطائفي.
ذكره البخاري في تاريخه.
قلت: وقال اسناد مجهول.
179 - س فق (النسائي وابن ماجة في التفسير).
عباد بن ميسرة المنقري البصري المعلم.
__________
(1) في لب اللباب (العباداني) مثلثة وداله مهملة نسبة إلى عبادان بلد بنواحي البصرة اه أبو الحسن.
(*)

(5/93)


روى عن الحسن البصري ومحمد بن المنكدر وعلي بن زيد بن جدعان.
وعنه أبو الوليد الطيالسي ووكيع وهشيم وأبو بحر البكراوي وصدقة بن عمرو الغساني وموسى ابن اسماعيل وغيرهم.
قال الاثرم ضعفه أحمد وقال اسحق بن منصور عن ابن معين ليس به بأس وقال الدوري عن ابن معين عباد بن ميسرة وعباد بن راشد وعباد بن كثير وعباد ابن منصور كلهم حديثهم ليس بالقوي ولكنه يكتب وقال أبو داود عباد بن ميسرة ليس بالقوي وقال إبراهيم بن بكر الشيباني عن الهيثم بن حبيب شهد عباد بن ميسرة عند عباد بن منصور فرد شهادته قال لم رددت شهادتي قال لانك تضرب اليتيم وتأكل مال الارملة.
قلت: علق له الترمذي حديثا في العلم ولم يرقم له المزي وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان من العباد وقال ابن عدي هو ممن يكتب حديثه.
180 - د عس ق (أبي داود والنسائي في مسند علي وابن ماجة).
عباد بن نسيب (1) القيسي أبوالوضى السحتني وقيل اسمه عبدالله والاول أشهر وهو مشهور بكنيته.
روى عن علي وكان على شرطته وعن أبي برزة الاسلمي.
وعنه جميل بن مرة الشيباني ويزيد بن ابي صالح وبديل بن ميسرة العقيلى.
قال اسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
181 - ق (ابن ماجة).
عباد بن الوليد بن خالد الغبري (2) أبو بدر المؤدب.
من كرخ سر من رأي سكن بغداد.
روى عن معمر بن محمد بن عبيد الله بن أبي رافع وبكر بن يحيى بن زبان وحبان بن هلال وأبي عتاب الدلال ومحمد بن عباد الهنائي ومطهر
__________
(1) نسب في التقريب بالنون والمهملة والموحدة مصغرا (وأبو الوضئ) بفتح الواو وكسر المعجمة (والسحتني) في لب اللباب بفتح اوله والفوقانية بينهما مهملة ساكنة آخره نون نسبة إلى سحتن لقب جشم بن عوف بن جذيمة اه.
(2) الغبري في التقريب بضم المعجمة وفتح الموحدة المخففة اه أبو الحسن.
(*)

(5/94)


ابن الهيثم وعارم وسعيد بن عامر الضبعي وأبي عاصم وأبي داود الطيالسي وغيرهم.
وعنه ابن ماجة وأحمد بن علي الابار وزكرياء الساجي وابن أبي الدنيا وأبو حاتم وابنه عبدالرحمن بن أبي حاتم وابن صاعد ومحمد بن حميد الحوراني ومحمد بن مخلد الدوري والحسين بن اسماعيل المحاملي وخلق قال ابن أبي حاتم سمعت منه مع أبي وهو صدوق وسئل أبي عنه فقال شيخ وذكره ابن حبان في الثقات.
قال ابن قانع مات سنة (58) وقال ابن مخلد مات سنة اثنتين وستين ومائتين (1).
182 - ت (الترمذي).
عباد بن أبي يزيد ويقال ابن يزيد الكوفي.
روى عن علي وعنه اسماعيل السدي.
روى له الترمذي حديثا واحدا واستغربه.
183 - خ ت ق (البخاري والترمذي وابن ماجة).
عباد بن يعقوب الرواجني (2) الاسدي أبو سعيد الكوفي.
روى عن شريك النخعي وعباد بن العوام وعبد الله بن عبد القدوس وابراهيم بن محمد ابن أبي يحيى واسماعيل بن عياش والحسين بن زيد بن علي والوليد بن أبي ثور ومحمد ابن الفضل بن عطية وعلي بن هاشم بن البريد ويونس بن أبي يعفور وغيرهم.
وعنه البخاري حديثا واحدا مقرونا والترمذي وابن ماجة وأبو حاتم وأبو بكر البزار وعلي بن سعيد ابن بشر الرازي ومحمد بن الحكيم الترمذي وصالح بن محمد جزرة وابن خزيمة وابن صاعد وابن أبي داود والقاسم بن زكرياء المطرز وخلق.
قال الحاكم كان ابن خزيمة يقول حدثنا الثقة في روايته المتهم في دينه عباد بن يعقوب وقال أبو حاتم شيخ ثقة وقال ابن عدي سمعت عبدان يذكر عن أبي بكر بن أبي شيبة أو هناد بن السري انهما أو أحدهما
__________
(1) عباد بن يحيى في عبدالله اه خلاصة.
(2) في لب اللباب (الرواجني) بفتح الراء المهملة والواو وكسر الجيم ونون نسبة إلى الرواجن بطن اه ابو الحسن.
(*)

(5/95)


فسقه ونسبه إلى انه يشتم السلف.
قال ابن عدي وعباد فيه غلو في التشيع وروى احاديث انكرت عليه في الفضائل والمثالب وقال صالح بن محمد كان يشتم عثمان قال وسمعته يقول الله اعدل من أن يدخل طلحة والزبير الجنة لانهما بايعا عليا ثم قاتلاه وقال القاسم بن زكرياء المطرز وردت الكوفة فكتبت عن شيوخها كلهم غير عباد بن يعقوب فلما فرغت دخلت عليه وكان يمتحن من يسمع منه فقال لي من حفر البحر فقلت الله خلق البحر قال هو كذلك ولكن من حفره قلت يذكر الشيخ قال علي ثم قال من اجراه قلت
الله مجري الانهار ومنبع العيون قال هو كذلك ولكن من اجراه قلت يذكر الشيخ قال اجراه الحسين قال وكان مكفوفا ورأيت في بيته سيفا معلقا وجحفة فقلت لمن هذا قال أعددته لاقاتل به مع المهدي قال فلما فرغت من سماع ما أردت وعزمت على السفر دخلت عليه فسألني فقال من حفر البحر فقلت حفره معاوية واجراه عمرو بن العاص ثم وثبت فجعل يصيح ادركوا الفاسق عدو الله فاقتلوه.
قال البخاري مات في شوال وقال محمد بن عبدالله الحضرمي في ذي القعدة سنة خمسين ومائتين.
قلت: ذكر الخطيب ان ابن خزيمة ترك الرواية عنه آخرا وقال ابراهيم ابن أبي بكر بن أبي شيبة لولا رجلان من الشيعة ماصح لهم حديث عباد بن يعقوب وابراهيم ابن محمد بن ميمون وقال الدارقطني شيعي صدوق وقال ابن حبان كان رافضيا داعية ومع ذلك يروي المناكير عن المشاهير فاستحق الترك روى عن شريك عن عاصم عن زر عن عبدالله مرفوعا إذا رأيتم معاوية على منبري فاقتلوه.
184 - ق (ابن ماجة).
عباد بن يوسف الكندي أبو عثمان الحمصي الكرابيسي.
روى عن صفوان بن عمرو وغالب بن عبيد الله الجزري وارطاة بن المنذر وغيرهم وعنه عمرو بن عثمان بن سعيد بن كثير بن دينار وأبو يوسف محمد بن أحمد بن الحجاج الصيدلاني والوليد بن مسلم والوليد بن مزيد وغيرهم.
قال عثمان بن صالح ثنا ابراهيم ابن العلاء ثناء عباد بن يوسف صاحب الكرابيس ثقة وقال ابن عدي روى احاديث يتفرد بها

(5/96)


وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة ست ومائتين.
روى له ابن ماجة حديثا واحدا في افتراق الامم.
185 - ت (الترمذي) عباد بن يوسف وقيل عبادة يأتي.
186 - د (أبي داود) عباد السماك عن سفيان الثوري قوله وعنه قبيصة بن عقبة.
187 - عباد وقيل يحيى بن عباد وقيل يحيى بن عمارة يأتي في الياء إن شاء الله تعالى.
(من اسمه عبادة) (1) 188 - عبادة بن زياد تقدم في عباد.
189 - ع (الستة) عبادة بن الصامت بن قيس بن اصرم بن فهر بن قيس بن ثعلبة بن غنم ابن سالم بن عوف بن عمرو بن عوف بن الخزرج الانصاري أبو الوليد المدني.
احد النقباء ليلة العقبة.
شهد بدرا فما بعدها وروى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعنه ابناؤه الوليد وداود وعبيد الله وحفيداه يحيى وعبادة ابنا الوليد واسحاق بن يحيى بن الوليد ابن عبادة ولم يدركه ومن اقرانه أبو أيوب الانصاري وأنس بن مالك وجابر بن عبدالله ورفاعة بن رافع وشرحبيل بن حسنة وسلمة بن المحبق وأبو أمامة وعبد الرحمن بن غنم
__________
(1) بالضم والتخفيف بزيادة ها اه.
(*)

(5/97)


وفضالة بن عبيد ومحمود بن الربيع وغيرهم من الصحابة والاسود بن ثعلبة وجبير ابن نفير وجنادة بن أبي أمية وحطان بن عبدالله الرقاشي وعبد الله بن محيريز وأبو عبد الرحمن الصنابحي وربيعة بن ناجد وعطاء بن يسار وقبيصة بن ذؤيب ونافع بن محمود بن ربيعة ويعلى بن شداد بن أوس وأبو الاشعث الصنعاني وأبو إدريس الخولاني وخلق.
قال ابن سعد آخى رسول الله صلى الله عليه وسلم بينه وبين أبي مرثد وقال محمد بن كعب القرظي هو أحد من جمع القرآن في زمن النبي صلى الله عليه وسلم رواه البخاري في تاريخه الصغير.
قال وارسله عمر إلى فلسطين
ليعلم أهلها القرآن فأقام بها إلى ان مات وقال ابن سعد عن الواقدي عن يعقوب بن مجاهد عن عبادة عن ابيه مات بالرملة سنة اربع وثلاثين وهو ابن (72) سنة.
قال ابن سعد وسمعت من يقول انه بقي حتى توفي خلافة معاوية وكذا قال الهيثم بن عدي وقال دحيم توفي ببيت المقدس.
قلت: قال ابن حبان هو اول من ولي القضاء بفلسطين وقال سعيد ابن عفير كان طوله عشرة اشبار.
190 - س (النسائي).
عبادة بن عمر بن أبي ثابت السلولي (1) ويقال السكوني اليمامي.
روى عن عكرمة بن عمار ومحمد بن مهاجر قاضي اليمامة.
وعنه محمد بن مسكين اليمامي واحمد بن محمد بن عمر بن يونس اليمامي وعبد الله بن محمد الرومي له في النسائي حديث واحد في قصة ما عز الاسلمي.
191 - عبادة بن كليب صوابه عباءة يأتي.
192 - بخ 4 (البخاري في الادب المفرد والاربعة) عبادة بن مسلم الفزاري أبويحيى البصري ويقال الكوفي.
__________
(1) لب اللباب (السلولى) بفتح السين المهملة وضم اللام نسبة إلى بني سلول بنت ذهل بن شيبان اه.
(*)

(5/98)


روى عن جبير بن أبي سليمان بن جبير بن مطعم والحسن البصري ويونس بن خباب وأبي داود نفيع وغيرهم.
وعنه الثوري ووكيع وعبد الله بن نمير وأبو داود الطيالسي وأبو عاصم وأبو نعيم وغيرهم.
قال ابن معين والنسائي ثقة وقال أبو حاتم لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات وذكره في الضعفاء فسماه عبادا وقال منكر الحديث ساقط الاحتجاج لما يرويه وصحح الترمذي حديثه ما نقص مال من صدقة الحديث وفيه إنما أهل الدنيا أربعة.
قلت: بقية كلام ابن حبان في الضعفاء واحسبه الذي يروي عن الحسن
ويروي عنه الثواب وابو نعيم وان كان ادرك فهو مولي بني حصن وهو كوفي يخطئ وقال البخاري في تاريخه قال وكيع كان ثقة وقال ابن شاهين في الثقات قال ابن معين هو ثقة ثقة.
193 - 4 (الاربعة).
عبادة بن نسي (1) الكندي أبو عمرو الشامي الاردني قاضي طبرية.
روى عن أوس بن أوس الثقفي وشداد بن أوس وعبادة بن الصامت وأبي الدرداء وعبد الرحمن بن غنم وخباب بن الارت والاسود بن ثعلبة بن أبي بن عمارة وله صحبة وجنادة بن أبي أمية وكعب بن عجرة وغيرهم.
وعنه برد بن سنان والمغيرة بن زياد الموصلي وعبد الرحمن بن زياد بن أنعم وايوب بن قطن وحاتم بن نصر والحسن بن ذكوان وعتبة بن حميد ومنير بن الزبير وعبد العزيز بن يحيى الاردني وعتبة بن ابي حكيم ورجاء بن أبي سلمة وزيد بن ايمن وسعيد بن أبي هلال وغيرهم.
قال ابن سعد في تابعي أهل الشام كان ثقة وقال أحمد وابن معين والعجلي والنسائي ثقة وقال أحمد في رواية ليس به بأس وقال البخاري عبادة بن نسي الكندي سيدهم وقال أبو داود سألت ابن معين عنه فقال لا يسأل عنه من النسك وقال أبو حاتم وابن خراش لا بأس به وقال مغيرة ابن
__________
(1) (نسي) في الخلاصة والتقريب بضم النون وفتح السين المهملة الخفيفة وتشديد التحتانية (والاردني) في لب اللباب والخلاصة بضم الهمز وسكون الراء وضم الدال المهملة وتشديد النون نسبة إلى اردن بلد بساحل الشام اه.
(*)

(5/99)


زياد قال مسلمة بن عبدالملك ان في كندة لثلاثة نفران ان الله لينزل بهم الغيث وينصر بهم على الاعداء عبادة بن نسي ورجاء بن حيوة وعدي بن عدي قال عمرو بن علي وغير واحد مات سنة ثماني عشرة ومائة.
قلت: وقال ابن حبان في الثقات مات وهو شاب وقال ابن صفوان وثقة ابن نمير.
194 - خ م د س ق (البخاري ومسلم وأبي داود والنسائي وابن ماجة).
عبادة بن الوليد بن عبادة بن الصامت الانصاري المدني أبو الصامت ويقال له عبدالله أيضا.
روى عن أبيه وجده وأبي اليسر كعب بن عمرو وعائشة وجابر بن عبدالله وأبي سعيد الخدري والربيع بنت معوذ وغيرهم.
وعنه عبيد الله بن عمر وابن عجلان وابن اسحاق ويزيد بن الهاد ويحيى بن سعيد الانصاري وأبو حرزة يعقوب بن مجاهد والوليد بن كثير وسيار أبو الحكم وعلي بن زيد بن جدعان وغيرهم.
قال أبو زرعة والنسائي ثقة.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال كنيته أبو الوليد.
195 - ت (الترمذي).
عبادة بن يوسف وقيل ابن سعيد وقيل عباد وهو الصحيح فيما قيل.
روى عن أبي بردة بن أبي موسى.
وعنه اسماعيل بن مهاجر بن ابراهيم روى له الترمذي حديثا واحدا في (وما كان الله ليعذبهم) واستغربه.
196 - بخ (البخاري في الادب المفرد).
عبادة الزرقي الانصاري.
له صحبة.
روى عن عبدالله بن سلام وعنه ابناه سعد وعبد الله.
قال الطبراني عبادة الزرقي وقيل أبو عبادة فمن قال أبو عبادة قال اسمه سعد (1) بن عثمان بن خلدة بن مخلد ابن
__________
(1) سعيد - الاستيعاب.
(*)

(5/100)


حارثة بن مالك بن عضب بن جشم بن الخزرج بدري.
وذكره ابن حبان في ثقات التابعين.
قلت: قال ابن السكن ليس له إلا حديث واحد في تحريم المدينة وقد ذكر له البخاري في الادب المفرد حديثه عن عبدالله بن سلام لكنه لم يرفعه وقال البخاري وأبو حاتم وموسى بن هارون له صحبة وقال يعقوب بن سفيان كان من الصحابة وقال ابن
عبد البر لا تدفع صحبته.
(من اسمه عباس) 197 - ق (ابن ماجة).
عباس بن جعفر بن عبدالله بن الزبر قان البغدادي أبو محمد بن أبي طالب.
مولى آل العباس اصله واسطي وهو أخو يحيى بن أبي طالب.
روى عن موسى ابن داود ومحمد بن صالح بن البطاح وعبد الله بن عبدالله بن عوف وعلي بن ثابت الدهان ومحمد ابن سنان العوفي وسنيد بن داود المصيصي وأبي نعيم وعمرو بن عون الواسطي وأبي هريرة محمد بن ايوب الواسطي ومسلم بن ابراهيم واحمد بن عبدالله بن يونس وأحمد بن اسحاق الحضرمي وشبابة بن سوار القعنبي وعثمان الهيثم المؤذن وخلق.
وعنه ابن ماجة وابن أبي الدنيا والسراج والبجيري وابن أبي داود وابن أبي حاتم ابن صاعد وعبد الله ابن اسحاق المدائني ومحمد بن مخلد الدوري وغيرهم.
قال ابن أبي حاتم سمعت منه مع أبي ببغداد وهو ثقة وسئل عنه أبي فقال صدوق وقال عبدالله بن اسحاق المدائني حدثنا عباس بن أبي طالب وكان ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن مخلد مات في جمادي الآخرة سنة ثمان وخمسين ومائتين زاد غيره لعشر مضين.
قلت: وقال مسلمة بغدادي ثقة.
198 - د ت (أبي داود والترمذي).
عباس بن جليد (1) الحجري المصري.
__________
(1) (الجليد) في الخلاصة بضم الميم وقيل بالمعجمة مصغرا (والحجري) في لب اللباب بفتح الحاء المهملة وسكون الجيم نسبة إلى حجر قبيلة من حمير ا ه.
(*)

(5/101)


روى عن عبدالله بن عمرر أو عبدالله بن عمرو وعبد الله بن الحارث بن جزء.
وعنه ابو هانئ حميد بن هانئ وبكر بن عمرو المعافري والحارث بن يعقوب وعبد الله بن الوليد
ابن قيس التجيبي وعطاء بن دينار الهذلي والمقدام بن سلامة.
قال أبو زرعة والعجلي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ابن يونس توفي قريبا من سنة مائة.
قلت: وقال البخاري يعد في المصريين روى عن ابن عمر وأبي الدرداء ووثقة يعقوب بن سفيان وقال ابن أبي حاتم سمعت أبي يقول لا أعلم سمع عباس بن جليد من عبدالله بن عمر.
199 - خ (البخاري).
عباس بن الحسين القنطري (1) أبو الفضل البغدادي ويقال البصري.
روى عن يحيى بن آدم ومبشر بن اسماعيل وسعيد بن مسلمة الاموي وأبي أسامة وعنه البخاري والحسن بن علي المعمري ومحمد بن عبيد القنطري وعبد الله بن أحمد وموسى ابن هارون الحافظ.
قال أحمد كان ثقة سألت أبي عنه فذكره بخير وقال ابن أبي حاتم عن أبيه مجهول وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات قريبا من سنة اربعين ومائتين وقال أبو عبد الله بن مندة توفي سنة (40).
200 - تمييز.
عباس بن الحسين قاضي الري.
روى عن يزيد بن هارون.
وعنه عبدالله بن عمران بن موسى البغدادي النجار الفقيه الحافظ.
201 - تمييز عباس بن الحسين البلخي أبو الفضل سكن بغداد.
روى عن أسود بن عامر وعبد الله بن داود الخريبي وابن نمير وعبد الصمد ومحمد ابن
__________
(1) (القنطري) في الخلاصة ولب اللباب بفتح القاف والطاء المهملة بينهما نون ساكنة نسبة إلى قنطرة البردان محلة ببغداد اه أبو الحسن.
(*)

(5/102)


عبدالله الانصاري وأصرم به حوشب.
وعنه محمد بن عبدالله الحضرمي مطين وأحمد ابن
الحسن الصباحي وأحمد بن محمد بن خالد البراثي والحسين بن اسماعيل المحاملي ومحمد بن مخلد وقال مات سنة ثمان وخمسين ومائتين وقال الخطيب ما علمت من حاله إلا خيرا.
202 - بخ د س ق (البخاري في الادب المفرد وأبي داود والنسائي وابن ماجة) عباس بن ذريح (1) الكلبي الكوفي.
روى عن الشعبي وعبد الله البهي وكميل بن زياد وشريح القاضي وشريح بن هانئ ومحمد بن سعد وأبي عون محمد بن عبدالله الثقفي ومسلم بن ندير وغيرهم.
وعنه زكرياء ابن أبي زائدة وأبو شيبة الواسطي ومسعر وقيس بن الربيع وشريك القاضي وغيرهم.
قال أحمد صالح وقال ابن معين ثقة وقال النسائي ليس به بأس وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال الدار قطني ثقة.
203 - م (مسلم) عباس بن رزمة (2).
عن ابن المبارك قوله.
وعنه محمد بن عبدالله بن قهزاذ شيخ مسلم.
قلت: ذكر النووي في شرح مقدمة مسلم له وقع في بعض الاصول العباس بن أبي رزمة ولم يذكر أحد في كتب أسماء الرجال لا ابن رزمة ولا ابن أبي رزمة وإنما ذكروا عبد العزيز بن أبي رزمة واسم أبي رزمة غزوان.
204 - د ت ق (أبي داود والترمذي وابن ماجة) عباس بن سالم بن جميل بن عمرو بن ثوابة بن الاخنس اللخمي (3) الدمشقي.
__________
(1) في التقريب والخلاصة (ذريح) بفتح الذال المعجمة وكسر الراء المهملة وآخره أيضا مهملة اه.
(2) (رزمة) بكسر الراء المهملة وسكون الزاي المعجمة اه.
(3) (اللخمي) بفتح اللام وسكون المعجمة نسبة إلى لخم قبيلة من اليمن اه.
(*)

(5/103)


روى عن أبي ادريس الخولاني وأبي سلام الاسود وربيعة بن يزيد وغيرهم.
وعنه ابن أخيه الصقر بن فضالة بن سالم اللخمي ومحمد وعمرو ابنا المهاجر.
قال العجلي وأبو داود ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
205 - خ م د ت ق (البخاري ومسلم وأبي داود والترمذي وابن ماجة) عباس بن سهل بن سعد الساعدي.
أدرك زمن عثمان وروى عن أبيه وأبي أسيد وأبي حميد الساعديين وأبي هريرة وسعيد بن زيد بن عمرو بن نفيل وعبد الله بن الزبير وجابر وعبد الله بن حنظلة وغيرهم.
وعنه ابناه أبي وعبد المهيمن وعمرو بن يحيى بن عمارة وعبد الرحمن بن سليمان بن الغسيل وعمارة بن غزية وابن إسحاق والعلاء بن عبدالرحمن ومحمد بن عمرو بن عطاء وفليح ابن سليمان وابن أبي ذئب وجماعة.
قال ابن معين والنسائي ثقة وقال ابن سعد كان ثقة قليل الحديث وذكره ابن حبان في الثقات وقال الهيثم بن عدي توفي بالمدينة زمن الوليد بن عبد الملك كذا قال والاشبه أن يكون زمن الوليد بن يزيد بن عبدالملك وذلك قريب من سنة عشرين ومائة.
قلت: قد أرخ وفاته في زمن الوليد بن عبدالملك كما قال الهيثم محد ابن سعد عن شيخه الواقدي وغيره وخليفة بن خياط ويعقوب بن سفيان وابن حبان وزاد سنة تسعين وزاد ابن سعد ولد في عهد عمر وقتل عثمان وهو ابن خمسة عشر سنة وكان منقطعا إلى ابن الزبير.
206 - س (النسائي) عباس بن أبي طالب هو ابن جعفر تقدم.
207 - عباس بن عباس الحميري هو عياش بالمثناة والمعجمة يأتي.
208 - س (النسائي) عباس بن عبدالله بن عباس بن السندي الاسدي أبو الحارث الانطاكي.
روى عن إسحاق بن ابراهيم الحنيني وسعيد بن منصور وعبد الله بن محمد العيشى

(5/104)


ومحمد بن كثير الصنعاني ومسلم بن ابراهيم والهيثم بن جميل الانطاكي وعلي بن المديني وغيرهم.
وعنه النسائي وأبو عوانة الاسفرائني والحسن بن حبيب الحضايري وأبو الطيب محمد بن حميد الخولاني ويحيى بن الحسن بن جعفر العلوي النسابة وأحمد بن مهران الفارسي المصري وأبو جعفر محمد بن عمر والعقيلي وغيرهم.
قال النسائي لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال مسلمة ثقة.
209 - ق (ابن ماجة) عباس بن عبدالله بن أبي عيسى الواسطي الباكسائي (1) أبو محمد ويقال أبو الفضل الترقفي نزيل بغداد.
روى عن أبي عبدالرحمن المقري وأبي مسهر وعبد الله بن غالب العباداني ورواد ابن الجراح وأبي عاصم ومحمد بن يوسف الفريابي وأبي حذيفة ومحمد بن عيسى بن الطباع وجماعة.
وعنه ابن ماجة حديثا واحدا وأبو عوانة الاسفرائني وأبو العباس بن شريح الفقيه وأبو بكر بن مجاهد المقري وموسى بن هارون الحمال ويحيى بن محمد بن صاعد ومحمد ابن إسحاق السراج وابن أبي الدنيا ومحمد بن أحمد الاثرم وأبو بكر الخرائطي والحسين المحاملي ومحمد بن مخلد الدوري واسماعيل الصفار وغيرهم.
قال محمد بن إسحاق السراج حدثني العباس بن عبدالله الترقفى صدوق ثقة وقال الدار قطني ثقة وذكر ابن حبان في الثقات وقال محمد بن مخلد ما رأيته ضحك ولا تبسم وقال الخطيب كان ثقة دينا صالحا عابدا وقال ابن المنادي مات سنة سبع وستين ومائتين وكذا قال ابن كامل قال وكان ثقة وقال ابن قانع مات سنة (7) وقيل في المحرم سنة (68) وقال أبو القاسم البغوي مات سنة (57) قال الخطيب وهو خطأ لا شبهة فيه والصحيح الاول.
قلت: وقال مسلمة بن قاسم
__________
(1) في لب اللباب (الباكسائي) بضم الكاف ومهملة نسبة إلى باكساي من نواحي بغداد (والترقفي) في التقريب بفتح المثناة الفوقية وسكون الراء وضم القاف بعدها فاء
نسبة إلى ترقف بلد من عمل واسط اه.
أبو الحسن.
(*)

(5/105)


كان ثقة حدثنا عنه أبو سعيد ابن الاعرابي وقال أبو سعيد ابن السمعاني كان ثقة صدوقا حافظا رحل إلى الشام في الحديث.
210 - د (أبي داود) عباس بن عبدالله بن معبد بن عباس بن عبدالمطلب الهاشمي المدني.
روى عن أبيه وأخيه وعكرمة رغيرهم.
وعنه ابن عجلان وابن جريج وابن إسحاق ووهيب بن خالد وسليمان بن بلال والدراوردي وابن عيينة وغيرهم.
قال أحمد ليس به بأس وقال ابن معين ثقة وقال ابن عيينة كان رجلا صالحا وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وحكي صاحب العتبية عن مالك قال قد رأيت عباس بن عبدالله بن معبد وكان رجلا صالحا من أهل الفضل والفقه فذكر قصة في الوضوء.
211 - مد ق (أبي داود في المراسيل وابن ماجة) عباس بن عبدالرحمن بن ميناء (1) الاشجعي حجازي.
روى عن جودان وقيل ابن جودان وعن ابن عباس وأبي سلمة بن عبدالرحمن وسعيد ابن المسيب وعبد الرحمن بن يزيد بن معاوية.
وعنه ابن جريج وابن إسحاق وعمر ابن حمزة العمري والحجاج بن صفوان وغيرهم.
ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: أظن أن الراوي عن ابن عباس هو الذي بعده.
212 - مد قد (أبي داود في المراسيل وفي كتاب القدر) عباس بن عبدالرحمن مولى بني هاشم.
روى عن العباس بن عبدالمطلب وابن عباس وعمران بن حصين وذي مخبر ابن أخي النجاشي وأبي هريرة وكندير بن سعيد.
روى عنه داود بن أبي هند.
روى له أبو داود في المراسيل وفي كتاب القدر.
(هامش صفحه 106) (ميناء) في الخلاصة بكسر الميم بعدها تحتانية ساكنة ثم نون اه.
(*)

(5/106)


213 - خت م 4 (البخاري في التعاليق ومسلم والاربعة) عباس بن عبد العظيم بن اسماعيل بن توبة العنبري أبو الفضل البصري الحافظ.
روى عن عبدالرحمن بن مهدي ويحيى بن سعيد القطان وسعيد بن عامر الضعبي وأبي داود الطيالسي وصفوان بن عيسى وعبد الرزاق والاصمعي وأبي الجواب وإسحاق ابن منصور السلولي وأسود بن عامر شاذان وشبابة بن سوار وأبي بكر الحنفي وعثمان بن عمر ابن فارس وعمر بن يونس اليمامي والنضر بن محمد الخريبي ويزيد بن هارون ومحمد بن جهضم وبشر بن عمر الزهراني وجماعة.
وعنه الجماعة لكن البخاري تعليقا وبقي بن مخلد وأبو بكر الاثرم وابن خزيمة وابن بجير وعبد الله بن أحمد وزكرياء الساجي وأبو بكر ابن أبي عاصم وأبو حاتم الرازي والحسين بن إسحاق التستري وعبدان الاهوازي ومحمد بن عبدالله الحضرمي وغيرهم.
قال أبو حاتم صدوق وقال النسائي ثقة مأمون وقال محمد بن المثنى السمسار كنا عند بشر بن الحارث وعنده العباس بن عبد العظيم وكان من سادات المسلمين وقال معاوية بن عبد الكريم الزيادي أدركت الناس وهم يقولون ما جاءنا بالبصرة أعقل من أبي الوليد بعده أبو بكر بن خلاد وبعده عباس بن عبد العظيم.
قال البخاري والنسائي ومات سنة ست وأربعين ومائتين.
قلت: وقال مسلمة بصري ثقة.
214 - ع (الستة) عباس بن عبدالمطلب بن هاشم بن عبد مناف القرشي أبو الفضل المكي عم رسول الله صلى الله عليه وسلم (1).
وعنه أولاده عبدالله وعبيد الله وكثير أم كلثوم ومولاه صهيب ومالك بن أوس ابن الحدثان والاحنف بن قيس ونافع بن جبير بن مطعم وعامر بن سعد بن أبي وقاص وعبد الله بن الحارث بن نوفل وعبد الرحمن بن سابط الجمحي ومحمد بن كعب القرظي
وغيرهم.
قال الزبير بن بكار كان أسن من رسول الله صلى الله عليه وسلم بثلاث سنين وقال اسماعيل ابن (هامش صفحه 107) (1) كذا في الاصل والظاهر - روى عنه صلى الله عليه وسلم وعنه أولاده الخ اه.
(*)

(5/107)


قيس بن سعد بن زيد بن ثابت عن أبي حازم عن سهل بن سعد استأذن العباس نبي الله صلى الله عليه وسلم في الهجرة فكتب إليه يا عم يا عم مكانك الذي انت فيه فان الله يختم بك الهجرة كما ختم بي النبوة وقال الواقدي عن ابن أبي سبرة عن حسين بن عبدالله عن عكرمة عن ابن عباس أسلم العباس بمكة قبل بدر وأسلمت أم الفضل معه حيئذ وكان مقامه بمكة وانه كان لا يعمى على رسول الله صلى الله عليه وسلم بمكة من خبر يكون الا كتب به إليه وكان من هناك من المؤمنين يتقوون به ويصيرون إليه مات سنة اثنين وثلاثين وهو ابن ثمان وثمانين سنة قاله عمرو بن علي وغيره وقال ابن مندة كان أبيض بضا جميلا معتدل القامة وقال خليفة مات سنة (3) وفي رواية سنة (4).
قلت: ما وقع في رواية الواقدي انه أسلم قبل بدر ليس بصحيح لانه شهد بدرا مع المشركين وأسر فيمن أسر ثم فودي ففي الصحيح انه قال بعد ذلك للنبي صلى الله عليه وسلم اني فاديت نفسي وعقيلا.
فلو كان مسلما لما أسر ولا فودي فلعل الرواية بعد بدر وفي حديث أنس في قصة الحجاج بن علاط ان أبا رافع قال كان الاسلام قد دخل علينا أهل البيت يعني آل بيت العباس وقال ابن عبد البر كان رئيسا في الجاهلية واليه العمارة والسقاية وأسلم قبل فتح خيبر وكان أنصر الناس لرسول الله صلى الله عليه وسلم بعد أبي طالب وكان جوادا مطعما وصولا للرحم ذا رأي حسن ودعوة مرجوة وكان لا يمر بعمر وعثمان وهما راكبان إلا نزلا حتى يجوز إجلالا له وفضائله ومناقبه كثيرة وترجمته مطولة في تاريخ دمشق.
215 - د س (أبي داود والنسائي) عباس بن عبيد الله بن عباس بن عبدالمطلب الهاشمي.
روى عن عمه الفضل وخالد بن يزيد بن معاوية ومحمد بن مسلمة صاحب أبي هريرة.
وعنه محمد بن عمر بن علي وابن جريج وأيوب السختياني وموسى بن جبير.
ذكره ابن حبان في الثقات.
روى له أبو داود والنسائي حديثا واحدا في الصلاة.
قلت: أعله ابن حزم بالانقطاع قال لان عباسا لم يدرك عمه الفضل وهو كما قال وقال ابن القطان لا يعرف حاله.

(5/108)


216 - ق (ابن ماجة) عباس بن عثمان بن شافع المطلبي جد الشافعي.
روى عن عمر بن محمد ابن الحنفية عن أبيه عن علي حديث الدينار بالدينار.
وعنه ابنه محمد وكلاهما عزيز الحديث.
قلت: (1).
217 - ق (ابن ماجة) عباس بن عثمان بن محمد البجلي أبو الفضل الدمشقي الراهبي (2) المعلم.
روى عن الوليد بن مسلم واسماعيل بن عياش وأيوب بن سويد وعراك بن خالد ابن يزيد بن صبيح المري.
روى عنه ابن ماجة وبقي بن مخلد وأحمد بن علي الابار ويزيد ابن محمد بن عبد الصمد ومحمد بن صالح كيلجه وأبو زرعة الدمشقي وأحمد بن عبد الوهاب ابن نجدة الحوطي وزكرياء السجزي وعثمان بن خرزاد ومحمود بن ابراهيم بن سميع والحسين بن إسحاق التستري وعلي بن الحسين بن الجنيد الرازي والحسن بن سفيان النسائي وغيرهم.
قال أبو الحسن بن سميع كان ثقة وقال محمود بن خالد كان له من الوليد موقع وقال أحمد بن أبي الحواري كان الوليد يقول احفظوني في العباس فان لي فيه فراسة وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما خالف.
قال أبو زرعة الدمشقي ولد سنة (176) ومات سنة تسع وثلاثين ومائتين.
قلت: قال الذهبي مولده يوضح انه لم يلق اسماعيل بن عياش.
218 - د (أبي داود)
عباس بن الفرج الرياشي (3) أبو الفضل البصري النحوي مولي محمد ابن سليمان بن علي بن عبدالله بن عباس.
(هامش صفحه 109) (1) بياض في الاصل اه.
(2) (الراهبي) بكسر الهاء وموحدة نسبة إلى راهب جد اه.
(3) (الرياشي) في الخلاصة بتحتانية اه أبو الحسن.
(*)

(5/109)


روى عن الاصمعي وأبي داود الطيالسي، وأبي عاصم وعبيد الله بن محمد العيشي وعمرو بن مرزوق والعلاء بن الفضل بن أبي سوية المنقري وأبي عثمان المازني النحوي وأبي أحمد الزبيري وأبي عبيدة معمر بن المثنى ووهب بن جرير بن حازم وغيرهم.
روى عنه أبو داود قوله في تفسير أسنان الابل وابنه محمد بن العباس وأبو العباس المبرد وأبو بكر بن دريد وعبد الله بن مسلم بن قتيبة ومحمد بن إسحاق بن خزيمة وأبو عروبة الحراني وجماعة ذكره ابن حبان في الثقات وقال كان راويا للاصمعي وقال أبو سعيد السيرافي كان عالما باللغة وقد لقيه أبو العباس ثعلب وكان يفضله ويقدمه وقال الخطيب قدم بغداد وحدث بها وكان ثقة وكان من الادب وعلم النحو بمحل عال وكان أبو عثمان المازني يقول قرأ على الرياشي الكتاب وكان أعلم به مني.
قال ان دريد مات سنة سبع وخمسين ومائتين بالبصرة قتله الزنج وكان يحفظ كتب أبي زيد وكتب الاصمعي كلها.
قلت: وقال أبو سعد ابن السمعاني كان ثقة وقال مسلمة ثقة صاحب عربية أخبرنا عنه غير واحد وقال ابن حبان في الثقات مستقيم الحديث.
219 - ع (الستة) عباس بن فروخ (1) الجريري أبو محمد المصري.
روى عن أبي عثمان النهدي والحسن البصري وعمرو بن شعيب ان كان محفوظا وعنه شعبة وهمام وكهمس بن الحسن والحمادان وعبد الله بن بجير بن حمران ويحيى بن راشد
المازني وسلام بن مسكين.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه ثقة ثقة وكذا قال النسائي وقال ابن معين ثقة وقال أبو حاتم صدوق صالح الحديث وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: قال أبو إسحاق الصريفيني مات كهلا بعد العشرين ومائة.
220 - ق (ابن ماجة) عباس بن الفضل الانصاري الواقفي (2) أبو الفضل البصري نزيل الموصل.
(هامش صفحه 110) (1) في التقريب (فروخ) بفتح الفاء وتشديد الراء المهملة آخره خاء معجمة (والجريري) في الخلاصة بضم الجيم اه أبو الحسن.
(2) في لب اللباب (الواقفي) بكسر القاف وفاء نسبة إلى واقف بطن من الاوس اه.
(*)

(5/110)


روى عن قرة بن خالد السدوسي ويونس بن عبيد وداود بن أبي هند وخالد الحذاء وعوف الاعرابي وأبي المقداد وغيرهم.
وعنه ابراهيم بن عبدالله بن حاتم الهروي ومسعود بن جويرية وحرب بن محمد الطائي أبو علي والخضر بن ابان الهاشمي وزكرياء ابن يحيى بن حمويه والهيثم بن المهلب أبو إبراهيم وغيرهم.
قال أبو حاتم عن أحمد حديثه عن يونس وخالد وداود وشعبة صحيح وأنكرت من حديثه عن سعيد عن قتادة عن عكرمة أو جابر بن يزيد عن ابن عباس قال قال لي كعب يلى من ولدك رجل وهو حديث كذب وروى عن عيينة عن أبيه عن ابن مغفل حديثا منكرا وقال عبدالله ابن أحمد عن يحيى بن معين ليس بثقة روى عن سعيد عن قتادة عن جابر بن زيد عن ابن عباس إذا كان سنة مائتين.
حديثا موضوعا وقال ابن المديني ذهب حديثه وقال أبو زرعة كان لا يصدق وقال أبو حاتم منكر الحديث ضعيف الحديث وقال البخاري منكر الحديث وقال النسائي ليس بثقة وقال ابن عدي أنكرت في رواياته أحاديث معدودة وهو مع ضعفه يكتب حديثه.
قلت: وقال عبدالله بن أحمد في موضع آخر من العلل لم يسمع منه أبي ونهاني أن أكتب عن رجل عنه وقال العجلي متروك الحديث وقال أبو
أحمد الحاكم ليس حديثه بالقائم وقال ابن حبال إذا حدث يعني عن أهل البصرة أتى عنهم باشياء تشبه أحاديثهم المستقيمة وإذا روى عن عيينة بن عبدالرحمن والقاسم وأهل الكوفة أتى بأشياء لا تشبه حديث الثقات كأنه كان يحدث عن البصريين من كتابه وعن الكوفيين من حفظه فوقعت المناكير فيها من سوء حفظه فلما كثر ذلك في روايته بطل الاحتجاج بخبره وقال الدار قطني ضعيف وقال أبوزكرياء الموصلي في تاريخ الموصل عباس ابن الفضل بن عمرو بن عبيد بن حنظلة بن رافع الانصاري كان عالما بالقرآن والشعر كثير الشيوخ مشهورا بصحبة ابن أبي عروبة قال وذكر لي انه تولى قضاء الموصل في أيام الرشيد ومات بالموصل سنة ست وثمانين ومائة وقال ابن عدي قرأ علينا ابراهيم بن علي العمري بالموصل عن عبد الغفار بن عبدالله الموصلي عن العباس بن الفضل الانصاري قراءاته التي صنفها كتاب كبير وفيه حديث كثير.
كتاب كبير وفيه حديث كثير.

(5/111)


221 - تمييز عباس بن الفضل بن زكرياء الهروي أبو منصور النضروي.
(1) روى عن أحمد بن نجدة والحسين بن ادريس والعباس بن الفضل الانصاري روى عنه ابن ماجة.
قال الخطيب كان ثقة هكذا قال صاحب الكمال ولم يذكر الذي قبله وهو وهم إنما روى ابن ماجة عن نزيل الموصل.
قلت: هذا النضروي عاش بعد ابن ماجة بل ولد بعد موت ابن ماجة بيقين وقد لقيه أبو بكر البرقاني وأبو حازم العبدوي وغيرهما من شيوخ الخطيب فعجبت من صاحب الكمال في هذا الوهم الفاحش.
مات النضروي هذا في شعبان سنة اثنتين وسبعين وثلاثمائة.
222 - تمييز عباس بن الفضل بن أبي رافع مولى النبي صلى الله عليه وسلم.
روى عن أبيه.
روى عنه ابن أبي ذئب.
223 - تمييز عباس بن الفضل البصري أبو عثمان الازرق.
روى عن حرب بن شداد وهمام بن يحيى.
وعنه عباس بن محمد الدوري ومحمد بن أيوب ابن الضريس وغيرهما.
قال البخاري وأبو حاتم ذهب حديثه وقال ابن أبي حاتم كتب عنه أبي أيام الانصاري وترك أبو زرعة حديثه ولم يقرأه علينا وذكره ابن عدي مخلوطا بترجمة الموصلي فوهم.
قلت: الفرق بينهما أن إسم جد الواقفي عمرو وإسم جد هذا العباس بن يعقوب وقال ابراهيم بن الجنيد عن ابن معين كذاب خبيث وذكره ابن حبان في الثقات وقال يخطئ ويخالك وقال عبدالله بن علي بن المديني سمعت أبي وسئل عن حديث رواه عباس الازرق عن أبي الاسود عن حميد عن أنس ان النبي صلى الله عليه وسلم استبرأ صفية بحيضة.
فأنكره وقال ليس هذا في كتب أبي الاسود وضعف عباسا جدا.
(هامش صفحه 112) (1) في المشتبه (النضروي) بالنون والضاد وفي لب اللباب بالفتح والسكون والضم نسبة إلى نضروية جد اه أبو الحسن.
(*)

(5/112)


224 - تمييز عباس بن الفضل العدني نزيل البصرة.
يروي عن حماد بن سلمة وسفيان بن عيينة ومحمد بن عبدالله التميمي.
قال ابن أبي حاتم سمع منه أبي بالبصرة وسئل عنه فقال شيخ.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وذكر في شيوخه عبد الوارث وفي الرواة عنه أحمد بن منصور الرمادي.
225 - تمييز عباس بن الفضل البصري سكن الشام.
روى عنن شعبة وحماد بن سلمة.
وعنه عبدة بن سليمان المروزي.
ذكره ابن أبي حاتم
وآخرون متأخرون عن هذه الطبقة ممن يقال له عباس بن الفضل.
226 - 4 (الاربعة) عباس بن محمد بن حاتم بن واقد الدوري أبو الفضل البغدادي مولى بني هاشم خوارزمي الاصل.
روى عن سعيد بن عامر الضبعي وأسود بن عامر شاذان وأبي الجواب أحوص ابن جواب وإسحاق بن منصور السلولي وحسين بن علي الجعفي وحسين بن محمد المروزي وخالد بن مخلد وأبي داود الطيالسي وأبي عبدالرحمن المقري وقراد أبي نوح وعبد الرحمن ابن مصعب القطان وأبي عامر العقدي وعبد الله بن يزيد وعبد الوهاب الخفاف وعبيد الله ابن موسى ويوسف بن منازل ويونس بن محمد المؤدب وعلي بن الحسن بن شقيق المروزي وعمرو بن هارون المقري وأبو نعيم الفضل بن دكين ويحيى بن أبي بكير الكرماني وعفان وخلق كثير.
وعنه الاربعة ويعقوب بن سفيان وهو من قرانه وأبو العباس بن شريح الفقيه وابن أبي الدنيا وابن أبي حاتم وأبو عبيد الآجري وجعفر بن محمد الفريابي وابنه محمد بن جعفر وعبيد الله بن أحمد والحسين المحاملي ومحمد بن مخلد ويحيى بن صاعد والبغوي وأبو جعفر بن البختري واسماعيل الصفار وحمزة بن محمد بن الدهقان وأبو الحسين الآدمي

(5/113)


وأبو العباس الاصم وخلق.
قال ابن أبي حاتم وصدوق سمعت منه مع أبي وسئل عنه أبي فقال صدوق وقال النسائي ثقة وقال الاصم لم أر في مشائخي أحسن حديثا منه وذكره يحيى بن معين فقال صديقنا وصاحبنا وذكر عبدالله بن أحمد ان مولده سنة (185) وقال أبو الحسين بن المنادي مات يوم الثلاثاء نصف صفر سنة إحدى وسبعين ومائتين وقد بلغ ثمانيا وثمانين سنة وفيها أرخه حمزة الدهقان.
قلت: وقال مسلمة ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال الخليلي في الارشاد متفق عليه يعني على عدالته وإلا فالشيخان لم يخرج له واحد منهما.
227 - د ق (أبي داود وابن ماجة) عباس بن مرداس بن أبي عامر السلمي أبو الهيثم.
ويقال أبو الفضل.
له صحبة أسلم قبل الفتح وشهد فتح مكة وهو من المؤلفة وكان ممن حرم الخمر في الجاهلية ونزل ناحية البصرة.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعنه ابنه كنانة وعبد الرحمن بن أنس السلمي.
روى له أبو داود وابن ماجة حديثا واحدا في فضل يوم عرفة.
قلت: ويقال انه نزل دمشق وابتني بها دارا وكأنه مات في خلافة عثمان ونسبه ابن عبد البر عباس بن مرداس ابن أبي عامر بن حارثة بن عبد بن عبس بن رفاعة بن الحارث بن بهثة بن سليم وذكره ابن سعد في طبقة الخندقيين وقال لقي النبي صلى الله عليه وسلم حين هبط من المشلل (1) يعني لما قصد فتح مكة وقصته مع النبي صلى الله عليه وسلم لما أعطى عيينة بن حصن والاقرع بن حابس في حنين أكثر مما أعطاه مشهورة وذكر أبو عبيدة معمر بن المثنى ان أمه الخنساء بنت عمرو بن الشريد الشاعرة المشهورة وذكر ابن إسحاق في المغازي ان إسلامه كان بسبب رؤيا رآها في صنمه ضمار وانه أسلم بعد يوم الاحزاب.
228 - عباس بن واقد الخوارزمي.
هو ابن محمد الدوري.
الذي مضى نسبه أبو عوانة في روايته عنه إلى جد أبيه.
(هامش صفحه 114) (1) في القاموس (المشلل) كمعظم جبل يهبط منه إلى قديد اه أبو الحسن.
(*)

(5/114)


229 - ق (ابن ماجة) عباس بن الوليد بن صبح (1) الخلال السلمي أبو الفضل الدمشقي.
روى عن زيد بن يحيى بن عبيد الدمشقي وأبي مسهر وعبد السلام بن عبد القدوس الشامي وعلي بن عباس الحمصي وعمرو بن هاشم البيروتي وأبي الجماهر محمد بن عثمان التوخي ومروان بن محمد الطاطري ويحيى بن صالح الوحاظي وعباس بن عبدالرحمن ابن نجيح القرشي وأبي اسحاق محمد بن زياد الربعي المقدسي ومحمد بن يوسف الفريابي
وجماعة.
وعنه ابن ماجة وأبو حاتم وأبو زرعة وعثمان بن خرزاد وحرب الكرماني وعبدان الاهوازي وأبو عمران الجوني وسليمان بن أيوب بن حذلم والحسن بن سفيان والحسين بن عبدالله القطان وعمر بن محمد بن بجير ومحمد بن محمد بن سيمان الباغندي وأبو بكر بن أبي داود وغيرهم.
قال أبو حاتم شيخ وقال الآجري عن أبي داود كتبت عنه وكان عالما بالرجال والاخبار وقال محمد بن عوف الطائي كان أبو مسهر ومروان ابن محمد يقدمانه ويرحبان به وقال عمرو بن دحيم مات لثلاث بقين من صفر سنة ثمان وأربعين ومائتين.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات.
230 - د س (أبي داود والنسائي) عباس بن الوليد بن مزيد (2) العذري أبو الفضل البيروتي.
روى عن أبيه وعقبة بن علقمة البيروتي وعبد الحميد بن بكار وقرأ عليه القرآن ومحمد ابن شعيب بن شابور وشعيب بن إسحاق وأبي مسهر والفريابي وغيرهم.
وعنه أبو داود والنسائي وأبو حاتم وابنه عبدالرحمن بن أبي حاتم وأبو زرعة عبيدالله الرازي وعبد الرحمن الدمشقي ويعقوب بن سفيان وأبو بكر بن أبي داود وعمر بن محمد بن بجير وأبو (هامش صفحة 115) (1) في الفقريب (الصبح) بضم الصاد المهملة وسكون الموحدة (والخلال) بالمعجمة وتشديد اللام اه.
(2) في التقريب (مزيد) بفتح الميم وسكون الزاي المعجمة وفتح المثناة التحانية (والبيروتي) بفتح الموحدة وآخره مثناة اه.
(*)

(5/115)


بشر الدولابي ومحمد بن حزم العقيلى ومكحول البيروتي ومحمد بن محمد بن سليمان الباغندي وأبو الدحداح أحمد بن محمد بن اسماعيل التميمي والحسن بن حبيب الحضائري وأحمد بن المعلى ابن يزيد القاضي وأبو بكر بن زياد النيسابوري ومحمد بن جعفر بن محمد بن هشام بن فلاس وخيثمة بن سليمان الطرابلسي وأبو العباس الاصم وخلق.
قال ابن أبي حاتم سمعت منه
وهو صدوق ثقة سئل أبي عنه فقال صدوق وقال أبو داود كان صاحب ليل كان يقول سمعت من أبي وعرضت عليه والعرض أصح.
قال أبو داود كان أبوه عالما بالاوزاعي وقال النسائي ليس به بأس وقال محمد بن عوف الطائي كتبنا عنه سنة (17) وكان أحمد ابن أبي الحواري وكبار أصحاب الحديث من أهل دمشق يحضرون معنا ونكتب من حديثه وقال محمد بن يوسف بن عيسى بن الطباع ذاك شيخ صدوق مسلم وقال إسحاق بن يسار ما رأيت أحسن سمتا منه وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان من خيار عباد الله المتقنين في الروايات وقال عمرو بن دحيم ولد ليلة الجمعة لليلة بقيت من رجب سنة تسع وستين ومائة ومات يوم الثلاثاء لسبع بقين من ربع الآخر سنة (270) وقال خيثمة مات سنة إحدي وسبعين ومائة وقال أبو الحسين ابن المنادي مات سنة (69) وكان أسن من جدي بسنة ولد جدي في نصف جمادي الاولى سنة (71).
قلت: الاول أثبت وبه جزم إسحاق القراب.
وقال النسائي في مشيخته ثقة وقال مسلمة كان يفتي برأي الاوزاعي هو وأبوه وكان ثقة مأمونا فقيها وذكره أبو علي الجياني في تقييد المهمل انه وقع في باب ما لقي النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه من المشركين في كتاب المبعث حدثنا عباس بن الوليد ثنا الوليد بن مسلم وان بعضهم زعم انه ابن مزيد هذا ورده أبو علي بما نقله عن أبي ذر انا لا نعلم للبخاري ومسلم رواية عن ابن مزيد ولا لابن مزيد رواية عن الوليد بن مسلم وهو كما قال.
231 - خ م س (البخاري ومسلم والنسائي) عباس بن الوليد بن نصر النرسي (1) أبو الفضل البصري مولى باهلة.
(هامش صفحة 116) (1) (النرسى) في التقريب بفتح النون وسكون الراء بعدها مهملة اه.
(*)

(5/116)


روى عن عبد الواحد بن زياد ويزيد بن زريع ومعتمر بن سليمان وأبي عوانة والحمادين ويحيى القطان وغيرهم.
روى عنه البخاري ومسلم.
وروى له النسائي بواسطة
أبي بكر أحمد بن علي بن سعيد المروزي وأبو زرعة وأبو حاتم ويعقوب بن سفيان ويعقوب بن شيبة وبقي بن مخلد وابن أبي عاصم وعبد الله بن أحمد والحسن بن سفيان وأبو يعلى وغيرهم.
قال ابن معين رجل صدوق وقال في رواية النرسيان ثقتان وما يصلح عبدالاعلى يعني ابن حماد إلا خادما لعباس وهو كيس وكافرا من ولد نرسي بعض كتب المعجم فقالوا ما نحب أن ننسب إليه وقال أبو حاتم شيخ يكتب حديثه وكان علي بن المديني يتكلم فيه وذكره ابن حبان في الثقات قال محمد بن عبدالله الحضرمي مات سنة ثمان وثلاثين ومائتين وقال غيره سنة (7).
قلت: قال ابن قانع والدار قطني ثقة.
232 - ق (ابن ماجة) عباس بن يزيد بن أبي حبيب البحراني (1) أبو الفضل البصري لقبه عباسويه ويعرف بالعبدي كان قاضي همدان.
روى عن زياد بن عبدالله البكائي وغندر ووكيع وابن عيينة وابن علية وبشر ابن المفضل ويزيد بن زريع ويحيى القطان وعبد الله بن ادريس وأبي عامر العقدي وخلق.
وعنه ابن ماجة وابراهيم بن أورمة وابن أبي الدنيا والهيثم بن خلف الدوري وابن صاعد وعلي ابن أحمد بن سعيد واسماعيل بن العباس الوراق وابن أبي حاتم والقاسم بن موسى ابن الحسن بن موسى الاشيب والحسين بن اسماعيل المحاملى ومحمد بن مخلد الدوري.
قال ابن أبي حاتم كتبت عنه مع أبي ومحله عندنا الصدق وقال أبو نعيم بصري من الحفاظ قدم أصبهان وقال محمد بن إسحاق المسوحي الحافظ الاصبهاني قدمت البصرة في طلب الحديث (هامش صفحه 117) (1) في لب اللباب (البحراني) بفتح الموحدة بعدها حاء مهملة كالانصاري نسبة إلى البحرين اقليم بين البصرة وعمان اه (عباسويه) في الخلاصة بلفظ العباس وزيادة ويه اه أبو الحسن.
(*)

(5/117)


فقالوا لي عندكم العباس بن يزيد البحراني فما تصنع عندنا وقال السلمي عن الدار قطني ثقة مأمون وقال أبو القاسم الازهري سئل عنه الدار قطني فقال تكلموا فيه وذكره ابن حبان في الثقات وقال ربما أخطأ.
قال ابن مخلد مات سنة ثمان وخمسين ومائتين.
قلت: حكي ابن طاهر عن تاريخ ابن مردوديه عن ابن أبي عاصم قال أصحابنا مختلفون في البحراني فقال له شخص أي شئ يقولون فيه فقال شخص آخر يقولون انه كذاب قال ابن طاهر لا يشكون في سماعه وطلبه ورحلته في الحديث وإنما هلك في حديث حجاج الصواف كما هلك غيره وذلك ان يزيد بن زريع حدثهم قديما باحاديث حجاج يعني على الاستواء وممن سمع منه بآخره لم يعمل شيئا منهم البحراني وغيره قال وكتاب حجاج كان محنة أحمد بن إسحاق سمويه وابن أبي عاصم وقال الخليلي روى عنه الكبار ولم يخرج في الصحاح وقال السمعاني ثقة مأمون وقال مسلمة بن قاسم ضعيف الحديث.
233 - 4 (الاربعة) عباس الجشمي (1) يقال اسم أبيه عبدالله.
روى عن عثمان وأبي هريرة.
وعنه قتادة وسعيد الجريري.
وذكره ابن حبان في الثقات أخرجوا له حديثا واحدا في فصل سورة تبارك (2).
(من اسمه عباءة وعباية وعبثر) 234 - ق (ابن ماجة) عباءة (3) بن كليب الليثي أبو غسان الكوفي.
(هامش صفحه 118) (1) (الجشمي) في التقريب بضم الجيم وفتح المعجمة اه.
(2) عباس الازرق هو ابن الفضل (عباس الحجري) هو ابن الجنيد (عباس) الخلال هو ابن الوليد بن صبح (عباس) الدوري هو ابن محمد الخوارزمي اه هامش.
(3) (عباءة) بتخفيف الموحدة وبعد الالف همزة اه تقريب.
(*)

(5/118)


روى عن جويرية بن اسماء وحماد بن سلمة ومبارك بن فضالة ومهدي بن ميمون وشريك القاضي وفضيل بن عياض وأبي كدينة يحيى بن المهلب وعبد الله بن المبارك وجماعة.
وعنه أبو كريب وطلق بن غنام وزكرياء بن عدي وعلي بن محمد الطنافسي وعبد الله بن عمر بن ابان ومحمد بن اسماعيل بن سمرة الاحمسي والحسن بن علي بن عفان العامري وجماعة.
قال ابن أبي حاتم عن أبيه قدم الري وكتب عنه الرازيون صدوق وفي حديثه إنكار.
أخرجه البخاري في الضعفاء فقال أبي يحول من هناك.
قلت: وذكره العقيلي في الضعفاء وقال لا يتابع على حديثه.
235 - ع (الستة) عباية (1) بن رفاعة بن رافع بن خديج الانصاري الزرقي أبو رفاعة المدني.
روى عن جده وعن أبيه عن جده على خلاف في ذلك وعن الحسين بن علي ابن أبي طالب وأبي عبس بن جبر.
وعنه سعيد بن مسروق الثوري وأبو حيان يحيى بن سعيد التيمي ويزيد بن أبي مريم الشامي وأبو بشر جعفر بن أبي وحشية وعاصم بن كليب ومحارب بن دثار وجماعة.
قال عثمان الدارمي عن ابن معين ثقة وكذا قال النسائي.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات.
236 - ع (الستة) عبثر (2) بن القاسم الزبيدي أو زبيد الكوفي.
روى عن حصين بن عبدالرحمن والعلاء بن المسيب ومطرف بن طريف وسليمان التيمي واسماعيل بن أبي خالد والاجلح الكندي والاعمش وأبي إسحاق الشيباني وبرد ابن أبي زياد والثوري ويزيد بن أبي زياد وجماعة.
وعنه أحمد بن عبدالله بن يونس وابنه (هامش صفحه 119) (1) (عباية) في التقريب بفتح أوله والموحدة الخفيفة وبعد الالف تحتانية خفيفة اه.
(2) (عبثر) في التقريب بفتح أوله وسكون الموحدة وفتح المثلثة (والزبيدي) في
الخلاصة بضم الزاي - أبو الحسن.
(*)

(5/119)


أبو حصين بن عبدالله بن أحمد وسعيد بن عمرو الاشعثي وأبو نعيم وعمرو بن عون ويحيى ابن آدم ويحيى بن يحيى النيسابوري وخلف بن هشام البزار وأبو غسان النهدي وقتيبة ابن سعيد وهناد بن السري ومحمد بن سليمان لوين وغيرهم.
قال صالح بن أحمد عن أبيه صدوق ثقة وقال ابن معين والنسائي ثقة وقال أبو داود ثقة ثقة وقال أبو حاتم صدوق.
قيل إنه مات سنة تسع وسبعين ومائة.
قلت: قال ابن سعد توفي سنة (178) وكان ثقة كثير الحديث وقال البخاري في تاريخه يقال توفي سنة (8) وقال يعقوب بن سفيان كوفي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
(من اسمه عبدالله) 237 - د س (أبي داود والنسائي) عبدالله بن ابراهيم بن عمر بن أبي يزيد كيسان الصنعاني أبو يزيد.
روى عن أبيه وأعمامه حفص ومحمد ووهب وعبد الله بن بوذويه وعبد الرحمن بن عمر ابن بوذويه وعبد الله بن صفوان ابن بنت وهب بن منبه وغيرهم.
وعنه أحمد بن صالح المصري وأحمد بن حنبل وسلمة بن شبيب وحجاج بن الشاعر وعلي بن بحر بن بري وإسحاق بن أبي إسرائيل وعلي بن المديني ومحمد بن رافع وأحمد بن منصور الرمادي والعباس بن يزيد البحراني ومحمد بن علي بن سفيان النجار.
قال أبو حاتم صالح الحديث وقال النسائي ليس به بأس ذكره ابن حبان في الثقات.
له عندهما في كون ابن (1) عمر أشبه صلاة.
238 - د ت (أبي داود والترمذي) عبدالله بن ابراهيم بن أبي عمرو (2) الغفاري أبو محمد المدني يقال انه من ولد أبي ذر.
(هامش صفحه 120) (1) قوله في كون ابن عمر غلط بل هو عمر بن عبد العزيز فاعرف ذلك اه هامش الاصل.
(2) ابن عمر الغفاري - خلاصة.
(*)

(5/120)


روى عن أبيه وإسحاق بن محمد الانصاري ومالك والمنكدر بن محمد المنكدر وعبد الرحمن بن زيد بن أسلم وجابر بن سليم الزرقي ومحمد بن عمارة بن غزية وجماعة.
وعنه سلمة بن شبيب والحسن بن عرفة وأحمد بن عبدالرحمن بن المفضل الكزبراني وأبو قلابة الرقاشي ومحمد بن موسى الحرشي ومحمد بن يزيد الاسفاطي ويزيد بن سنان البصري ومحمد بن يونس الكديمي وجماعة.
قال أبو داود شيخ منكر الحديث وقال ابن عدي عامة ما يرويه لا يتابعه عليه الثقات وقال الدار قطني حديثه منكر ونسبه ابن حبان إلى أنه يضع الحديث وقال يحدث عن الثقات بالمقلوبات.
قلت: قال ابن حبان في الضعفاء عبدالله بن أبي عمرو واسم أبيه ابراهيم كان يروي عن الثقات المقلوبات وعن الضعفاء الملزقات روى عن عبدالرحمن بن زيد بن أسلم عن أبيه عن ابن عمر رفعه ما جئت ليلة أسري بي من سماء إلى سماء إلا رأيت اسمي مكتوبا محمد رسول الله أبو بكر الصديق.
قال وهذا خبر باطل وارى البلية فيه منه وليس هذا من حديث عبدالرحمن المشهور والقلب إلى أنه من عمل عبدالله بن عمر واميل وقال العقيلى كاد أن يغلب على حديثه الوهم وقال الساجي منكر الحديث وقال الحاكم روى عن جماعة من الضعفاء أحاديث موضوعة لا يرويها غيره.
239 - م س (مسلم والنسائي) عبدالله بن ابراهيم بن قارظ تقدم في ابراهيم بن عبدالله.
240 - س (النسائي) عبدالله بن أبي بن كعب الانصاري.
روى عن أبيه.
وعنه يحيى بن أبي كثير.
قال حدثني ابن أبي أن أباه أخبره أنه
كان لهم جرن من تمر فجعل يجده ينقص فحرسه الحديث ولم يسم ابن أبي فطن المزي أنه محمد بن أبي لان محمدا روى هذا الحديث أيضا ورواه عنه الحضرمي بن لاحق من رواية شيبان وغيره عن يحيى بن أبي كثير عن الحضرمي فكان المزي ظن أن الحضرمي سقط في رواية الاوزاعي وليس كذلك فإن يحيى في رواية الاوزاعي صرح بسماعه من ابن

(5/121)


أبي واظن أن ابن أبي هذا اسمه عبدالله كذلك ثبت في مسند أبي يعلى من روايته عن أحمد بن ابراهيم الدورقي عن مبشر بن اسماعيل بسند النسائي سواء وقال عن عبدالله ابن أبي فذكره.
241 - خ (البخاري) عبدالله بن أبي القاضي الخوارزمي.
روى عن أحمد بن عبدالله بن يونس وإسحاق بن إبراهيم الحنظلي وإسحاق بن حاتم العلاف والحسن بن قزعة وخلاد بن اسلم وسعيد بن منصور وسليمان بن عبدالرحمن الدمشقي وعبد الاعلى بن حماد النرسي وعلي بن الحسين بن اشكاب وعلي بن سلمة اللبقي وعمرو ابن زرارة وأبي كامل الجحدري وقتيبة ومحمد بن أبي رجاء ومحمد بن يعلى الهروي وهريم بن عبد الاسد ي ويحيى بن أيوب المقابري.
وعنه محمد بن اسماعيل البخاري في كتاب الضعفاء الكبير وأبو عبد الله محمد بن علي الحساني الخوارزمي وأبو العباس محمد ابن احمد بن احمدان الخيري (1) وروى البخاري في الجامع حدثنا عن عبدالله عن سليمان ابن عبدالرحمن فقيل إنه ابن حماد الآملي ويحتمل أن يكون هو هذا فإنه قد روى في الضعفاء عدة أحاديث عنه عن سليمان بن عبدالرحمن وغيره سماعا وتعليقا.
242 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) عبدالله بن الاجلح الكندي أبو محمد الكوفي.
واسم الاجلح يحيى بن عبدالله بن حجية.
رأي سلمة بن كهيل.
وروى عن أبيه
واسماعيل بن مسلم المكي والاعمش وعطاء بن السائب وحجاج بن ارطاة وعاصم الاحول وابن إسحاق ومحمد بن عمرو بن علقمة ومنصور بن المعتمر وهشام بن عروة وغيرهم وعنه أبو سعيد الاشج وأبو كريب وأبو هشام الرفاعي وعبد الله بن عامر ابن زرارة ومحمد بن عبيد المحاربي ومنجاب بن الحارث ويحيى بن سليمان الجعفي وعدة.
(هامش صفحه 122) (1) محمد بن أحمد بن سنان الخيري اه هامش الخلاصة.
(*)

(5/122)


قال أبو حاتم لا بأس به وذكره ابن حبان في الثقات.
له عند ابن ماجة في صلاة الليل.
قلت: وقال الترمذي عن البجيري ليس بحديثه بأس وقال الدار قطني كوفي لا بأس به.
243 - د ق (أبي داود وابن ماجة) عبدالله بن أحمد بن بشير بن ذكوان البهراني (1) أبو عمرو ويقال أبو محمد الدمشقي المقري وقع في الكامل الفهري وهو تصحيف امام الجامع.
روى عن أيوب بن تميم المقري وقرأ عليه وبقية وضمرة بن ربيعة ومروان بن محمد والوليد بن مسلم ومروان بن معاوية ووكيع وابن أبي فديك وأبي بدر شجاع ابن الوليد وجماعة.
وعنه أبو داود وابن ماجة وأحمد بن أبي الحواري وهو من أقرانه وابنه أبو عبيدة أحمد بن عبدالله وأبو زرعة الرازي دمشقي وبقي بن مخلد ويعقوب بن سفيان وأحمد بن أنس بن مالك المقري وأبو عقيل أنس بن سلم الخولاني وأبو حاتم وعثمان ابن خرزاد ومحمد بن موسى بن عبدالرحمن الدمشقي وقرأ عليه ويزيد بن محمد بن عبد الصمد وأبو عامر محمد بن ابراهيم بن كامل الصوري وجماعة.
قال هشام بن مرثد عن ابن معين ليس به بأس وقال أبو حاتم صدوق وقال الوليد بن عتيبة ما بالعراق اقرأ منه وقال أبو زرعة الدمشقي ولا بالحجاز ولا بالشام ولا بمصر ولا بخراسان في زمنه عندي اقرأ منه قال أبو زرعة حدثني قال ولدت سنة (173) يوم عاشوراء وتوفي في شوال سنة (242) وقال في موضع آخر مات سنة (3) وقال عمرو بن دحيم ولد سنة (73)
ومات سنة (42) وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة (243).
244 - عبدالله بن أحمد بن زرارة.
هو عبدالله بن عامر بن زرارة.
يأتي، وهم فيه صاحب الكمال.
(هامش صفحه 123) (1) (البهراني) بموحدة اه خلاصة.
(*)

(5/123)


245 - ت س (الترمذي والنسائي) عبدالله بن أحمد بن عبدالله بن يونس بن قيس اليربوعي (2) أبو حصين الكوفي.
روى عن أبيه وأبي زبيد عبثر بن القاسم.
وعنه الترمذي والنسائي وأبو حاتم وابن خزيمة وابن أبي الدنيا وموسى بن إسحاق ويعقوب بن سفيان وأبو حبيب العباس ابن أحمد اليزني وعمر بن محمد بن بجير ومحمد بن عبدالله الحضرمي ومحمد بن جرير الطبري وأبو العباس محمد بن إسحاق السراج ويحيى بن محمد بن صاعد والحسن ابن احمد بن ابراهيم بن فيل وغيرهم.
قال أبو حاتم صدوق وقال النسائي والحضرمي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة ثمان واربعين ومائتين وكذا أرخه مطين وزاد في ذي القعدة.
246 - س (النسائي) عبدالله بن أحمد بن محمد بن حنبل بن هلال بن أسد الشيباني أبو عبدالرحمن البغدادي.
روى عن أبيه وابراهيم بن الحجاج السامي وأحمد بن منيع البغوي وأبي ابراهيم اسماعيل بن ابراهيم الترجماني والحسن بن حماد سجادة والحكم بن موسى وداود ابن رشيد وأبي الربيع الزهراني وداود بن عمرو الضبي وعبد الاعلى بن حماد النرسي وعبيد الله بن معاذ العنبري وسريج بن يونس وأبي بكر بن أبي شيبه وكامل بن طلحة الجحدري والهيثم بن خارجة ويحيى بن عبدويه مولى ابن المهدي ومنصور بن أبي مزاحم ومحمد
ابن جعفر الوركاني ومحمد بن الصباح الدولابي ويحيى بن معين وخلق كثير روى عنه النسائي حديثين وأبو بكر بن زياد وأبو بكر النجاد وأحمد بن كامل والمحاملي وأبو القاسم البغوي ويحيى بن صاعد ومحمد بن مخلد ودعلج بن أحمد وأبو بكر الشافعي (هامش صفحه 124) (1) (اليربوعي) في لب اللباب بالفتح وسكون الراء وبضم الموحدة ومهملة (وأبو خصين) في التقريب بفتح أوله اه أبو الحسن.
(*)

(5/124)


وأبو سهل بن زياد القطان وأبو الحسين بن المنادي وأبو القاسم الطبراني وأبو أحمد الغسال الاصبهاني وأبو عوانة الاسفرائني وأبو علي الصواف وأبو بكر القطيعي وجماعة.
قال عباس الدوري سمعت أحمد يقول قد وعى عبدالله علما كثيرا وقال الخطمي بلغني عن أبي زرعة قال قال لي أحمد ابني عبدالله محفوظ من علماء الحديث لا يكاد يذاكر اسماعيل ابن علي إلا بما لا أحفظ وقال أبو علي الصواف قال عبدالله بن أحمد بن حنبل كل شئ اقول قال أبي فقد سمعته مرتين أو ثلاثة وقال ابن أبي حاتم كتب إلي بمسائل أبيه وبعلل الحديث وقال أبو الحسين بن المنادي لم يكن في الدنيا أحدا روى عن أبيه منه لانه سمع منه المسند وهو ثلاثون الفا والتفسير وهو مائة وعشرون الفا سمع منه ثمانين الفا والباقي وجادة والناسخ والمنسوخ والتاريخ وحديث شعبة وجوابات القرآن والمناسك وغير ذلك من التصانيف وحديث الشيوخ قال وما زلنا نرى اكابر شيوخنا يشهدون له بمعرفة الرجال وعلل الحديث والاسماء والكنى والمواظبة على الطلب حتى أن بعضهم أسرف في تفريطه إياه بالمعرفة وزيادة السماع على أبيه وقال ابن عدي نبل بابيه وله في نفسه محل في العلم ولم يكتب عن أحد إلا من أمره أبوه أن يكتب عنه وقال بدر ابن أبي بدر البغدادي عبدالله بن احمد جهبذ ابن جهبذ وقال الخطيب كان ثقة ثبتا فهما وقال أبو علي بن الصواف ولد سنة (213) ومات سنة تسعين ومائتين وكذا أرخه اسماعيل الخطمي وزاد في جمادى الآخرة.
قلت: وقال النسائي ثقة وقال السلمى سألت
الدار قطني عن عبدالله بن احمد وحنبل بن إسحاق فقال ثقتان نبيلان وقال أبو بكر الخلال كان عبدالله رجلا صالحا صادق اللهجة كثير الحياء.
247 - د (أبي داود) عبدالله بن أبي أحمد بن جحش بن رياب (1) الاسدي.
ولد في حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم.
روى عن أبيه وعلي بن أبي طالب وابن عباس وكعب (هامش صفحه 125) (1) في المغني وبكسر راء فتحتية قد تهمز (رياب) بن يعمر جد زينب أم المؤمنين رضي الله عنها وكذا في القاموس في (رأب) اه الحسن النعماني.
(*)

(5/125)


الاحبار.
وعنه ابنه بكير ويقال بكر وابن أخته سعيد بن عبدالرحمن بن رقيش وحسين ابن السائب بن أبي لبابة وعبد الله بن الاشج والد بكير.
قال أحمد بن صالح المصري واحمد ابن عبدالله بن صالح العجلي هو من كبار التابعين قد لقي عمر.
روى له أبو داود حديثا واحدا عن علي حديث لاطلاق إلا بعد نكاح ولا يتم بعد احتلام الحديث.
قال الطبراني لا يروى إلا بهذا الاسناد.
تفرد به أحمد بن صالح ولا نحفظ لعبد الله حديثا مسندا غير هذا.
قلت: قد أورد له الطبراني في المعجم الكبير حديثا مسندا عن النبي صلى الله عليه وسلم غير هذا وقال ابن سعد له رواية وقال أبو نعيم له ولابيه صحبة وذكره جماعة في الصحابة باعتبار روايته وقال العكسري حديثه مرسل.
248 - ع (الستة) عبدالله بن ادريس بن يزيد بن عبدالرحمن بن الاسود الاودي الزعافري (1) أبو محمد الكوفي.
روى عن أبيه وعمه داود والاعمش ومنصور وعبيد الله بن عمر واسماعيل ابن أبي خالد وأبي مالك الاشجعي وداود بن أبي هند وعاصم بن كليب وابن جريج وابن عجلان وابن إسحاق والمختار بن فلفل وهشام بن عروة ويحيى بن سعيد الانصاري
ومحمد بن إسحاق ومالك ويزيد بن أبي بردة والحسن بن عبيد الله النخعي والحسن ابن فرات، حصين بن عبدالرحمن وربيعة بن عثمان وشعبة وليث بن أبي سليم وأبي حيان التيمي ويزيد بن أبي زياد وغيرهم.
وعنه مالك بن أنس وهو من شيوخه وابن المبارك ومات قبله ويحيى بن آدم وأحمد بن حنبل ويحيى بن معين وإسحاق بن راهويه وابنا أبي شيبة والحسن بن الربيع البجلي وأبو خيثمة وأبو سعيد الاشج وعمرو الناقد ومحمد ابن عبدالله بن نمير وأبو كريب وأبو موسى محمد بن المثنى ويوسف بن بهول التميمي والحسن بن عرفة وأحمد بن الجبار العطاردي وجماعة.
قال احمد كان نسيج وحده قال (هامش صفحه 126) (1) (الزعافري) في لب اللباب بفتح الزاي المعجمة والمهملة وكسر الفاء وراء نسبة إلى الزعافر بطن من أود اه أبو الحسن.
(*)

(5/126)


عثما ن الدارمي قلت لابن معين ابن ادريس احب اليك أو ابن نمير فقال ثقتان إلا أن ابن ادريس ارفع منه وهو ثقة في كل شئ وقال يعقوب بن شيبة كان عابدا فاضلا وكان يسلك في كثير من فتياه ومذاهبه مسلك أهل المدينة وكان بينه وبين مالك صداقة وقيل إن بلاغات مالك سمعها من ابن ادريس وقال بشر بن الحارث ما شرب أحد من ماء الفرات فسلم إلا ابن ادريس وقال الحسن بن عرفة ما رأيت بالكوفة أفضل منه.
وقال ابن المديني عبدالله بن ادريس فوق أبيه في الحديث وقال جعفر الفريابي سألت ابن نمير عن عبدالله بن ادريس وحفص فقال حفص أكثر حديثا ولكن ابن ادريس ما خرج عنه فانه فيه اثبت واتقن فقلت اليس عبدالله أحد في السنة قال ما اقربهما في السنة وقال ابن عمار كان من عباد الله الصالحين الزهاد وكان إذا شجره رجل عنده في كلامه لم يحدثه (1) وقال أبو حاتم هو حجة يحتج بها وهو إمام من أئمة المسلمين ثقة وقال النسائي ثقة ثبت وقال احمد بن جواس سمعته يقول ولدت سنة (110) وكذا رواه غير واحد وقيل سنة (20) وقال أحمد بن حنبل وغير واحد مات سنة اثنتين وتسعين ومائة.
زاد
ابن سعد في عشر ذي الحجة.
قلت.
وزاد أيضا وكان ثقة مأمونا كثير الحديث حجة صاحب سنة وجماعة وقال ابن حبان في الثقات كان صلبا في السنة.
وقال ابن خراش ثقة وقال العجلى ثقة ثبت صاحب سنة زاهد صالح وكان عثمانيا ويحرم النبيذ وقال الخليلي ثقة متفق عليه وقال ابن أبي حاتم ثنا أحمد بن عبيد الله ابن صخر العداني ثنا ابن ادريس وكان مرضيا وروى الخطيب باسناد صحيح أن الرشيد عرض عليه القضاء فأبي ووصله فرد عليه وسأله أن يحدث ابنه فقال إذا جاءنا مع الجماعة حدثناه فقال له وددت أني لم اكن رأيتك فقال وأنا وددت أني لم اكن رأيتك.
وقال الساجي سمعت ابن المثنى يقول ما رأيت بالكوفة رجلا أفضل منه وقال علي بن نصر الجهضمي الكبير قال لي شعبة هاهنا رجل من أصحابي من علمه ومن حاله فجعل يثني عليه يعني ابن ادريس وقال أبو حاتم قال علي بن المديني عبدالله بن ادريس من الثقات.
(هامش صفحه 127) (1) وفي الخلاصة وإذا لحن عنده رجل لم يحدثه اه أبو الحسن.
(*)

(5/127)


249 - 4 (الاربعة) عبدالله بن الارقم بن عبديغوث بن وهب بن عبد مناف بن زهرة القرشي الزهري.
أسلم عام الفتح وكتب للنبي صلى الله عليه وسلم ولابي بكر وعمر وكان على بيت مال عمر.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعنه أسلم مولى عمر وعبد الله بن عتبة وعمرو بن دينار مرسلا وعروة ابن الزبير وقيل بينهما رجل ويزيد بن قتادة وقال ابن شهاب أخبرني عبيد الله بن عبدالله ابن عتبة أن أباه أخبره قال ما رأيت رجلا قط كان اخشى لله منه روى له الاربعة حديثا واحدا في البداءة بالخلاء لمن أراد الصلاة ويقال ليس له مسند غيره.
قلت: قال ذلك البزار في مسنده وقال الترمذي في العلل الكبير سألت محمدا عنه فقال رواه وهيب عن هشام بن عروة عن أبيه عن رجل عن ابن ارقم وكان هذا أشبه عندي.
قال الترمذي قد رواه مالك وغير واحد عن هشام عن أبيه عن ابن ارقم وصححه الترمذي وغير واحد وقال ابن السكن توفي في خلافة عثمان وكذا ذكره البخاري في التاريخ الصغير وأما ما وقع في كتاب الثقات لابن حبان وعبد الله بن ارقم توفي بمكة يوم جاءهم نعي يزيد بن معاوية في شهر ربيع الاول سنة (64) وصلى عليه ابن الزبير وله يوم مات اثنان وستون فوهم فاحش وخطأ ظاهر إما في تقدير مولده وإما في وفاته وإنما نبهت عليه لئلا يغتر به وكأنه انتقل ذهنه إلى المسور بن مخرمة الزهري.
250 - ق (ابن ماجة) عبدالله بن اسحاق بن محمد الناقد أبو جعفر الواسطي ويقال البغدادي.
روى عن يحيى بن إسحاق السيلحيني وأبي عاصم ويزيد بن هارون وروح بن عبادة.
وعنه ابن ماجة وأسلم بن سهل الواسطي وبكر بن أحمد بن مقبل وأبو بكر بن أبي داود ومحمد بن جرير الطبري ومحمد بن عمر بن يوسف النسائي.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال بغدادي.
قلت: وأرخ وفاته بعد سنة (200).

(5/128)


251 - 4 (الاربعة) عبدالله بن اسحاق الجوهري (1) أبو محمد البصري مستملى أبي عاصم لقبه بدعة.
وروى عن بدل بن المحبر وعبد الله بن رجاء العداني والحسين بن حفص وأبي زيد الهروي ويحيى بن حماد الشيباني.
وروى عنه الاربعة وابراهيم بن محمد الكندي وأبو بكر بن صدقة البغدادي وإسحاق بن ابراهيم البستى والحسن بن محمد بن شعبة والحسين ابن إسحاق التستري ومحمد بن ابان وعمر بن محمد بن بجير وعبد الله بن عروة وأبو بكر ابن أبي داود وأبو حاتم الرازي.
وقال شيخ وذكره ابن حبان في الثقات وقال مستقيم الحديث.
قال ابراهيم بن محمد الكندي مات سنة سبع وخمسين ومائتين.
قلت: وكذا
أرخه ابن قانع وقال كان حافظا.
252 - قد (أبي داود في القدر) عبدالله بن أبي إسحاق زيد بن الحارث الحضرمي البصري النحوي المقري.
روى عن انس بن مالك وعن أبيه عن جده عن علي وعثمان بن موهب.
وعنه ابن ابنه يعقوب بن زيد بن عبدالله ذكره ابن حبان في الثقات وقال مات سنة تسع وعشرين ومائة وقال أبو سعيد السيرافي ذكره محمد بن سلام قال كان بعد عنبسة وميمون الاقرن عبدالله بن أبي إسحاق الحضرمي قال وكان في زمن ابن أبي إسحاق عيسى بن عمر الثقفي وأبو عمرو بن العلاء ومات قبلهما قال ويقال إنه كان اشد تجريدا للقياس قال وسمعت رجلا يسأل يونس عن ابن أبي إسحاق وعلمه فقال لو كان هو المجد سيرا أتى هو الغاية قال فأين علمه من علم الناس اليوم قال لو كان في الناس اليوم من لا يعلم إلا علمه لضحك به ولو كان فيهم أحد لهم ذهنه ونفاذه ونظره فانظرهم كان أعلم الناس.
(هامش صفحه 129) (1) في لب اللباب (الجوهري) نسبة إلى بيع الجوهر (وبدعة) في التقريب بكسر الموحدة وسوكن المهملة اه أبو الحسن.
(*)

(5/129)


253 - ت ق (الترمذي وابن ماجة) عبدالله بن اسماعيل كوفي.
روى عن اسماعيل بن أبي خالد وسعيد بن أبي عروبة وليث بن أبي سليم ومجالد ابن سعيد وأبي إسحاق الشيباني وعنه أبو كريب محمد بن العلاء.
قال أبو حاتم مجهول وذكره ابن حبان في الثقات.
قال المؤلف وجدته في نسخة من الترمذي مكتوبة عن المصنف في حديث أبي المليح بن أبي اسامة عن أبيه في جلود السباع عبدالله ابن اسماعيل بن أبي خالد.
قلت: جزم المؤلف في الاطراف بذلك فقال قال (ت) فيه عن محمد بن بشار عن يحيى به وعن أبي كريب عن ابن المبارك ومحمد بن بشر وعبد الله
ابن اسماعيل هو ابن أبي خالد ثلاثتهم عن سعيد بن أبي عروبة (1).
254 - ت س ق (الترمذي والنسائي وابن ماجة) عبدالله بن اقرم (2) بن زيد الخزاعي حجازي أبو معبد.
له ولابيه صحبة.
له عن النبي صلى الله عليه وسلم حديث واحد في الصلاة وعنه ابنه عبيد الله.
قلت: أورد له أبو القاسم البغوي في معجمه من حديث الوليد بن سعيد عنه حديثا آخر.
255 - د ق (أبي داود وابن ماجة) عبدالله بن أبي امامة بن ثعلبة الانصاري الحارثي البلوي (3) المدني.
روى عن أبيه وقيل عن رجل عنه (4) وعنه ابنه المسيب وابن ابنه عبدالله بن المنيب وابن إسحاق واسامة بن زيد الليثي وصالح بن كيسان ومحمد بن زيد بن المهاجر ومحمود ابن لبيد.
ذكره ابن حبان في الثقات وقال كنيته أبو رملة.
قلت: قد فرق البخاري بين الانصاري والبلوي وهو الصواب.
(هامش صفحه 130) (1) (عبدالله) بن الاسود في ابن محمد اه خلاصة.
(2) (الاقرم) في التقريب بتقديم القاف على المهملة اه.
(3) في لب اللباب (البلوى) بفتحتين نسبة إلى بلي بن عمرو بن الحاف بن قضاعة اه.
(4) ذكر في الخلاصة قيل بينهما عبدالله بن كعب اه.
(*)

(5/130)


256 - د (أبي داود) عبدالله بن انسان الثقفى الطائفي ثم المدني.
روى عن عروة بن الزبير.
وعنه ابنه محمد وابنه الآخر عبدالله إن كان محفوظا.
قال البخاري لم يصح حديثه وذكره ابن حبان في الثقات وقال كان يخطئ.
روى له أبو داود حديثا واحدا في تحريم صيدوج.
قلت: تعقب الذهبي قول ابن حبان فقال هذا لا يقوله الحافظ إلا فيمن روى عدة احاديث وعبد الله ما عنده غير هذا الحديث فإن كان
اخطأ فيه فما هو الذي ضبطه.
257 - بخ م 4 (البخاري في الادب المفرد ومسلم والاربعة) عبدالله بن أنيس (1) الجهني أبويحيى المدني حليف الانصار.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن عمرو أبي امامة بن ثعلبة على خلاف فيه.
وعنه ابناؤه ضمرة وعبد الله وعطية وعمرو وعبد الرحمن وعبد الله ابنا كعب بن مالك وجابر ابن عبدالله الانصاري وبسر بن سعيد وعبد الله ومعاذ ابنا عبدالله بن حبيب وغيرهم.
قال ابن إسحاق هو من قضاعة حليف لبني سلمة وشهد العقبة واحدا وما بعدهما وهو الذي بعثه النبي صلى الله عليه وسلم إلى خالد بن نبيح العنزي فقتله.
وقال أبو سعيد بن يونس مات بالشام سنة ثمانين وقال غيره مات في خلافة معاوية سنة (54) روى له البخاري في الادب والباقون.
قلت: وعلق له حديثا في اواخر الجامع فقال ويذكر عن عبدالله بن انيس فذكر طرفا من حديث القصاص وقال في اوائل الكتاب ورحل جابر بن عبدالله إلى عبدالله بن انيس مسيرة شهر في حديث وأما علي ابن المديني فقال الانصاري غير الجهني فإن الانصاري هو الذي روى عنه جابر في القصاص والجهني هو الذي روى عنه أولاده ولكن قال العسكري عبدالله بن انيس ابن السكن بن عتبة بن عمرو بن خديج بن عامر بن جشم بن الحارث يقال له الجهني والانصاري وكذا قال ابن أبي حاتم عن أبيه عبدالله بن انيس الجهني الانصاري.
(هامش صفحه 131) (1) انيس مصغرا اه.
(*)

(5/131)


وأما قول المصنف أن ابن يونس قال مات سنة (80) فوهم تبع فيه صاحب الكمال فان ابن يونس قال عبدالله بن أنيس بن سعد بن حرام القضاعي أبويحيى حليف الانصار ثم ذكر أنه صلى القبلتين وأنه خرج إلى إفريقية لم يزد على ذلك شيئا ثم قال بعده عبدالله ابن قيس فذكر ترجمة مختصرة ثم قال عبدالله بن شفي الرعيني ثم قال عبدالله بن حوالة
الازدي يكنى أبا حوالة قدم مصر مع مروان روى عنه من أهل مصر ربيعة بن لقيط وذكر له حديثا ثم قال يقال توفي بالشام سنة ثمانين.
258 - د ت (أبي داود والترمذي).
عبدالله بن أنيس الانصاري.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه دعا يوم أحد باداوة فقال أخنث فم الاداوة ثم اشرب من فيها.
وعنه ابنه عيسى بن عبدالله.
فرق بينه وبين الجهني علي بن المديني وخليفة ابن خياط وغيرهما.
قلت: وجعلهما واحدا أبو علي بن السكن وغير واحد وهو المعتمد فإن كونه انصاريا لا ينافي كونه جهنيا لما تقدم في الجهني أنه حليف الانصار.
259 - د ت (أبي داود والترمذي).
عبدالله بن اوس الخزاعي.
روى عن بريدة بن الحصيب حديث بشر المشائين في الظلم إلى المساجد الحديث.
وعنه اسماعيل ابن سليمان الكحال ذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: وقال ابن القطان مجهول الحال ولا نعرف له رواية إلا بهذا الحديث من هذا الوجه.
260 - ع (الستة).
عبدالله بن أبي أوفى علقمة بن خالد بن الحارث بن أبي أسد بن رفاعة ابن ثعلبة بن هوازن بن اسلم بن افصى بن حارثة الاسلمي أبو إبراهيم وقيل أبو محمد وقيل أبو معاوية.
شهد بيعة الرضوان وروى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعنه ابراهيم بن عبدالرحمن السكسكي

(5/132)


وابراهيم بن مسلم الهجري واسماعيل بن أبي خالد والحكم بن عتيبة وسالم أبو النضر فيما كتب إليه وسلمة بن كهيل والاعمش فقال مرسل وطارق بن عبدالرحمن البجلى وطلحة ابن مصرف وعبد الله ويقال محمد بن أبي المجالد وعبيد بن الحسن وعدي بن ثابت وعطاء بن السائب
وعمرو بن مرة وفائد أبو الورقاء والقاسم بن عوف الشيباني ومجزأة بن زاهر والوليد ابن سريع ويحيى بن عقيل وأبو آدم المحاربي وأبو إسحاق الشيباني وأبو المختار الاسدي وأبو يعفور العبدي وشعثاء الكوفية.
قال يحيى بن بكير وغيره مات سنة ست وثمانين وقال البخاري عن أبي نعيم مات سنة (87) وقال الذهلي عن أبي نعيم مات سنة سبع أو ثمان وثمانين قال عمرو بن علي وهو آخر من مات بالكوفة من الصحابة وهو أخو زيد ابن أبي اوفى.
قلت: منع ذلك أبو أحمد العسكري وغيره وفي كتاب الجهاد من البخاري ما يدل على أنه شهد الخندق.
261 - م 4 (مسلم والاربعة).
عبدالله بن باباه (1) ويقال بابيه ويقال بأبي المكي مولى آل حجير ابن أبي اهاب ويقال مولى يعلى بن أمية.
روى عن جبير بن مطعم وابن عمر وابن عمرو ويعلى بن أمية وأبي هريرة.
وعنه أبو الزبير وابراهيم بن مهاجر البجلى وحبيب بن أبي ثابت وعمرو بن دينار وقتادة وعبد الرحمن بن عبدالله بن أبي عمار وأبو حصين الاسدي وإبراهيم بن عبيد بن رفاعة وعبد الله ابن أبي نجيح وغيرهم.
قال علي بن المديني عبدالله بن بابيه من أهل مكة معروف ويقال له أيضا ابن باباه وقال البخاري عبدالله بن باباه ويقال ابن بابي وقال ابن معين هؤلاء ثلاثة مختلفون وقال أبو القاسم الطبراني عبدالله بن بابي بصري وعبد الله بن باباه مكي وعبد الله بن بابيه كوفي.
قال أبو الحسين بن البراء القول عندي ما قال ابن المديني والبخاري وقال أبو حاتم صالح الحديث وقال النسائي عبدالله بن باباه ثقة.
قلت: قال (هامش صفحه 133) (1) عبدالله بن (باباه) في التقريب بموحدتين بينهما الف ساكنة ويقال بابيه بتحتانية بدل الالف ويقال بأبي بحذف الهاء اه أبو الحسن.
(*)

(5/133)


البخاري في كتاب الادب باب الانبساط إلى الناس وقال ابن مسعود خالط الناس ودينك
لا تكلمنه.
ووصله الطبراني من طريق شعبة عن حبيب بن أبي ثابت عن عبدالله بن باباه عن ابن مسعود بهذا وقد أغفل المزي ذكر عبدالله بن مسعود في شيوخ عبدالله بن باباه ووثقه العجلى وابن المديني وذكره ابن حبان في الثقات.
262 - عبدالله بن بارق في عبد ربه بن بارق.
263 - مد (أبي داود في المراسيل).
عبدالله بن بجير (1) بن حمران التميمي ويقال القيسي أبو حمران البصري.
روى عن أبيه والحسن البصري وسيار مولى بني أمية وعباس الجريري ومعاوية ابن قرة ويزيد بن عبدالله بن الشخير وأبي عبدالله الشامي.
وعنه ابن المبارك وعبد الصمد ابن عبد الوارث وأبو داود وأبو الوليد الاطيالسيان وبشر بن المفضل وعلي بن عثمان اللاحقي وفهد بن حيان وموسى بن اسماعيل وشيبان بن فروخ وطالوت بن عباد وغيرهم.
قال حرب عن أحمد ثقة وكذا قال ابن معين وأبو داود وأبو حاتم.
له عنده في الحمد.
قلت: وذكره ابن حبان في الثقات وقال الآجري سألت أبا داود عنه فقال روى عنه أبو داود الطيالسي وقال هو ثقة.
264 - د ت ق (أبي داود والترمذي وابن ماجة) عبدالله بن بحير (2) بن ريسان المرادي أبو وائل القاص اليماني الصنعاني.
روى عن عبدالرحمن بن يزيد القاص وعروة بن محمد السعدي وهانئ مولى عثمان.
وعنه ابراهيم بن خالد وهشام بن يوسف عبد الرزاق ورماح بن زيد ومحمد بن الحسن بن اتش (هامش صفحه 134) (1) في التقريب (بجير) بالموحدة والجيم مصغرا اه.
(2) في التقريب بفتح الموحدة وكسر المهملة ابن (ريان) بفتح الراء وسكون التحتانية بعدها مهملة اه.
(*)

(5/134)


الصنعانيون قال اسحاق بن منصور عن ابن معين ثقة وقال ابن المديني سمعت هشام ابن
يوسف وسئل عن عبدالله بن بحير القاص فقال كان يتقن ما سمع وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: لكن قال في الضعفاء عبدالله بن بحير أبو وائل القاص الصنعانى وليس هذا بعبد الله بن بحير بن ريسان ذاك ثقة وهذا يروى عن عروة بن محمد بن عطية وعبد الرحمن بن يزيد العجائب التي كانت معمولة لا بحوز الاحتجاج به وقال أبو أحمد الحاكم في الكني في فصل من عرف بكنيته ولا يوقف على اسمه أبو وائل القاص المرادي قاص اهل صنعاء سمع عروة بن محمد وعنه ابراهيم بن خالد المؤذن وعزاه للبخاري قال الذهبي في التهذيب وقرأته بخطه لم يفرق بينهما احد قبل ابن حبان وهما واحد.
265 - عبدالله بن بحينة هو ابن مالك يأتي.
266 - 4 (الاربعة).
عبدالله بن بدر عميرة بن الحارث بن شمر ويقال سمرة الحنفي السحيمي (2) اليمامي.
روى عن ابن عباس وابن عمر وعبد الرحمن بن عمر الشيباني وطلق بن علي وقيس ابن طلق ومحمد بن كعب القرظي وأبي كثير السحيمي.
وعنه ملازم بن عمر وقيل إنه ابن ابنه وقيل ابن بنته وأيوب بن عتبة وجهضم بن عبدالله القيسي وعكرمة بن عمار وعمر بن جابر الحنفي ومحمد بن جابر وياسين بن معاذ الزيات.
قال ابن معين وأبو زرعة والعجلي ثقة وذكره ابن حبان في الثقات.
قلت: ذكره أبو عبيدة اللغوي عن يونس ابن عبيد قال زوج مقاتل بن طلبة بن قيس بن عاصم ابنته رجلا من بني سحيم الحنفيين يقال له عبدالله بن بدر وكان شريفا فذكر قصة.
(هامش صفحه 135) (1) في لب اللباب (السحيمي) بالضم والفتح وسكون التحتانية وميم نسبة إلى سحيم بطن من بني حنيفة اه.
(*)

(5/135)


267 - خت د س (البخاري في التعاليق وأبي داود والنسائي)
عبدالله بن بديل بن ورقاء ويقال ابن بشر الخزاعي ويقال الليثي المكي.
روى عن الزهري وعمرو بن دينار.
وعنه عبدالرحمن بن مهدي وزيد بن الحباب وعمرو بن محمد العنقزي وأبو داود الطيالسي وأبو عامر العقدي وأبو علي الحنفي وأبو بكر الحنفي ومحمد بن سليمان بن أبي داود الحراني وعبيد بن عقيل الهلالي.
قال ابن معين صالح وقال ابن عدي له ما ينكر عليه الزيادة في متن أو اسناد وذكره ابن حبان في الثقات.
268 - تمييز.
عبدالله بن بديل بن ورقاء الخزاعي.
روى عن جماعة من اصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم.
قتل بصفين مع علي وهو متقدم على الذي قبله ذكره ابن حبان في ثقات التابعين وأبوه صحابي مشهور.
قلت: وعبد الله بن بديل أيضا صحابي.
قال ابن عبد البر في الاستيعاب أسلم مع أبيه قبل الفتح وكان سيد خزاعة وكان له قدر وجلالة قتل هو وأخوه عبدالرحمن بصفين وكان يومئذ على رجالة علي ومن وجوه اصحابه وهو الذي صالح اهل اصبهان مع عبدالله بن عامر زمن عثمان قال الشعبي كان بصفين عليه درعان فلم يزل يضرب حتى انتهى إلى معاوية فأزاله عن موقفه فتكاثر عليه اصحابه فقتل فقال معاوية لو قدرت نساء خزاعة أن تقاتلني لفعلت فضلا عن رجالها.
وقال هشام بن الكلبي كان عبدالله وعبد الرحمن ابنا بديل بن ورقاء رسولي رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى أهل اليمن وقال أبو جعفر الطبري شهد عبدالله مكة وحنينا وتبوك وقتل بصفين وذكره أبو أحمد الحاكم فيمن كنيته أبو عمرو وقال قتل بصفين وذكره في الصحابة أيضا ابن مندة وأبو نعيم لكن صحح أبو نعيم في التاريخ أنه قتل وهو ابن (24) سنة قال وكان في أيام عمر صبيا صغير السن والله أعلم.

(5/136)


269 - خت م (البخاري في التعاليق ومسلم).
عبدالله بن براد (1) بن يوسف بن أبي بردة بن أبي موسى الاشعري أبو عامر الكوفي وهو عم عبدالله بن عامر بن براد.
روى عن أبي أسامة وعبد الله بن ادريس ومحمد بن فضيل والفضيل بن موفق ومحمد ابن القاسم الاسدي وموسى بن عيسى القاري الخياط روى عنه البخاري تعليقا في موضع واحد ومسلم وأبو زرعة وموسى بن هارون وعبدان الاهوازي ومحمد بن عبدالله الحضرمي ومحمد بن عبيد بن عتبة وأحمد بن محمد بن ابراهيم المروزي والحسن بن سفيان وغيرهم.
قال عبدالله بن أحمد عن أبيه ليس به بأس كان معنا بالكوفة وذكره ابن حبان في الثقات.
قال الحضرمي وموسى بن هارون مات في جمادي الآخرة سنة أربع وثلاثين ومائتين وروى ابن ماجة احاديث عن عبدالله بن عامر بن براد نسبه في بعضها إلى جده فيظن الظان أنه هذا وليس به.
قلت: قال صاحب الزهرة روى عنه مسلم سبعة وعشرين حديثا وقال ابن قانع صالح (2).
270 - ع (الستة).
عبدالله بن بريدة بن الحصيب الاسلمي أبو سهل المروزي قاضي مرو أخو سليمان وكانا توأمين.
روى عن أبيه وابن عباس وابن عمر وعبد الله بن عمرو وابن مسعود وعبد الله ابن مغفل وأبي موسى الاشعري وأبي هريرة وعائشة وسمرة بن جندب وعمران بن حصين ومعاوية والمغيرة بن شعبة ودغفدل بن حنظلة النسابة وبشير بن كعب وحميد بن عبد الرحمن الحميري وأبي الاسود الدؤلي وحنظلة بن علي الاسلمي وابن المسيب ويحيى بن يعمر وجماعة وعنه بشير بن المهاجر وسهل بن بشير وثواب بن عتبة وحجير بن عبدالله وحسين ابن (هامش صفحه 137) (1) (براد) بفتح الموحدة والراء الثقيلة اه خلاصة.
(2) ق - عبدالله بن براد هو ابن عامر بن براد يأتي اه تقريب.
(*)

(5/137)


ذكوان وحسين بن واقد المروزي وداود بن أبي الفرات وابناه صخر وسهل وسعيد الجريري وسعد بن عبيدة وعبد الله بن عطاء المكي وأبو طيبة عبدالله بن مسلم المروزي وأبو المنيب عبيد الله بن عبدالله العتكي وعثمان بن غياث وعلي بن سويد بن منجوف وقتادة وكهمس بن الحسن ومالك بن مغول ومحارب بن دثار ومطر الوراق والوليد ابن ثعلبة وغيرهم.
قال الاثرم عن أحمد أما سليمان فليس في نفسي منه شئ وأما عبدالله ثم سكت ثم قال كان وكيع يقول كانوا لسليمان أحمد منهم لعبد الله وقال في رواية أخرى عن وكيع كان سليمان أصحهما حديثا وقال عبدالله بن أحمد عن أبيه عبدالله بن بريدة الذي روى عنه حسين بن واقد ما أنكرهما وأبو المنيب أيضا وقال ابن معين والعجلي وأبو حاتم ثقة وقال أبوتميلة عن رميح الطائي عن عبدالله بن بريدة ولدت لثلاث خلون من خلافه عمر وقال أحمد ابن سيار المروزي مات بقرية من قرى مرو وكان بينه وبين موت أخيه سليمان عشر سنين وتوفي عبدالله في ولاية اسد بن عبدالله على القضاء.
وقال ابن حبان ولد عبدالله سنة (115) وهو وأخوه سليمان توأم ومات سليمان وهو على القضاء بمرو سنة (100) وولى أخوه بعده القضاء إلى أن مات سنة خمس وعشرة ومائة فعلى هذا يكون عمر عبدالله مائة سنة وقد قيل إنهما ماتا في يوم واحد وليس بشئ.
قلت: وقال ابن أبي حاتم في المراسيل قال أبو زرعة لم يسمع من عمرو قال الدار قطني في كتاب النكاح من السنن لم يسمع من عائشة وقال ابن خراش صدوق كوفي نزل البصرة وقال أبو القاسم البغوي حدثني محمد بن علي الجوزجاني قال قلت لابي عبدالله يعني أحمد ابن حنبل سمع عبدالله من أبيه شيئا قال ما أدري عامة ما يروي عن بريدة عنه وضعف حديثه وقال ابراهيم الحربي عبدالله أتم من سليمان ولم يسمعا من أبيهما وفيما روى عبدالله عن أبيه احاديث منكرة وسليمان أصح حديثا ويتعجب من الحاكم مع هذا القول في ابن بريدة كيف يزعم أن سند حديثه من رواية حسين بن واقد عنه عن أبيه اصح
الاسانيد لاهل مرو.

(5/138)


271 - ع (الستة).
عبدالله بن بسر (1) بن أبي بسر المازني القيسي أبو بسر ويقال أبو صفوان.
له ولابيه صحبة.
وسكن حمص.
روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن أبيه إن كان محفوظا وأخته الصماء وقيل عمته وقيل خالته.
روى عنه أبو الزاهرية حدير بن كريب وخالد بن معدان وسليم بن عامر ومحمد بن عبدالرحمن بن عوف اليحصبي ومحمد بن زياد ويزيد بن خمير الرحبي وعمرو بن قيس السكوني وصفوان بن عمرو وحريز بن عثمان وحسان بن نوح والحسن بن نوح والحسن بن أيوب والحكم بن الوليد الوحاظي قال ابن سعد وغيره مات سنة ثمان وثمانين بالشام وقال بعضهم بحمص وهو ابن (94) سنة وهو آخر من مات بالشام من الصحابة.
قلت: وقال أبو القاسم عبد الصمد بن سعيد الحمصي في الصحابة الذين نزلوا حمص مات عبدالله بن بسر سنة (96) وله مائة سنة وكذا ذكر أبو نعيم في معرفة الصحابة وساق في ترجمته حديث وضع النبي صلى الله عليه وسلم يده على رأسه فقال يعيش هذا الغلام قرنا فعاش مائة سنة وفي الصحابة أيضا عبدالله بن بسر النصري روى عن النبي صلى الله عليه وسلم وعنه ابنه عبد الواحد وقد فرق بينه وبين المازني الخطيب وابن عساكر وابن عبد البر وآخرون (2).
272 - مد ت ق (أبي داود في المراسيل والترمذي وابن ماجة).
عبدالله بن بسر السكسكي الحبراني (3) أبو سعيد الحمصي.
سكن البصرة.
روى عن أبيه وعن عبدالله بن بسر وأبي أمامة الباهلي وأبي كبشة الانماري وعبد الرحمن بن عدي البهراني وعمر بن عبد العزيز وغيرهم وعنه اسماعيل ابن عياش وأبو الربيع اشعث بن سعيد السمان ومحمد بن حمران واسماعيل بن زكرياء وأبو (هامش صفحه 139) (1) عبدالله بن (بسر) بضم الموحدة وسكون المهملة اه تقريب.
(2) (تمييز عبدالله) بن بسر النصري بالنون والد عبد الواحد صحابي أيضا ووهم من خلطه بالذي قبله اه تقريب.
(3) في لب اللباب (الحبراني) بضم الحاء المهملة وسكون الموحدة وراء نسبة إلى حبران بطن من حمير اه.
(*)

(5/139)


عبيدة الحداد وغيرهم قال علي بن المديني عن يحيى بن سعيد لا شئ وقد رآه يحيى وقال الترمذي ضعيف ضعفه يحيى بن سعيد وغيره وقال النسائي ليس بثقة وقال أبو حاتم والدار قطني ضعيف الحديث وذكره ابن حبان في الثقات.
وقال الآجري عن أبي داود ليس بالقوي.
273 - س ق (النسائي وابن ماجة).
عبدالله بن بشر (1) بن التيهان الرقي