صدر هذا الكتاب آليا بواسطة الموسوعة الشاملة
(اضغط هنا للانتقال إلى صفحة الموسوعة الشاملة على الإنترنت)


الكتاب : الكامل
مصدر الكتاب : الإنترنت
[ ترقيم الكتاب موافق للمطبوع ]

إدريس يقول ذهب بي أبي الى جابر الجعفي فأجلسني قريبا منه فقال لأبي هذا ابنك
الذي علمته القرآن قال نعم ثنا عبد الله بن محمد بن مسلم ثنا الصغاني ثنا يحيى بن أبي بكير ثنا شعبة عن جابر سمعت مجاهد يقول ان الله عزوجل لا يحب الفرحين الأشرين البطرين المرحين فقال له رجل يا أبا بسطام جابر فقال جابر كان جابر إذا قال ثنا وسمعت فهو من أوثق الناس ثنا بن قتيبة ثنا محمد بن عامر قال سمعت إبراهيم بن مهدي يقول وثنا أحمد بن علي قال ثنا عبد الله بن الدورقي ثنا إبراهيم بن مهدي قال سمعت بن علية يقول سمعت شعبة يقول أما جابر ومحمد بن إسحاق فصدوقين محمد ثنا بن حماد قال حدثني عبد الله بن أحمد قال حدثني أبي حدثني إبراهيم بن مهدي عن بن علية قال قال لي شعبة أما جابر الجعفي ومحمد بن إسحاق وتغنيهم في الحديث ثنا علي بن أحمد المصري ثنا احمد بن سعد بن أبي مريم ثنا نعيم ثنا وكيع عن شعبة قال قيل له لم طرحت فلانا وفلانا ورويت عن جابر قال لأنه جاء بأحاديث لم يصبر عنها كتب الي محمد بن أيوب أخبرني محمد بن إبراهيم قال سمعت وكيعا يقول من يقول في جابر الجعفي بعدما أخذ عنه سفيان وشعبة أخبرنا محمد بن عثمان بن أبي سويد ثنا عمرو بن الاستثناء ثنا شعبة عن جابر عن عمار الدهني عن سعيد بن جبير عن بن عباس قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من بنى لله مسجدا ولو مثل مفحص قطاة بنى الله له بيتا في الجنة ثنا موسى بن هارون التوزي ثنا محمد بن المثنى ثنا يوسف بن يعقوب الضبعي ثنا سفيان الثوري وشعبة بن الحجاج عن جابر الجعفي عن أبي عازب عن النعمان بن بشير قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كل شئ خطأ الا السيف وفي كل شئ خطأ
أرش ثنا عبد الله بن محمد بن نصر بن طويط الرملي ثنا محمد بن علي بن الحسن بن شقيق سمعت أبي يقول أرنا أبو حمزة عن جابر الجعفي عن عكرمة عن بن عباس وابن عمر وأبي هريرة قالوا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يزني الزاني حين يزني وهو مؤمن ولا يسرق السارق حين يسرق وهو مؤمن الحديث

(2/118)


أرنا إبراهيم بن شريك ثنا أحمد بن يونس ثنا الحسن بن صالح عن جابر عن أبي الزبير عن جابر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال من كان له امام فقراءة الامام له قراءة أرنا إبراهيم ثنا أحمد ثنا الحسن عن جابر عن نافع عن بن عمر مثله ثنا معاوية بن العباس ثنا محمد بن خالد بن خلي ثنا أبي ثنا سلمة بن عبد الملك العوصي عن الحسن بن صالح عن جابر عن أبي الزبير عن جابر عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله ثنا محمد بن عمر بن العلاء ثنا سويد ثنا شريك عن جابر عن بن سابط عن جابر بن عبد الله قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول الحسين سيد شباب أهل الجنة ثنا بن ناجية ثنا أبو معمر ثنا شريك عن جابر عن عكرمة عن بن عباس ان النبي صلى الله عليه وسلم أتي بجيفة في غزوة الطائف فجعلوا يضربونها بالعصا ويرون وثلاثمائة ميتة فقال النبي صلى الله عليه وسلم ضعوا فيها السكين واذكروا اسم الله وكلوا ثنا بن ناجية ثنا إسماعيل السدي ثنا شريك عن جابر عن عكرمة عن بن عباس رفعه قال كتب علي النحر ولم يكتب عليكم وأمرت بصلاة الضحى ولم تؤمروا ثنا عبد الله بن زيدان ثنا أبو كريب ثنا خلاد بن يزيد الجعفي ثنا زهير بن معاوية عن
جابر الجعفي عن عكرمة عن بن عباس ان النفر الذين أتوا رسول الله صلى الله عليه وسلم جن نصيبين أتوه وهو بنخلة ثنا محمد بن الحسين بن حفص ثنا أبو كريب ثنا معاوية بن هشام عن شيبان النحوي عن جابر الجعفي عن أبي الزبير عن جابر قال لقد استغفر لي رسول الله صلى الله عليه وسلم خمسة وعشرين استغفارا كل ذلك أعدها بيدي يقول أديت عن أبيك دينه فأقول نعم فيقول يغفر الله لك ثنا علي بن إسماعيل بن إبراهيم الرقي بالرقة ثنا حكيم بن سيف ثنا عبيد الله بن عمرو عن معمر بن راشد عن جابر الجعفي عن عطاء بن أبي رباح عن جابر قال كنا نأكل لحوم الخيل على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ونشرب ألبانها قال الشيخ ولجابر حديث صالح وقد روى عنه الثوري الكثير وشعبة أقل رواية عنه من الثوري وحدث عنه زهير وشريك وسفيان والحسن بن صالح وابن عيينة وأهل الكوفة وغيرهم وقد احتمله الناس ورووا عنه وعامة ما قذفوه أنه كان يؤمن بالرجعة

(2/119)


وقد حدثه عنه الثوري مقدار خمسين حديثا ولم يتخلف أحد في الرواية عنه ولم أر له أحاديث جاوزت المقدار في الإنكار وهو مع هذا كله أقرب الى الضعف منه الى الصدق جابر بن عمرو أبو الوازع كوفي ثنا بن أبي عصمة ثنا أحمد بن أبي يحيى سمعت يحيى بن معين يقول أبو الوازع ليس بشئ سمعت أحمد النسائي يقول أبو الوازع منكر الحديث ثنا علان بن الصيقل ثنا بن أبي مريم سمعت يحيى بن معين يقول أبو الوازع ثقة ثنا بن عصمة ثنا الفضل بن زياد ثنا أحمد بن حنبل ثنا أبو سعيد مولى بني هاشم ثنا شداد أبو طلحة قال سمعت أبا الوازع جابر بن عمرو
حدثنا إسحاق بن إبراهيم بن يونس حدثنا أبو بكر الأثرم حدثنا أحمد شوال مثله قال الشيخ وأبو الوازع هذا ما أعرف له كثير رواية وانما يروي عنه قوم معدودين وأرجو أنه لا بأس به جابر بن نوح الحماني كوفي أخبرنا عبد الرحمن بن أبي بكر ثنا عباس قال يحيى جابر بن نوح امام مسجد بني حمان ولم يكن بثقة وكان أبوه نوح ثقة وفي موضع آخر سمعت يحيى يقول جابر بن نوح الحماني كان امامهم قال سمعت أنا من أبيهم وكان شيخا قصيرا يبيع الغنم وكان يروي عن حبيب بن أبي عمرة قلت ليحيى محاضر أحب إليك أو جابر بن نوح قال محاضر ثنا بن حماد ثنا عباس عن يحيى نحوه الى قوله يبيع الغنم فلم يذكر ما بعده وزاد وكان حفص بن الصالح يضعفه وقال النسائي جابر بن نوح ليس بالقوي ثنا بن صاعد ثنا العباس بن أبي طالب والحسين بن بحر البيروذي قالا ثنا محمد بن جعفر بن أبي المواتية الفيدي العلاف ثنا جابر بن نوح عن محمد بن عمرو عن أبي سلمة عن أبي هريرة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ان من تمام الحج ان تخرج من دويرة أهلك

(2/120)


قال الشيخ وجابر بن نوح هذا ليس له روايات كثيرة وهذا الحديث الذي ذكرته لا يعرف الا بهذا الإسناد ولم أر له أنكر من هذا من اسمه جويبر جويبر بن سعيد الأزدي الخراساني قال لنا بن سعيد هو كوفي ويقال كنيته أبو القاسم ثنا بن أبي بكر ثنا عباس عن يحيى قال جويبر صاحب الضحاك كنيته أبو
القاسم ثنا عبد الرحمن بن إسحاق الغامدي الدمشقي ثنا هشام بن عمار ثنا مروان ثنا جويبر بن سعيد الأزدي ثنا الجنيدي ثنا البخاري قال حدثنا علي قال يحيى كنت أعرف جويبر بحديثين ثم أخرج هذه الأحاديث بعد فضعف هو بن سعيد البلخي أرنا الساجي سمعت بن المثنى يقول ما سمعت يحيى ابن عبد الرحمن حدثا عن سفيان عن جويبر شيئا قط كتب الي محمد بن الحسن ثنا عمرو بن علي قال وكان يحيى وعبد الرحمن لا يحدثنا عن جويبر بن سعيد وكان سفيان يحدث عنه قال عمرو سمعت يحيى مرة حدث بحديث جويبر قال حدث جواب التيمي فقال له رجل قل حدثنا قال اكتب كما أقول لك فلم يحدث يحيى وعبد الرحمن عن سفيان عنه شيئا ثنا محمد بن علي المروزي ثنا عثمان بن سعيد الدارمي قلت ليحيى بن معين فجويبر كيف حديثه قال ضعيف ثنا بن أبي بكر وابن حماد قالا ثنا عباس عن يحيى قال جويبر ليس بشئ وفي موضع آخر جويبر بن سعيد الخراساني قلت ليحيى أين سمع منه الكوفيون قال لعله مر بهم ثنا بن حماد حدثني عبد الله بن أحمد عن أبيه كان وكيع إذا أتى على حديث سفيان عن جويبر قال سفيان عن رجل لا يسميه استضعافا له سمعت بن حماد يقول قال السعدي جويبر بن سعيد سمعت من حدثني عن بن حنبل قال لا تشتغل بحديثه

(2/121)


وقال النسائي جويبر بن سعيد الخراساني متروك الحديث
ثنا علي بن خلف بن علي البغدادي بمصر ثنا محمد بن عبيد بن حساب ثنا حماد بن زيد عن جويبر عن الضحاك عن بن عباس رفع ذلك الى النبي صلى الله عليه وسلم قال المقتول دون ماله شهيد والمقتول دون أهله شهيد والمقتول دون نفسه شهيد أرنا الحسن بن سفيان ثنا حسين بن مهدي ثنا عبد الرزاق أرنا معمر عن جويبر عن الضحاك بن مزاحم عن النزال بن سبرة عن علي عن النبي صلى الله عليه وسلم انه قال لا رضاع بعد فطام ولا يتم بعد حلم ولا صمت يوم الى الليل ولا طلاق قبل نكاح قال الشيخ وهذا الحديث رواه عن عبد الرزاق جماعة فمنهم من قال عن معمر عن جويبر ومنهم من قال عن الثوري عن جويبر ومنهم من أوقفه ومنهم من رفعه ومنهم من زاد في المتن ولا نكاح الا بولي أرنا علي بن العباس ثنا يوسف بن محمد بن سابق ثنا أبو مالك عن جويبر عن الضحاك عن بن عباس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم تجب الصلاة على الغلام إذا عقل والصوم إذا أطاق وتجري عليه الشهادة والحدود إذا احتلم ثنا القاسم بن زكريا ثنا محمد بن عبيد ثنا معاوية عن جويبر عن محمد بن واسع عن أبي صالح عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ان الله عزوجل يحب السهل الطلق قال الشيخ ولجويبر أبو بن الضحاك التفسير وغيره من المسانيد وقد روى عن أبي صالح وعن غيره وقد روى عنه الثوري وجماعة من الكوفيين والضعف على حديثه ورواياته بين

(2/122)


من اسمه جرير جرير بن أيوب الأسماء كوفي ثنا أحمد بن علي بن بحر المطيري ثنا عبد الله بن الدورقي قال يحيى جرير بن أيوب البجلي كوفي ليس بذاك وأخوه يحيى بن أيوب ثقة
ثنا بن حماد ثنا العباس عن يحيى قال جرير بن أيوب ليس بشئ ثنا بن أبي بكر ثنا عباس سمعت يحيى يقول يحيى بن أيوب قد سمع منه أبو نعيم قال يحيى ويحيى بن أيوب أخوه وكان أبو نعيم يقدم يحيى بن أيوب على جرير بن أيوب ويحيى بن أيوب وجرير بن أيوب من بجيلة وجرير بن أيوب سمع منه وكيع وليس هو بذاك وأخوه يحيى بن أيوب سمع منه عبد الله بن المبارك وليس به بأس وهو يحيى بن أيوب الأسماء ويحيى بن أيوب الكوفي يروي عنه أخوه جرير بن أيوب الكوفي ثنا الجنيدي ثن البخاري قال جرير بن أيوب الأسماء الكوفي عن جده أبي زرعة بن عمرو بن جرير منكر الحديث سمعت بن حماد يقول قال البخاري جرير بن أيوب الأسماء كوفي عن جده أبي زرعة بن عمرو بن جرير يروي وكيع عنه منكر الحديث وقال عمرو بن علي جرير بن أيوب الأسماء ضعيف الحديث قال أبو نعيم كان يضع الحديث وقال النسائي جرير بن أيوب الكوفي متروك الحديث ثنا علي بن العباس ثنا إبراهيم بن بشير بن خالد الكوفي ثنا محمد بن القاسم ثنا جرير بن أيوب عن أبي زرعة عن أبي هريرة قال أوصاني رسول الله صلى الله عليه وسلم بالغسل يوم الجمعة ثنا عبد الله بن محمد بن ناجية ثنا حسين بن علي بن جعفر الأحمر ثنا داود بن الربيع الأشجعي ثنا جرير بن أيوب الأسماء عن أبي إسحاق عن عمرو بن ميمون عن بن مسعود عن النبي صلى الله عليه وسلم في هذه الآية يوم تبدل الأرض غير الأرض والسموات قال تبدل الأرض بيضاء كأنها فضة لم يسفك فيها دم حرام ولم يعمل فيها خطيئة ثنا عبد الله بن عبد الحميد الواسطي ثنا زياد بن يحيى ثنا سهل بن حماد ثنا جرير

(2/123)


بن أيوب الأسماء ثنا محمد بن عبد الرحمن عن الشعبي عن مسروق عن عائشة قالت سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ما من عبد مطرف صائما الا فتحت له أبواب السماء وسبحت أعضاؤه واستغفر له أهل السماء الدنيا الى أن توارى بالحجاب فان صلى ركعة أو ركعتين أضاءت له السماوات نورا وقلن أزواجه من الحور العين اللهم اقبضه إلينا فقد اشتقنا الى رؤيته وان هلل أو سبح أو كبر تلقاه سبعون ألف ملك يكتبونها الى أن توارى بالحجاب قال الشيخ ولجرير بن أيوب أحاديث عن الشعبي وعن جده أبي زرعة بن عمرو بن جرير ويروي عن غيره أحاديث ولم أر في حديثه الا ما يحتمل وليس له حديث منكر قد جاوز الحد جرير بن بكير العبسي سمعت بن حماد يقول جرير بن بكير العبسي عن حذيفة منكر الحديث قاله البخاري وهذا الذي قال البخاري من رواية جرير عن حذيفة هذا إنما هو حديث واحد أو حديثين لا يجاوز الثلاثة جرير بن أبي عطاء ثنا بن أبي بكر ثنا عباس سمعت يحيى بن معين يقول قد روى الزهري عن شيخ يقال له جرير بن أبي عطاء قيل ليحيى من جرير هذا قال لا أدري قال الشيخ وجرير بن أبي عطاء هذا الذي يروي عنه الزهري ليس بمعروف ولا يروي عنه حديثا مسندا ولعله حدث عنه بمقطوع أو مقطوعين جرير بن حازم بن زيد الجهضمي الأزدي البصري يكنى أبا النضر ثنا بن حماد حدثني صالح بن أحمد حدثني علي بن المديني قال سمعت يحيى بن

(2/124)


سعيد يقول كان جرير بن حازم في حديث الضبع يقول عن جابر عن عمر ثم جعله بعد عن جابر عن النبي صلى الله عليه وسلم أخبرناه أحمد بن علي بن المثنى ثنا هدبة ثنا جرير بن حازم قال عبد الله بن عبيد بن عمير يقول حدثنا عبد الرحمن بن أبي عمار عن جابر بن عبد الله أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سئل عن الضبع فقال هي من الصيد وجعل فيها إذا أصابها المحرم كبشا قال الشيخ وقد تابع جريرا بن جريج على رواياته عن عبد الله بن عبيد بهذا الإسناد هذا الحديث ثنا أحمد بن عبد الله الأموي ثنا عبد الله بن حماد الآملي ثنا سعيد بن أبي مريم أرنا يحيى بن أيوب حدثني إسماعيل بن أمية وابن جريح وجرير بن حازم ان عبد الله بن عبيد بن عمير حدثهم أخبرني عبد الرحمن بن أبي عمار أنه سأل جابر بن عبد الله عن الضبع قال آكلها قال نعم قلت أصيد هي قال نعم قلت وسمعت ذاك من رسول الله صلى الله عليه وسلم قال نعم ثنا أحمد بن الحسن القمي وابن حماد قالا ثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل سألت يحيى بن معين عن جرير بن حازم فقال ليس به بأس فقلت له انه يحدث عن قتادة عن أنس أحاديث مناكير فقال ليس بشئ هو عن قتادة ضعيف ثنا محمد بن علي ثنا عثمان بن سعيد قلت ليحيى بن معين كيف حديث جرير بن حازم قال هو ثقة ثنا أحمد بن محمد بن العراد ثنا يعقوب بن شيبة ثنا أبو سلمة موسى بن إسماعيل قال ما رأيت حماد بن سلمة يكاد يعظم أحدا تعظيمه جرير بن حازم ثنا أحمد بن محمد بن العراد ثنا يعقوب بن شيبة سمعت إبراهيم بن هاشم يقول وذكر جرير بن حازم فقال سمع المغازي وكتبها عن أبي إسحاق بأرمينية مع الحسن بن قحطبة
ثنا أبو يعلى الآتي سمعت هارون بن معروف يقول سمعت يزيد بن هارون يقول رأيت جرير بن حازم قبل يد الحسن بن قحطبة ثنا إسحاق بن إبراهيم بن يونس الأثرم ثنا أحمد بن حنبل ثنا عفان ثنا حماد بن زيد كان الغرباء إذا قدموا أتيناهم فيقول هشام الدستوائي هاتوها وكان احفظنا جرير بن حازم سمعت محمد بن هارون بن حميد يقول ثنا يعقوب بن إسماعيل بن حماد بن زيد سمعت وهب بن جرير يقول قرأ أبي على أبي عمرو بن العلاء فقال أنت أفصح من معد ثنا محمد بن الرومي ثنا علي بن الحسين الرازي سمعت سليم بن منصور يقول سمعت أبا

(2/125)


أو نصر التمار يقول كان جرير بن حازم يحدث فإذا جاءه انسان لا يشتهي أن يحدثه ضرب بيده الى ضرسه قال أوه ثنا الفضل بن الحباب ثنا سليمان بن حرب وثنا علي بن سعيد الرازي ثنا محمد بن أبان قالا ثنا جرير بن حازم عن قتادة سألت أنس بن مالك عن قراءة النبي صلى الله عليه وسلم فقال كان يمد صوته مدا ثنا محمد بن إسحاق بن يزيد الأنطاكي ثنا الهيثم بن جميل عن جرير بن حازم عن قتادة عن أنس قال كانت للنبي صلى الله عليه وسلم جمة بين أذنيه وعاتقه ثنا محمد ثنا الهيثم عن جرير بن حازم عن قتادة عن أنس كان النبي صلى الله عليه وسلم يحتجم ثلاثا محجمين) في الأخدعين عبد ومحجمة عليه في الكاهل ثنا علي بن سعيد ثنا محمد بن أبان ثنا جرير بن حازم عن قتادة عن أنس كانت قبيعة سيف رسول الله صلى الله عليه وسلم من فضة ثنا علي ثنا محمد ثنا جرير سمعت قتادة يحدث سألت أنس كيف كان شعر رسول الله صلى الله عليه وسلم قال كان رجلا ليس بالجعد ولا بالسبط بين أذنيه وعاتقه ثنا عبد الله بن موسى بن الصقر ثنا إبراهيم بن المنذر
وثنا أحمد بن الحارث بن مسكين ثنا أبي قالا ثنا بن وهب عن جرير بن حازم أنه سمع قتادة يحدث عن أنس بن مالك أنه قال عق رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الحسن والحسين زاد بن الحارث بكبشين ثنا أبو العلاء ثنا أبو الطاهر أخبرنا بن وهب عن جرير بن حازم أنه سمع قتادة بن دعامة ثنا أنس بن مالك أن رجلا جاء الى رسول الله صلى الله عليه وسلم وقد توضأ وترك على قدمه مثل موضع الظفر فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم ارجع فأحسن وضوءك قال الشيخ وهذان الحديثان تفرد بهما بن وهب عن جرير بن حازم ولابن وهب عن جرير غير ما ذكرت غرائب ثنا عبد الله بن إبراهيم القصري ثنا الحسن بن علي الحلواني ثنا يزيد بن هارون أخبرنا جرير بن حازم عن قتادة عن أنس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال قل هو الله أحد تعدل ثلث القرآن ثنا كهمس بن معمر ثنا الحسن بن أبي يحيى بن السكن ثنا يزيد أرنا جرير بن حازم عن قتادة عن أنس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال قل هو الله أحد تعدل ثلث القرآن

(2/126)


ثنا زكريا بن يحيى البستي ثنا الحسن بن أبي يحيى الأصم ثنا يزيد بن هارون ووهب بن جرير عن جابر بن حازم عن قتادة عن أنس عن النبي صلى الله عليه وسلم قل هو الله أحد تعدل ثلث القرآن قال الشيخ وهذا الحديث كنت لا أعرفه الا من حديث يزيد بن هارون عن جرير وعن يزيد الحسن بن علي الحلواني حتى حدثنا كهمس وزكريا عن الحسن بن أبي يحيى عن يزيد وزادنا زكريا وهب بن جرير ولم أر لوهب في هذا الحديث أصل الا ما رواه لنا
زكريا عن الحسن بن أبي يحيى وكهمس لم يذكر في الإسناد وهب وهذه الأحاديث عن قتادة عن أنس التي أمليتها لا يتابع حريرا أحد الا حديث كان النبي صلى الله عليه وسلم يمد صوته بالقراءة فإنه رواه همام أيضا عن قتادة ثنا محمد بن إسحاق بن يزيد ثنا الهيثم بن جميل وثنا عمر بن سنان ثنا عبد الرحمن بن عمرو الحراني قالا ثنا جرير بن معاذ عن ثابت عن أنس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أقيمت الصلاة فلا تقوموا حتى تروني وهذا يقال أخطأ فيه جرير بن حازم وليس هذا من حديث أنس إنما رواه ثابت عن عبد الله بن أبي قتادة عن أبيه ثناه محمد بن هارون بن حميد ثنا أحمد بن الحسن بن خراش ثنا أبو الوليد عن حماد بن زيد كنا جلوسا يوما ومعنا حجاج الصواف ومعنا جرير بن حازم وثابت البناني فحدث حجاج بحديث عبد الله بن أبي قتادة عن أبيه إذا أقيمت الصلاة فلا تقوموا حتى تروني فاحتمل أبو النضر يعني جرير بن حازم الحديث عن ثابت ثنا محمد بن إسحاق ثنا الهيثم وثنا علي بن سعيد بن بشير واللفظ له ثنا محمد بن أبان قالا ثنا جرير بن حازم سمعت ثابت البناني يحدث عن أنس بن مالك كان رسول الله صلى الله عليه وسلم ربما نزل عن المنبر فيعرض له الرجل فيكلمه في حاجته فيقوم معه حتى يقضي حاجته ثم يمضي الى مصلاه ثنا محمد بن إسحاق ثنا الهيثم ثنا جرير بن حازم عن الزبير بن الخريت عن عكرمة عن أبي هريرة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يحل لمسلم أن يمنع جاره أن يضع خشبة في جداره أخبرنا محمد بن إسحاق ثنا الهيثم ثنا جرير بن حازم عن الزبير بن الخريث عن عكرمة عن أبي هريرة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا اشتجرتم في الطريق فاجعلوها سبعة أذرع

(2/127)


ثنا إسحاق بن إبراهيم بن يونس حدثني سعيد بن عمرو السكوني ثنا بقية حدثني عبد الله بن المبارك عن جرير بن حازم عن الزبير بن الخريت عن عكرمة عن بن عباس نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن طعام المتبارين ثنا عبد الله بن موسى بن الصقر ثنا إبراهيم بن المنذر ثنا بن وهب عن جرير بن حازم عن عبيد الله عن نافع عن بن عمر قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يوشك أن يحصر أهل المدينة حتى يكون أقصى مسالحهم بسلاح من خيبر ثنا أحمد بن الحسن الصوفي ثنا يحيى بن معين ثنا عثمان بن صالح ثنا بن وهب باسناده نحوه قال وهذا الحديث تفرد به بن وهب عن جرير بن حازم قال بن عدي وهذا الحديث لا يقول فيه أحد عن عبيد الله عن نافع عن بن عمر الا جرير وعنه عبد الله وهذا خطأ ولا أدري الخطأ من جرير أم من بن وهب ورواه أصحاب عبيد الله عن عبيد الله عن حبيب بن عبد الرحمن عن حفص بن عاصم عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم ثنا محمد بن سعيد بن مهران ثنا شيبان ثنا جرير بن حازم ثنا نافع عن بن عمر أن رجلا نادى رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو على المنبر فقال يا رسول الله كيف صلاة الليل فقال النبي صلى الله عليه وسلم هكذا بأصبعيه نصبهما مثنى مثنى فإذا خشيت الصبح فصل ركعة توتر لك صلاتك ثنا عبدان ثنا محمد بن معمر ثنا حبان بن هلال ثنا جرير بن حازم عن أيوب عن زيد بن أسلم قال فلقيت زيد بن أسلم فحدثني عن عطاء بن يسار عن أبي سعيد الخدري أن رجلا من الأنصار كان يرعى ناقة له في قبل أحد فعرض لها فنحرها بوتد فقلت لزيد بن أسلم وتد من خشب أو حديد قال بل من خشب قال سأل النبي صلى الله
عليه وسلم فأمره بأكلها قال الشيخ وجرير بن حازم من أجلة أهل البصرة ومن رفعائهم ما وزيد بن درهم والد حماد بن زيد اشتراه جرير بن حازم وأعتقه وزوجه فولد له حماد بن زيد وحماد بن زيد مولاه وأبوه وقد حدث عن جرير من الكبار أيوب السختياني والليث بن سعد نسخة طويلة ثناه أحمد بن الحارث بن عبد الكريم المروزي ثنا إبراهيم بن يزيد الأبيوردي الحافظ عن سلمان بن حرب أو غيره قال كان حماد بن زيد بن مولى لجرير بن حازم وكان زيد بن

(2/128)


درهم والد حماد مملوك جرير فأعتقه وزوجه وأسلمه نساجا فولد له حماد فخرج جرير يوما وحماد يلعب مع الصبيان فقال جرير من هذا الصبي قالوا بن مولاك زيد بن درهم فقال جرير كأنه عما قليل قد درج الى طراز واسع ثم نسخ فلم يزل يعلو ذكر حماد بن زيد ويتضع جرير بن حازم حتى خطب الى قوم على الكبر فزوجوه فأخرجوا مسألته الى حماد بن زيد حتى أحسن محضره فزوجوه أو كما قال لنا بن الحارث ما هذا معناه ثنا بن المديني عن يحيى بن بكير عن ليث بن سعد عن جرير بن حازم وروى عنه الثوري وابن عون وحماد بن زيد وابن لهيعة ويحيى بن أيوب وغيرهم وهو في محل الصدق الا أنه يخطئ أحيانا ثنا الحسن بن محمد المديني ثنا يحيى بن عبد الله بن بكير ثنا الليث عن جرير بن حازم عن أبي هارون أنه سمع أبا سعيد الخدري يقول نادى فينا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن من مطرف لم يوتر فلا وتر له أرنا بن المديني ثنا يحيى ثنا الليث عن جرير عن قتادة عن النضر بن أنس بن مالك عن بشير بن نهيك عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال من أعتق شركا له في عبد قوم عليه بقيمة عدل فان لم يكن للمعتق مال استسعى العبد غير مشقوق عليه
ثنا الحسن بن محمد ثنا يحيى ثنا الليث عن جرير بن حازم عن أيوب وابن عون عن بن سيرين ثنا أبو هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال الإيمان يمان والفقه يمان والحكمة يمانية قال الشيخ وهذا الحديث لا يعرف الا لجرير بن حازم عن أيوب وابن عون ولم يروه عن جرير غير الليث وقد روي عن بكار السيريني عن بن عون أيضا أخبرنا الحسن بن محمد ثنا يحيى حدثني الليث عن جرير بن حازم عن شعبة عن علقمة بن مرثد عن سليمان بن بريدة عن أبيه كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا بعث أميرا على جيش أمره في خاصة نفسه بتقوى الله وذكر الحديث قال الشيخ وهذا الحديث لا يرويه موصولا عن شعبة بهذا الإسناد عن الليث غير جرير بن حازم ورواه عبد الصمد بن عبد الوارث موصولا بالشك ورواه الحسين بن الوليد النيسابوري موصولا وغير هؤلاء الذين ذكرتهم رووه مرسلا ثنا الحسين بن أبي معشر ثنا حفص بن عمر بن الصباح ثنا موسى بن إسماعيل ثنا حماد بن زيد عن بن عون عن جرير بن حازم قلت لنافع كان بن عمر يوتر على راحلته قال وهل للوتر فضيلة على سائر التطوع قال أي والله لقد كان يوتر عليها

(2/129)


قال أبو سلمة وحدثنيه جرير بن حازم أخبرنا محمد بن يحيى بن سليمان المروزي ثنا عاصم بن علي ثنا جرير بن حازم أخبرنا الزبير بن سعيد ثنا عبد الله بن علي بن يزيد بن ركانة عن جده قال كان ركانة طلق امرأته على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم يعني البتة فقال له النبي صلى الله عليه وسلم ما أرت بها قال واحدة قال الله عزوجل قال الله قال فهو على ما سميت
قال الشيخ وهذا الحديث لا أعلم يرويه عن الزبير بن سعيد غير جرير بن حازم ثنا محمد بن جعفر الشعيري ثنا محمد بن حزابة ثنا الأسود بن عامر ثنا حماد بن زيد عن أيوب عن جرير عن الحسن عن عمرو بن تغلب أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ان من أشراط الساعة ان تقاتلوا قوما عراض الوجوه كأن وجوههم المجان المطرقة وان من أشراط الساعة أن تقاتلوا قوما نعالهم الشعر ثنا أحمد بن الحسين بن نصر الحذاء ثنا الصلت بن مسعود ثنا حماد بن زيد عن جرير بن حازم عن سليمان بن مهران عن أبي وائل قال كنا جلوسا على باب عبد الله بن مسعود ننتظر اذنه فمر بنا يزيد بن معاوية العبسي فقال لنا اخرج اليكم أبو عبد الرحمن قلنا لا قال فاني أدخل عليه فاما أن يخرج اليكم واما أن يأذن لكم فما لبث أن خرج إلينا فقال ما يمنعني أن أخرج اليكم الا مخافة أن أملكم ان رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يتحولنا بالموعظة في الأيام كراهة أن يملنا ثنا محمد بن موسى الحضرمي ثنا روح بن الفرج ثنا عمرو بن خالد ثنا بن لهيعة عن جرير بن حازم عن سليمان بن مهران عن زيد بن وهب عن عبد الله بن مسعود قال رسول الله صلى الله عليه وسلم تكون النطفة في الرحم أربعين يوما فذكر الحديث ثنا محمد بن إبراهيم الديبلي ثنا عبد الحميد بن صبيح ثنا حماد بن زيد قال قرأ جرير على أيوب كتابا وأنا شاهد لأبي قلابة فلم ينكره أن زيد بن ثابت كان يرقي من الأذن وكان في ذلك الكتاب عن أنس بن مالك قال كويت من ذات الجنب فشهدني أبو طلحة وأنس بن النضر وأبو طلحة كواني قال الشيخ وجرير بن حازم له أحاديث كثيرة عن مشايخه وهو مستقيم الحديث صالح فيه الا روايته عن قتادة فإنه يروي أشياء عن قتادة لا يرويها غيره وجرير عندي من ثقات المسلمين حدث عنه الأئمة من الناس أيوب السختياني وابن عون وحماد بن زيد والثوري والليث بن سعد ويحيى بن أيوب المصري وابن لهيعة
وغيرهم

(2/130)


من اسمه جعفر جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب مدني يكنى أبا عبد الله ثنا أحمد بن علي بن الحسين المدائني ثنا محمد بن عمرو بن نافع ثنا سعيد بن الحكم بن أبي مريم عن أبي بكر بن عياش أنه قيل له مالك لم تسمع من جعفر بن محمد وقد أدركته فقال سألناه عن ما يتحدث به من الأحاديث أشيئا سمعته قال لا ولكنها رواية رويناها عن آبائنا ثنا بن حماد حدثني صالح بن أحمد ثنا علي بن المديني سئل يحيى بن سعيد عن جعفر بن محمد فقال في نفسي منه شئ فقلت فمجالد قال مجالد أحب الي منه ثنا محمد بن خلف بن المرزبان ومحمد بن أحمد بن حماد قالا ثنا أحمد بن زهير بن حرب سمعت مصعب بن عبد الله الزبيري يقول سمعت الدراوردي يقول لم يرو مالك عن جعفر بن محمد حتى ظهر أمر بني العباس زاد بن حماد وسمعت مصعب يقول كان مالك بن أنس لا يروي عن جعفر بن محمد حتى يضمه الى آخر من أولئك الرفعاء ثم يجعله بعده ثنا علي بن أحمد بن سليمان ثنا أحمد بن سعد بن أبي مريم قال سمعت يحيى بن معين يقول جعفر بن محمد كنت لا أسأل يحيى بن سعيد عن حديثه فقال لا تسألني عن جعفر بن محمد قلت لا أريده فقال لي ان كان يحفظ فحديث أبيه المسند قال يحيى بن معين وهو ثقة قال يحيى وخرج حفص بن الصالح الى عبادان وهو موضع رباض فاجتمع إليه البصريون فقالوا له لا تحدثنا عن ثلاثة أشعث بن عبد الملك وعمرو بن عبيد وجعفر بن محمد فقال أما أشعث فهو لكم وأنا أتركه لكم وأما عمرو بن عبيد فانتم أعلم به وأما
جعفر بن محمد فلو كنتم بكار لأخذتكم النعال المطرقة ثنا بن أبي بكر ثنا عباس سمعت يحيى بن معين يقول جعفر بن محمد مأمون ثقة ثنا محمد بن علي ثنا عثمان بن سعيد قال سألت يعني يحيى بن معين عن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين فقال ثقة

(2/131)


ثنا علي بن أحمد بن سليمان ثنا أحمد بن سعد بن أبي مريم قال سمعت يحيى بن معين يقول جعفر بن محمد ثقة ثنا علي بن إسحاق بن رداء ثنا محمد بن يزيد المستملي ثنا إسحاق بن حكيم قال قال يحيى القطان وذكر جعفر بن محمد فقال ما كان كذوبا ثنا أحمد بن محمد بن سعيد ثنا جعفر بن محمد بن هشام ثنا محمد بن حفص بن راشد ثنا أبي عن عمرو بن أبي المقدام قال كنت إذا نظرت الى جعفر بن محمد علمت أنه من سلالة النبيين ثنا بن سعيد قال ثنا عبد الله بن إبراهيم بن قتيبة ثنا محمد بن حماد بن زيد الحارثي ثنا عمرو بن ثابت قال رأيت جعفر بن محمد واقفا عند الجمرة العظمى وهو يقول سلوني سلوني ثنا بن سعيد ثنا جعفر بن محمد بن حسن بن حازم قال ثنا إبراهيم بن محمد الرماني أبو نجيح قال سمعت حسن بن زياد يقول سمعت أبا حنيفة وسئل من أفقه من رأيت فقال ما رأيت أحدا أفقه من جعفر بن محمد لما أقدمه المنصور الحيرة بعث الي فقال يا أبا حنيفة ان الناس قد فتنوا بجعفر بن محمد فهئ له من مسائلك تلك الصعاب فقال فهيأت له أربعين مسألة ثم بعث الي أبو جعفر فأتيته بالحيرة فدخلت عليه وجعفر جالس عن يمينه فلما بصرت بهما دخلني لجعفر من الهيبة ما لم يدخلني لأبي جعفر فسلمت واذن لي أبو جعفر فجلست ثم التفت الى جعفر فقال يا أبا عبد الله تعرف هذا قال نعم هذا أبو حنيفة ثم أتبعها قد أتانا ثم قال يا أبا حنيفة هات من مسائلك سل أبا عبد الله فابتدأت أسأله قال
فكان يقول في المسألة أنتم تقولون فيها كذا وكذا وأهل المدينة يقولون كذا ونحن نقول كذا فربما تابعنا وربما تابع أهل المدينة وربما خالفنا جميعا حتى أتيت على أربعين مسألة ما أخرج منها مسألة ثم قال أبو حنيفة أليس قد روينا أن أعلم الناس أعلمهم باختلاف الناس أرنا أبو يعلى ثنا علي بن الجعد ثنا زهير قال قال أبي لجعفر بن محمد ان لي جارا يزعم أنك تبرأ من أبي بكر وعمر فقال جعفر برئ الله من جارك والله اني لأرجو أن ينفعني الله بقرابتي من أبي بكر ولقد اشتكيت شكاة فأوصيت الى خالي عبد الرحمن بن القاسم أخبرنا محمد بن الحسين بن حفص ثنا هشام بن يونس ثنا سفيان بن عيينة قال حدثونا عن جعفر بن محمد ولم أسمعه منه قال كان آل أبي بكر يدعون على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم آل رسول الله ثنا بن حماد حدثني صالح بن أحمد ثنا علي بن المديني قال يحيى بن سعيد أملى

(2/132)


علي جعفر بن محمد الحديث الطويل يعني حديث جابر في الحج أخبرنا الفضل بن الحباب ثنا عبد الله بن مسلمة بن قعنب ثنا سليمان بن بلال عن جعفر بن محمد عن أبيه عن جده أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قضى باليمين مع الشاهد وقضى علي بن أبي طالب أخبرنا الفضل ثنا القعنبي ثنا سليمان عن جعفر بن محمد عن عطاء بن أبي رباح أنه سمع عائشة زوج النبي صلى الله عليه وسلم تقول كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا كان يوم ذو ريح أو غيم عرف ذلك في وجهه وأقبل وأدبر فإذا مطر سر به وذهب ذلك عنه فسألته فقال اني خشيت أن يكون عذابا سلط على أمتي أخبرنا الفضل ثنا القعنبي ثنا سليمان عن جعفر بن محمد عن أبيه عن جابر قال أقام رسول الله صلى الله عليه وسلم بالمدينة تسع سنين ثم حج قال الفضل لم
أضبطه وذكر الحديث عن القعنبي قال الشيخ وهذا الحديث حدث به عن جعفر جماعة من الأئمة لم يرو هذا الحديث عنه أطول مما رواه عنه حاتم بن إسماعيل وبعده يحيى بن سعيد القطان وروي عن الثوري عن جعفر وليس بالطويل وحدث عنه مالك في الموطأ بأحرف من هذا الحديث وحدث عنه غيرهم مقدار عشرين نفسا أو أقل ثنا محمد بن جعفر الامام ثنا عثمان بن أبي شيبة ثنا جرير عن يحيى بن سعيد عن جعفر بن محمد عن أبيه عن جابر بن عبد الله في حديث أسماء بنت عميس حين نفست بذي الحليفة فأمر رسول الله صلى الله عليه وسلم أبا بكر أن يأمرها أن تغتسل وتهل أخبرنا أبو يعلى حدثنا إبراهيم بن أبي الليث ثنا الأشجعي عن سفيان عن جعفر بن محمد عن أبيه عن عبيد الله بن أبي رافع قال قلت لأبي هريرة ان عليا يقرأ في الجمعة سورة الجمعة وإذا جاءك المنافقون فقال هما السورتان قرأ بهما رسول الله صلى الله عليه وسلم ثنا العباس بن أحمد بن أبي شحمة ثنا الوليد بن شجاع ثنا أبو الحسين العكلي يعني زيد بن الحباب ثنا سفيان الثوري عن جعفر بن محمد عن أبيه عن علي أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قضى باليمين وشاهد وقال أبو جعفر للحكم قضى به علي بين أظهركم ثنا محمد بن أحمد بن حمدان ثنا الحسن بن يزيد الحصاص ثنا أبو أحمد الزبيري ثنا سفيان عن جعفر بن محمد عن أبيه عن بن عباس عن معاوية بن أبي سفيان قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم قصر بمشقص

(2/133)


ثنا محمد بن الحسين بن حفص ثنا إسماعيل بن إسحاق ثنا يحيى بن سالم عن الحسن بن صالح قال دخلت على جعفر بن محمد وقد احتجم فقلت كيف تصنع قال أغسل أثر المحاجم
قال الشيخ ولجعفر بن محمد حديث كبير عن أبيه عن جابر وعن أبيه عن آبائه و نسخا لأهل البيت برواية جعفر بن محمد وقد حدث عنه من الأئمة مثل بن جريج وشعبة بن الحجاج وغيرهم ممن ذكرت بعضهم ولم أذكر بعضا وجعفر من ثقات الناس كما قال يحيى بن معين جعفر بن الزبير الشامي دمشقي أخبرنا الساجي قال سمعت بن المثنى يقول ما سمعت يحيى حدث عن جعفر بن الزبير ثنا بن حماد حدثني صالح بن أحمد ثنا علي قال سمعت يحيى بن سعيد ذكر جعفر بن الزبير فقال لو شئت أن أكتب عنه ألفا لكتبت عنه قال وكان يروي عن بن المسيب نحوا من أربعين حديثا وضعفه يحيى ثنا بن حماد ثنا أبو الحسن أحمد بن عبد الله بن أبي بزة ثنا عبد الملك بن إبراهيم الجدي الثقة المأمون قال رأيت شعبة مغضبا مبادرا فقلت مه يا أبا بسطام فأراني طينة في يده وقال استعدي علي جعفر بن الزبير فإنه يكذب على رسول الله صلى الله عليه وسلم أخبرنا بن أبي بكر ثنا عباس سمعت يحيى يقول جعفر بن الزبير ليس بثقة وفي موضع آخر ضعيف ثنا بن حماد ثنا معاوية وعباس عن يحيى قال جعفر بن الزبير ليس بثقة ثنا الجنيدي ثنا البخاري قال جعفر بن الزبير عن القاسم أدركه وكيع سمعت بن حماد يقول قال البخاري جعفر بن الزبير الشامي عن القاسم متروك الحديث تركوه سمعت عبد الملك يقول سمعت أبا حازم الرازي يقول سمعت عثمان بن الهيثم يقول دخلت جامع البصرة فإذا جعفر بن الزبير قد اجتمع عليه الناس وإذا عمران بن حدير قاعدا وحده فقلت يا عجباه أكذب الناس من قد اجتمع عليه الناس وأصدق الناس قاعدا وحده
وقال عمرو بن علي وجعفر بن الزبير متروك الحديث وكان رجلا صدوقا كثير الوهم وقال النسائي جعفر بن الزبير الشامي متروك الحديث

(2/134)


وسمعت بن حماد يقول قال السعدي جعفر بن الزبير نبذوا حديثه أرنا الساجي ثنا محمد بن عبد الله بن بحر الساجي ثنا الحسن بن علي الواسطي ثنا معاذ بن معاذ عن قرة بن خالد قال عرج بروح امرأة منا فلما رجعت قالت ما فعل جعفر بن الزبير قلنا مات في هذه الأيام التي عرج فيها بروحك قالت رأيته مدرجا في أكفانه يرفع الى السماء يقولون قد أتاكم المحسن قد أتاكم المحسن ثنا طريف بن عبيد الله الآتي ثنا علي بن الجعد ثنا إسرائيل عن جعفر بن الزبير عن القاسم عن أبي امامة كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا جلس مجلسا فأراد أن يقوم استغفر عشرا الى خمس عشرة أرنا الفضل بن الحباب ثنا مسدد ثنا عيسى بن يونس عن جعفر بن الزبير عن القاسم عن أبي أمامة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال من أسلم على يدي رجل فله ولاؤه ثنا بن أبي داود ثنا علي بن خشرم ثنا عيسى عن جعفر بن الزبير عن القاسم عن أبي أمامة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لو استطعت أن أواري عورتي من شعاري لفعلت أخبرنا الحسن بن سفيان ثنا حكيم بن سيف ثنا عيسى بن يونس عن جعفر بن الزبير عن القاسم عن أبي امامة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من صام تطوعا فهو بالخيار ما بينه وبين نصف النهار ثنا عمر بن سنان ثنا سحيم بن محمد بن القاسم ثنا عيسى بن يونس عن جعفر بن الزبير عن القاسم عن أبي أمامة قال قائل يا رسول الله أفي كل صلاة قراءة قال
نعم ذلك واجب أرنا أبو يعلى ثنا كامل بن طلحة ثنا حماد بن سلمة عن جعفر بن الزبير عن القاسم عن أبي امامة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال إنما هو جذية منك يعني مس الذكر ثنا القاسم بن زكريا ثنا أحمد بن منيع ثا مروان بن معاوية ثنا جعفر بن الزبير عن القاسم عن أبي أمامة قال سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الرجل يمس ذكره قال إنما هو جذوة منك لا بأس به أخبرنا أبو خولة البهراني ثنا محمد بن آدم ثنا مروان عن جعفر بن الزبير عن القاسم عن أبي أمامة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الجمعة واجبة على خمسين

(2/135)


الله رجلا وليست على من دون الخمسين جمعة قال الشيخ وبهذا الإسناد أحاديث ثناه بها أبو خولة مناكير ثنا الحسن بن سفيان ثنا عبد الله بن محمد بن الحجاج الصواف ثنا صفدي بن سنان حدثني جعفر بن الزبير عن القاسم عن أبي امامة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الملائكة الذين يحملون العرش يتكلمون بالفارسية الدرية فإذا أنزل أمر فيه شدة نزل بالعربية ثنا إبراهيم بن علي العمري ثنا عبد الغفار بن عبد الله بن الزبير ثنا العباس بن الفضل ثنا جعفر بن الزبير عن القاسم عن أبي امامة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ان الله عزوجل إذا أوحى بأمر فيه لين أوحى بالفارسية وإذا أوحى بأمر فيه شدة أوحى بالعربية وبإسناده قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ان كلام الذين حول العرش بالفارسية الدرية ثنا الحسين بن محمد بن مأمون المصري ثنا محمد بن هشام السدوسي ثنا صفدي بن
سنان ثنا جعفر بن الزبير عن القاسم عن أبي أمامة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم استحي الله استحياءك من رجلين من صالحي عشيرتك ثنا بن صاعد ثنا إبراهيم بن راشد الآدمي ثنا عثمان بن الهيثم ثنا جعفر بن الزبير عن القاسم عن أبي أمامة قال قالت عائشة كانت تختلف يدي ويد رسول الله صلى الله عليه وسلم في الإناء الواحد من الجنابة حدثنا الساجي ثنا موسى بن إسحاق الكناني ثنا عثمان بن عبد الرحمن عن عنبسة عن جعفر بن الزبير عن القاسم عن أبي امامة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إذا دخل الرجل على أخيه فهو أمير عليه حتى يخرج من عنده حدثنا محمد بن علي بن عمرو الحفار ثنا أبو همام ثنا عيسى بن يونس ثنا جعفر عن القاسم الشامي عن عمار رأيت النبي صلى الله عليه وسلم بعد النهي يستقبل القبلة ويستدبرها قال الشيخ ولجعفر بن الزبير هذا هذا أحاديث غير ما ذكرت عن القاسم وعامتها مما لا يتابع عليه والضعف على حديثه بين

(2/136)


جعفر بن الحارث أبو الأشهب الكوفي كان بواسط ثنا أحمد بن محمد بن سعيد قال أبو الأشهب جعفر بن الحارث الكوفي وقع الى واسط ثنا بن أبي بكر وابن حماد قالا حدثنا عباس قال سمعت يحيى يقول أبو الأشهب جعفر بن الحارث النخعي يروي عنه محمد بن يزيد الواسطي وغيره ليس بشئ قال بن أبي بكر وهو كوفي زاد بن حماد فقال انسان ليحيى فأبو الأشهب الذي يروي عنه إسماعيل بن أبي خالد فقال يحيى ليس هذا ذاك انسان آخر وقد سمعت من يسميه وهو نخعي
ثنا بن أبي بكر ثنا عباس سمعت يحيى يقول قد روى يزيد بن هارون عن أبي الأشهب الكوفي وهو جعفر بن الحارث يروي عنه محمد بن يزيد الواسطي وهو ضعيف الحديث سمعت بن حماد يقول قال البخاري جعفر بن الحارث الواسطي عن منصور منكر الحديث وقال النسائي جعفر بن الحارث أبو الأشهب كوفي ضعيف ثنا الخليل بن محمد بن الخليل بن بنت تميم بن المنتصر ثنا جدي تميم بن المنتصر ثنا محمد بن يزيد يعني الواسطي عن أبي الأشهب عن موسى بن أبي عائشة عن زيد الجزري عن يزيد الرقاش عن أنس بن مالك قال رأيت النبي صلى الله عليه وسلم توضأ فخلل لحيته فقلت لم تفعل هذا يا نبي الله قال أمرني به ربي عز وجل وأبو الأشهب هو جعفر بن الحارث وزيد الجزري هو زيد بن أبي أنيسة أخبرنا أحمد بن جعفر بن محمد البغدادي بحلب ثنا سوار بن عبد الله القاضي ثنا معتمر بن سليمان ثنا أبو الحسن عن جعفر بن الحارث عن يزيد بن ميسرة الشامي عن عطاء الخراساني عن تثبت عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ان لكل أمة مجوسا وان مجوس هذه الأمة القدرية فلا تعودوهم إذا مرضوا ولا تصلوا عليهم إذا ماتوا قال الشيخ وأظن أن معتمر روى هذا فقال ثنا أبو الحسن عن جعفر بن الحارث يريد بابي الحسن يزيد بن هارون وهكذا كناه وكنية يزيد أبو خالد

(2/137)


ثنا أحمد بن الحسين الصوفي ثنا محمد بن حرب النشاني قال ثنا محمد بن يزيد الواسطي ثنا أبو الأشهب عن نافع عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أول ما يحاسب به العبد صلاته يقول الله عزوجل لملائكته انظروا في صلاة عبدي فان وجدها
كاملة كتبت له كاملة وان وجده انتقض منها شيئا قال انظروا هل تجدون لعبدي من تطوع قال فلتكمل عن صلاته من تطوعه ثم تؤخذ الأعمال على ذلك أخبرنا علي بن العباس الكوفي ثنا محمد بن حسان البرجواني الواسطي ثنا محمد بن يزيد عن أبي الأشهب عن ليث عن عبد الرحمن بن الأسود عن أبيه عن عبد الله قال انطلق رسول الله صلى الله عليه وسلم لحاجته فقال ائتني بشئ ولا تقربني جلائلا من ولا رجيعا قال ففعلت فتوضأ ثم صلى بنا ثنا الحسين بن أبي معشر ثنا عبد الوهاب بن الضحاك ثنا بن عياش عن جعفر بن الحارث عن منصور عن أبي عتيق عن جابر بن عبد الله عن النبي صلى الله عليه وسلم قال سمعته يقول لولا أن أشق على أمتي لجعلت السواك عليهم عزيمة ثنا عمر بن سنان ثنا عبد الوهاب بن الضحاك ثنا بن عياش عن جعفر بن الحارث عن الأعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ذمة المسلمين واحدة يسعى بها أدناهم فمن أخفر مسلما فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين لا يقبل الله منه يوم القيامة صرفا ولا عدلا قال الشيخ وجعفر بن الحارث قد روى عنه محمد بن يزيد الواسطي بنسخة وروى عنه يزيد بن هارون وإسماعيل بن عياش بأحاديث صالحة وأحاديثه أحاديث حسان وأرجو أنه لا بأس به وهو ممن يكتب حديثه ولم أجد في أحاديثه حديثا منكرا جعفر بن ميمون أبو العوام بصري ثنا أحمد بن علي بن بحر ثنا عبد الله بن أحمد الدورقي قال يحيى بن معين جعفر بن ميمون هو أبو العوام ليس بذاك أرنا بن أبي بكر ثنا عباس سألت يحيى عن جعفر بن ميمون قال هو بصري صالح الحديث وقد روى عنه سعيد بن أبي عروبة وغندر روى عنه أبو عبيدة الحداد قال

(2/138)


عباس وقد روى عنه عيسى بن يونس حدثنا بن حماد وابن أبي بكر قالا ثنا عباس عن يحيى قال جعفر بن ميمون ليس بذاك وفي موضع آخر جعفر بن ميمون ليس بثقة وقال النسائي جعفر بن ميمون ليس بذاك وفي موضع آخر جعفر بن ميمون ليس بالقوي ثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا عبد الله القواريري ثنا خالد بن الحارث ثنا جعفر بن ميمون عن أبي عثمان النهدي عن سلمان الفارسي قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ان ربكم حيي كريم يستحي من عبده إذا رفع يديه يدعوه أن يردهما صفرا قال الشيخ وجعفر بن ميمون ليس بكثير الرواية وقد حدث عنه الثقات مثل سعيد بن أبي عروبة وجماعة من الثقات ولم أر بأحاديثه نكرة وأرجو أنه لا باس به ويكتب حديثه في الضعفاء جعفر بن محمد بن عباد بن جعفر المخزومي مكي أرنا بن أبي بكر قال ثنا عباس قال ثنا يحيى ثنا عتاب بن زياد قال ثنا بن المبارك عن معمر عن جعفر بن محمد بن عباد بن جعفر أن رجلا حدثه عن القاسم وسالم في امرأة جعلت مماليكها احرارا ان تزوجت قالا هبيهم لولدك قال يحيى جعفر بن محمد بن عباد هذا مخزومي ثنا بن حماد حدثني صالح بن أحمد ثنا علي سألت سفيان بن عيينة عن جعفر بن محمد بن عباد بن جعفر وكان قدم اليمن فحملوا عنه شيئا قال فقلت لسفيان روى عنه معمر أحاديث يحيى بن سعيد فقال سفيان إنما وجد ذاك كتابا ولم يكن صاحب حديث وأنا أعرف به منهم إنما جمع كتبا فذهب بها قال الشيخ وجعفر بن محمد هذا كما قال بن عيينة لم يكن صاحب حديث وليس
من الرواة المشهورين بالحديث وانما له الشئ بعد الشئ من المقطوع ولم يمر بي عنه مسنده

(2/139)


جعفر بن برقان أبو عبد الله الكلابي جزري ثنا الحسين بن أبي معشر قال قال لي هلال بن العلاء جعفر بن برقان مولى بني كلاب كنيته أبو عبد الله حدثنا بن أبي معشر ثنا أبو موسى سألت كثير بن هشام قال جعفر بن برقان ممن كان قال الكلابي من مواليهم وهلك جعفر لما قدم أبو جعفر الرقة وهو ذاهب الى بيت المقدس وهذا من نحو أربعة وأربعين سنة قال أبو موسى سنة أربع وخمسين ومائة قال الشيخ قال لنا بن أبي معشر كان جعفر ينزل الرقة ثنا أحمد بن محمد بن موسى العراد ثنا يعقوب بن أبي شيبة قال سمعت يحيى بن معين يقول كان جعفر بن برقان أميا فقلت له جعفر بن برقان كان أميا قال قلت فكيف روايته قال كان ثقة صدوقا وما أصح روايته عن ميمون وأصحابه فقلت له أما روايته عن الزهري ليست بمستقيمة قال نعم وجعل يضعف روايته عن الزهري حدثنا بن أبي بكر ثنا عباس سمعت يحيى يقول جعفر بن برقان كان أميا وذكره بخير ليس هو في الزهري بذاك ثنا محمد بن علي المروزي ثنا عثمان بن سعيد الدارمي قلت ليحيى بن معين فجعفر بن برقان قال ثقة ثنا أحمد بن علي ثنا عبد الله بن أحمد الدورقي قال يحيى بن معين جعفر بن برقان أمي ثقة ثنا بن أبي عصمة ثنا أحمد بن أبي يحيى قال سمعت أحمد بن حنبل يقول كان جعفر بن برقان أميا ثنا محمد بن علي ثنا عثمان بن سعيد قلت ليحيى بن معين فجعفر بن برقان قال
ضعيف في الزهري ثنا موسى بن العباس ثنا أبو زرعة ثنا أبو نعيم قال كان جعفر بن برقان يحدثنا فإذا خرجنا دخل عليه سفيان ثنا إسحاق بن إبراهيم بن يونس ثنا موسى بن عبد الرحمن الأنطاكي قال سمعت عطاء بن مسلم يقول قال جعفر بن برقان لأن يكون هذا الحديث في بيت أحدكم خير له

(2/140)


من الجوهر المكنون في بيته ثنا أبو عروبة ثنا محمد بن سعيد الأنصاري سمعت مسكين بن بكير يقول سألني شعبة قال سمعت من جعفر بن برقان قال قلت نعم قال فهل سمعت حديث أبي سكينة من أراد بحبحة الجنة فعليه بالجماعة قلت لا قال لم تصنع شيئا قال مسكين فلما رجعت كتبت عنه ثنا أبو عروبة ثنا عمر بن هشام ثنا مخلد بن يزيد عن جعفر عن أبي السكينة الحمصي عن عبد الله بن عبد الرحمن قدم عمر جابية دمشق فقام في الناس فذكر الحديث قال الشيخ وجعفر بن برقان هذا مشهور معروف من الثقات وقد روى عنه الناس الثوري فمن دون وله نسخ يرويها عن ميمون بن مهران والزهري وغيرهما وهو ضعيف في الزهري خاصة وكان أميا ويقيم روايته عن غير الزهري وثبتوه في ميمون بن مهران وغيره وأحاديثه مستقيمة حسنة وانما قيل ضعيف في الزهري لأن غيره عن الزهري أثبت منه بأصحاب الزهري المعروفين مالك وابن عيينة ويونس وشعيب وعقيل ومعمر فانما أرادوا أن هؤلاء أخص بالزهري وهم أثبت من جعفر لأن جعفر ضعيف في الزهري لا غير جعفر بن زياد الأحمر كوفي ثنا محمد بن علي ثنا عثمان بن سعيد الدارمي قال وسئل يحيى بن معين عن جعفر الأحمر فقال بيده لم يضعفه ولم يثبته
ثنا بن أبي بكر قال ثنا عباس سمعت يحيى يقول جعفر الأحمر الكوفي ثقة قال وسمعت يحيى يقول في حديث من وسع على عياله قال ثنا أبو أسامة عن جعفر الأحمر عن إبراهيم بن محمد بن المنتشر قلت ليحيى قد روى سفيان بن عيينة عن إبراهيم بن محمد بن المنتشر قال يحيى إنما دلسه عن أبي أسامة قلت ليحيى فلم يسمع سفيان من إبراهيم قال بلى قد سمع منه ولكن لم يسمع هذا سفيان بن عيينة من إبراهيم ثنا أحمد بن محمد بن سعيد ثنا حسين بن الحكم ثنا عبد الحميد بن عبد الرحمن الكسائي قال سمعت جعفر الأحمر يقول ذهب سفيان الثوري وعمرو بن قيس الملائي الى موسى

(2/141)


الجهني فقالا ان الناس قد افسدوا فاكتم هذا الحديث حديث فاطمة بنت علي أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لعلي أنت مني بمنزلة هارون من موسى فقال لا أكتمه ولا يسألني أحد عنه الا حدثته به فقال جعفر الأحمر سبحان الله كأنا أخوف على أمة محمد صلى الله عليه وسلم من محمد عليه السلام خطوهما في خطأهما سمعت بن حماد يقول جعفر الأحمر مائل عن الطريق ثنا طريف بن عبيد الله الآتي قال ثنا يحيى بن بشر الحريري ثنا جعفر الأحمر عن عيسى بن ماهان عن الربيع بن أنس قال كنت عند أنس بن مالك فجاءه رجل فقال ما تقول في القنوت فبدره رجل فقال قنت رسول الله صلى الله عليه وسلم أربعين يوما فقال أنس ليس كما تقول قنت رسول الله حتى قبضه الله قال الشيخ وهذا الحديث قد رواه عن عيسى بن ماهان هو أبو جعفر الرازي عن جعفر الأحمر جماعة ثنا القاسم بن محمد بن العباد ثنا أحمد بن عبدة ثنا حسين بن حسن عن جعفر بن زياد الأحمر عن أبي هاشم الرماني عن زاذان عن سلمان قال رعفت عند النبي صلى الله عليه وسلم فأمرني أن حالا وضوء
وهذا الحديث قد رواه عن أبي هاشم غير جعفر الأحمر ثنا أحمد بن موسى بن معدان ثنا علي بن حرب ثنا الأسود بن عامر عن جعفر بن زياد الأحمر عن قابوس بن أبي ظبيان عن أبيه عن بن عباس قال قال النبي صلى الله عليه وسلم لا تصلح قبلتان في مصر واحد ولا على المسلمين جزية قال الشيخ وهذا الحديث رواه عن قابوس غير جعفر سفيان الثوري وجرير وغيرهما ثنا الحسين بن إسماعيل ثنا أحمد بن عثمان بن حكيم ثنا أبو غسان ثنا جعفر الأحمر عن يحيى بن سعيد عن عبد الرحمن بن وعلة قال سئل بن عباس عن هذه المسوك الميتة فقال سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول أيما اهاب دبغ فقد طهر قال الشيخ وهذا الحديث لا أعلم يرويه عن يحيى بن سعيد غير جعفر الأحمر وقد روى هذا الحديث عن بن وعلة زيد بن أسلم وأبو الخير ويزيد بن أبي حبيب وغيرهم ثنا أحمد بن الحسين الصوفي ثنا أحمد بن عبد الملك الأودي قال ثنا أحمد بن المفضل ثنا جعفر الأحمر عن عمران بن سليمان عن حصين الثعلبي عن أسماء بنت عميس قالت قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أقول كما قال أخي موسى عليه

(2/142)


السلام رب اشرح لي صدري ويسر لي أمري واجعل لي وزيرا من أهلي علي الى آخر الآية قال الشيخ وجعفر الأحمر له أحاديث يرويه عنه غير أهل الكوفة غير ما ذكرته وهو يروي شيئا من الفضائل وهو في جملة متشيعة الكوفة وهو صالح في رواية الكوفيين جعفر بن هلال بن خباب المدائني سمعت بن سعيد يقول هلال بن خباب مدائني وخباب مولى زيد بن صوحان ثنا أحمد بن محمد بن سعيد ثنا أحمد بن زهير بن حرب قال قرئ على أبي الحسن علي بن محمد بن عبد الله بن أبي سيف مولى عبد الرحمن بن سمرة القرشي المدائني عن جعفر بن هلال
وهو بن خباب عن عاصم الأحول عن أبي عثمان عن أسامة بن زيد قال كان النبي صلى الله عليه وسلم يحملني والحسن بن علي ويقول اللهم اني أحبهما فأحبهما قال الشيخ وهذا الحديث من هذا الطريق غريب لا أعلم رواه عن عاصم غير جعفر هذا ولا أعلم لجعفر بن هلال غير هذا الحديث ووالده هلال بن خباب له أحاديث جعفر بن أبي جعفر الأشجعي وأبو جعفر اسمه ميسرة وجعفر بن أبي جعفر يكنى أبا الوفاء هكذا كناه عبيد الله بن موسى أخبرنا بن عدي قال ثنا محمد بن منير عن محمد بن سليمان عنه ثنا علي بن الحسين بن عبد الرحيم ثنا محمد بن أسلم الطوسي ثنا عبيد الله بن موسى أرنا أبو الوفاء جعفر حدثني أبي عن بن عمر عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال من سمع الفلاح فلم يجبه فلا هو معناه ولا هو وحده ثنا الجنيدي ثنا البخاري قال جعفر بن أبي جعفر الأشجعي عن أبيه منكر الحديث سمعت بن حماد يقول جعفر بن أبي جعفر الأشجعي عن أبيه هو ضعيف منكر

(2/143)


الحديث قاله البخاري ثنا حمدان بن عمرو التمار الآتي ثنا غسان بن الربيع ثنا جعفر بن ميسرة عن أبيه عن بن عمر في تعريس رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ثم صلى بنا ب قل يا أيها الكافرون وقل هو الله أحد وقال صليت بكم بثلث القرآن وبربع القرآن وقال إذا نسيت صلاة الفجر الى صلاة العشاء الآخرة فذكرتها فابدأ فانها كفارتها قال الشيخ روى هذا الحديث مندل بن علي وبهذا الإسناد ثناه حمدان بأحاديث عداد
ثنا حمدان بن عمرو ثنا غسان بن الربيع ثنا جعفر بن ميسرة عن أبيه عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه جاء يمشي حتى دخل الكعبة فقال يا كعبة ما أطيب ريحك ويا حجر ما أعظم حقك ثلاثا والله للمسلم أعظم حقا منكما ثلاثا قال الشيخ وبهذا الإسناد أحاديث ثناه بها حمدان بن عمرو ثنا غسان بن الربيع ثنا جعفر بن ميسرة عن هلال أبي ضياء عن الربيع بن خثيم عن عبد الله بن مسعود قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم كل قرض صدقة ثناه بن ذريح ثنا أبو كريب ثنا مصعب حدثني جعفر بن ميسرة أبو الوفاء حدثني أبو لبيد مولى بني تيم الله عن الربيع بن خثيم عن عبد الله بن مسعود عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال كل قرضين صدقة قال الشيخ وجعفر بن ميسرة عامة حديثه ما ذكرت وبعض لم أذكره ها هنا وله عن أبيه عن بن عمر أحاديث وعن أبيه عن أبي هريرة أحاديث وجملته ليس بالكثيرة وهو منكر الحديث كما قاله البخاري جعفر بن سليمان الضبعي بصري أبو سليمان مولى بن الحارث أرنا عبد الرحمن بن أبي بكر ثنا عباس عن يحيى قال قدم جعفر بن سليمان الى اليمن وهو أبو سليمان ثنا بن حماد ثنا عباس عن يحيى قال جعفر بن سليمان الضبعي كان يحيى بن سعيد لا يكتب حديثه وفي موضع آخر كان يحيى بن سعيد لا يروي عن جعفر بن سليمان وكان

(2/144)


يستضعفه قال العباس سمعت يحيى يقول جعفر بن سليمان الضبعي ثقة ثنا أحمد بن علي المدائني ثنا الليث بن عبدة قال سمعت يحيى بن معين يقول جعفر بن سليمان الضبعي ثقة
ثنا بن أبي عصمة ثنا الفضل بن زياد قال سمعت أبا عبد الله أحمد بن حنبل يقول قدم جعفر بن سليمان عليهم بصنعاء فحدثهم حديثا كثيرا وكان عبد الصمد بن معقل يجئ فيجلس إليه ثنا بن أبي عصمة ثنا أحمد بن حميد قال سمعت أحمد بن حنبل يقول جعفر بن سليمان لا بأس به فقيل له ان سليمان بن حرب يقول لا يكتب حديثه قال حماد بن زيد لم يكن ينهى عنه كان ينهى عن عبد الوارث ولا ينهى عن جعفر إنما كان يتشيع وكان يحدث بأحاديث في علي وأهل البصرة يغلون في علي فقلت عامة حديثه رقاق قال نعم كان قد جمعها وقد روى عنه عبد الرحمن وغيره الا أني لم أسمع من يحيى عنه شيئا فلا أدري سمع منه أم لا ثنا بن ناجية قال سمعت وهب بن بقية يقول قيل لجعفر بن سليمان زعموا أنك تسب أبا بكر وعمر فقال أما السب فلا ولكن بغضا بآلك ثنا محمد بن نوح الجند يسابوري ثنا أحمد بن محمد العطار قال سمعت الخضر بن محمد بن شجاع يقول قيل لجعفر بن سليمان بلغنا أنك تشتم أبا بكر وعمر قال أما الشتم فلا ولكن بغضا بآلك سمعت الساجي يقول وأما الحكاية التي رويت عنه يعني هذه الحكاية التي ذكرتها إنما عنى به جارين كانا له وقد تأذى بهما يكنى أحدهما أبا بكر ويسمى الآخر عمر فسئل عنهما فقال السب لا ولكن بغضا بآلك ولم يعن به الشيخين أو كما قال ثنا أحمد بن علي بن المثنى ثنا القواريري ثنا جعفر بن سليمان ثنا يزيد الرشك عن مطرف بن عبد الله عن عمران بن حصين قال بعث رسول الله صلى الله عليه وسلم سرية فاستعمل عليهم علي بن أبي طالب قال فمضى علي في السرية قال عمران وكان المسلمون إذا قدموا من سفر أو من غزو أتوا رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل أن يأتوا رحالهم فأخبروه بمسيرهم قال فأصاب علي جارية قال فتعاقد أربعة من أصحاب رسول الله صلى
الله عليه وسلم عليه إذا قدموا على رسول الله أخبروه قال فقدمت السرية فأتوا رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخبروه بمسيرهم فقام أحد الأربعة فقال يا رسول الله أصاب علي جارية فأعرض عنه ثم قام الثاني فقال يا رسول الله صنع علي كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام الثالث فقال يا رسول الله صنع علي كذا وكذا فأعرض عنه ثم قام الرابع فقال يا

(2/145)


رسول الله صنع علي كذا وكذا فأقبل رسول الله صلى الله عليه وسلم مغضبا والغضب يعرف في وجهه فقال ما تريدون من علي علي مني وأنا منه وهو ولي كل مؤمن بعدي قال الشيخ وهذا الحديث يعرف بجعفر بن سليمان وقد أدخله أبو عبد الرحمن النسائي في صحاحه ولم يدخله البخاري أخبرنا أحمد بن علي بن المثنى ثنا الحسن بن عمر بن شقيق ثنا جعفر بن سليمان عن أبي هارون عن أبي سعيد مات رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يستخلف أحدا ثناه جعفر بن محمد بن العباس ثنا بشر بن هلال ثنا جعفر بن سليمان ثنا أبو هارون عن أبي سعيد قال لم يستخلف رسول الله صلى الله عليه وسلم أحدا ثنا القاسم بن الليث قال ثنا بشر بن هلال ثنا جعفر بن سليمان عن الخليل بن مرة عن القاسم بن سليمان عن أبيه عن جده قال سمعت عمار بن ياسر يقول أمرت بقتال القاسطين والمارقين ثنا محمد بن إبراهيم الأصبهاني ثنا أحمد بن الفرات ثنا عبد الرزاق أرنا جعفر بن سليمان عن علي بن زيد عن أبي نضرة عن بي سعيد عن النبي صلى الله عليه وسلم قال إذا رأيتم معاوية على منبري فاقتلوه قال الشيخ وهذا الحديث إنما رواه عبد الرزاق عن بن عيينة عن علي بن زيد وهكذا قال أحمد بن الفرات وعبد الرزاق عن جعفر وعلي بن زيد وهو بجعفر أشبه ثنا الحسن بن سفيان ثنا إسحاق بن راهويه أرنا عبد الرزاق عن بن عيينة عن
علي بن زيد فذكر هذا الحديث وثناه محمد بن سعيد بن معاوية النصيبي ثنا سليمان بن أيوب الصريفيني ثنا بن عيينة عن علي بن زيد فذكر هذا الحديث ورواه حماد بن سلمة عن علي بن زيد كذلك ولم أسمع بذكر جعفر بن سليمان عن علي بن زيد الا في هذه الرواية التي ذكرتها ثنا إسحاق بن إبراهيم الغزي ثنا أحمد بن موسى بن زنجويه ثنا محمد بن أبي السري ثنا عبد الرزاق أرنا جعفر بن سليمان عن عوف الغلام عن أبي عثمان النهدي عن عمران بن حصين قال توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يبغض ثلاث قبائل قال الشيخ وهذه الأحاديث التي ذكرها ليس عهدتها من قبل جعفر بن سليمان وانما العهدة من الخليل بن مرة لأن الخليل ضعيف جدا وحديث أبي سعيد الخدري بلاؤه من أبي هارون العبدي لا من جعفر وأبو هارون ضعيف وحديث عوف الغلام أحسنها إسنادا يرويه عبد الرزاق وعبد الرزاق شاعي كما ذكر عن جعفر

(2/146)


سنة ثنا محمد بن عبدة بن حرب ثنا العباس بن عبد العظيم ثنا حبان عن جعفر بن سليمان عن كثير أبي سهيل عن الحسن عن أبي بكرة قال قيل للنبي صلى الله عليه وسلم قتل كسرى قال فمن استخلفوا بعده قالوا ابنته قال لا يفلح قوم تملكهم امرأة ثنا محمد بن يحيى بن سليمان ثنا خالد بن خداش ثنا جعفر بن سليمان عن أبي عمران الجوني عن أبي بكر بن أبي موسى عن أبيه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الجنة تحت ظلال السيوف ثنا محمد بن يوسف بن عاصم ثنا يوسف بن موسى وثنا عبد الرحمن بن محمد القرشي قالوا ثنا محمد بن زياد بن معروف قالا ثنا إسحاق بن سليمان عن جعفر بن سليمان عن فائد عن عبد الله بن أبي أوفى قال كان لأبي بكر وعمر من النبي صلى الله عليه
وسلم مجلس هذا عن يمينه وهذا عن شماله فإذا غابا لم يجلس ذلك المجلس أحد ثنا إسحاق بن إبراهيم بن يونس ثنا إسحاق بن أبي إسرائيل ثنا جعفر بن سليمان ثنا أبو هارون العبدي عن أبي سعيد الخدري قال كان لعلي أحسبه قال من النبي صلى الله عليه وسلم مدخلا لم يكن لأحد من الناس أو كما قال سمعت بن قتيبة يقول سمعت أحمد بن الوليد الأمي يقول سمعت سعيد بن نصير يقول سمعت سيار بن حاتم يقول سمعت جعفر بن سليمان الضبعي يقول سمعت محمد بن المنكدر يقول سمعت جابر بن عبد الله يقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم مر رجل ممن كان قبلكم في بني إسرائيل بجمجمة فنظر إليها فقال أي رب أنت أنت وأنا أنا أنت العواد بالمغفرة وأنا العواد بالذنوب ثم خر ساجدا فقيل له ارفع رأسك فأنا العواد بالمغفرة وأنت العواد بالذنوب فرفع رأسه فغفر له قال الشيخ وهذا الحديث لا أعرفه الا من هذا الطريق حدثنا محمد بن جعفر بن يزيد ثنا حماد بن الحسن ثنا أبو سلمة سيار بن حاتم ثنا جعفر بن سليمان أبو سليمان والحارث بن نبهان الجرمي قالا ثنا مالك بن دينار عن شهر بن حوشب عن سعيد بن عامر بن حذيم قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لو أن امرأة من نساء أهل الجنة أشرفت الى أهل الأرض لملأت الأرض من ريح مسك ولأذهبت ضوء الشمس والقمر واني والله ما اختارك عليهن ودفع يده في صدرها يعني امرأته قال الشيخ وهذا الحديث معروف بسيار بن حاتم عن جعفر والحارث بن نبهان ثنا عبدان ثنا قطن بن نسير ثنا جعفر بن سليمان ثنا عبد الله بن المثنى عن عبد الله بن أنس بن مالك قال قال أنس بن مالك أهدي الى رسول الله صلى الله عليه وسلم حزنة

(2/147)


مشويا فذكر حديث الطير
قال الشيخ وهذا الحديث يرويه جعفر عن عبد الله بن المثنى أخبرنا أبو يعلى ثنا الحسن بن عمر بن شقيق ثنا جعفر بن سليمان عن بن جريج عن أبي الزبير عن جابر قال سألت فاطمة بنت قيس رسول الله صلى الله عليه وسلم عن المستحاضة فقال عدي أيام اقرائك وأمرها أن تحتشي وتصلي وتغتسل لكل طهر قال الشيخ وهذا الحديث لم يحدث به عن بن جريج بهذا الإسناد غير جعفر بن سليمان ويقال انه أخطأ فيه أراد به إسنادا آخر عن بن جريج لعله يرويه عن الزهري عن عروة عن عائشة فلعل جعفر أراد هذا الحديث فأخطأ عليه فقال عن أبي الزبير عن جابر أخبرنا أبو يعلى ثنا قطن بن نسير أرنا جعفر بن سليمان ثنا ثابت قال قال قطن أحسبه عن أنس بن مالك قال دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم مكة فقام أهلها سماطين ينظرون الى رسول الله صلى الله عليه وسلم والى أصحابه قال وابن رواحة يمشي بين يدي رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال بن رواحة...خلوا بني الكفار عن سبيله...فاليوم نضربكم على تنزيله...ضربا يزيل الهام عن مقيله...ويذهل الخليل عن خليله...يا رب اني موقن بقيله فقال عمر يا بن رواحة أفي حرم الله وبين يدي رسول الله صلى الله عليه وسلم تقول الشعر فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم مه يا عمر فوالذي نفسي بيده لكلامه هذا أشد عليهم من وقع النبل ثنا أبو يعلى ومحمد بن أبان بن ميمون السراج قالا ثنا يحيى الحماني ثنا جعفر بن سليمان عن ثابت عن أنس مر النبي صلى الله عليه وسلم في طريق ومرت امرأة سوداء فقال لها رجل الطريق ثم فقالت الطريق ثم فقال النبي صلى الله عليه وسلم دعوها فانها جبارة ثنا جعفر بن محمد بن الليث الزبادي ثنا سعيد بن
سليمان النشيطي ثنا جعفر بن سليمان عن ثابت عن أنس قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أفطر أحدكم فليفطر على التمر فان لم يجد فماء أخبرنا الحسن بن سفيان ثنا عمار بن هارون ثنا جعفر بن سليمان ثنا ثابت عن أنس قال كان النبي صلى الله عليه وسلم يفطر على التمر ويحب ان يفطر عليه قال الشيخ وهذا الحديث يعرف بعبد الرزاق عن جعفر ومن إفرادات جعفر عن ثابت

(2/148)


عن أنس لا أعلم يرويه عن جعفر غير ثلاثة أنفس اثنين قد ذكرتهما والثالث عبد الرزاق عن جعفر والحديث به مشهور عن جعفر وقد رواه سعيد بن سليمان وعمار بن هارون وزاد في حديث عبد الرزاق كان النبي صلى الله عليه وسلم يفطر على الرطب فان لم يكن رطب فتمر ثنا إسحاق بن إبراهيم بن خليل الجلاب ثنا محمد بن سليمان لوين ثنا جعفر بن سليمان عن ثابت عن أنس قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يسمع بكاء الصبي وهو مع أمه وهو في الصلاة فيقرأ بالسورة الخفيفة أو القصيرة ثنا محمد بن الحسن البصري ثنا أبو كامل ثنا جعفر بن سليمان ثنا ثابت عن أنس قال كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا أمطرت السماء حسر عن منكبيه حتى يصيبه المطر وقال غيره وقال انه حديث عهد بربه وبإسناده لما دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة أضاء منها كل شئ فلما توفي أظلم منها كل شئ ثنا جعفر بن محمد الفاريابي وأحمد بن شعيب النسائي وعبد الله بن إبراهيم الفرهاذاني والحسن بن الطيب البلخي ومحمد بن داود الفارسي قالوا ثنا قتيبة بن سعيد وقال النسائي أخبرنا وثنا علي بن سعيد بن بشير وإبراهيم بن يوسف الهسنجاني وأحمد بن حفص قالوا ثنا قطن بن نسير قالا ثنا جعفر بن سليمان عن ثابت عن أنس قال كان النبي صلى الله عليه وسلم لا يدخر شيئا لغد
ثنا أحمد بن يحيى بن زهير ثنا محمد بن عبد الله بن عبيد بن عقيل ثنا قيس بن حفص ثنا جعفر بن سليمان عن ثابت عن أنس قال كان النبي صلى الله عليه وسلم لا يدخر شيئا لغد قال الشيخ وهذا الحديث يعرف المدخلة عن جعفر وقد رواه قطن بن نسير وقيس بن حفص ورواه شيخ من أهل بغداد يقال له إدريس الحداد عن أحمد بن حنبل عن عبد الرزاق عن جعفر وأخطأ على أحمد لأن أحمد عنده حديث كان النبي صلى الله عليه وسلم يفطر على الرطب ثنا عبد الصمد بن عبد الله الدمشقي ثنا أيوب بن إسحاق بن سافري ثنا قيس بن حفص الدارمي من أهل البصرة ثنا جعفر بن سليمان عن ثابت عن أنس أن النبي صلى الله عليه وسلم وعائشة كانا يغتسلان من اناء واحد قال الشيخ وهذه الأحاديث عن جعفر بن سليمان عن ثابت عن أنس كلها

(2/149)


إفرادات لجعفر لا يرويها عن ثابت غيره ولجعفر حديث صالح وروايات كثيرة وهو حسن الحديث وهو معروف في التشيع وجمع الرقاق وجالس زهاد البصرة فحفظ عنهم الكلام الرقيق في الزهد يرويه ذلك عنه سيار بن حاتم وأرجو أنه لا بأس به قال الشيخ والذي ذكر فيه من التشيع والروايات التي رواها التي يستدل بها على أنه شاعي وقد روى في فضائل الشيخين أيضا كما ذكرت بعضها وأحاديثه ليست بالمنكرة وما كان منها منكرا فلعل البلاء فيه من الراوي عنه وهو عندي ممن يجب ان يقبل حديثه جعفر بن جسر بن فرقد القصاب بصري يكنى أبا سليمان ثنا عبد الرحمن بن عبد المؤمن أخبرنا محمد بن زياد بن معروف أخبرني أبو سليمان جعفر بن جسر بن فرقد وثنا عبد الرحمن بن عبد المؤمن ثنا علي بن الحسن بن سليمان ثنا محمد بن السكن الأبلي ثنا جعفر بن جسر بن فرقد
ثنا أبي وهشام بن حسان عن محمد بن سيرين عن أنس بن مالك قال كنت جالسا عند النبي صلى الله عليه وسلم فجاءه رجل فقال يا رسول الله ان أخا لي يحب أن يقرأ هذه السورة قل هو الله أحد قال بشر أخاك بالجنة ثنا حذيفة بن الحسن التنيسي ثنا أبو أمية محمد بن إبراهيم ثنا جعفر بن جسر بن فرقد حدثني أبي عن الحسن عن أبي بكرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم رفع الله عن هذه الأمة ثلاثا الخطأ والنسيان والأمر يكرهون عليه قال الحسن قول باللسان فأما اليد فلا ثنا محمد بن إدريس التجيبي ثنا محمد بن إبراهيم أبو أمية ثنا جعفر بن جسر بن فرقد حدثني أبي عن الحسن عن أبي بكرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ان الله عز وجل يؤيد هذا الدين بأقوام لا خلاق لهم ثنا حذيفة ثنا أبو أمية ثنا جعفر بن جسر بن فرقد القصاب عن أبيه عن ثابت عن أنس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من قال سبحان الله وبحمده غرس الله له ألف ألف نخلة في الجنة أصلها ذهب وفروعها در وطلعها كثدي الأبكار أحلى من العسل والين من الزبد كلما أخذ منها شئ عاد كما كان ثنا عبد الله بن أبي داود السجستاني ثنا يعقوب بن يوسف بن أبي عيسى الحراني ثنا جعفر بن جسر أخبرني أبي جسر ثنا عبد الرحمن بن حرملة عن سعيد بن المسيب

(2/150)


قال قال بن عمر كان راع على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم في غنم له إذ جاء الذئب فأخذ الشاة ووثب الراعي حتى انتزعها من فيه فقال له الذئب أما تتقي الله أن تمنعني طعمة أطعمنيها الله تنتزعها مني فقال له الراعي العجب من ذئب يتكلم فقال له الذئب أفلا أدلك على ما هو أعجب من كلامي ذلك الرجل يخبر الناس بحديث الأولين والآخرين أعجب من كلامي فانطلق الراعي حتى جاء الى النبي صلى الله عليه وسلم فأخبره فأسلم فقال له النبي
صلى الله عليه وسلم حدث به الناس قال الشيخ قال لنا بن أبي داود ولد هذا الراعي بمرو يقال لهم من بني مكلم الذئب ولهم أموال ونعم وهم من خزاعة واسم مكلم الذئب أهبان ومحمد بن الأشعث الهدي من ولده ثنا الساجي ثنا محمد بن يحيى المازني ثنا جعفر بن جسر حدثني أبي عن مجاهد قال لا تسموا بأسماء فيها أوه أوه فان أوه شيطان قال الشيخ ولجعفر بن جسر أحاديث مناكير غير ما ذكرت ولم أر للمتكلمين في الرجال فيه قولا ولا أدري كيف غفلوا عنه لأن عامة ما يرويه منكر وقد ذكرته لما أنكرت من الأسانيد والمتون التي يرويها ولعل ذاك إنما هو من قبل أبيه فان أباه قد تكلم فيه من تقدم ممن يتكلمون في الضعفاء لأني لم أر يروي جعفر عن غير أبيه جعفر بن إياس وإياس يكنى أبا وحشية وجعفر يكنى أبا بشر واسطي ثنا عبد الوهاب بن أبي عصمة ثنا أبو طالب أحمد بن حميد سألت يعني أحمد بن حنبل عن حديث شعبة عن أبي بشر قال سمعت مجاهدا يحدث عن بن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم في المنكدر التحيات فأنكره وقال لا أعرفه قلت روى نصر بن علي عن أبيه قال سمعت مجاهدا قال يحيى قال كان شعبة يضعف حديث أبي بشر عن مجاهد قال ما سمع منه شئ إنما بن عمر يرويه عن أبي بكر الصديق علمنا المنكدر ليس فيه النبي صلى الله عليه وسلم أخبرنا إسحاق بن إبراهيم بن يونس ثنا الأثرم ثنا أحمد بن حنبل ثنا يحيى قال كان شعبة يضعف حديث أبي بشر عن مجاهد حديث الطير هو حديث المنهال عن سعيد بن

(2/151)


جبير عن بن عمر أنه مر بقوم وقد نصبوا طيرا يرمونه بالنبل فقال لعن الله من يمثل
بالبهائم أرنا أحمد بن علي بن المثنى ثنا نصر بن علي ثنا أبي عن شعبة عن أبي بشر عن مجاهد عن بن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم في المنكدر التحيات لله والصلوات الطيبات السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا اله الا الله وأن محمدا عبده ورسوله ثناه محمد بن عبد الرحمن الدغولي ثنا خارجة بن مصعب بن خارجة ثنا مغيث بن بديل أرنا خارجة بن مصعب عن شعبة عن أبي بشر عن مجاهد كنت آخذ بيد بن عمر وهو يطوف بالبيت وهو يعلم التحية فذكر ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم فقال التحيات لله والصلوات والطيبات السلام على النبي ورحمة الله وبركاته قال كنا نقول هذا في حياته فلما قبض النبي صلى الله عليه وسلم قلنا السلام عليك أيه النبي ورحمة الله وزدت وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا اله الا الله قال وزدت وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبده ورسوله أرنا الفضل بن الحباب ثنا محمد بن كثير أرنا شعبة عن المنهال بن عمرو عن سعيد بن جبير عن بن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال لعن الله من مثل بالحيوان قال بن عدي وجعفر بن إياس هو معروف بجعفر بن أبي وحشية حدث عنه شعبة وهشيم وغيرهما بأحاديث مشاهير وغرائب وأرجو أنه لا بأس به جعفر بن نصر أبو ميمون العنبري الكوفي حدث عن الثقات بالبواطيل وليس بالمعروف وذكر انه من ولد سلمان الفارسي ثنا جعفر بن سهل بن الحسن البالسي قال ثنا أبو ميمون جعفر بن نصر العنبري الكوفي بالرقة وذكر أنه من ولد سلمان الفارسي سنة إحدى وستين ومائتين ثنا حماد بن زيد ثنا هشام بن عروة عن أبيه عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال لما لقي إبراهيم ربه
عزوجل قال له يا إبراهيم كيف وجدت الموت قال وجدت جسدي ينزع بالسلاء قال هذا وقد يسرنا عليك الموت

(2/152)


قال الشيخ وهذا الحديث بهذا الإسناد باطل ثنا جعفر بن سهل ثنا أبو ميمون جعفر بن نصر ثنا حفص بن الصالح ثنا عبيد الله عن نافع عن بن عمر قال ما رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم مفطرا في يوم جمعة قط قال الشيخ وأبطل أبو ميمون هذا في روايته عن حفص حيث قال عن عبيد الله عن نافع عن بن عمر وانما يروي هذا الحديث حفص بن الصالح عن ليث بن أبي سليم عن عمير بن أبي عمير عن بن عمر قال ما رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم مفطرا في يوم جمعة قط أرنا أبو يعلى ثنا محمد بن عبد الله بن نمير عن حفص بذلك ثنا جعفر بن سهل ثنا جعفر بن نصر ثنا حفص ثنا ليث عن مجاهد عن بن عباس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال لا تعلموا نساءكم الكتابة ولا تسكنوهن العلالي وبإسناده سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول خير لهو المؤمن السباحة وخير لهو المرأة المغزل قال الشيخ وهذان الحديثان ليس لهما أصل في حديث حفص بن الصالح ثنا جعفر بن محمد الحراني ثنا يحيى بن مصفى الرهاوي ثنا جعفر بن نصر بن سويد أبو ميمون من ولد سلمان الفارسي ثنا علي بن عاصم ثنا داود بن أبي هند عن الشعبي عن أبي هريرة سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من كرم أصله وطاب مولده حسن محضره قال الشيخ وهذا الحديث بهذا الإسناد باطل ولجعفر بن نصر غير ما ذكرت من الأحاديث موضوعات على الثقات
جعفر بن عبد الواحد الهاشمي منكر الحديث عن الثقات ويسرق الحديث ثنا يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم وأحمد بن صالح قالا ثنا جعفر بن عبد الواحد الهاشمي قال لنا محمد بن عباد الهنائي عن شعبة عن قتادة عن الشعبي عن بن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم صلى على قبر بعد ما دفن قال شعبة فقلت لقتادة ممن سمعته قال حدثنيه عاصم بن بهدلة قال شعبة فسألته ممن سمعته فقال

(2/153)


حدثني الشعبي عن بن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم صلى على قبر قال الشيخ وهذا على ما ساقه جعفر بن عبد الواحد لم يحدث به غيره وكل من روى هذا الحديث عن شعبة فقال ثنا شعبة عن الشيباني عن الشعبي عن بن عباس وهو مشهور عن شعبة هكذا ثنا عبد الرحمن بن سعيد البلدي ثنا جعفر بن عبد الواحد قال قال لنا وهب بن جرير عن شعبة عن الأعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا لبس ثوبا بدأ بميامنه قال الشيخ وهذا لا يعرف الا بعبد الصمد بن عبد الوارث عن شعبة ويروى عن عفان عن شعبة مرة رفعه ومرة أوقفه وأما عن وهب بن جرير عن شعبة لم يحدث به عن وهب غير جعفر هذا ثنا عبد الرحمن بن سعيد البلدي ثنا جعفر بن عبد الواحد قال قال لنا الأنصاري عن سعيد عن قتادة عن أنس ان النبي صلى الله عليه وسلم قال يقطع الصلاة الكلب والحمار والمرأة قال الشيخ وهذا الحديث بهذا الإسناد لا نعرفه الا عن جعفر هذا وقد ترك فيه جعفر الطريق الواضح إذ كان أسهل عليه عن سعيد عن قتادة عن أنس وروى سعيد بن أبي
عروبة هذا عن حميد بن هلال عن عبد الله بن الصامت عن أبي ذر ثنا محمد بن أحمد بن حمدان ثنا جعفر بن عبد الواحد بن جعفر بن سليمان بن علي بن عبد الله بن عباس بن عبد المطلب قال قال لنا عمر بن سهل المكي ثنا أبو هلال عن قتادة عن أنس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال من أحسن صحبة من صاحبه أحسن الله صحبته في الدنيا والآخرة قال الشيخ هكذا قال عمرو بن سهل وانما هو عمر بن سهل وهو بصري كان بمكة قال الشيخ وهذا الحديث بهذا الإسناد لا يرويه غير جعفر هذا حدثنا محمد بن أحمد بن حمدان حدثنا جعفر بن عبد الواحد قال قال لنا محمد بن أبي مالك المازني عن الحسن بن أبي جعفر عن أيوب عن نافع عن بن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ما استصحب اثنان على خير ولا شر الا حشرا عليه وقرأ إذا النفوس زوجت قال الشيخ وهذا الحديث بهذا الإسناد باطل حدثنا بن حمدان ثنا جعفر قال قال لنا روح بن عبادة عن شعبة عن سيار عن الشعبي عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال لا تبايعوا بالقاء الحصاة

(2/154)


قال الشيخ وهذا الحديث معروف بروح بن عبادة عن شعبة حدث به عن روح أحمد بن حنبل وعبد الله بن هاشم الطوسي وجعفر سرقه منهما وكذلك سرقه أيضا محمد بن الوليد بن أبان مولى بني هاشم بغدادي وغيرهما حدثنا عبد الله بن يحيى بن موسى السرخسي حدثنا جعفر بن عبد الواحد عن أبي غزية عن فليح عن نافع عن بن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال لا تتخذوا أصحابي غرضا
حدثنا عبد الله بن يحيى ثنا جعفر عن يعقوب بن إسحاق عن وهيب عن سهيل عن أبيه عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال خير أصحابي من رآني ثنا عبد الله بن يحيى ثنا جعفر قال قال لنا محمد بن عباد عن زياد بن المنذر عن زيد بن أسلم عن أبيه عن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال عيادة بني هاشم فريضة وزيارتهم سنة قال الشيخ كذا قال عن زياد بن المنذر وانما هو المنذر بن زياد الطائي حدثنا عبد الله بن يحيى حدثنا جعفر بن عبد الواحد قال قال لنا حكام بن سلم حدثنا أبي عن مالك بن دينار عن أنس قال قال لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم رأس الدين الورع حدثنا عبد الله حدثنا جعفر قال قال لنا صفوان بن هبيرة ومحمد بن بكر البرساني عن بن جريج عن عطاء عن بن عباس قال ولد النبي صلى الله عليه وسلم مسرورا مختونا قال الشيخ وهذه الأحاديث التي ذكرتها عن جعفر بن عبد الواحد كلها بواطيل وبعضها سرقه من قوم وله غير هذه الأحاديث من المناكير وكان يتهم بوضع الحديث وأحاديث جعفر اما أن تكون تروي عن ثقة بإسناد صالح ومتن منكر فلا يكون إسناده ولا متنه محفوظا واما يكون سرق الحديث من ثقة يكون قد تفرد به ذلك الثقة عن الثقة فيسرق منه فيرويه عن شيخ ذلك الثقة واما أن يجازف إذا سمع بحديث لشعبة أو مالك أو لغيرهم ويكون قد تفرد عنهم رجل فلا يحفظ الشيخ ذلك الرجل فيلزقه على انسان غيره ولا يكون لذلك الرجل في ذاك الحديث ذكر ولا يرويه وكذلك سرقه أيضا محمد بن الوليد بن أبان مولى بني هاشم بغدادي وغيرهما وكان جعفر يزعم أن عليه يمينا ألا يحدث ولا يحدث ولا يقول حديثا فكان يقول قال لنا فلان ولا يقول حدثنا فلان وهذا أيضا كذب لأن
فلان لم يقل له في هذا الحديث حدثناه

(2/155)


فلان وعامة حديثه على هذا ولم أر لمن تكلم في الرجال فيه كلام لأنهم لم يلحقوا أيامه وهم يتكلمون فيمن هو خير من جعفر بدرجات ويضعفونه جعفر بن أحمد بن علي بن بيان بن زيد بن سيابة أبو الفضل الغافقي مصري يعرف بابن أبي العلاء كتبت عنه بمصر في الدخلة الأولى في سنة تسع وتسعين ومائتين وكتبت في الدخلة الثانية في سنة أربع وثلاثمائة وأظن فيها مات وحدثنا هو عن أبي صالح غالبا الليث وسعيد بن عفير وعبد الله بن يوسف التنيسي وعثمان بن صالح غالبا بن وهب وروح بن صلاح وهو بن سيابة ونعيم بن حماد وغيرهم بأحاديث موضوعة وكنا نتهمه بوضعها بل نتيقن في ذلك وكان مع ذلك رافضيا حدثنا جعفر بن أحمد بن علي بن بيان حدثنا أبو صالح غالبا الليث ثنا وكيع عن الأعمش عن مجاهد عن بن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أحسنوا الى عمتكم النخلة فان الله خلق آدم أفضله من طينته فخلق منها النخلة وحدثنا شوال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم قدم عليه وفد البحرين فأهدوا إليه حلة من تمر فقال ما تسموا هذا قالوا هو البرني قال أتاني جبريل فيه آنفا فقال لي يا محمد كل البرني ومر أمتك بأكله فان فيه سبع خصال يهضم الطعام وينشط الإنسان ويخبل الشيطان ويقرب من الرحمن ويزيد في ماء الظهر ويذهب بالنسيان ويطيب النفس وخير تموركم البرني قال الشيخ وهذان الحديثان بإسناديهما موضوعان ولا أشك أن جعفر وضعهما حدثنا جعفر حدثنا سعيد بن كثير بن عفير قال أخبرنا بن لهيعة عن يزيد بن أبي حبيب عن داود بن أبي هند عن الشعبي عن بن عباس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الفراعنة اثنا عشر خمسة في الأمم وسبعة في أمتي وما بين فرعون أمتي وفرعون
ذي الأوتاد واحد وذلك أن فرعون ذا الأوتاد قال أنا ربكم الأعلى قيل يا رسول الله فمن يكون ذاك من فراعنة أمتك قال كل سافك دم قاطع للرحم جامع في المعاصي لا يبالي ما صنع قال الشيخ وهذا الحديث بهذا الإسناد باطل

(2/156)


حدثنا جعفر بن علي قال حدثنا سعيد بن كثير بن عفير حدثنا بن لهيعة عن عمرو بن ثابت عن الأعمش عن مجاهد عن بن عباس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم مر نوح بأسد رابض فضربه برجله فرفع الأسد رأسه فخمش ساقه فلم يلبث ليلة مما جعلت يضرب عليه وهو يقول يا رب كلبك عقرني فأوحى الله إليه ان الله لا يرضى بالظلم أنت بدأته قال الشيخ وهذا الحديث بهذا الإسناد باطل حدثنا جعفر حدثنا يوسف بن عدي الكوفي حدثنا عبد الله بن المبارك عن يونس بن يزيد أخبرني أبو علي بن يزيد عن بن شهاب عن أنس بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من سرق سرقة ترى بعين أكبه الله في النار على وجهه وهو مع أهل الشرك في الدرك الأسفل من النار قال الشيخ وهذا الحديث بهذا الإسناد باطل فانما روى بن المبارك بهذا الإسناد أن النبي صلى الله عليه وسلم قرأ ان النفس بالنفس والعين بالعين قال الشيخ فالبلية من جعفر لم يحسن يكذب أخذ إسناد بن المبارك أن النبي صلى الله عليه وسلم قرأ ان العين بالعين فألزقه على كلام في سرقة حدثنا جعفر حدثنا نعيم بن حماد المروزي حدثنا سليمان بن حبان عن حميد الطويل عن أنس بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من أبصر سارقا يسرق سرقة صغرت أم كبرت فكتم عليه ما يسرق ولم ينذر به كان عليه من الوزر مثل الذي على السارق
ولا يسرق السارق حتى يخرج الإيمان من قلبه ولا يكتم عليه من يراه حتى يخرج الإيمان من قلبه ويبرأ الله منهما وكلاهما في النار الا أن الذي نظر إليه وكتم عليه يدعكان وكان بالعذاب دعكا قال الشيخ وهذا بهذا الإسناد باطل وهذه الألفاظ التي ذكرها في هذا الحديث لا تشبه ألفاظ رسول الله صلى الله عليه وسلم حدثنا جعفر ثنا عبد الله بن يوسف ثنا الليث بن سعد عن نافع عن بن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يؤتى بالسارق يوم القيامة والمطلع عليه ولا ينذر به فيجعل لهما في العرصة السابعة السرقة التي كانت في دار الدنيا فيقال لهما تعرفان هذه السرقة فيقولان نعم يا رب فيقال لهما اذهبا فخذاها ورداها على المؤلف فيذهبان إليها فيأخذانها روى ليرداها فإذا بلغاها وأخذاها ساخت بهم النار الى الدرك الأسفل ثم دعكا بالعذاب دعكا قال بن عدي وهذا الحديث بهذا الإسناد باطل وألفاظه لا تشبه ألفاظ رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو وضع باردوهو يشبه بما تقدم روى في نفسه كلاما ثم أركب على عبد الله بن يوسف عن الليث عن نافع عن بن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم ولم يرض أن يضع في

(2/157)


السرقة حديثا واحدا حتى وضع هذه الأحاديث وصيرها بابا حدثنا جعفر ثنا عبد الله بن يوسف ثنا بن لهيعة حدثني يزيد بن أبي حبيب عن أبي الخير عن عقبة بن عامر عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه أخذ حفنة من تمر وقال نعم سحور المسلم قال الشيخ وهذا الحديث أشبه لأن هذا قد رواه بعض أصحاب بن لهيعة عن بن لهيعة حدثنا جعفر بن أحمد بن بيان ثنا نعيم بن حماد ثنا أبو معاوية الضرير عن محمد عن خالد الضبي عن عطاء بن رباح عن بن عباس قال قال رسول الله صلى الله
عليه وسلم احفظوني في أصحابي فمن حفظني فيهم كنت له يوم القيامة وليا وحافظا قال الشيخ وهذا الحديث يرويه أبو معاوية مرسلا ولا يذكر في إسناده بن عباس إنما أوصله جعفر بن بيان هذا ثنا جعفر ثنا عثمان بن عيسى الطباع قال حدثنا طلحة بن زيد عن زرارة بن أعين عن جابر الجعفي عن محمد بن علي عن جابر بن عبد الله الأنصاري قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أكل الطين يورث النفاق ثنا جعفر ثنا يوسف بن يعقوب بن سالم الأحمر حدثنا هشام بن الحكم وثنا جعفر قال وحدثني عمي الحسن بن علي بن بيان حدثنا هشام بن سالم قالا جميعا ثنا جعفر بن محمد حدثني أبي محمد عن أبيه علي عن أبيه الحسين عن أبيه علي بن أبي طالب وجابر بن عبد الله الأنصاري قالا جميعا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أن الله عزوجل خلق آدم من طين فحرم أكل الطين على ذريته قال الشيخ وهذان الحديثان باطلان بإسناديهما في ذكر الطين ما أتى بهما غير جعفر هذا وكان بين الأمر في وضع الحديث ان يضع في الإسناد عن النبي وأراد جعفر هذا أن يجعل بابا في الطين كما جعل في السرقة وكان يضع الحديث على أهل البيت حدثنا جعفر بن أحمد ثنا سعيد بن كثير بن عفير ثنا بن لهيعة عن يزيد بن أبي حبيب عن عكرمة عن بن عباس قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من كان المسجد بيته والقرآن حديثه وأضر بدنياه لآخرته تكفلت له بجنة الفردوس يوم القيامة قال الشيخ وبهذا الإسناد بضع قرة حديثا حدثناه بها جعفر بن علي هذا موضوعات وضعها هو لا أصل له بهذا الإسناد وله غير ما ذكرت من الحديث فما كتبت عنه في الرحلتين جميعا فلم أذكر غير ما ذكرت من الحديث لأن لا يطول الكتاب وعامة أحاديثه موضوعة وكان قليل الحياء في دعاويه على قوم لعله لم يلحقهم ووضع مثل هذه الأحاديث وانه كان

(2/158)


يحدثنا عن يحيى بن بكير بأحاديث مستقيمة بنسخة الليث ويشوبها ولم بمثل هذه الأحاديث التي ذكرتها عنه وغير ذلك جعفر بن أحمد بن ن العباس البزاز يعرف بالباشاني كتبنا عنه ببغداد وكان يسرق الحديث ويحدث عن من لم يرهم حدثنا جعفر بن أحمد ثنا أبو كريب ثنا بدر بن مصعب عن عمر بن ذر عن عطاء عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ما من أيام العمل فيهن أحب الى الله من أيام العشر قال الشيخ وهذا حديث كان يقال ان موسى بن إسحاق الأنصاري ينفرد به عن أبي كريب سرقه جعفر هذا قال الشيخ ولجعفر هذا أحاديث مما أنكرت عليه وهو عندي لين

(2/159)


من اسمه الجراح الجراح بن المنهال أبو العطوف الحراني قال الشيخ قال لنا أبو عروبة كان ينزل حران انا محمد بن أحمد بن حمدان حدثنا عبد الله عن يحيى قال أبو العطوف واسمه الجراح بن المنهال وليس حديثه بشئ أخبرنا بن حماد حدثنا معاوية عن يحيى قال أبو العطوف ضعيف حدثنا عبد الله بن محمد بن مسلم ثنا محمد بن بحير ثنا محمد بن أسد ثنا الوحاظي من كتابه ثنا أبو العطوف الجراح بن المنهال الحراني وليس كل حديثه بمحفوظ حدثنا محمد بن خلف حدثني أبو العباس القرشي سمعت علي بن المديني يقول أبو العطوف ضعيف لا يكتب حديثه ثنا الجنيدي ثنا البخاري حدثنا جراح بن منهال أبو العطوف سمع الحكم بن
عتيبة والزهري وروى عنه يزيد بن هارون منكر الحديث سمعت بن حماد يقول قال البخاري ثنا بن المنهال أبو العطوف سمع الحكم بن عتيبة روى عنه يزيد بن هارون منكر الحديث سمعت بن حماد يقول قال السعدي أبو العطوف الجراح بن منهال قد سكت عن حديثه قال سمعت بن سعيد يقول أبو العطوف الجراح بن المنهال جزري ضعيف وقال النسائي جراح بن المنهال أبو العطوف الجزري متروك الحديث ثنا أحمد بن خالد بن عبد الملك بن مسرح ثنا عمي الوليد بن عبد الملك بن مسرح ثنا مغيرة - يعني بن سقلاب عن أبي العطوف عن أبي الزبير عن جابر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من استنجى منكم فليستنج بثلاثة أحجار أخبرنا الحارث بن محمد بن الحارث أبو الليث العباد ثنا عمرو بن عثمان ثنا بقية عن الجراح بن المنهال عن أبي الزبير عن جابر قال النبي صلى الله عليه وسلم إذا أكل أحدكم طعامه فلا يمسح يده بمنديل حتى يلعقها فإنه لا يدري في أي طعامه يبارك له حدثنا عبد الله بن أحمد الأنصاري بمصر ثنا محمد بن الوليد بن أبان ثنا شبابة ثنا أبو العطوف الجزري عن الزهري عن أنس بن مالك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال

(2/160)


لحسان هل قلت في أبي بكر شيئا قال نعم قال قال وأنا أسمع فقال وثاني اثنين في الغار المنيف وقد...طاف العدو به إذ صاعد الجبلا وكان حب رسول الله قد علموا...من البرية لم يعدل به رجلا قال فضحك رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى بدت نواجذه ثم قال صدقت يا حسان هو كما قلت حدثنا الحسين بن علي بن مرداس الهمذاني ثنا محمد بن عبيد الهمذاني ثنا شبابة ثنا أبو العطوف الجزري عن الزهري قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لحسان فذكر
مثله ولم يقل أنس قال الشيخ وهذا الحديث منكر عن الزهري عن أنس لم يوصله الا محمد بن الوليد عن شبابة ومحمد بن الوليد ضعيف يسرق الحديث وقد ذكرته عن محمد بن عبيد وهو صدوق مرسلا، وهذا الحديث موصوله ومرسله منكر والبلاء فيه من أبي العطوف وللجراح بن المنها غير ما ذكرت من الحديث وليس هو بكثير الحديث والضعف على رواياته بين وذلك لأن له أحاديث عن الزهري والحكم وأبي الزبير وغيرهم ويبين ضعفه إذا روى عن هؤلاء الثقات فإنه يروي عنهم ما لا يتابعه أحد عليه الجراح بن مليح البهراني الحمصي حدثنا محمد بن علي المروزي ثنا عثمان بن سعيد الدارمي سألت يحيى بن معين عن الجراح بن مليح البهراني الحمصي فقال لا أعرفه حدثنا محمد بن الحسن بن قتيبة وجعفر بن أحمد بن عاصم قالا ثنا هشام بن عمار ثنا الجراح بن مليح البهراني ثنا محمد بن الوليد الزبيدي عن لقمان بن عامر الأوصابي عن عبد الأعلى بن عدي البهراني عن ثوبان مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عصابتان من أمتي حرزهما الله من النار عصابة تغزو الهند وعصابة تكون مع عيسى بن مريم عليه السلام وحدثنا بن قتيبة ثنا هشام بن عمار ثنا الجراح بن مليح قال حدثنا الزبيدي عن الزهري عن عروة عن عائشة قالت دخلت امرأة تسأل معها ابنتان لها فلم يكن

(2/161)


عندي شئ أعطيها الا تمرة فأعطيتها إياها فشقت التمرة بين ابنتيها نصفين فأعطت كل واحدة منهما شقا فلما جاء النبي صلى الله عليه وسلم ذكرت أمرها فقال النبي صلى الله عليه وسلم من ابتلي بشئ من البنات أو الأخوات فأحسن صحبتهن كن له سترا من النار ثنا جعفر بن أحمد بن عاصم ثنا هشام بن عمار ثنا الجراح بن مليح البهراني قال
أخبرنا بكر بن زرعة الخولاني سمعت أبا عنبة الخولاني وكان قد صلى القبلتين قال سمعت النبي صلى الله عليه وسلم قال لا يزال الله يغرس في هذا الدين غرسا يستعملهم في طاعته أخبرنا أبو العلاء الكوفي ثنا هشام بن عمار ثنا جراح بن مليح ثنا أبو رافع عن قيس ابن سعد قال لولا أني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول المكر والخديعة في النار لكنت من أمكر الناس قال الشيخ ولجراح بين بن مليح أحاديث سوى ما ذكرت عن الزبيدي وعن غيره وقول يحيى بن معين لا أعرفه كان يحيى إذا لم يكن له علم ومعرفة بأخباره ورواياته يقول لا أعرفه والجراح بن مليح هو مشهور في أهل الشام وهو لا بأس به وبرواياته وله أحاديث صالحة جياد ونسخ نسخة يرويها عن الزبيدي عن الزهري وغيره لإبراهيم بن ذي حماية وأرطاة بن المنذر مقدار عشرين حديثا حدثناه بالنسخة أحمد بن عبد الله بن زياد بن زكريا الأعرج بجبلة ثنا يزيد بن قيس عن الجراح بذلك وقد روى الجراح عن شيوخ الشام جماعة منهم أحاديث صالحة مستقيمة وهو في نفسه صالح الجراح بن مليح بن عدي بن فرس أبو وكيع الرواسي حدثنا عبد الله بن محمد بن نصر الرملي ثنا نوح بن حبيب ثنا وكيع بن الجراح بن مليح ابن عدي بن فرس أبو وكيع وحدثنا علي بن أحمد بن سليمان حدثنا أحمد بن سعد بن أبي مريم قال سألت يحيى بن معين عن أبي وكيع قال ليس به بأس يكتب حديثه وفي موضع آخر هو ثقة حدثنا بن أبي بكر عن عباس سألت يحيى بن معين عن الجراح بن مليح أبو وكيع فقال ثقة

(2/162)


أهل حدثنا محمد بن علي ثنا عثمان بن سعيد قال سألت يحيى بن معين عن أبي وكيع قال ليس به بأس
حدثنا أحمد بن حمدون حدثنا إسحاق بن إبراهيم قال سمعت جدي سعد بن الصلت يقول كنا نختلف مع الجراح وابنه وكيع الى الأعمش ووكيع صبي في الكتاب حدثنا محمود بن محمد الواسطي ثنا زكريا بن يحيى بن صبيح حدثنا أبو وكيع عن أبي إسحاق عن البراء قال ما رأيت ذا لمة في حلة حمراء أحسن من رسول الله صلى الله عليه وسلم ثنا إسحاق بن إبراهيم بن يونس ثنا محمد بن بكار ثنا أبو وكيع عن أبي إسحاق عن هبيرة ابن يريم عن علي قال أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نشرف العين والأذن ثلاثا فصاعدا قال بن بكار يعني في الأضاحي حدثنا الفضل بن الحباب ثنا أبو الوليد ثنا أبو وكيع عن أبي إسحاق عن أبي الأحوص عن عبد الله قال اعتبروا الأرض بأسمائها واعتبروا الصاحب بالصاحب قال أبو الوليد فقلت له ان شعبة ثنا عن أبي إسحاق عن هبيرة قال وحدثنا أبو إسحاق عن هبيرة عن عبد الله ثنا محمود الواسطي ثنا زكريا بن يحيى بن صبيح ثنا أبو وكيع عن زياد بن علاقة عن جرير بن عبد الله قال بايعنا رسول الله صلى الله عليه وسلم على السمع والطاعة والنصيحة لكل مسلم أخبرنا الفضل بن الحباب ثنا أبو الوليد عن أبي وكيع الجراح بن مليح عن الأعمش عن أبي صالح عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ما من عبد الا وله صيت في السماء فإذا كان صيته في السماء حسنا وضع في الأرض حسنا وإذا كان صيته في السماء سيئا وضع في الأرض سيئا قال الشيخ وهذا الحديث ما أعلم رواه عن الأعمش غير أبي وكيع وسعيد بن بشير حدثنا محمد بن صالح بن ذريح ثنا أبو كريب ثنا وكيع عن أبيه وإسرائيل عن أبي إسحاق عن أبي الأحوص عن عبد الله أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول اللهم اني
أسألك الهدى والتقى والعفة والغنى قال الشيخ ولأبي وكيع هذا أحاديث صالحة وروايات مستقيمة وحديثه لا بأس به وهو صدوق ولم أجد في حدثه منكرا فأذكره وعامة ما يرويه عنه ابنه وكيع وقد حدث عنه غير وكيع الثقات من الناس

(2/163)


من اسمه جميع جميع بن ثوب الرحبي الشامي حدثنا الجنيدي ثنا البخاري قال جميع بن ثوب الشامي عن خالد بن معدان وحبيب بن عبيد ويزيد بن خمير منكر الحديث سمعت ابن حماد يقول قال البخاري مثله وسمعت بن حماد يقول قال السعدي جميع بن ثوب غير مقنع قال النسائي جميع بن ثوب الشامي متروك الحديث حدثنا هنبل بن محمد بن يحيى الحمصي ثنا عبد الله بن عبد الجبار الخبائري ثنا جميع ابن ثوب حدثني خالد يعني بن معدان عن أبي أمامة عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال ان عزير النبي عليه السلام كان من المتعبدين فرأى في منامه أنهارا تطرد ونيرانا تشتعل ثم رأى أيضا في منامه قطرة من ماء كوبيص دمعة وشرارة من نار في دجن ثن انه نبه فسأل الله عزوجل فقال رب اني رأيت في منامي أنهارا تطرد ونيرانا تشتعل ثم رأيت أيضا قطرة من ماء كوبيص دمعة وشرارة من نار في دجن فأجابه الله عزوجل أما ما رأيت أول مرة يا عزير من أنهار تطرد ونيران تشتعل فما قد خلا من الدنيا وأما ما رأيت قطرة ماء كوبيص دمعة وشرارة في دجن فما قد بقي من الدنيا وبإسناده عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال بادروا بأعمالكم الدخان ومطلع الشمس من المغرب والدجال ودابة الأرض والله لتأت الى مسجدكم فتقول للقاضي كيف تقضي وأنت من أهل النار
وبإسناده عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لو جمع نار أهل الدنيا لم تكن الا شرارة من شرار النار وبإسناده عن النبي صلى الله عليه وسلم نعم الرجل أنا لشرار من أمتي قال له رجل من جلسائه كيف أنت يا رسول الله لاخوانك قال أما شرار أمتي فيدخلهم الله الجنة بشفاعتي وأما إخواني فيدخلهم الله الجنة بأعمالهم وبإسناد عن النبي صلى الله عليه وسلم قال حلف الله بقوته وعزته لا يترك عبد لباس الحرير وهو يقدر عليه الا ألبسه الله إياه يوم القيامة في حظيرة القدس وحلف الله بقوته وعزته لا

(2/164)


حديث يترك عبد لباس الذهب الا ألبسه الله إياه يوم القيامة في حظيرة القدس وحلف الله بقوته وعزته لا يترك العبد شرب الخمر الا سقاه الله يوم القيامة في حظيرة القدس وبإسناده عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ان أجر المرابط في سبيل الله أعظم أجرا من رجل طول ما بين كعبيه في فلح من شهر صامه وقامه وبإسناده عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ما من رجل يغبار وجهه في سبيل الله الا امنه الله من دخن النار يوم القيامة وما من رجل تغبار عند قدماه في سبيل الله الا أمن الله قدميه من النار يوم القيامة وما من رجل يموت مرابطا في سبيل الله الا أمنه الله من فتنة القبر وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ألا من صام يوما وعاد مريضا وشهد جنازة وشهد نكاحا الا وجبت له الجنة في يوم واحد ألا ومن توضأ في أهله وغدا الى المسجد أو راح لا يريد الا أن يتعلم أو يعلم الاكتب الله له خطوة يخطوها حسنة ومحا عنه بأخرى سيئة حتى إذا توسط المسجد قال اللهم أنزلني منزلا مباركا وأنت خير المنزلين كتب الله له أجر عتق رقبة وما من رجل يعود مريضا فيجلس عنده الا تخفقته لأنه الرحمة من كل جانب فإذا خرج كتب الله له أجر صيام يوم وبإسناده عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ثلاث درجات وثلاث كفارات
وثلاث محققات الإيمان وثلاثة لا ينظر الله إليهم يوم القيامة فأما الثلاث درجات فبذل السلام واطعام الطعام وقيام الليل والناس نيام وأما الثلاث الكفارات فصل من قطعك وأعط من حرمك واعف عمن ظلمك وأما الثلاث محققات الإيمان إتمام الوضوء في السبرات ومشي على الأقدام الى الجماعات وجلوس في المسجد بعد الصلوات وثلاثة لا ينظر الله إليهم يوم القيامة المسبل إزاره والمنفق بضاعته في الحلف والمنان وبإسناده أن رسول الله صلى الله عليه وسلم غفا في مجلسه فإذا هو في منامه كالدافع شيئا بيده ثم نبه ثم نام فإذا هو كالقابض على شئ في منامه فنبه فقال له جلساؤه قد رأيناك يا رسول الله قد فعلت في منامك شيئا فقال ما الذي رأيتم قالوا رأيناك كالدافع شيئا ثم رأيناك كالقابض على الشئ فقال لهم اني سألت ربي أن يعرض علي النار فلولا دفعتها بيدي لأستر طيبتي ومن عليها من أمتي ثم سألت الله عزوجل أن يعرض علي الجنة فعرضها علي قال فإذا في أدناها عنقود من عنب لو قبضت عليه لأشبعني أخبرنا وأشبع أمتي قال الشيخ ولجميع بن ثوب غير ما ذكرت من الحديث ليس بالكثير ورواياته وحديثه يتبين عليه على انه ضعيف ولجميع هذا عن خالد بن معدان عن أبي أمامة غير

(2/165)


هذه الأحاديث نسخة يرويها عنه يحيى بن صالح الوحاظي ويروي عن حبيب بن عبيد ويزيد إبن خمير وغيرهم وعامة أحاديثه مناكير كما ذكره البخاري جميع بن عمير التيمي سمعت بن حماد يقول قال البخاري جميع بن عمير التيمي من تيم الله يعد في الكوفيين سمع من بن عمر وعائشة روى عنه العلاء بن صالح وصدقة بن المثنى فيه نظر قال الشيخ وهذا الذي قاله البخاري كما قال في أحاديثه نظر وقد روى عن جميع بن عمير غير من ذكرهم البخاري حكيم بن جبير وكثير النواء وسالم بن أبي حفصة وغيرهم عنه عن إبن عمر أحاديث في فضائل علي بن أبي طالب رضي الله عنه
أنا زكريا الساجي وعبد الله بن محمد بن أبي فاطمة قالا ثنا الحسن بن معاوية بن هشام القصار ثنا علي بن قادم عن علي بن صالح عن حكيم بن جبير عن جميع بن عمير عن إبن عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لعلي رضي الله عنه أنت أخي في الدنيا والآخرة ثنا الحسن بن إسماعيل الرملي ثنا احمد بن محمد بن سوادة ثنا عمرو بن عبد الغفار عن علي إبن صالح بن حي حدثني حكيم بن جبير عن جميع بن عمير عن بن عمر قال آخى رسول الله صلى الله عليه وسلم بين أصحابه فجاء علي رضي الله عنه وعيناه تدمع قال يا رسول الله ما لي آاخيت بين أصحابك ولم وعصيمة بيني وبين أحد فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم أنت أخي في الدنيا والآخرة انا علي بن العباس ثنا عباد بن يعقوب ثنا علي بن هاشم عن كثير النواء عن جميع إبن عمير عن بن عمر قال آخى رسول الله صلى الله عليه وسلم بين أصحابه حتى بقي علي بن أبي طالب رضي الله عنه وكان رجلا شجاعا ماضيا على أمر الله تعالى ذكره إذا أراد شيئا فقال يا رسول الله بقيت قال فأنت أخي في الدنيا والآخرة قال كثير لجميع تشهد بهذا على بن عمر ثلاث مرات قال نعم أشهد به عليه أنا عبد الله بن زيدان أنا عباد بن يعقوب أنا أبو عبد الرحمن المسعودي عن كثير النواء عن جميع بن عمير عن بن عمر قال أحدثك عن علي قلت نعم قال آخى رسول الله صلى الله عليه وسلم بين أصحابه حتى بقي علي أجمعين فذكر نحوه سواء

(2/166)


قال الشيخ رواه سالم بن أبي حفصة عن جميع بن عمير عن بن عمر هذا الحديث ولجميع بن عمير غير ما ذكرته عن بن عمر وعائشة وعن غيرهما أحاديث وعامة ما يرويه أحاديث لا يتابعه غيره عليه على أنه قد روى عنه جماعة
جميع بن عبد الرحمن العجلي كوفي كتب الي محمد بن أيوب قال أخبرنا أبو جعفر الحمال قال سمعت أبا نعيم يقول جميع بن عبد الرحمن يعني الذي يروي صفة النبي صلى الله عليه وسلم قال كان فاسقا ثنا عمر بن سنان قال حدثنا سفيان بن وكيع ثنا جميع بن عبد الرحمن العجلي املاء قال حدثني رجل من بني تميم من ولد أبي هالة التميمي زوج خديجة يكنى أبا عبد الله عن بن لأبي هالة عن الحسين بن علي قال سألت خالتي هند بن أبي هالة وكان وصافا عن حلية النبي صلى الله عليه وسلم وأنا أشتهي أن يصف لي منها شيئا أتعلق به فقال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم فخما يتلألأ وجهه تلألؤ القمر ليلة البدر أطول من المربوع وأقصر من المشذب عظيم الهامة رجل الشعر فذكر الحديث بطوله في صفة النبي صلى الله عليه وسلم قال الشيخ وروى هذا الحديث عن جميع أبو نعيم الفضل وأبو غسان مالك بن إسماعيل وليس عندنا الا من حديث سفيان بن وكيع عن جميع ثنا عمرو بن سنان ثنا سفيان بن وكيع ثنا جميع بن عبد الرحمن عن مجالد عن طحرب العجلي عن الحسن بن علي قال لا أقاتل بعد رؤيا رأيتها رأيت النبي صلى الله عليه وسلم واضعا يده على العرش ورأيت أبا بكر واضعا يده على النبي صلى الله عليه وسلم ورأيت عمر واضعا يده على أبي بكر ورأيت عثمان واضعا يده على عمر ورأيت دماء دونهم فقلت ما هذا الدم قيل دم عثمان يطلب الله به ثناه بن ذريح ثنا سفيان بن وكيع ثنا جميع بن عبد الرحمن عن مجالد شوال نحوه قال الشيخ ولا أعرف لجميع بن عبد الرحمن هذا غير هذين الحديثين وهو يعرف بهما ولعله يزيد حديثين أو ثلاثة

(2/167)


من اسمه جسر
جسر بن فرقد القصاب بصري يكنى أبا جعفر ثنا علي بن أحمد بن سليمان ثنا أحمد بن سعد بن أبي مريم قال سألت يعني يحيى بن معين عن جسر أبي جعفر فقال ليس بشئ ولا يكتب حديثه ثنا محمد بن علي المروزي قال ثنا عثمان بن سعيد الدارمي سألته يعني يحيى بن معين عن جسر كيف هو قال لا شئ ثنا بن حماد ثنا عبد الله بن أحمد قال لي يحيى بن معين ابتداء من عنده وذكر جسر بن فرقد فقال ليس بشئ ثنا الجنيدي ثنا البخاري قال جسر بن فرقد أبو جعفر البصري ليس بقوي سمعت بن حماد يقول قال البخاري نحوه وقال النسائي جسر بن فرقد ضعيف ثنا حمدان بن أحمد بن حمدان البلدي ثنا سفيان بن زياد البصري ثنا جعفر بن جسر بن فرقد القصاب حدثني أبي جسر بن فرقد قال أضجعت شاة لأذبحها فمر بي أيوب السختياني فألقيت الشفرة وتركت الشاة وقمت أنا وأيوب نتحدث على الاخوان قال سفيان سألت جعفر عن الاخوان فقال كانوا يبيعون اللحم على الاخوان ولم الريح يعلقونه تعليقا قال فوثبت الشاة فحفرت في أصل الحائط ودحرجت الشفرة فألقتها في الحفيرة وألقت عليها التراب فقال لي أيوب أما ترى أما ترى قلت بلى قال فجعلت على نفسي أن لا أذبح شيئا بعد ذلك اليوم أخبرنا الساجي ثنا الوليد بن عمرو بن سكين ثنا يعقوب بن إسحاق الحضرمي ثنا جسر أبو جعفر ثنا أبو سعيد الرقاشي قال سألت عائشة عن خلق رسول الله صلى الله عليه وسلم قالت كان خلق رسول الله القرآن ثم قرأت وانك لعلي خلق عظيم حدثنا عبد الله بن صالح بن مقاتل الطبري ثنا جعفر بن عمر المهرقاني ثنا حماد بن قيراط عن أبي جعفر الرازي عن
يونس بن عبيد عن الحسن عن أنس بن مالك قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم المرء مع من أحب حدثنا عبد الله بن صالح بن مقاتل الطبري ثنا حفص بن عمر يعني المهرقاني ثنا حماد بن أبي جعفر الرازي عن يونس بن عبيد عن الحسن عن أنس قال قال النبي صلى

(2/168)


الله عليه وسلم المرء مع من أحب هكذا قال بن مقاتل الطبري في هذا الإسناد وعن أبي جعفر جسر وقال حمزة الطبري في هذا الإسناد عن أبي جعفر الرازي وجميعا رويا عن حفص المهرقاني فقال حمزة عن أبي جعفر الرازي قال الشيخ وهو معبد جعفر جسر أشبه من أبي جعفر الرازي وأبو جعفر الرازي عيس بن ماهان وهذا أبو جعفر جسر بن فرقد وهو بجسر أشبه منه من أبي جعفر الرازي لأن هذا الحديث لم يرو الا من هذا الطريق الذي ذكرته وجسر ضعيف وأبو جعفر الرازي ثقة أنا عمر بن الحسن بن نصر قال حدثني عقبة بن مكرم ثنا أبو بكر الحنفي حدثنا جسر بن فرقد عن محمد بن سيرين عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ان امرأة بغيا رأت كلبا يلهث على رأس ركي وهو يطلع فيها فجعلت خفها ونزعت نصيفها فاسقته يا فغفر الله لها ثنا عبد الرحمن بن محمد بن علي القرشي ثنا محمد بن زياد بن معروف ثنا أبو سليمان جعفر بن جسر بن فرقد قال حدثني أبي جسر عن الحسن وثابت البناني عن أنس قال كنت مع النبي صلى الله عليه وسلم جالسا فأتاه رجل فقال يا رسول الله ان أخا لي يحب أن يقرأ بهذه السورة قل هو الله أحد فقال له النبي صلى الله عليه وسلم بشر أخاك بالجنة قال وأخبرني جعفر بن جسر قال وحدثني به أيضا هشام بن حسان عن أبان بن أبي عياش عن أنس عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله ثنا عبد الرحمن بن محمد القرشي ثنا محمد بن زياد بن معروف أنا جعفر بن جسر
أخبرني أبي حدثني ثابت البناني عن أنس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم سألت اسم الله الأعظم فجاءني جبريل عليه السلام مخزونا مختوما اللهم اني أسألك باسمك المخزون المكنون الطهر الطاهر المطهر المقدس المبارك الحي القيوم قالت عائشة معبد وأمي يا رسول الله علمنيه فقال لها يا عائشة نهينا عن تعليمه النساء والصبيان والسفهاء ثنا عبد الرحمن ثنا محمد بن زياد ثنا جعفر بن جسر حدثني أبي عن ثابت عن أنس عن بلال المؤذن قال مررت على فاطمة وهي تعالج الرحى قال وابنها الحسين يبكي قال وحانت الصلاة قال بلال فقلت لفاطمة أيما أعجب إليك أنكفيك لو الرحى أو الصبي فقالت فاطمة أنا ألطف بصبيي يكون قال فأخذت بقية الطحن فطحنته عنها فأتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا بلال ما حبسك فقلت يا رسول الله مررت على

(2/169)


فاطمة وهي تعالج الرحى فأعنتها على طحنها فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم رحمتها رحمك الله ثنا عبد الرحمن بن محمد القرشي ثنا محمد بن زياد بن معروف ثنا جعفر بن فرقد حدثني أبي حدثني عبد الرحمن بن حرملة عن سعيد بن المسيب عن عبد الله بن عمر قال أهل المدينة لرسول الله صلى الله عليه وسلم ادخل المدينة راشدا مهديا قال فدخل رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينة فخرج الناس فجعلوا ينظرون الى رسول الله كلما مر على قوم قالوا يا رسول الله ها هنا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم دعوها فانها مأمورة يعني ناقته حتى بركت على باب أبي أيوب الأنصاري قال الشيخ وقد أمليت بهذا الإسناد حديث مكلم الذئب في ذكر جعفر بن جسر بن فرقد الذي تقدم ذكره وهذان الحديثان باطلان عن عبد الرحمن بن حرملة لا يرويهما الا جسر وعن جسر جعفر والبلاء من جعفر لا من جسر لأن هذه الأحاديث التي أمليتها عن محمد بن زياد عن جعفر بن جسر عن أبيه لا يرويها عن جسر غير ابنه جعفر والأحاديث الأخرى
التي أمليتها مما يرويه عنه غير ابنه فهي أحاديث صالحة مستقيمة على أن جسر هو في الضعفاء وابنه مثله ولجسر مع بن فرقد هذا غير ما ذكرت من الحديث وليس بالكثير وأحاديثه عامتها غير محفوظة جسر بن الحسن سمعت بن حماد يقول قال السعدي جسر بن الحسن واهي الحديث حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا علي بن الجعد ثنا جسر بن الحسن عن الحسن البصري أن رجلا لقي النبي صلى الله عليه وسلم فقال مرحبا بسيدنا وابن سيدنا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم السيد الله ثنا إبراهيم بن دحيم ثنا أبي وهشام بن عمار قالا ثنا الوليد عن الأوزاعي حديث جسر بن الحسن عن نافع عن بن عمر قال كنا نفصل على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم أبا بكر وعمر وعثمان ثم لا نفضل أحدا على أحد حدثناه معاوية بن العباس الحمصي والحسين بن إسماعيل الرملي قالا ثنا عمران بن بكار ثنا عبد السلام بن محمد الحضرمي ثنا بقية عن الأوزاعي عن جسر بن الحسن عن عون بن عبد الله بن عتبة عن أبي مسعود قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

(2/170)


من قرأ آية الكرسي دبر كل صلاة مكتوبة فمات دخل الجنة قال الشيخ وجسر بن الحسن لا أعرف له الا ما ذكرت وزيادة حديثين أو ثلاثة وليس ما ذكرت بالمنكر لأن هذا الحديث مرسل والحديث الأول قد رواه عن نافع جماعة منهم يزيد بن أبي حبيب ويحيى بن سعيد الأنصاري وعبد الله بن عمر وغيرهم فليس لمقدار ماله من الحديث فيه المنكر وهذا الحديث لا أعلم رواه عن جسر غير الأوزاعي وانما عرف جسر بالأوزاعي حين روى عنه ولا أعرف لجسر هذا كثير رواية من اسمه جميل
جميل بن زيد الطائي كوفي كتب الي محمد بن الحسن البري ثنا عمرو بن علي قال لم أسمع يحيى ابن عبد الرحمن يحدثان عن جميل بن زيد الطائي بشئ قط وكان سفيان يحدث عنه حدثنا بن حماد ثنا معاوية عن يحيى قال جميل بن زيد ليس بثقة حدثنا الجنيدي ثنا البخاري قال أحمد عن أبي بكر بن عياش عن جميل بن زيد هو الطائي قال هذه أحاديث بن عمر ما سمعت من بن عمر شيئا إنما قالوا لي اكتب أحاديث بن عمر فقدمت المدينة فكتبتها وقال إسماعيل بن زكريا ثنا جميل ثنا بن عمر تزوج النبي صلى الله عليه وسلم امرأة وخلى سبيلها وقال بن فضيل عن جميل عن عبد الله بن كعب وقال عباد بن العوام ثنا جميل سمع كعب بن زيد عن النبي صلى الله عليه وسلم وقال القاسم بن مالك عن جميل انه سمع كعب بن زيد أو زيد بن كعب ولم يصح حديثه حدثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا محمد بن جعفر الوركاني ثنا القاسم بن الغصن عن جميل بن زيد عن بن عمر أن النبي صلى الله عليه وسلم تزوج امرأة من بني غفار فلما أدخلت عليه رأى بكشحها بياضا فأمان عنها وقال وإبلهم عليك فخلى سبيلها ولم يأخذ منها شيئا أنا الحسن بن سفيان ثنا عبد الله بن عمر قال حدثنا أبو بكير يعني النخعي عن

(2/171)


جميل بن زياد الطائي ثنا عبد الله بن عمر قال تزوج رسول الله صلى الله عليه وسلم امرأة من بني غفار فلما أدخلت عليه رأى بكشحها وضحا فردها الى أهلها وقال دلستم علي ثنا محمد بن موسى الحلواني ثنا أبو سعيد بن الأشج عبد الله بن سعيد ثنا أبو بكير النخعي واسم أبي بكير الوليد بن بكير العذري كوفي عن جميل بن زيد عن بن عمر تزوج
النبي صلى الله عليه وسلم امرأة من بني غفار فذكر نحوه قال الشيخ جميل بن زيد يعرف بهذا الحديث واضطرب الرواة عنه بهذا الحديث حسب ما ذكره البخاري وتلون فيه على ألوان واختلف عليه من روى عنه فبعضهم ذكره البخاري وبعضهم ذكرته أنا ممن قال عنه عن بن عمر ممن لم يذكرهم البخاري وقد روى جميل بن زيد غير هذا الحديث عن بن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم أحبب حبيبك هونا ما ورواه عن جميل عباد بن العوام وعن عباد أبو الصلت الهروي وروى عنه غير ما ذكرته من الحديث جميل بن عامر سمعت بن حماد يقول جميل بن عامر روى عنه إسماعيل بن نشيط سمع سالم بن عبد الله فيه نظر قاله البخاري وجميل هذا أيضا يعرف بحديث أو حديثين جميل بن الحسن الأهوازي سمعت عبدان يقول وسئل بحضرتي عن جميل بن الحسن فقال كان كذابا فاسقا فاجرا وقال سمعت بن معاذ يحكي عن آخر عن امرأة زعمت أن جميل تعرض لها وراودها فقالت له اتق الله فقال انه ليأتي علينا الساعة يحل لنا فيها كل شئ أو كما قال قال عبدان وكان عندنا بالأهواز ثلاثين سنة لم نكتب عنه وجميل بن الحسن لم أسمع أحدا يتكلم فيه غير عبدان وهو كثير الرواية وعنده كتب سعيد بن أبي عروبة يرويه عن عبد الأعلى عن سعيد وعنده عن أبي همام الأهوازي عن أبيه وعن غيرهما ولا أعلم له حديثا منكرا وأرجو أنه لا بأس به الا عبدان فإنه نسبه الى الفسق وأما في باب الرواية فإنه صالح

(2/172)


أسامي شتى ممن ابتداء أساميهم جيم
الجارود بن يزيد أبو الضحاك النيسابوري ثنا بن حماد ثنا عباس عن يحيى قال الجارود ليس بشئ ثنا الجنيدي ثنا البخاري قال جارود بن يزيد أبو الضحاك النيسابوري يروي عن بهز بن حكيم وعمر بن ذر مناكير سمعت بن حماد يقول قال البخاري جارود بن يزيد النيسابوري كان أبو أسامة يرميه بالكذب منكر الحديث وقال النسائي جارود بن يزيد النيسابوري متروك الحديث ثنا عمر بن بكار القافلاني ثنا أبو بكر بن زنجويه قال سمعت أحمد بن حنبل يقول هذا حديث منكر يعني حديث الجارود عن بهز أترعون ثنا أبو يعلى ثنا عبد الجبار بن عاصم ثنا الجارود بن يزيد عن بهز بن حكيم عن أبيه عن جده قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أترعون عن ذكر الفاجر اذكروا الفاجر بما فيه يحذره الناس ثنا عبد الله بن محمد بن مسلم ثنا الحسين بن أبي سعيد العسقلاني ثنا آدم ثنا الجارود بن يزيد عن بهز بن حكيم عن أبيه عن جده قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا قال لامرأته أنت طالق الى سنة ان شاء الله فلا حنث عليه ثنا طاهر بن يحيى الفلقي ثنا أحمد بن معاذ وسهل بن عمار قالا ثنا الجارود بن يزيد ثنا عمر بن ذر عن مجاهد عن بن عمر قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ان الله حي كريم إذا رفع أحدكم يديه فلا يردها صفرا فإذا دعا أحدكم فليقل يا حي لا اله الا أنت يا أرحم الراحمين ثلاث مرات ثم إذا رد يديه فليفرغ ذلك الخير على وجهه ثنا محمد بن المنذر النيسابوري ثنا قطن بن إبراهيم ثنا الجارود بن يزيد ثنا شعبة عن سعد بن أبي سعيد المقبري عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لأن أطأ على جمرة أحب الي من أن أطأ على قبر
حدثنا بن ناجية ثنا محمد بن عمرويه الهروي ثنا الجارود بن يزيد ثنا سفيان الثوري عن إسماعيل بن أبي خالد عن ربيعة السعدي عن الربيع بن خثيم عن عبد الله

(2/173)


بن مسعود قال قال النبي صلى الله عليه وسلم من ضم يتيما أبويه مسلمين ومسح رأسه كان في الجنة أراه معي كهاتين ثنا بن ناجية ثنا محمد بن عمرويه الهروي ثنا الجارود بن يزيد عن بن جريج عن عطاء عن بن عباس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ان أخوف ما أخاف على أمتي من بعدي لفعل قوم لوط ألا فلترتقب أمتي إذا فعلوا ذلك العذاب نكاحا الرجال بالرجال والنساء بالنساء ثنا بن ناحية ثنا قطن بن إبراهيم ثنا الجارود بن يزيد عن بن جريج عن عطاء عن بن عباس في رجل أقر بولده ثم انتفى عنه قال يلاعن بكتاب الله ويلزمه الولد بقضاء رسول الله صلى الله عليه وسلم الولد للفراش وللعاهر الحجر قال الشيخ والجارود بن يزيد منكر الحديث عن من روى عنه من الثقات واشتهر بحديث أترعون عن ذكر الفاجر وقد روي هذا الحديث أيضا عن بن عيينة وقيل الثوري عن بهز بن حكيم عن أبيه عن جده عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ليس للفاسق غيبة وقال الثوري ومعناه ذلك المعنى فإنه قال اذكروه بما فيه يحذره الناس قال الشيخ وحديث أترعون هو حديث كان يعرف بالجارود عن بهز بن حكيم وقد سرقه منه غيره من الضعفاء عمرو بن الأزهر الواسطي رواه عن بهز كذلك ورواه سليمان بن عيسى السجزي عن الثوري عن بهز بذلك وجميعا يضعفان في الحديث وسرقاه سعيد من الجارود وروى عن بن عيينة عن بهز حديثا في ذكر الفاسق شبيها بذلك ثناه العباس بن أحمد بن محمد بن عيسى البرتي وغيره قالوا ثنا جعدبة بن يحيى بمعدن نقره ثنا العلاء بن بشر العبشمي عن سفيان بن عيينة عن بهز بن حكيم عن أبيه عن جده قال
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ليس للفاسق غيبة قال الشيخ وهذه الأحاديث التي ذكرتها مع غيرها مما لم أذكرها عن الجارود عن كل من روى الجارود من ثقات الناس ومن ضعفائهم فالبلية فيهم من الجارود لا ممن يروي عنه فالجارود بين الأمر في الضعف جارية بن هرم أبو شيخ الهنائي بصري ثنا بن حماد حدثني صالح بن أحمد ثنا علي المديني قال قد رأيت أبا شيخ جارية بن هرم كان رأسا في القدر وكان ضعيفا في الحديث كتبنا عنه ثم تركناه

(2/174)


كتب الي محمد بن الحسن البري ثنا عمرو بن علي سمعت يحيى بن سعيد يقول كنا عند شيخ من أهل مكة أنا وحفص بن الصالح وإذا أبو شيخ جارية بن هرم يكتب عنه فجعل حفص يضع له الحديث فيقول أحدثتك قد عائشة بنت طلحة عن عائشة فيقول حدثتني عائشة بنت طلحة عن عائشة بكذا وكذا ثم يقول له وحدثك القاسم بن محمد عن عائشة بكذا فيقول حدثني القاسم عن عائشة ويقول حدثك سعيد بن جبير عن بن عباس بمثله فيقول حدثني سعيد بن جبير عن بن عباس بمثله فلما فرغ ضرب حفص بيده الى ألواح جارية فمحا ما فيها فقال تحسدونني فقال له حفص لا ولكن هذا كذب فقلت ليحيى من الرجل فلم يسمه فقلت له يوما يا أبا سعيد لعل عندي عن هذا الشيخ ولا أعرفه فقال هو موسى بن دينار فقال عمرو فما رأيت أحدا يحدث عن هذا الشيخ الا رجلين بن ندبة ويوسف السمتي أخبرنا الحسين بن سفيان وأحمد بن علي بن المثنى وإسحاق بن إبراهيم بن يونس وأحمد بن يوسف بن الضحاك وإبراهيم بن يوسف الهسنجاني وأحمد بن الحسين بن إسحاق الصوفي وابن ناجية قالوا ثنا عمرو بن مالك ثنا جارية بن هرم ثنا عبد الله بن بسر الحبراني عن أبي كبشة الأنماري وكانت له صحبة يحدث عن أبي بكر الصديق قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من كذب علي منغمدا أو رد علي شيئا أمرت به فليتبوأ بيتا في جهنم
وقال بن الضحاك عن أبي راشد الحبراني ثناه عبد الله بن محمد بن ناجية ومحمد بن موسى الأيلي قالا ثنا عمر بن يحيى الأيلي وفي كتابي بخطي عن أحمد بن محمد بن خالد البراني ثنا علي بن فرين قالا ثنا جارية بن هرم ثنا عبد الله بن بسر عن أبي كبشة عن أبي بكر الصديق قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من كذب علي متعمدا أو قصر عن ما أمرت به فليتبوأ مقعده من النار ثناه الحسن بن سفيان حدثنا عبيد الله بن فضالة ثنا يحيى يعني بن بسطام الأصغر المقري البصري وثنا محمد بن أحمد بن حمدان قال ثنا محمد بن إبراهيم بن محمد بن الأنباري ثنا الوضاح بن حسان قالا ثنا جارية بن هرم شوال نحوه وهذا الحديث يقال انه حديث يحيى بن بسطام وان الباقين الذين رووه عن جارية سرقوه منه ثنا عبدان ثنا محمد بن مرداس حدثنا جارية بن هرم ثنا قرة بن خالد عن الضحاك بن مزاحم عن بن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم جمع بين الظهر والعصر والمغرب والعشاء بالمدينة من غير علة فقيل لابن عباس في ذلك فقال التوسع على أمته قال الشيخ هذا الحديث بهذا الإسناد ليس يرويه عن قرة فيما أعلمه غير جارية

(2/175)


بن هرم وله غير ما ذكرت من الحديث ما فيه بعض الإنكار وهو الى الضعف أقرب منه الى الصدق على أنه خير من الجارود بن يزيد بكثير وقد روى جارية بن هرم عن قرة بهذا الإسناد أحاديث كلها غير محفوظة وجارية بن هرم أحاديثه كلها مما لا يتابعه الثقات عليها جلد بن أيوب بصري انا الساجي ثنا الربيع سمعت الشافعي يقول سألت إسماعيل بن علية عن الجلد بن
أيوب فقال أعرابي وضعفه الشافعي حدثنا بن حماد وحدثني عبد الله بن أحمد قال سمعت أبي ذكر الجلد بن أيوب فقال ليس يسوى حديثه شيئا ضعيف الحديث ثنا الجنيدي ثنا البخاري ثنا عبدان عن بن المبارك قال أهل البصرة يضعفون حديث الجلد بن أيوب البصري قال وحدثني صدقة كان بن عيينة يقول جلد ومن جلد ومن كان جلد سمع منه حماد بن زيد سمعت بن حماد يقول قال البخاري جلد بن أيوب البصري عن معاوية بن قرة قال عبد الله بن عثمان قال بن المبارك أهل البصرة يضعفون الجلد وقال صدقة كان بن عيينة يقول جلد وما جلد ومن جلد وما كان جلد روى عبد الله بن محمد عن وهب بن جرير سمع أباه حدثني الجلد بن أيوب عن أبيه حدثني عمن ذكر رجلا قال قال لي كعب بن سور اركب معي حتى نطوف في الأسد أيام الجمل ثنا عبد الله بن محمد بن ياسين ثنا نصر بن علي ثنا حرب بن ميمون عن الجلد بن أيوب عن معاوية بن قرة قال قال محمد بن مسلمة قدمت من سفر فأخذ رسول الله صلى الله عليه وسلم بيدي فما ترك يدي حتى تركت يده ثنا زكريا الساجي حدثني يحيى بن يونس ثنا مسلم بن إبراهيم ثنا حرب بن ميمون وكان صدوقا حدثنا الجلد بن أيوب عن معاوية بن قرة عن محمد بن مسلمة قال قدمت على رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخذ بيدي فما ترك يدي حتى تركت يده أنا الفضل بن الحباب ثنا سليمان بن حرب ثنا حماد بن زيد عن الجلد بن أيوب عن معاوية بن قرة عن أنس قال المستحاضة تنتظر ثلاثا وخمسا وسبعا أو تسعا وعشرا ولا تجاوز ذلك

(2/176)


أنا الساجي ثنا نصر بن علي ثنا يزيد بن زريع عن الجلد بن أيوب عن معاوية بن قرة عن أنس قال الحيض عشرة وذكر الحديث ثنا الحسن بن الفرج ثنا يوسف بن عدي ثنا عبد السلام بن حرب عن الجلد بن أيوب عن معاوية بن قرة قال قال أنس بن مالك الحيض ثلاث وأربع وخمس وست وسبع وثمان وتسع وعشر قال يوسف فقلت لعبد السلام ما بين الثلاث الى العشر قال نعم ثنا أبو عروبة ثنا سلمة بن شبيب ثنا حسين الجعفي عن زائدة عن هشام عن الجلد عن معاوية بن قرة عن عمران بن حصين قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من شرار الناس من تدركهم الساعة وهم أحياء والذين يتخذون القبور مساجد ثنا إسحاق بن إبراهيم بن يونس ثنا محمود بن غيلان قال البرساني ثنا هشام بن حسان عن الجلد بن أيوب عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن سلف وبيع وشرطين في بيع وربح ما لم يضمن وبيع ما ليس عندك قال الشيخ وللجلد بن أيوب غير ما ذكرت وليس بالكثير وقد روى أحاديث لا يتابع عليه على أني لم أر في حديثه حديثا منكرا جدا جواب بن عبيد الله التيمي كوفي أنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ثنا محمد بن إسحاق قال سمعت بن نمير يقول جواب التيمي ضعيف الحديث وقد رآه سفيان الثوري فلم يحمل عنه قال بن نمير وقال أبو خالد الأحمر قد رأيت جواب التيمي وكان يقص ويذهب مذهب الارجاء أنا بن أبي بكر عن عباس قال سمعت يحيى يقول قال أبو خالد الأحمر جواب التيمي كان ينزل جرجان ثنا أحمد بن محمد بن عمر ثنا محمد بن مسلم بن واره قال سمعت أبا نعيم يقول سمعت سفيان يقول مررت بجرجان وبها جواب التيمي فلم أعرض له قال أبو نعيم من قبل الارجاء ثنا إسحاق بن إبراهيم بن يونس قال حدثنا
الأثرم ثنا أحمد بن حنبل ثنا أبو نعيم قال سمعت سفيان يقول مررت بجواب فما عرضت له ثنا أبو العلاء الكوفي ثنا علي بن جعفر الأحمر ثنا سفيان بن عيينة عن خلف بن حوشب كان جواب التيمي إذا سمع الذكر ارتعد قال فذكر ذلك لإبراهيم فقال

(2/177)