صدر هذا الكتاب آليا بواسطة الموسوعة الشاملة
(اضغط هنا للانتقال إلى صفحة الموسوعة الشاملة على الإنترنت)


الكتاب : إسعاف الأعيان في أنساب أهل عمان
المؤلف : سالم السيابي
مصدر الكتاب : الوراق

[ الكتاب مرقم آليا غير موافق للمطبوع ]

ومن الأزد بعمان آل يعرب بن عمر بن نبهان بن محمد بن نبهان ابن كهلان، وبقية النسب معروفة، فاليعاربة في الحقيقة بطن من آل نبهان، صاروا ملوك عمان وأئمتها، الذين يعلم العالم العربي من هم، ويعترف الكل بشرفهم، وأحوال آل يعرب في عمان منقطعة النظير، ولا قياس لها، فقد خاضوا البحر فاتحين، وتغلغلوا في البر مكافحين، وداسوا ممالك في الشرق، كانت بعيدة الأمنية لأهل عمان. ولله تلك الرجال الذين خلفوا بعدهم ذكرى الصالحين تدهش السامعين، والقلاع المنيعة بعمان، والحصون الشامخة الأركان، هي من آثار آل يعرب، والغراس الباهر، والثمر الحلو اليانع، والروض الفاره، فهو لهم. والمدافع الطويلة الضخمة هي من ثمرهم بعمان، وما من ذكر حسن في عمان إلا وقد أخذوا حظهم منه. ومفاخر آل يعرب في عمان خالدة الذكر، عالية الشأن. أخبرني بعض رجال الأنجليز، الذين تغلغلوا الآن في عمان، أن المدافع الموجودة بعمان، أكثرها من أسبانيا، وبعضها من بقية دول أوربا، وقليل منها عليه اسم خديوي، وهي التي سيقت إليهم كهدية من الدول التي تخطب ودهم، ويوجد واحد منها في حصن بدبد، عليه اسم خديوي مصر، وبعضها في نزوى عليه اسم الشاه عباس. لإن آثار هذه الأسلحة في عمان عند من يلقي إليها نظرة، تلقي إليه دهشة وروعة، فقد ملئت الحصون والقلاع والمراصد، ومواقف الجيوش بعمان. فها هي التي تدفن الآن تحت الأنقاض، وتلقى في أعماق البحار اليوم، عندما صارت الآن بالنسبة إلى السلاح العصري غير شيء، تلقى في تخوم الأرض، وكان لها الشأن الكبير في وقتها. وحسبك الأساطيل التي كانت تمخر عباب البحر، حاملة للعلم العماني الموقر، باسم آل يعرب، في ضخامتها وعدتها وعدها.
تلك آثارنا تدل علينا ... فانظروا بعدنا إلى الآثار
وكان من فرعهم ملك اليعاربة الصيد الكرام، وما أدراك ما الشأن، والله يؤتي ملكه من يشاء.
واليعاربة اليوم قليلون بعمان، إلا بقايا في بلدة سيجا من وادي سمائل وأفراد في بعض البلدان.
؟؟؟؟؟؟؟نسب بني راسب في الأزد
ومن الأزد بعمان، بنو راسب بن مالك بن ميدعان بن نصر ابن الأزد. ومنازلهم الوافي من أرض جعلان، وهي بلدة من أفخر بلدان جعلان.
ومن بني راسب الأمام عبد الله بن وهب الراسبي، إمام أهل النهروان وهو ذو الثفنات، وقد قتل يوم النهروان.
ومنهم الأمام في الأدب، المبرد، صاحب " الروضة " .
وبنو راسب في جعلان فخيذتان: أولاد فارس، أولاد ربيع. ويرأس أولاد فارس ناصر بن سعيد، وياسر بن علي بن صالح. ويرأس أولاد ربيعناصر بن محمد بن خميس.
ومن أعيانهم، ولد راعي البادة. وبنو راسب شرارة في جعلان، وهم عدد غير كبي، ولكنهم مقاديم مغاوير، وبلدة الوافي هي محط رحالهم.
؟نسب بني غسان في الأزد
ومن الأزد بعمان بنو غسان بن عمرو بن مازن بن الأزد. وبنو غسان في عمان توجد في آل حبس، وليسوا منهم، بل هم دخيل فيهم، شأن القبائل العمانية، بل هو شأن العرب قديماً وحديثاً.
وهم باقون محافظون على نسبهم في حبس، وليسوا منهم. والظاهر أن الشاعر الحبسي من هذا الفريق، كما أشرنا إليه عند كلامنا على حبس.
نسب بني بحري أو بني بحر في الأزد ومن الأزد بعمان بنو بحري أو بنو بحر بن شادي بن اليحمد أخي خروص بن اليحمد. وهؤلاء خلاف بني بحر الذين في بني هناءة بن مالك بن فهم، فإنهم بضم الباء الموحدة والنسبة إليهم بحري بضمها على الأصل، وبحر بن شادي، بفتح الباء الموحدة، فهما قبيلتان، الأولى من اليحمد، والثانية من مالك بن فهم.
ومن بني بحر الهنائي آل حميد بن عمير أهل الخوض على صحيح النسب.
؟نسب المساكرة في الأزد
ومن الأزد بعمان المساكرة، وهم أولاد الأسود بن عمران ابن عمرومزيقيا بن عامر، ومنازلهم علاية إبراء من الشرقية، ولهم هنالك بلدان أخرى تتصل بالعلاية، وتجيب دعوتها، وهم فرق متعددة. ويرأسهم الآن الشيخ هاشل بن راشد وأبناء عمه، وهم أعيان في الطرف الشرقي، أنجاب، أكابر، لهم بين جيرانهم المقام المحمود، وأعيان المساكرة، ومنهم ذراري الشيخجمعة بن سعيد المغيري. وهم يعدون من جمرات الشرقية. ولآل الأسود شرف عريق، وكان منهم الشيخسيف بن علي، الأديب الكاتب، توفي في عشر الخمسين من هذا القرن.
نسب الحجريين في الأزد

(1/34)


؟ومن الأزد بعمان آل الحجر بن عمران بن عمرو بن عامر ماء السماء وبقية النسب قد عرفته إذ مر عليك غير مرة. ومنازل الحجريين في عمان واحة بدية، تلك الديار الفيحاء المكشوفة، بفضائها الواسع، وهوائها النقي.
وفي آل حجر أخيار وأمجاد، وناهيك بمطاوعة الحجريين في الشرقية من عمان، فإنهم نجوم سمائها الزاهرة، ولهم بين قبائل الشرقية عرش بدية المصون. ويرأسهم الآن الشيخ الوالي أحمد بن عبد الله بن أحمد الحارثي.
ومن زعائمهم صديقنا الخاص الشيخ حمدان بن سالم بن سعيد، فهو الآن من رؤسائهم المنظور إليهم، المسموع في أكثريتهم، ومقامه المحبوب بفلج المطاوعة من بدية، وله في قيها. مقامات. وشهامة الحجريين في الشرقية معروفة عند كل أحد.
نسب بني ربيعة في الأزد
؟ومن الأزد بعمان بنو ربيعة بن الحارث بن عبد الله بن عامر بن حارثة الغطريف بن أمرىء القيس البطريق بن ثعلبة البهلولبن مازن زاد الركب بن الأزد. وبنو ربيعة في عمان موجودون في الظاهرة، وفي بلدان الداخلية من عمان. وبعض النسابة يقول: الذين في فلج بني ربيعة، وعندي أن بني ربيعة الذين في عمان من المختلف فيهم، ومن القبائل المشتبهة، فإن النزارية راهم منها، واليمانية كذلك، شأن القبائل المتسامية والله أعلم.
؟نسب بني خزير في الأزد
ومن الأزد بعمان بنو خزير، بصيغة التصغير، فهو بخاء معجمة وراء مهملة وياء مثناة من تحت بعدها راء مهملة. وخزير هذا لقب محمد بن كعب، أخي الأمام الوارث بن كعب. ولقب خزيراً حين خزر عن أخيه الوارث، عندما توجه الوارث إلى نزوى بعناية سماوية، ذكرها العلماء والفقهاء والمؤرخون، لأنها من بدائع التاريخ، من غر الحوادث، وقضية وقف الأمام الوارث رحمه الله تخبر عن الحقيقة.
وبنو خزير لهم الفلج المعروف بفلج بني خزير، أسفل من العوابي، وأعلى من المهاليل. ولقد أثر نفور محمد بن كعب عن أخيه الوارث بن كعب في ذريته. فلا يوجد إمام من هذه الفرقة الخزيريه أبداً على كثره أئمة بني خروص وعلمائهم وأهل الفضل، وإنما أئمة بني خروص من بقايا بطون خروص الأخرى، كآل الخليل والجوامع وغيرهم من العزانيين، والفشور من بني خروص أيضاً، وكذلك بنو لواح، وهم من البيوت المشهورة في خروص بن شادي بن اليحمد، والكل أزد. وبنو خزيرة بالنسبة إلى بني خروص شواويهم وباديتهم، فهم بعيدون عن شرف خروص بعد الثريا عن الثرى، وتلك كرامة عظيمة للأمام الوارث، ظلت هذا العهد الطويل، يتناقلها جيل عن جيل ولله في خلقه أسرار.
نسب بني عمران في الأزد
ومن الأزد بعمان بنو عمران بن الأزد. وهم متعددون في عمان، منضمون في قبائلها، الأشيه أن يكونوا كلهم قبيلة واحدة، فهم في العبريين بطن واسع، وهم في الرحبيين رهط جامع، وفي قبائل أخرى كذلك. فهم معروفون بعمان. وإليهم تنسب بلدة بوشر بن عمران، فهي معروفة بهم، مضافة إليهم، ولعلهم أول من أستعمرها وهو الواضح.
وبنو عمران في القبائل التي دخلوا فيهم شرارة متقدة، وأبطال تعرف في مواقف الرجال. وفي وادي الطائيين منهم فريق، وأحسب أن في قبائل الغربية منهم كذلك. وكاتب هذه الورقات أيضاً من أولاد عمران، فنحن في آل المسيب، ويقال لنا أولاد عمران، وعن النساب المتقدمين في المتداول بينهم حين يذكرون الأنساب وبطون القبيلة يقولون: جاء جدنا من غرب عمان، ونزل بالمكان المعروف بجنب ابن عمران، وكان من البادية، وله ماشية نزل بها في أسفل الغريين من وادي عندام، والغريين بغين مفتوحة معجمة وراء مهملة مكسورة وياءين مثناتين من تحت بعدها نون، وأظن هذه التسمية جاهلية المنزع، الحاقاً بالغريين اللذين بناهما أحد ملوك اليمن القدماء لنديميه حين قتلهما، وبعد ذلك أحدث عندهما تلك البدعة المذمومة، ويرشد إلى هذا أيضاً تسمية فلج هذه البلدة " الجاهلي " والله أعلم بصحة ذلك. أما نحن الآن ففي جامعة آل المسيب. وقد عرفت تداخل القبائل العربية بل العمانية خصوصاً، فإنه فيها كثير، والعلم الحقيقي إلى الله عز وجل.
نسب بني علي في الأزد

(1/35)


ومن الأزد بعمان بنو علي بن سودة بن علي بن عمرو بن عامر ماء السماء. وبقية النسب سبق فلا حاجة إلى إعادته.وبنو علي هم أهالي ينقل من الظاهرة، ومنهم الإمام الجليل عبد الملك ابن حميد، بويع بالإمامة في أواخر شوال سنة 207 مائتين وسبع، أي في أول القرن الثالث للهجرة. وبنو علي في الظاهرة الجامود الثابت، والعمود الراسي، ويرأس بني علي المذكورين الغصون، وإليهم ينتهي شرف بني علي. ومنهم الآن الشيج سيف ابن عامر وأبناء عمه، وهم عروة بني علي، وبيدهم زمام هذه القبيلة، وليسوا من نسب بني علي على الصحيح. بعد ما تأخرت حكومة عمان عن الأستيلاء على تلك الأطراف، وأهمات بلاد الظاهرة، وتركتها بيد أهاليها يتلاعبون بها، ويتقاتلون عليها، ولبني علي في الظاهرة واحات واسعة، وبلدان متعددة، وهم رهط يرأس قبائل عديدة.
نسب بني الحدان بن شمس في الأزد
ومن الأزد بعمان، بنو حدان بن شمس بن عمرو بن غنم ابن غالب بن عثمان بن نصر بن زهران. وبقية النسب هو هو.
وبنو الحدان من أشرف أهل عمان من أعيان يمنها. ومنهم الإمام عبد الله بن محمد الحداني، والإمام الحواري بن مطرف. ومنهم الإمام عمر بن محمد بن مطرف، وهو المنصوب أيام حروب القرامطة لعمان. وبهذا يظهر فضل الحدان بن شمس، ومناصرة الحدان للأئمة تكفل بها التلريخ العماني في صحائفه. ومنازل حدان الجبال المعروفة، بجبال الحدان، من أعمال في الداخلية قديماً، فهم منتشرون بالغربية من عمان، وقد شاركوا في إمامة عمان، بثلاثة أئمة من خيار أئمة المسلمين، والله يؤتي فضله من يشاء.
والذي يظهر لي بالأستقراء والنظر في الأحوال، أن المقابيل من فرق الحدان بنشمس، لاشتراكهم في أراضي الحدان وأوديتهم وفلواتهم، والعادة لا تشترك القبيلة في العرب إلا في أعياصها، والله أعلم بحقيقة الأمر.
ويرأس المقابيل الآن علي بن حميد ببلدة اللثبات بنو حمدان ابن علي بالحلة، ومحمد بن سليمان بن حمد بن حميد بن سالم، وأولاد حمدان بن علي بن هلال في الحلة، ومحمد بن سالم في بلدة بات.
نسب بني الندب بن شمس في عمان
ومن الأزد بعمان بنو الندب بن شمس، وبقية النسب معلوم لشمس الأزد. وبنو الأزد بعمان يحتلون وادي العق، المفضي إلى الشرقية من أعلاه، ولهم بلدة سرور من وادي سمائل، وهي عاصمتهم الوحيدة، وجامعتهم الوطيدة، ومنهم الإمام العلامة ضمام بن السائب الندبي، أحد زملاء الربيع بن حبيب الفراهيدي البصري.
ويرأسهم الآن الشيخ ناصر بن حميد بن مسلم بن سليمان ابن سيف، والندب الأصغر والندب الأكبر كلاهما من شمس الأزد، ولكن الندب الأصغر هو المسمى زياداً، والندب لقب له، كما هو لقب للندب الأكبر، وقد عرفت أن العرب تريد بالأكبر والأصغر ونحو ذلك السن لا القدر وشأن، كما ذكرنا في أول كلامنا المار آنفاً من هذا الكتاب.
نسب بني شبيب في الأزد
ومن الأزد بعمان بنو شبيب. وبنو شبيب بطن من الأزد، وهم بعمان الشرقية، ولهم بلدة لزق، بكسر اللام وسكون الزاي المعجمة. وهي في هذه العصور الأخيرة من أحسن البلدان المجاورة لها، وهي قريبة من خضرا بني دفاع، من أعمال سمد الشان في الأصل، وهي الآن من أعمال المضيبي.
وبنو شبيب أو آل شبيب عصبة بني رواحة، وترجع رئاستهم تارة إلى زعامة آل صالح بن علي، وفي آن آخر إلى آل الخليلي، فهم بين زعامتين شاغلتين لهم، تتجاذبانهما تجاذباً معنوياً.
وهنا بطون من الأزد. منهم بنو بحر في أنساب عمان، وهو بحر بن شادي أخ خروص بن شادي بن اليحمد، وعند نسابة العرب الآخرين بحر بن غسان.
وكذلك الشعيبيون بطن من الأزد من خصوص أزد شنوءة. وللشعيبيين بلدة كبدى بفتح الكاف وسكون الباء الموحدة بعدها دال مهملة فألف قصر، ولها توابع، وهي في الحوزة الشرقية من الطائيين، وترجع إلى ولاية صور، أي هي من أعمالها، ويرأسهم الآن سلطان بن محمد بن شماس.
وكذلك بنو مفرج بطن من الأزد، أي خاصة أزد شنوءة، وشنوءة لقب نصر بن الأزد، وهم كثيرون، منهم في قبيلة الدروع، ومنهم في قبيلة بني ريام، ومنهم في بهلى، وفي بلاد أخرى.
نسب بني بطاش في عمان
إعلم أن بني بطاش عند أهل عمان من طي، وإلى هذا يشير شاعر العرب حيث يقول:
عادات طيء تخضيب السيوف وإر ... واء المثقف وهو اليوم عطشان

(1/36)


وشهير نسبهم عند العمانيين طي، ولكن الشيخ محمد بن شامس القاضي البطاشي ينكر هذا النسب، ولما وقف على العنوان رأيت له عليه تعليقاً لنسب بني بطاش إلى الأزد، ثم التقينا نحن وهو، وتذاكرنا نسب بني بطاش، فأجاب بأن انتسابهم إلى طي غلط، وإنما هم أزد، وعليه فهاك سياق النسب الذي يقوله القاضي المذكور، والعهدة عليه في ذلك فإنه على فلاف ما يقوله أهل عمان، وخصوصاً نسابة طي، وهو أحد قضاة المسلمين فيحسن به الظن، ولاشك أن أهل مكة أدرى بشعابها، والناس أعرف بأنسابهم، فبطاش بحسب الظاهر لقب عمر بن عدي بن محمد بن بلعرب بن مزاحم بن جبلة بن بلعرب بن محمد بن مربع بن الحارث بن عمرو بن جبلة بن الأيهم بن الحارث بن جبلة بن الحارث بن ثعلبة بن عمرو بن جفنة بن عمرو مزيقياء بن عامر ماء السماء بن حارثة الغطريف بن أمرىء القيس البطريق بن ثعلبة البهلول بن مازن زاد الركب بن الأزد بن الغوث بن نبت بن مالك بن زيد بن كهلان بن سبأ بن يشجب ابن يعرب بن قحطان بن هود عليه السلام. فتراه يلتقي بآل نبهان بن عمرو بن عامر، وبمعولة في نصر بن الأزد، وكذلك بمالك بن فهم وبقية قبائل الأزد. هذا ما يقوله القاضي المذكور، ولعل القوم من الأزد في الأصل، فدخلت فيهم قبائل من طيء، فغلبوا عليهم عرفاً، أو أنهم تولوا على قبائل من طيء شهروا بها، والكل محتمل، فعلى نسب القاضي هم من الأزد، وعلى نسب أهل عمان هم من طيء، ولاشك أن الجانب الشرقي أغلبه طيء، كما سوف تقف عليه أنشاء الله.
وهنا ينتهي نسب الأزد حسب علمنا والعلم عند الله. وسوف نتبعه بأنساب بقية اليمن أنشاء الله.
نسب بني ريام في عمان
ومن اليمن بعمان بنو ريام. وأصل أسم ريام حسب العرف للراشدي خاصةً، أي هو الذي يختص بأسم ريام دون بقية القبيلة التي يجمعها أسم ريام التي يرأسها بنو نبهان المقدم ذكر نسبهم.فأولاد راشد بن سالم هم الذين يكتبون ويكتبون بذلك، وأما بقايا بطون هذه القبيلة فكل ينتسب على أسم قبيلته. وبنو نبهان زعماؤهم، وهم آل سيف بن سليمان، الذين هم أحفاد الملوك من بني نبهان، لما زال الملك عنهم بقوا زعماء على الجبل الأخضر وأهله، وأهله هم المذكورون. وأما أصولهم فكل بطن من نسب خاص، ويجمع الكل بنو ريام. وإليك سرد نسبهم، فهم ريام بن الحارث بن عبدالمدان بن حمير بن رعين ابن زيد بن الغوث بن سعد بن عوف بن عدي بن مالك بن زيد ابن شداد بن الهاد بن حمير الأصغر بن سيأ بن كعب بن زيد الجمهور ابن سهل بن عمرو بن قيس بن معاوية بن جشم بن عبد شمس ابن وائل بن الغوث بن قطن بن عريب بن زهير بن أيمن بن الهميسع بن العرنجج بن حمير الأكبر بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان بن هود عليه السلام.
وبنو ريام قبائل ملتفة على عمود ريام هذا، من توبي ودغيشي وجامودي وعمري وعموري وشريقي وسليمي وراشدي ونبهاني وحضرمي. فبنون ريام على هذا الوضع أخلاط يمانية غالباً، إلا العزور، على ما عرفت من نسبهم، وإلا الكنود، وإلا بنو قريش، وإلا السراحنة ومن إليهم.
وبنو ريام أكثر القبائل العمانية، لهذا، أي فهم في الأصل قبائل لا قبيلة، أحاطوا بالجبل الأخضر إحاطة السور بالمعصم، والخاتم بالأصبع، وفي كل قبيلة من قبائل بني ريام المذكورين مسؤول كرئيس فيهم. وفيهم آل ثاني كما هم في آل المسيب وآل حبس، ويرأسهم الشيخ سيف بن هاشم بن سيف في الجبل. وقد سمعت الشيخ سيف بن هاشم يذكر أن أولاد ثاني الموجودين في بني ريام هم من الصلاهمة، والصلاهمة من بتي هناءة والله أعلم.
؟؟؟؟؟؟؟نسب آل كندة في عمان

(1/37)


ومن اليمن بعمان بنو كندة، واسمه ثور بن مرتع بن عفير، وقيل: كندة بن عفير بن عدي بن الحارث بن مرة ابن أددبن زيد بن يشجب بن عريب بن زيد بن كهلان بن سبأ ابن يشجب بن يعرب بن قحطان. والكنود بعمان في أمكنة متعددة، ومنهم في سمد نزوى بمحلتيها السويق والردة، وكلتاهما بعلاية نزوى، وإليهم رئاستها.ومنهم مشايخ وأعيان وفقهاء وعلماء أجلاء وأدباء بلغاء. ومنهم الشيخ عبد الله بن محمد بن عبد الله بن محمد الكندي، رئيس علاية نزوى في أيامه. وهو الباني لبيت سليط، أحد حصون نزوى الكبيرة، الذي هدمه السلطان سعيد بن تيمور في الحرب التي وقعت بينه وزعماء إمامة غالب بن علي بن هلال الهنائي، وكان قصراً عظيماً وحصناً منيعاً. ولكنود محاة الغريض من نخل، ولهم وادي الجزى من غربية عمان، وهو من أعمال صحار، ويرأسهم فيه في هذه الآونة الشيخ عبد الله بن خطام بن سرور وأبناء عمه. وأما في نزوى ففي جامعة بني نبهان، وفي نخل تحت رؤسائها.
وفي الكنود العلم ضارب بجرانه. ومن الكنود بعمان إمامان، هما راشد بن الوليد، من أئمة القرن الرابع. ومحمد بن يزيد المختلف فيه، والمشهور هو كندي. وعلماء المسلمين في الكنود هم أجلة العلماء وأكابرهم، ولا يحتاج أن ننوه بهم، فإنهم كثيرون، ولا يباريهم إلا علماء بني خروص وناهيك بصاحب " بيان الشرع " ، وصاحب " المصنف " وغيرهما من أمثالهما. وقد قيل لو سئل العلم لقال كندي. ولو سئلت الإمامة لقالت خروصية. وهذا الفضل لكنود نزوى غالباً، ومن في داخلية عمان، أما كنود وادي الجزي فهم في معزل من هذا، بل هم هناك أشبه بأجلاف تلك الديار المتوحشة، وفي الحقيقة كما قال صلى الله عليه وسلم " الناس معادن.. " فالكنود معدن فقه، وبنو خروص معدن إمامة، وعلى قلة العلم في هذا الوقت ففي الكنود الأكثر. منهم في العهد الأخير شيخ المسلمين سعيد بن ناصر بن عبد الله المتوفي قريباً ببلدة المتهدمات من خطاط. ومنهم تلميذ الشيخ سليمان بن محمد أحمد شارح منظومة العقيدة لنور الدين السالمي.
ومنهم الشيخ سعيد بن أحمد، أحد قضاة حكومة مسقط، والشيخ ابراهيم بن سيف بن أحمد، وكان الشيخ سيف هذا من خيار أهل العلم في العهد الأخير، وولده الشيخ ابراهيم بن سيف أحد قضاة حكومة مسقط حالياً.ومنهم القاضي سعود بن سليمان ابن جمعة. ومنهم القاضي سعود بن سليمان بن محمد بن أحمد، الموجود الآن بمركز الخابورة من أعمال مسقط. ومنهم القاضي سليمان بن سالم. وفيهم أيضاً أدباء آخرون. وفي نخل منهم كذلك. وهم وبنو خروص في الفقه فرسا رهان، والحمد لله الذي يختص برحمته من يشاء. ومنهم قاضي بلد نخل الحالي الشيخ سليمان بن علي بن سليمان الكندي وأصل هؤلاء من نزوى.
نسب بني اسماعيل في اليمن
ومن اليمن بعمان بنو اسماعيل، فهم من اسماعيل بن عبد الله بن محمد بن اسماعيل بن علي بن اسماعيل بن الحسين بن محمد بن عيسى بن محمد بن الحرير بن مسر بن مدلج بن حمير ابن بيدر بن وعاث بن العادي بن الهدايبن الحمير بن الأرمي ابن عميرة بن حيدان بن عمران بن الحاف بن قضاعة بن مالك ابن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان بن هود عليه السلام. وهذا على القول بأن قضاعة من قحطان. وقيل إن قضاعة هو ابن معد بن عدنان أخ معد بن عدنان وعك بن عدنان وهو الذي يرجحه شيخنا ابن جميل عفى الله عنه. وقيل بل في العرب قضاعتان. واحدة في قحطان، وواحدة في عدنان، وهو من المحتمل. فبنو اسماعيل هم الذين في المكاسرة. ومنهم علي بن سليمان الإسماعيلي، صاحب بلدة النصيب من أعمال ابراء، وهي بفتح النون وكسر الصاد المهملة بعدها ياء مثناة من تحت بعدها باء موحدة، وهو من أعيان بني أسماعيل. ومنهم سالم بن علي الإسماعيلي، الطابع رسالة " الظهور المحتوم في الرد على العلامة طبوم " ويوجد بنو اسماعيل بن في نزوىبسفالتها جماعة منهم. وفيهم أخيار، ومنهم الإمام محمد بن اسماعيل الحاضري، وولده بركات بن محمد. ومحمد بن اسماعيل هذا الذي طارد السلطان سليمان بن سليمان بن مطغر فبايعه المسلمون في 906 وعاش في الإمامة 36 سنة، قضى فيها عمره قائماً بأمر الله، غير خائف في الله لومة لائم، حتى توفي، ثم بايعوا ابنه بركات في اليوم الذي توفي فيه ابوه، والأمر لله عز وجل يضعه حيث يشاء.
نسب بني راشد بن اسماعيل في عمان

(1/38)


ومن اليمن بعمان بنو راشد بن اسماعيل، اخي الإمام محمد ابن اسماعيل الحاضري، وقد عرفت سياق النسب آنفاً، فلا نعيده مرة. وبنو راشد، الذين في العوامر، هم من راشد بن اسماعيل، أخ الإمام المذكورمحمد بن أسماعيل بن عبد الله بن محمد بن إسماعيل الخ.. ومنازل هؤلاء القريتين في داخلية عمان، من بلدان العوامر، من خصوص أرض الجوف.
وهم رجال معدودون في عامر صعصعة، وفيهم أخيار. ومنهم الشيخ الفقيه سعيد بن حمد بن عامر بن خلفان الراشدي، المتوفي بمدينة مطرح، المقبور بمقبرة العريانة، قرب بيت الحكومة في جهة الجنوب، وقبره معروف عند أهل تلك المحلة. ومنهم الشيخ سفيان بن محمد بن عبد الله، أحد القضاة للإمام الخليلي رحمه الله بنزوى، ثم تقضى السلطان سعيد بن تيمور على سمائل، ثم ساقته الأقدار إلى الكوت الجلالي بمسقط، بعد فتح السلطان سعيد بن تيمور لعمان، فتوفي به، وكان سفيان إذ ذاك والياً على عبرى أيام الإمام غالب، وكان خروجه من عبرى فتحاً للسلطان، وفألاً على فتح عمان.
وبنو راشد هؤلاء توجد منهم أفراد بفنجا من بلدان وادي سمائل. ومنهم محسن بن حمد بن محمد بن محسن، من أعيانهم، وبعمان هم تحت جامعة عامر صعصعة، وليسوا منهم كما عرفت. وفي " سبائك الذهب " : أولاد راشد من هلباء سويد من جذام. وأهل عمان أعرف بأنساب قومهم، وأهل مكة أدرى بشعابها.
نعم إن كان يريد " السبائك " غير هؤلاء، فإن بعمان بنو راشد هؤلاء، وأولاد راشد في بني ريام، وآل راشد في القبائل البريمية، والرواشد في أهل الخضر من وادي عندام، وآل براشد في سناو، بكسر السين المهملة بعدها نون فألف فواو، من أفخر البلدان، وأصلهم آل أبي راشد، كآل بو سعيد، أي آل أبي سعيد، وآل حمراشد، وهؤلاء الأخيرون بالرستاق، وفرز هذه القبائل من بعضها بعض وإيصالها بأصولها شيء متعذر أو كالمتعذر.
وسنضع مقاماً خاصاً للقبائل المتشابهة في اليمانية، كما هي في النزارية، إن شاء الله، ليفيدنا من عنده اطلاع عنهم وعن غيرهم، ومن يدري حجة على من لايدري.
نسب اليعاقيب في اليمن
ومن اليمن بعمان اليعاقيب، وهم الآن حكام عبرى في هذه الأيام الأخيرة، وهم قوم من جذاب من هلبا، وجذام معروفة النسب في اليمن، وبعمان هم حكام عبرى كما قلنا، يتوارثونها من عهد سالف، وآخر زعمائهم بهاالشيخ عبد الله بن راشد.
وعبد الله بن راشد هذا هو الذي سلم عبرى إلى الإمام الخليلي رحمه الله اختياراً سياسياً سد به الباب بينه وابنه محمد ابن عبد الله، وبقيت في يد الإمام المذكور عهداً، ثم استردها أهلها آخر الأمر، في أواخر عمر الإمام المذكورعهداً، لأحوال هناك.
وكم حاولها المسلمون سابقاً، والدهر من طبعه التقلب، ومن شيمته الغدر، ثم احتلها الإمام غالب بن علي عهد إمامته، ولم يطل بها العهد حتى احتلها السلطان سعيد بن تيمور من يد عمال غالب بن علي. وفي " سبائك الذهب " اليعاقبة بطن من جذام. وعلى كل حال هم يمنيون كما عرفت.
وليست لليعاقيب كثرة بعمان، بل هم في عبرى فقط. وبعضهم ينسبهم إلى العبريين، لأنهم عقبوا على بلد عبرى بعد ما خرجوا منها، وبذلك سموا باليعاقيب والله أعلم.
نسب الغوارب في اليمن
ومن اليمن بعمان الغوارب، وهم بطن من هلبا من جذام، وقد دخلوا في جامعة آل سعد أهل الباطنة، وانتسبوا فيهم.
ومنهم العلامة الشيخ محمد بن سليم الغاربي، أحد أركان دولة الإمام المرضي عزان بن قيس بن عزان، من أهل الباطنة خاصة.
والغوارب في آل سعد رهط مهم، وقبيل معتبر، ولهم في آل سعد شأن، ورئاسة آل سعد شاملة لهم.
نسب بني راسب في قضاعة

(1/39)


ومن اليمن بعمان بنو راسب، فهم غير بني راسب الأزد، الذين سبق كلامنا عليهم، وأنهم نزلوا الوافي من جعلان. وهؤلاء بنو راسب بن الخزرج بن جرم بن زبان بن حلوان بن عمران بن الحاف بن قضاعة بن مالك بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان، فتراهم في ذلك غير راسب الأزد الذي مر عليك ذكره، بل هذا هو الذي لحق بالملك مالك بن فهم أولاً إلى عمان كما ذكره المؤرخون، منهم الإمام السالمي رضي الله عنه أيضاً، وهؤلاء نزلوا الشحر، ولا يعرف هل أفاضوا على عمان أولاً تحقيقاً، وإذا كانوا أفاضوا على عمان، وقالوا نحن بنو راسب، فلعلهم دخلوا في راسب الأزد، وهو الواضح من حالهم، وتفصيل قضيتهم عندي مشكل، والعمانيون لايعرفون إلا راسب الأزد في شعرهم وتواريخهم، وأهل السير يقولون خرجوا لحوقاً بمالك بن فهم، وعلى كل حال أن مالك بن فهم استقر بعمان، ولحقت به القبائل اليمانية والنزارية كما عرفت.
نسب الجنبة في اليمن
ومن اليمن بعمان الجنبة. وهم من جنب بن يزيد بن حرب ابن علة بن جلد بن مالك بن أدد بن زيد بن يشجب بن عريب ابن زيد بن كهلان بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان.
والجنبة كما قلنا عنهم في العنوان رهط وافر، وفيهم شهامة، ولهم عرامة، وفيهم زعامة، وبلادهم صور، أفخر بلاد في عمان، وأقدمها عمراناً، كما يقال، هي من استعمار الأمم البائدة الأول، أي هم الفينيقيون. والجنبة الآن أربعة أفخاذ: العرامي: ومنهم الشيخ أحمد بن سليم بن المر، أحد ولاة الإمام سالم بن راشد الخروصي رحمه الله على سمد الشأن وتوابعها، ثم قتل رحمه الله في بلد صور. وفوارس: وفيهم سالم بن ناصر، مسؤول في الفوارس، مقبول الأمر فيهم.
ومخانة: وفيهم حمد بن خلفان، زعيم مسؤول. وغيالين: وفيهم أولاد ناصر بن علي، المعروف بالحشار.
وأخلاق الجنبة في هذه الأخيرة ضلت تتباعد عن أخلاق أهل عمان، ولكثرة أختلاطهم بالأجانب في الأسفار. وللجنبة في الأقليم الشرقي من عمان ما ليس لغيرهم، ولهم في جعلان موارد ومصادر، وهم من أعزم رجال عمان على مصارعة البحر، وللجنبة شأن لا يجهل، وهم عدد، ولهم في عمان الداخلية زعامة يتولاهاالشيخ ياسر بن حمود المعجلي. والجنبة كلهم يعترفون للمجاعلة بالرئلسة المشار إليها.ولهم علاقات بما حوالي صور شرقاً وغرباًواضحة الأعلام. وسموا جنبة لأنهم جانبوا أخاهم صداء وحالفوا سعد العشيرة، وفي بني جنب أعيان لا مقام لذكرهمهنا، إذ ليس غرضنا ذكر مفاخر القبائل الأ على جهة التعريف بهم، كما قلنا ذلك غير مرة في هذا الكتاب. وقول الشيخ أبي مسلم شاعر العرب ناصر بن سالم في نسب الجنبة: سعد العشيرة عليا مذحج كانوا فإن كان يريدهم من مذحج بالحلف فذاك، وإلا فمذحج غيرهم، وليس الجنبة من مذحج كما قرأت سرد نسبهم إلى قحطان.
نسب الرحبيين في همدان
ومن اليمن بعمان الرحبيون. وهم ينو رحب أو أرحب بن دعام ابن مالك بن معاوية بن صعب بن دومان بن بكيل بن جشم بن خيران بن نوف بن همدان بن مالك بن زيد بن أوسلة بن ربيعة ابن الخيار بن مالك بن زيد بن كهلان بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان. وبطون همدان في عمان ملتفة إلى هذه القبيلة. وبنو أرحب، أو رحب على الخلاف فيه، منتشرون في عمان من وادي سمائل، إلى وادي الطائيين، إلى أطراف حطاط.
لهم من البلدان مسر ونقصى وبليدات أخرى أيضاً.وهم رهط واسع وفيهم طاعة لرؤسائهم ولهم بأس.
ورئاستهم في آل حسن بن محمد، والآن الرئيس فيهم سعيد بن سلطان بن سالم بن حسن بن محمد بن سعيد بن سيف بن محمد بن سالم، وعاصمة هذا الرئيس جردمانة، بجيم بعدها راء مهملة فدال مهملة فميم فألف فنون فهاء، بليدة صغيرة، وهي أشبه بصغار البلدان في عمان، داخلة في جبال وادي مذحج، فهي كغاب لهم، وقد استعمروها من جديد، وجعلوها صندوقاً مغلقاً ملقى بين أودية وادي سمائل وأودية الطائيين وحطاط.
نسب بني شمس في اليمن

(1/40)


ومن اليمن بعمان بنو شمس، أعني غير شمس الأزد، فهم من شمس بن وائل بن الغوث بن قطن بن عمرو بن الهميسع بن حمير بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان. و منهم بنو حسن أهل حطاط و وادي بوشر. ومنهم بنو شرجة بن شمس، والشروج في خضرا بني دفاع من وادي عندام، وهم جملة بالخضرا، وهي مركزهم، وليس لهم غيرها، وليست هي كلها لهم، بل يشاركهم فيها الفوارس وبنو دفاع وبنو رواحة والرواشد وغيرهم. ويرأس الشروج الشيخ سرحان بن......... وكذلك الكيوميون هم من كيوم بن شمس، والكيوميون متفرقون في عمان الغربية، من نزوى مغرباً، وبأودية بني غافر، كبني ريام، لاتجمعهم رئاسة، ولا تحيطهم سياسة، وبعضهم في الباطنة، بالقرب من بلد الخابورة، في بلدة يقال لها البداية.
نسب طي في عمان
ومن اليمن بعمان قبائل طي، وطي جامعة عربية كجامعة هوازن ابن منصور، وكجامعة اليحمد بن حمى. وطي هو ابن أدد بن بن زيد بن يشجب بن عريب بن زيد بن كهلان بن سبأبن يشجب ابن يعرب بن قحطان. واسم طي جلهمة، ولقب طياً لأنه أول من طوى البيوت في العرب. ومن طي تفرعت قبائل عديدة بعمان، فإن الجانب الشرقي من عمان غلب عليه الطائيون كماسوف تقف عليه إنشاء الله، فسمي بهم، وأضيف إليهم، فهم من حوزة مسقط، إلى وادي بوشر شمالاً، إلى أودية قلهات وصور وما إليها جنوباً، إلى جعلان، كلها قبائل طي، ولم يخالطهم إلا دخيل ناجع إليهم من بعض القرى أيام حروب العمانيين فيما بينهم.
نسب أولاد سعد أمبو علي في طي
ومن اليمن بعمان أولاد سعد أمبو علي، المعروفون بأولاد سعد، في سمائل، وهم رهط الشيخ الصحابي مازن بن غضوبة السعدي، الذي وفد على النبي صلى الله عليه وسلم، وخبره شهير في السير وعند أهل التاريخ، ويكتبون أولاد سعد أمبو علي بهذا التقييد، لا بمطلق ما يقال لهم الآن، كذا وجدناهم في الصكوك، وفي كتب الأثر أيضاً، فإن منهم أناساً أخياراً، وفيهم رجال لهم مفام وأعتبار، فهم من سعد بن نبهان بن عمرو بن الغوث بن طي. ومنازلهم سمائل، وهم من القدماء بها، وأولاد سعد غير عديدين، ولعلهم كانوا كثيرين في الأصل، ولكنهم لجهل الأنساب، وعدم التدوين، وعدم التعيين اختلط حابلهم بنابلهم، وسوف ترى ما يقال فيهم، وآخر أولاد سعد في أيامنا الحالية الشيخ محمد بن سليمان بن سيف بن عبد الله المشهور في سمائل بكرمه الحاتمي في أيامه.
ومنهم خال الإمام الخليلي الشيخ خلفان بن ناصر بن عبد الله لأن والدة الأمام المذكور بنت ناصر بن عبد الله، ومقام أولاد سعد في هذا العهد بعلاية سمائل، ولاتزال حجرتهم معروفة بهم إلى الآن، وبركات مازن لاتزال تراعيهم، ودعوات الرسول عليه الصلاة والسلام ما برحت حافة بهم.
ومازن هو ابن غضوبة بن سبيعة بن شماسة بن حيان بن مر بن حيان بن ابي بشر بن خطامة بن سعد بن نبهان بن عمرو ابن الغوث بن طي، وهل لنا صحابي آخر غير مازن؟على الشهير لا. وعلى الصحيح نعم، أبو شداد المعروف في عداد الصحابة، ذكره صاحب " الأستيعاب " لكن لم يعرف من أي قبائل عمان هو؟
نسب النباهنة في طي
ومن اليمن بعمان النباهنة، الذين بوادي بوشر في بلدة سنب والحمام وفي سمائل، خصوصاً بمحلة الدن، وليس هم من نباهنة العتيك المقدم ذكرهم، بل من نبهان بن عمرو بن الغوث بن طي، فهؤلاء نباهنة طي. أما النباهنة الذين هم ملوك عمان سابقاً، فهم نباهنة الأزدوقد مر عليك نسبهم فافهم.
وقول مازن رحمه الله: يا راكباً بلغن عمراً وإخوته

(1/41)


في شعر ذكره المؤرخون، إنما أراد به بني الصامت. واسم الصامت عمرو بن غنم بن مالك بن سعد بن نبهان.وقوله: " واخوته " أو " واخوتها " على خلاف في الرواية، يريد به بني خطامة بن سعد بن نبهان بن الغوث بن طي. قال ابن رزيق: أولاد خطامة حرس وشرح وعرابة، أي فهؤلاء أولاد خطامة بن سعد بن نبهان، إلى أن قال: وجرير وسامر وصهبان وبطل وعرابة هم في بلد حدى، أي بكسر الحاء وفتح الدال بعدها ياء، هي معروفة ببلاد الطائيين. قال: وأما سرح بالسين والراء والحاءوبالشين المعجمة، وخطامة بالخاء والطاء بعدها ألف فميم فهاء تأنيث، قال: فمن ولدهما سعيد وراشد وأخزم ووهيب ومعين، قال: وهم أهل صيا، أي بكسر الصاد المهملة وفتح الياء المثناة من تحت بعدها ألف. قال: وأمابنو الصامت فمن عمرو بن غانم بن مالك بن سعد بن نبهان، قال: ومن بني شرح بن الصامت: صهبان وهادية وأشرف، قال: وهؤلاء كلهم بعمان، أي وكل واحد منهم أبو قبيلة، قال: ومنهم أكلب بن يعد بن الصامت بن خالد بن معدان، جد قحطبة بن شبيب بن غنم بن مالك بن سعد بن نبهان بن عمرو بن الغوث بن طي. قال: ومن قبائل نبهان سعد ونائل وأما الباقون من ولد سعد فهم: بنو أصمع، وسدوس بن أصمع بن عبيد بن نصر بن سعد بن نبهان بن عمرو بن الغوث بن طي. قال: ومنهم خالد بن سدوس بن أصمع بن عبيد بن نصر بن سعد بن نبهان.قال: وحابس بن سعد، قال: فأكثر أهل عمان بنو سعد الأرقم ابن البعمان بن وهب بن ربيعة بن ظالم بن عمرو بن الحارث ابن عمرو بن أنمار.قال: وهم أهل بيت بنخل، قال: وينتسبون إلى عمرو بن مسعود بن سرور، قال: ومنهم بنو أقصى أهل كدم من عمان، قال: وهم العيون بن معن بن حجة بن ماء السماء، قال: ومنهم أهل الكوفة، وهم بنو شيبان بن العتيك، وهم أهل سمد. قال: وهم بنو يسار بن عبد الله بن زيد بن ملحان، وعامر بن حوسن واسمه الأسود وهو من طي ويقال من بني سعد بن طي، قال: ومنهم بنو أكلب أيضاً.
قلت: لم أفهم قوله من حيث يقول: فأكثر أهل عمان بنو سعد الأرقم إلى قوله: زيد بن ملحان، فأرى هنا تخليطاً في النسب، واضظراباً في الكلام، فإنه يتكلن عن بطون طي، بل عن بطون طي، بل عن بطون سعد خاصة، فأدخل في الكلام القبائل الأخرى، التي لاعلاقة لها بطي أصلاً، فما أدري هل هذا غلط منه أو من النساخ.
قال: وبنو وهيب بن عمرو بن ثعل. وبنو غسين بن عمرو ابن الغوث بن طي. قال: وكذلك آل فضل من طي، قلت: وآل فضل بعمان المجالبة أهل سمائل، عائلة محمد بن سلطان وسعيد بن سلطان.
ومن طي أيضاً، على ما يقوله صاحب " سبائك الذهب " : بنو شبل، قلت: وينو شبل بعمان بادية، ترجع إلى زعامة آل صالح ابن علي. وكذلك قال: بنو أفلت بطن من طي، قلت: ويقال لهم الآن بنو فليت، بالتصغير، قال: وكذلك آل عيسى بطن من طي، قلت: وهم قوم منتشرون بعمان، في بادية جعلان، كثيرون. قال: وكذلك آل مسلم، قلت: هم بطن في وهيبة بدو رحل، فهم من طي أيضاً.
والحواسنة هم من حوسن، وهو لقب له، واسمه الأسود بن سدوس بن أصمع بن عبيد بن نصر بن سعد بن نبهان بن عمرو ابن الغوث بن طي بن أدد بن زيد بن يشجب بن عريب بن زيد ابن كهلان بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان بن هود عليه السلام.
والحواسنة من الرجال الذين يقدر مقامهم، ويحفظ زمامهم، ولهم بلد الغيزين، وهي أهم بلدانهم، ولهم بلدة القصف، بالقاف والفاء بينهما صاد مهملة، ولهم بلدة الهجارى، ووادي الحواسنة.
وهم فرق، منهم المجامعة، ومنهم الحوامد كما هم في بني عمرو فيهم بنو سعيد، وقد سبق الكلام عليهم.
وأما شيوخهم فهم على ما يقال: سوالم ليسوا من عمود نسب القبيلة، ويرأسهم الأن الشيخ سلطان بن سيف بن محمد وأبناء عمه. ومن أعيان الحواسنة شوين وأخوته. وغلط من قال الحواسنة من حسان بن ثابت، غلطاً بيناً، والجهل قبيح. وللحواسنة الآن عند السلطان سعيد بن تيمورمقام، والأيام دول.
نسب المشارفة في طي

(1/42)


والمشارفة من أشرف بن الصامت بن غنم بن مالك بن سعد بن نبهان بن عمرو بن الغوث بن طي. والمشارفة بالجانب الشرقي من عمان من خصوص أعمال صور.وأهم بلدانهم تيما، بفتح التاء المثناة من فوق والياء المثناة من تحت ساكنة بعدها ميم فألف، على وزن سيما، ولهم الرفصة المعروفة، وهي مركز قابض على طريق صور المفضي إلى جعلان والشرقية، في مضيق الجبال، عليه قلاع لهم بمدافعها، إذا جاءهم من لا يقدرون على رده، طلقوا مدفعيتهم، فيعلم قومهم الذين في تلك البلدان، فيأتون إليهم مسرعين، فيقبضون الثغور الضيقة على المار، ويتحكمون عليهم. وفيهم رؤساء منهم، ولم أقف على حقيقة بناء هذا الرصد، ما أظن المشارفة وحدهم بنوه، مع أنه طريق القبائل الشرقية بعمان، وطريق صور، وهي كما لايخفى حالها، فلعله غني عن أتفاق أيام الحروب العمانية، ثم أستمر به الوقت، حتى فض عليه المشارفة بالنواجذ، والله أعلم بحقيقة الأمر.
نسب الهاديين في طي
ومن اليمن بعمان الهاديون، فهم من هادية بن شرح بن الصامت بن غنم بن مالك بن سعد بن نبهان بن عمرو بن الغوث بن طي.
والهاديون قوم من حطاط، في بليدات لهم هناك، ولهم بليدة القرم، غربي الوطية، من الجانب النعشي منها، وليسوا كثيرين في العدد، ويرأسهم الآن الشيخ حارث بن محمد، ومقامه الحالي بحاجر حطاط، وهم بين أضرابهم أكفاء، وفي المثل: بكل وادي بنو سعد.
نسب أخزم في طي
ومن اليمن بعمان بنو أخزم بن شرح بن خطامة بن سعد بن نبهان بن عمرو بن الغوث بن طي، وبنو أخزم أهالي صيا، بكسر الصاد المهملة وفتح الياء المثناة من تحت بعدها ألف، وصيا هذه بلدة طيبة، في الجانب الحطاطي، وبها قبائل أخرى، لكن رئاستها لبني أخزم.
ويرأسهم الآن الشيخ سيف بن سعود بن خلفان، أحد ولاة حكومة مسقط في الوقت الحالي.
ويقال: بنو أخزم بن ربيعة بن جرول بن ثعل بن عمرو بن الغوث بن طي. ومن بني ثعل: زيد الخيل، الذي قال فيه رسوا الله صلى الله عليه وسلم ما قال من حديثه الشريف، حيث قال: " ما بلغني عن أحد إلا رأيته دون ما بلغني إلا زيد الخيل " ، وسماه " زيد الخير " . وبنو ثعل هم الذين يضرب بهم المثل في إجادة الرمى، فيقال: أرمى من ثعل.
نسب بني تمام أي بنو بوعلي في طي
ومن اليمن بعمان بنو بو علي، أهل جعلان، وهم بطن من طي كما ذكرهم صاحب " العقد الفريد " .وبنو تمام بتاء مفتوحة فميمين بينهما ألف، وهم عمود قبيلة بنو بو علي، وهم عند علماء الأنساب من جذيمة جرم، بطن منطيء. وبنو بو علي من القبائل المهمة، ذات الشأن في عمان، كما تكلمنا عنهم في العنوان، أكثر قبائل عمان الشرقية عدداً، وأقوامهم عدة، ولهم في مصاف القبائل العربية العمانية شأن لايخفى، وتقدير الحكومات لهم معروف غير منكور، ويدعون لهم السيادة على القبائل الجعلانية. وقد قلنا عنهم في العنوان ما يلزم.
ويرأسهم الآن آل حمودة بن سلطان. ولهم فيهم رئاسة فعالة بمعناها الحقيقي، ولا مثيل لهم في قومهم إلا رئاسة النباهنة في بني ريام. وكل أهل عمان يعرف ذلك. والآن يتولى رئاستهم خميس بن محمد بن ناصر بن عبد الله بن سالم بن حمودة بن سلطان، وابن عمه صالح بن علي بن عبد الله.
وهم، أي آل حمودة، صلوت من أهل حلم، ويقال: هم من صلوت بني خروص، نزحوا إلى تلك الأطراف في القرون الوسطى، فترأسوا على بطون بني تمام، من بني بو علي، ومن ألتف إليهم، ودخل في عصبتهم، وسيأتي إنشاء الله في تاريخ عمان، أن الصلوت وبطوناً من بني خروص، اقتتلوا في بلدة شال، من وادي بني خروص، فانهزم الصلوت، بعدما تجبروا فيها، وطغوا على المارة في ذلك المكان وبنوا حصناً على ذروة جبل في وسط الوادي، حيث تمر الطريق صاعدة إلى البلدان وإلى الجبل الأخضر، يعرف إلى اليوم بحصن الصلوت، فاستعان عليهم قومهم بالريامي، وكان الريامي يهوى زوالهم، وكسر شوكتهم، وخضد قوتهم، فكبسوهم ليلاً، والقوم في لهوهم، فحل عليهم الدمار، ولم يبق منهم إلا قتيل أو جريح أو أسير أو شارد. وبذلك تفرقوا في البلدان، وتفصيل هذه الحوادث في محله.
نسب بني لام في طي

(1/43)


ومن اليمن بعمان بنو لام. وهم رجال معدودون، فهم في قبائل الباطنة من الجهة الغربية.وقد صاروا، هم وبنو خالد، أنصاراً للإمام ناصر بن مرشد رحمه الله، وما زال أضداد الإمام من أهل الغربية يغيرون عليهم، لمناصرتهم للإمام المذكور. وناصر بن قطن الهلالي النهابة من أهل الأحساء لا يزال يشن الغارات على غربية عمان، قتلاً ونهباً وسرقاً.
وكم أصاب من بني لام، وكم قتل ونهب. ويذهب إلى الأحساء هرباً من ثأر العمانيين، فيأبى في حين غرة من القوم، على إبله التي أعدها للنهب. وكم فسد في الأرض. وعمان أمس ليست عمان اليوم، ومن المحال ام الحال، والله ولي كل شيء.
نسب آل الريس في طي
ومن اليمن بعمان آل الريس. وهم قوم من طي، نزلوا عمان على أثر خروج مالك بن فهم، واحتلوا الجانب الغربي من عمان. وهم بلدانهم فسح، بكسر الفاء وسكون السين المهملة بعدها حاء مهملة، وهي من أعمال لوى من الجهة الشمالية. وهم هناك في رهط باسل، وهم زعماء وأعيان معروفون، وآل الريس كثيرون، ثم عريقون بذلك الطرف من عهدهم القديم.
نسب الهدادبة، وهم قوم من طي على الشائع الشهير.والهدادبةهم بطن من آل الريس، وهم كثيرون في بلدة فنجا من وادي سمائل، ويوجد فريق منهم في أطراف الشميلية، ولهم السور المعروف بسور الهدادبة، وفي أفريقيا الشرقية، أي زنجبار وتوابعها، فإن قبائل عمان في زنجبار فروع من عمان، قل ان توجد قبيلة في عمان، إلا وقسم منها في زنجبار، ويرأس الهدادبة في فنجا أولاد سعيد بن راشد، والموجود منهم الآن سعيد بن خلفان بن محمد بن سليمان، والهدادبة يرجحون بفنجا إذا ووزن بين قبائلها، ورئاستهم تشمل نصف فنجا والنصف الثاني ترجع رئاسته إلى الفوارس، وزعيمهم الآن الشيخ منصور بن ناصر بن محمد بن سيف، أحد القضاة بنزوى، منذ عهد الإمام محمد بن عبد الله الخليلي رحمه الله. وينوب عن منصور المذكور في رئاسة الفوارس بفنجا ولده محمد، هكذا وصلني رسمياً من حكومة السلطان سعيد بن تيمور أيام كنت والياً على بدبد، لأن فنجا من أعمالها.
نسب بني نهد في اليمن
ومن اليمن بعمان بنو نهد بن زيد بن سود بن أسلم بن الحاف بن قضاعة، على اختلاف في قضاعة كما عرفته. وبنو نهد بن زيد موجودون في عمان، بالباطنة منها. ويوجد بعضهم في بدو عمان، ومنازل باديتهم الجرداء. وكانوا العريقين ببلدة بعد، بفتح الباء الموحدة وسكون العين المهملة بعدها دال مهملة، حتى قيل في الأمثال العمانية: " تردك بعد يا النهدى " . ويوجد فريق منهم في جامعة آل المسيب. ولعل شاعر العرب ابن عديم البهلاني إليهم يشير في قوله:
وأين نار الوغى آل المسيب من ... قضاعة وزعيم القوم زهران.
وزهران المشار اليه هو محسن بن زهران، زعيم آل المسيب، كان يسميه السلطان فيصل بن تركي: " زهران " حتى شاع ذلك عند الزعماء، ومصداقه أن زهران والد محسن هذا كان غير موجود أيام يقول الشاعر هذه القصيدة، بل الموجود هو محسن بن زهران، وهو الذي هرب من الإمام سالم إلى مسقط، إذ كان من أنصارها، حتى أنتهت أيام ذلك الإمام. وكان شاعر العرب رأى هذه القبيلة فظن أن نسب الكل قضاعة فعلقهم عليه، أو أنه وجد في سير العرب ما يدل على ما قال، وكل يقفو ما علم، وإلا فبنو المسيب على شهير نسابة أهل عمان أنهم من وائل، كما يقول صاحب " المؤتمن " . وقد أوردنا لك ذلك مسلسلاً إلى وائل والعلم عند الله. ومن بني نهد بن زيد : الصعق الذي يعرفه كل أحد، وهو جشم بن عمرو بن سعد، وكان سيد نهد في زمانه.
وبنو نهد في أرض اليمن وحضرموت كثيرون، والحقيقة أن اليمانية بعمان أغلبها من أرض اليمن وحضرموت، إلا قيلاً من بلاد العرب الأخرى.
نسب بني حرب في همدان
ومن اليمن بعمان الحربيون. وهم بنو حرب بن شهاب بن مالك بن معاوية بن صعب بن دومان بن بكيل بن جشم بن خيران بن نوف بن همدان، وبقية نسب همدان معروف.
قال في " العقد الفريد " : وبنو حرب وهم الحربيون..الخ، ومنهم أفراد بعمان مترددون لا متعددون، فإن بعض القبائل تزيد سنوياً، وبعضها تنقص سنوياً، وبعضها تستمر على حالها. ومن الحربيين قوم بعلاية سمائل يعرفهم أهلها.
نسب بني حضرموت في عمان

(1/44)


ومن اليمن بعمان بنو حضرموت بن عمر بن قيس بن معاوية بن جشم بن عبد شمس بن وائل بن الغوث بن حيدان بن قطن بن عريب بن زهير بن أيمن بن الهميسع بن حمير بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان. ويقال لهم: الحضارم والواحد حضرمي، ولعل بني حضرم الذين بعمان المدعى نسبهم من عبس هم من حضرموت هذا، فإن الحضارم لايزالون كثيري الأتصال بعمان والأختلاط بأهلها وسكونهم فيها.
وأما أنتسابهم إلى حضرم في عبس، فإنا لا نجده في شيء من كتب الأنساب العمانية، ولا في الكتب الأخرى لبقية علماء النسب في العرب، أن بطناً أو فخذاً أو فصيلة في عبس تعرف بهذا النسب، والله أعلم. ومن المحتمل أن يكون بعمان بنو حضرم في عمان من عبس، وبنو حضرموت في عمان أيضاً. والحضارم يعدون عمان بلدهم الذي يعتاضون به عن بلادهم في القديم والحديث، ومن يطلع على السير يدرك ذلك صريحاً، ومنه: الإمام الحضرمي وتردده على عمان، وتردد العمانيين على اليمن في أيامه، وفي أيام بقية الأئمة. والأمر لله عز وجل.
نسب الجهاور بعمان في اليمن
ومن اليمن بعمان الجهاور، وهم قبيلة لابأس بها، ولهم وادي الحيال، بكسر الحاء المهملة بعدها ياء مثناة من تحت بعدها ألف فلام. وبيدهم الآن حصن المبرح من حصون الظاهرة ومنهم آل يداع، ولهم بلدة بدت بباء موحدة ودال مهملة وتاء مثناة من فوق، وبليدات أخرى، ولهم رؤساء كغيرهم من قبائل عمان. وهم من مغاوير الرجال المعدودين، ورئيسهم علي بن حمود الجهوري.
نسب بني عرابة في طي
ومن اليمن بعمان بنو عرابة، وهم من عرابة بن شرح بن خطامة بن سعد بن نبهان بن عمرو بن الغوث بن طي. وربما اشتبه على بعض الناس نسبهم، فيظنهم من عرابة الأوسي، وليس كذلك، وإنما الصحيح هذا الذي أوردناه لك. وعرابة في طي معروفة النسب، مشهورة الأصل، وهم قوم في الجانب الشرقي من بلاد الطائيين المشهورة، ويعتصبون الآن لقبيلة الرحبيين من همدان، وليسوا منهم.
نسب بني وهيب في طي
ومن اليمن بعمان بنو وهيب بن شرح بن خطامة بن سعد ابن نبهان بن عمرو بن الغوث بن طي.وبنو وهيب قوم لهم الأكثرية في حطاط، ولهم بلدة الحاجر، نمن أفخر بلدان حطاط، وتتصل بلدانهم إلى قربات وإلى بلدة روى، ثغر مدينة المطرح، ومسقط، ولعلهم هم الذين عمروا مسقط، وهو الظاهر، كسائر الساحل الشرقي، ويشاركهم في ذلك بنو حسن بن شمس بن وائل بن الغوث بن قطن.وفي بني وهيب كرم معروف، وهم عدد في حطاط، ولهم رئاسة مازالت يتداولها زعماء لهم حتى الآن. وزعيمهم الحالي محمد بن سالم بن خلفان، المقيم موظفاً في حكومة مسقط، وكان بنو وهيب شعرة يراها كل أحد في الطرف الحطاطي، حتى أخذ من أصلها بنو بطاش وراموا قطعها، ولكن الأيام يداولها الله عز وجل بين عباده، والبغي يصرع راكبه، والقوي يضعف به، والله أمر هو بالغه.
ومن أعيان بني وهيب: سليمان بن محمد، الموجود بمسقط وذووه.
نسب بني حسن في عمان
ومن اليمن بعمان بنو حسن بن شمس بن وايل بن الغوث ابن قطن بن عمرو بن الهميسع بن حمير بن سبأ بن يشجب بن يعرب بن قحطان.وبنو حسن في أطراف حطاط من رأس بو داود على الساحل، حتى غبرة بوشر، وعندهم في ذلك وثائق تاريخية من عهد ملوك بني نبهان، ولهم أحواز معروفة، حسب أصطلاح أهل الساحل، ولهم في الداخل إلى وادي قشة، الفاصل بينهم وبين آل المسيب في الأحواز، ولهم في العصور الأخيرة رئاسة وادي بوشر، على من فيه من القبائل، من نبهاني ورقادي وتمتمي، وغيرهم من سكان الوادي المذكور. وما زالت زعامتهم تضعف، فتنتقل من بيت إلى آخر حتى الآن، يرومها متعددون، ويدعيها كثيرون، ولم تكن رسمية لواحد منهم، وكلهم يقول أنا.
ويوجد منهم فريق بوادي عندام، ببلدة الغريين، حتى راحوا منها هم وآل المسيب، وحلت بنو رواحة محل الفئتين، وتلك الأيام نداولها بين الناس.
نسب بني عمر أهل اللجيلة في طي

(1/45)


وبنو عمر أهل اللجيلة من وادي سمائل، وأهل وادي الطائيين، هم من عمر بن عمرو بن الغوث بن طي. وليسوا من بني عمر أهل الغربية، الذين سبق كلامنا عليهم في شمال عمان، وإنما أولئك من عمر بن عامر بن صعصعة، وكثيراً ما تشتبه الانساب على الناس، فيخلطون فيها الحابل بالنابل، والغث بالسمين، والأصل بالفرع، واليمني بالنزاري، وهكذا.. وذلك لعدم تدوين الأصول وحفظ الأنساب في الوثائق التاريخية ونشرها، ليطلع عليها الخلف بعد السلف، والصغير بعد الكبير.
نسب النعب في قضاعة
ومن اليمن بعمان النعب، وهم قوم من قضاعة، ولهم بلدة اللأجال من أعمال نخل، الواقعة بين الطو ووادي المعاول.
ومنهم الأئمة الاعلام، أبو سعيد محمد بن سعيد الكدمي، أحد اعلام المذهب بعمان، وأكبر علمائها أهل التحقيق فيها.
ومنهم أيضاً بنو النظر أهل سمايل، من قدماء أهلها، وهم رهط الإمام أبي بكر أحمد بن سليمان، صاحب الدعائم بن عبد الله بن أحمد بن الخضر بن سليمان، والخضر هذا أحد العلماء الأكابر بعمان في زمانه، وعبد الله بن أحمد جد أحمد بن سليمان كان قاضي القضاة بدما، وله مؤلفات مهمة في الفقه.ولبني النظر مقامات معروفة في سمائل، ولهم فيها شهرة عالية.ولكنهم انقرضوا عن آخرهم، والله أعلم بسبب انقراضهم، وهذه قبورهم في البساتين التي كانت لهم.
ومن النعب بنو مداد، وهم أيضاً بيت علم بعمان، خرج منهم علماء المسلمين، وفقهاء الملة والدين، والناس معادن، والله يؤتي فضله من يشاء.
والنعب الآن منضمون تحت رئاسة آل معولة بن شمس بكل معانيها. وفيهم من أعيان الرجال أناس معروفون. وفي بعض كتب الأنساب أن ناعباً ورياماً وداهناً أخوة. ويوجد الآن من قبيلة النعب أناس كثيرون بناحية كدم في الحمراء والقرية وذات خيل والعارض والقلعة وغمر وبلاد سيت.
تنبيه: اشتمل هذا الكتاب على ثلاثين ومائة قبيلة من قبائل عمان النزارية واليمانية. وفي بعضها اشارات إلى قبائل اخرى من عمان لم يأت تفصيلها، لعدم الأطلع على الأصول ولا على ما يدل على شيء من أحوالها.

(1/46)