صدر هذا الكتاب آليا بواسطة الموسوعة الشاملة
(اضغط هنا للانتقال إلى صفحة الموسوعة الشاملة على الإنترنت)


الكتاب : أرشيف ملتقى أهل الحديث

** رواه كله أحمد والبزار ببعضه وزاد : " وأن يجتاز الرجل بالمسجد فلا يصلي فيه " . 12461 - والطبراني إلا أنه قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : " لا تقوم الساعة حتى يكون السلام على المعرفة " . إن هذا عرفني من بينكم فسلم علي " وحتى تتخذ المساجد طرقاً فلا يسجد لله فيها وحتى يبعث الغلام الشيخ بريداً بين الأفقين وحتى يبلغ التاجر بين الأفقين فلا يجد ربحاً " . 12462 - وفي رواية عنده : " وأن تغلو النساء والخيل ثم ترخص فلا تغلو إلى يوم القيامة وأن يتجر الرجل والمرأة جميعاً " .
** ورجال أحمد والبزار رجال الصحيح . أهـ
==========================================
وهذا كلام للشيخ الألباني:
" إن من أشراط الساعة أن يفيض المال و يكثر الجهل و تظهر الفتن و تفشو التجارة
[ و يظهر العلم ] " .
قال الألباني في " السلسلة الصحيحة " 6 / 631 رقم2767:
أخرجه النسائي في " سننه " ( 2 / 212 ) و الحاكم في " مستدركه " ( 2 / 7 ) و
اللفظ له , و الطيالسي ( 1171 ) و عنه ابن منده في " المعرفة " ( 2 / 59 / 2 )
و الخطابي في " غريب الحديث " ( 81 / 2 ) من طريق وهب بن جرير : حدثنا أبي قال
: سمعت يونس بن عبيد يحدث عن # الحسن عن عمرو بن تغلب # قال : قال رسول الله
صلى الله عليه وسلم : فذكره . و الزيادة للنسائي , و لها عنده تتمة و هي : " و
يبيع الرجل البيع فيقول : لا حتى أستأمر تاجر بني فلان , و يلتمس في الحي
العظيم الكاتب فلا يوجد " . و قال الحاكم : " صحيح على شرط الشيخين , إلا أن
عمرو بن تغلب ليس به راو غير الحسن " . كذا قال ! و كأنه لم يقف على قول ابن
أبي حاتم في كتابه ( 3 / 1 / 222 / 1235 ) و تبعه ابن عبد البر في " الاستيعاب
" : " ... روى عنه الحسن البصري و الحكم بن الأعرج " . قلت : و قد روى البخاري
في " صحيحه " ( 2927 و 3592 ) و ابن ماجه ( 4098 ) و أحمد ( 4 / 69 - 70 )
حديثا في أشراط الساعة في مقاتلة الترك , من طريق الحسن عن عمرو بن تغلب , لكن
صرح فيه بالتحديث , و هذا شرط مهم بالنسبة لصحة الحديث بصورة عامة , و على شرط
البخاري بصورة خاصة , لما هو معلوم عند المتمكنين في هذا العلم أن الحسن البصري
مدلس , ففي ثبوت هذا الحديث توقف عن عمرو بن تغلب لعدم تصريحه بالسماع منه ,
لكن الحديث صحيح لما يأتي مما يقويه . و بالجملة , فعلة هذا الإسناد هي العنعنة
, و ليس الإرسال كما توهم الدكتور فؤاد في تعليقه على " الحكم و الأمثال "
للماوردي ( ص 100 ) , فقال بعد أن صرح بضعف الحديث و ذكر قول الحاكم : " ليس
لعمرو بن تغلب راو غير الحسن " , و زاد عليه : " و هو البصري تابعي , و قد رفعه
إلى الرسول مباشرة , فالحديث مرسل " ! قلت : و هذه الزيادة موصولة عنده بكلام
الحاكم , بحيث أنه لا يمكن لأحد لم يكن قد اطلع على كلام الحاكم المتقدم أولا ,
أن يميزه عن ما بعده الذي هو من كلام الدكتور ثانيا ! إلا إذا تنبه لما فيه من
الجهل بهذا العلم الذي يترفع عما دونه من كان دون الحاكم في العلم بمراحل !! و
الله المستعان . و الحديث وقع في " الأمثال " : ( الهرج ) مكان ( الجهل ) , و (
الظلم ) مكان ( العلم ) , و أظنه تصحيفا . و لم ينبه على شيء من ذلك الدكتور
فؤاد , بل عزا الحديث إلى الحاكم كما تقدم - على ما بين روايته و رواية "
الأمثال " من الاختلاف !! - و لم أجد للفظ ( الظلم ) شاهدا بخلاف ( العلم ) ,
فقد رأيت الحديث في " الفتن " لأبي عمرو الداني ( ق 15 / 2 ) من طريق علي بن
معبد قال : حدثنا عبد الله بن عصمة عن أبي حمزة عن الحسن قال : قال رسول الله
صلى الله عليه وسلم : فذكر الحديث دون فقرتي الجهل و الفتن , و زاد : " قال ابن
معبد : يعني الكتاب " . قلت : و عبد الله بن عصمة لم أعرفه . و أبو حمزة الظاهر
أنه الذي في " كنى الدولابي " ( 1 / 156 ) : " و أبو حمزة إسحاق بن الربيع ,
يروي عن الحسن , بصري " . و في " المقتنى " للذهبي ( 26 / 1 ) : " أبو حمزة
العطار : إسحاق بن الربيع " . و هو من رجال " التهذيب " , و في " التقريب " : "
إسحاق بن الربيع البصري الأبلي - بضم الهمزة الموحدة و تشديد اللام - أبو حمزة
العطار , صدوق تكلم فيه للقدر , من السابعة " . و بالجملة , ففي هذه الرواية مع
الإرسال ضعف لا يعلل به الرواية المسندة التي قبلها , و إنما علتها العنعنة كما
ذكرنا , و إنما ذكرت هذه المرسلة لنرجح لفظة ( العلم ) على لفظة ( الظلم ) . و
قد وجدت لها شاهدا من حديث سيار عن عبد الله بن مسعود عن النبي صلى الله عليه
وسلم : " إن بين يدي الساعة تسليم الخاصة و فشو التجارة حتى تعين المرأة زوجها
على التجارة و قطع الأرحام و شهادة الزور و كتمان شهادة الحق و ظهور القلم " .
رواه البخاري في " الأدب المفرد " ( 1049 ) و أحمد ( 1 / 407 ) بإسناد صحيح ,
رجاله ثقات رجال مسلم غير سيار , و هو سيار أبو الحكم كما وقع في رواية البخاري

(1/393)


, و كذا الطحاوي في " مشكل الآثار " ( 4 / 385 ) و أحمد في رواية ( 1 / 419 ) و
كذا في رواية الحاكم لهذا الحديث ببعض اختصار في " المستدرك " ( 4 / 445 ) و في
حديث آخر عند أحمد ( 1 / 389 ) و هو ثقة من رجال الشيخين , لكن قيل : إنه سيار
أبو حمزة , و رجحه الحافظ في " التهذيب " , و رده الشيخ أحمد شاكر في تعليقه
على " المسند " ( 5 / 257 - 258 ) و ادعى أن أبا حمزة هذا لم توجد له ترجمة ,
مع أنه من رجال " التهذيب " , ذكره عقب ترجمة سيار أبي الحكم , و ذكر الحافظ
المزي أنه ذكره ابن حبان في " الثقات " , فقال الحافظ ابن حجر : " و لم أجد
لأبي حمزة ذكرا في " ثقات ابن حبان " , فينظر " . قلت : هو عنده في " أتباع
التابعين " قبيل ترجمة سيار أبي الحكم ( 6 / 421 - هندية ) . و كذلك ترجمه
البخاري في " التاريخ الكبير " ( 2 / 2 / 160 ) و ابن أبي حاتم ( 2 / 1 / 255 )
. و الأول ثقة من رجال الشيخين , و هذا لم يوثقه غير ابن حبان , و روى عنه جمع
, و لكن لم نجد حجة لمن ادعى أنه هو راوي هذا الحديث مع تصريح الراوي عنه - و
هو بشير بن سلمان - أنه سيار أبو الحكم , إلا مجرد ادعاء أنه أخطأ في ذلك و أن
الصواب أنه سيار أبو حمزة . و لو سلمنا بذلك فالإسناد لا ينزل عن مرتبة الحسن
لما سبق من توثيق ابن حبان إياه مع رواية جمع عنه . و الحديث أورده الهيثمي في
" مجمع الزوائد " ( 7 / 329 ) برواية أحمد بتمامه , و البزار ببعضه ثم قال : "
و رجالهما رجال الصحيح " . ( فائدة ) : وقع في " المجمع " ( العلم ) مكان (
القلم ) , و الظاهر أنه تحريف , و الصواب ما في " المسند " : ( القلم )
لمطابقته لما في " جامع المسانيد " ( 27 / 166 - 167 ) عنه , و لرواية " الأدب
المفرد " من الطبعة السلفية , و الطبعة التازية و الطبعة الهندية , خلافا
للطبعة الجيلانية , و لا ينافي ذلك زيادة النسائي و رواية الداني , لأنها بمعنى
( القلم ) أو قريبة منه , و لاسيما و قد فسرها علي بن معبد بقوله : " يعني
الكتاب " أي الكتابة . قال العلامة أحمد شاكر : " يريد الكتابة " . قلت : ففي
الحديث إشارة قوية إلى اهتمام الحكومات اليوم في أغلب البلاد بتعليم الناس
القراءة و الكتابة , و القضاء على الأمية حتى صارت الحكومات تتباهى بذلك ,
فتعلن أن نسبة الأمية قد قلت عندها حتى كادت أن تمحى ! فالحديث علم من أعلام
نبوته صلى الله عليه وسلم , بأبي هو و أمي . و لا يخالف ذلك - كما قد يتوهم
البعض - ما صح عنه صلى الله عليه وسلم في غير ما حديث أن من أشراط الساعة أن
يرفع العلم و يظهر الجهل لأن المقصود به العلم الشرعي الذي به يعرف الناس ربهم
و يعبدونه حق عبادته , و ليس بالكتابة و محو الأمية كما يدل على ذلك المشاهدة
اليوم , فإن كثيرا من الشعوب الإسلامية فضلا عن غيرها , لم تستفد من تعلمها
القراءة و الكتابة على المناهج العصرية إلا الجهل و البعد عن الشريعة الإسلامية
, إلا ما قل و ندر , و ذلك مما لا حكم له . و إن مما يدل على ما ذكرنا قوله صلى
الله عليه وسلم : " إن الله لا يقبض العلم انتزاعا ينتزعه من العباد , و لكن
يقبض العلم بقبض العلماء , حتى إذا لم يبق عالما اتخذ الناس رؤوسا جهالا فسئلوا
, فأفتوا بغير علم فضلوا و أضلوا " . رواه الشيخان و غيرهما من حديث ابن عمرو و
صدقته عائشة , و هو مخرج في " الروض النضير " ( رقم 579 ) . ثم بدا لي أن
الحديث صحيح من جهة أخرى , و هي أنه وقع عند الطيالسي تماما لحديث البخاري الذي
صرح فيه الحسن بالسماع . و الله تعالى أعلم . ( تنبيه ) : في حديث ابن مسعود من
رواية " الأدب المفرد " زيادة هامة , يستفاد منها حكمان شرعيان هامان جدا , و
قد بينتهما في كثير من مؤلفاتي من آخرها في التعليق على كتابي الجديد " صحيح
الأدب المفرد " ( رقم 801 / 1049 ) و هو وشيك الانتهاء إن شاء الله تعالى . ثم
طبع و صدر هو و قسيمه " ضعيف الأدب المفرد " , و الحمد لله على توفيقه .
=====================================
وهذا كلام آخر له:
" إن بين يدي الساعة تسليم الخاصة و فشو التجارة , حتى تعين المرأة زوجها على
التجارة و قطع الأرحام و شهادة الزور و كتمان شهادة الحق و ظهور القلم " .
قال الألباني في "السلسلة الصحيحة" 2 / 250 رقم 647:
أخرجه أحمد ( 1 / 407 - 408 ) : حدثنا أبو أحمد الزبيري , حدثنا بشير ابن سلمان
عن سيار , عن طارق بن شهاب قال : " كنا عند # عبد الله # جلوسا , فجاء رجل فقال
: قد أقيمت الصلاة , فقام , و قمنا معه , فلما دخلنا المسجد , رأينا الناس
ركوعا في مقدم المسجد , فكبر , و ركع , و ركعنا , ثم مشينا , و صنعنا مثل الذي
صنع , فمر رجل يسرع فقال : عليك السلام يا أبا عبد الرحمن , فقال : صدق الله ,
و رسوله , فلما صلينا و رجعنا , دخل إلى أهله , جلسنا , فقال بعضنا لبعض : أما
سمعتم رده على الرجل : صدق الله , و بلغت رسله , أيكم يسأله ? فقال طارق : أنا

(1/394)


أسأله , فسأله حين خرج , فذكر عن النبي صلى الله عليه وسلم , فذكره .
قلت : و هذا إسناد صحيح على شرط مسلم . ثم قال أحمد ( 1 / 419 - 420 ) : حدثنا
يحيى بن آدم أنبأنا بشير أبو إسماعيل به دون قوله : " و شهادة الزور ..... " ,
و دون قصة الركوع و المشي . و إسناده صحيح أيضا .
و خالفهما أبو نعيم حدثنا بشير بن سلمان به مثل رواية الزبيري , إلا أنه لم
يذكر : " و قطع الأرحام .... " . و قال بدلها : " و حتى يخرج الرجل بماله إلى
أطراف الأرض فيرجع فيقول : لم أربح شيئا " . أخرجه الحاكم ( 4 / 445 - 446 ) من
طريق السري بن خزيمة , حدثنا أبو نعيم . و سكت عليه هو و الذهبي . و أبو نعيم
ثقة حجة و هو الفضل بن دكين . لكن الراوي عنه السري بن خزيمة لم أجد له ترجمة .
و قد وجدت لآخر الحديث شاهدا من حديث عمرو بن تغلب : سمعت رسول الله صلى الله
عليه وسلم يقول : " .... و إن من أشراط الساعة أن يكثر التجار , و يظهر القلم "
. أخرجه الطيالسي في " مسنده " ( 1171 ) : حدثنا ابن فضالة عن الحسن قال : قال
عمرو بن تغلب به . و من طريق الطيالسي أخرجه ابن منده في " المعرفة " ( 2 / 59
/ 2 ) .
قلت : و ابن فضالة - و اسمه مبارك - صدوق , و لكنه يدلس , و كذلك الحسن و هو
البصري , لكن هذا قد صرح بالتحديث عن عمرو في " مسند أحمد " ( 5 / 69 ) و قد
أخرج الطرف الأول من الحديث .
---
عبدالرحمن الفقيه
25-09-2004, 11:57 PM
جزى الله الشيخ أبو عمرو المصري خيرا على هذه الإضافة
وولاشك أن سيارا هو أبو حمزة الكوفي وقد وقع على الصواب عند أبي داود ونبه عليه أهل العلم المتقدمين كما سبق.
---
أبوعمرو المصري
26-09-2004, 04:09 PM
جزاك الله خيرا شيخنا الفقيه، وإضافتي ليست لترجيح أحد الرأيين فلا أخفي عليكم لم أتفرغ لتتبع أقوال علمائنا المتقدمين فيما قيل في هذا الإسناد وإنما إضافتي- كما ذكرتُ سابقا- لإثراء الموضوع ولا شك أن حفاظ الحديث وعلماء العلل هم أولى بل أوجب بتقديم أقوالهم ووفق الله الجميع لما يحب ويرضى .
---
طلال العولقي
26-09-2004, 04:19 PM
بارك الله في علمكم
---

(1/395)


منتدى التعريف بالكتب وطبعاتها وتحقيق التراث > مارايكم في كتاب النحو وكتب التفسير ___ د0 ابراهيم رفيدة
---
مارايكم في كتاب النحو وكتب التفسير ___ د0 ابراهيم رفيدة
---
عبدالله الأزهري
25-09-2004, 08:28 AM
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
الاخوة الكرام ____ وفقهم الله
اشتريت كتاب ___ النحو وكتب التفسير ____ للدكتور ابراهيم عبد الله رفيدة
طبعة الدار الجماهيرية بليبيا _____ 2 مجلد ____ الثمن 35 جنيه
1_ ماراى الاخوة في هذا الكتاب ؟
2_ وهل الثمن غالى ؟
3_ من يعرف ترجمة مختصرة للمؤلف فليتحفنا بها ؟
---
ابو عاصم النبيل
09-12-2004, 01:00 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الكاتب رحمه الله تعالى فيما نعلم عنه ونحن منه بمكان قريب نوعا ما انه اشعري العقيدة من خريجي جامعة الازهر ومسجده من المساجد المعروفة في طرابلس ليبيا من مساجد الاخون المسلمين اي ان غالب رواده من الشباب ممن ينتسبون الى جماعة الاخوان المسلمين واما القوة العلمية فالله اعلم
---

(1/396)


منتدى التخريج ودراسة الأسانيد > هل صح هذا الدعاء ؟
---
هل صح هذا الدعاء ؟
---
*أبو محمد*
25-09-2004, 09:30 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
هل ورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم هذا الدعاء
" اللهم بارك لنا في رجب وشعبان ، وبلغنا رمضان " ؟
وجزاكم الله خيرا
---
خليل بن محمد
25-09-2004, 09:34 AM
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=11858&highlight=%E6%D4%DA%C8%C7%E4
---
*أبو محمد*
25-09-2004, 10:04 AM
جزاك الله خيرا أخي خليل
على ردك السريع
وبارك الله فيك
---

(1/397)


منتدى التعريف بالكتب وطبعاتها وتحقيق التراث > كتابان من بلاد الإيمان و الحكمة..
---
كتابان من بلاد الإيمان و الحكمة..
---
واحد من المسلمين
25-09-2004, 11:14 AM
وقع بين يدي كتابان جيدان لعالمَين من علماء اليمن :
1- قمع المعاند و زجر الحاقد الحاسد
مقبل بن هادي الوادعي
مكتبة صنعاء الأثرية
الطبعة الثانية 2002
مجلدين من القطع الكبير
يحتوي على:
- الإجابة عن أسئلة واردة للشيخ من بعض مناطق اليمن و من خارج اليمن
- خطب جمعة للشيخ
- ردود على بعض الجماعات و الجمعيات الموجودة على الساحة
2- الكشف المبين عن حقيقة القبوريين : زيارة هود عليه السلام و ما فيها من ضلالات و منكرات
أحمد بن حسن المعلّم
مكتبة الافق - تعز
الطبعة الاولى 1420 هـ 1999م
من القطع الصغير
يتحدث عن زيارة بدعية بل شركية منتشرة في حضرموت يتزعمها أرباب التصوف، و في الكتاب تأصيل شرعي لزيارة القبور و ردود على عدد من الشبهات التي يثيرها زعامات التصوف المعاصرين الذين ألفوا في هذه الزيارة عدد من المؤلفات، و في الكتاب صور فوتوغرافية لبعض المواقع المتعلقة بالزيارة إياها، و موعدها سنويا من التاسع إلى الثالث عشر من شعبان أي في هذه الأيام تقريبا
فليت الإخوة يهتمون بنشر هذا الكتاب في تلكم الأوساط لعل الله ان ينفع به
---
آل حسين
25-09-2004, 05:44 PM
السلام عليكم
جزاك الله خيراً ياأخي
ورحم الله محدث اليمن الشيخ مقبل فلقد كان شوكة في حلوق أهل البدع
---
أبو محمد القحطاني
25-09-2004, 11:15 PM
بارك الله فيك يا أخي , بالنسبة للمحدث مقبل له كتاب باسم ( الصحيح المسند مما ليس في الصحيحين ) وهو كتاب معروف , لكن السؤال : هل هذا الكتاب متداول , وأين مظانه في الرياض ؟؟
فائدة : سبب تأليف هذا - الضمير يرجع لأقرب مذكور - أن الشيخ مقبل في أيام وجوده في مكة قابل شيخاً كان يقول : أن الأحاديث الصحيحه في غير الصحيحين تُعد على الأصابع !!! فقال الشيخ مقبل : ليس الأمر كذلك وسأثبتُ لك ذلك إن شاء الله . ( بتصرف من كتاب : ترجمة أبي عبد الرحمن )
---
واحد من المسلمين
27-09-2004, 12:46 PM
جزاك الله خيرا أخي ال حسين و بارك فيك..
الاخ أبو محمد بالنسبة للكتاب المشار إليه حسب علمي انه غير متوفر في مكتبات المملكة خاصة المشهورة منها كالتدمرية و ابن الجوزي بالشرقية و كذا جرير ، و إذا لم يوجد في مثل هذه المكتبات ما اظنه يتواجد في غيرها..
و لكن هناك مكتبتان في صنعاء :
مكتبة صنعاء الأثرية
و مكتبة الآثار
و كلتيهما يعنيان بطباعة كتب الشيخ مقبل و مؤلفاته و لكن حاولت الحصول على ارقام هواتفهم فلم أستطع
و سوف أحاول الحصول عليها و أزودك بها فورا
---
أبو محمد القحطاني
28-09-2004, 03:22 PM
تحدثت مع أحد الأخوة قال أنه وجدها في قطر في مكتبة ( ابن القيم ) في ست مجلدات , وقال لي أيضاً أنه وجده في مكتبة ( البخاري ) في قطر : وهي مكتبة جديدة لكنها للأسف أحترقت وأحترق معها الكتب إلا قليلاً والله المستعان , وجده في هذه المكتبة لكن في مجلدين !! والظاهر أنه مضغوط , وإلا فإنه قد يكون ألتبس على أخينا والله أعلم .
بالنسبة للمملكة : فهو كما قلت أنت الظاهر أنه غير متوفر لأنني سألت عنه في مكاتب كثيرة , بل وسألتُ عنه في المعرض لكن لم أجده .. لكن الحمدلله ما دام الكتاب موجود في قطر فالأمر هين إن شاء الله , وجزاكم الله خيراً .
---
محمد بن يوسف
29-09-2004, 02:33 PM
أخي الحبيب (أبا محمد القحطاني) -حفظه الله-
لتوضيح الأمر أقول:
للشيخ (مقبل) -رحمه الله تعالى- كتاب «الصحيح المسند مما ليس في الصحيحين»، وهو مَطبوع في مجلدين فقط -كما أخبرك الأخ-، رتبه على مسانيد الصحابة.
ثم أعاد ترتيبه على الأبواب الفقهية وشرحه شرحًا موجزًا، وطبعه في 6 مجلدات باسم «الجامع الصحيح مما ليس في الصحيحين». فالكتاب لم يُضغَط، والأخ لم يلتبس عليه الأمر، والحمد لله.
والكتابان مطبوعان لدى "دار الحرمين" بمصر.
---
أبو محمد القحطاني
29-09-2004, 10:06 PM
بارك الله فيك , والله لقد حللت لنا هذا الإشكال , والخطأ واللبس الذي حصل بسبب الأسماء , شكراً لك على إيضاحك ...
---
ناصر الأثر
31-10-2004, 03:52 PM
هذا موقع دار الآثار على الشبكة www.dar-alathar.com
وسيصدر الكتاب عندهم بطبعة جديدة تحتوي على تراجعات مهمة لشيخنا رحمه الله في تصحيح بعض الأحاديث وأيضا هناك بعض الزيادات
---
أبو محمد القحطاني
02-11-2004, 03:18 PM
جزاك الله خير على هذه المعلومة...
---

(1/398)


المنتدى الشرعي العام > عند جمع الصلاتين (هل تجمع معها الرواتب والأذكار)
---
عند جمع الصلاتين (هل تجمع معها الرواتب والأذكار)
---
المنيف
25-09-2004, 11:28 AM
عند جمع الصلاتين بلا سفر ماذا يعمل بالسنن الرواتب هل تصلى كلها بعد الثانية، وكذلك الأذكار حال السفر وغيره، ماذا يصنع بها هل ذكر الأخيرة كاف للاثنتين ؟
هل ثبت في هذا شيء عن السلف ؟
---
أبو إبراهيم الحائلي
25-09-2004, 06:35 PM
الأخ المنيف حفظه الله تعالى ..مسألتُك مهمّة
وهناك فرقٌ بين جمع صلاة الظهر والعصر ، وجمع صلاة المغرب والعشاء .
حيث إنّ الأولى مترتبٌ عليها نهي النبي صلى الله عليه وسلم عن الصلاة بعد العصر ، وهل النهي هنا لذات الصلاة أم الوقت ، وفي ذلك خلاف بين الجواز والكراهة ، وفي التحديد أيضاً خلاف حكاه النووي رحمه الله .
وأما الجمع بين المغرب والعشاء فنقل مشهور حسن سلمان في رسالته " الجمع بين الصلاتين في الحضر بعذر المطر " ، أنه ليس هناك اختلاف بين المذاهب الثلاثة .
أيضاً مسألة صلاة الوتر إذا صلَّاها قبل غروب الشفق بعد الجمع بين الفريضتين ، المالكية يشترطون مغيب الشفق ، والشافعية والحنابلة لا يشترطون ، واختلافهم مبني على متعلّق وقت الوتر .
وبارك الله فيك ..
---
أبو إبراهيم الحائلي
25-09-2004, 10:44 PM
إتمام
وأما الجمع بين المغرب والعشاء فنقل مشهور حسن سلمان في رسالته " الجمع بين الصلاتين في الحضر بعذر المطر " ، أنه ليس هناك اختلاف بين المذاهب الثلاثة .
ليس هناك اختلاف بين المذاهب الثلاثة في أنه تؤدّى سنة المغرب والعشاء بعد العشاء في حال جمعها مع المغرب وقبل مغيب الشفق .
---

(1/399)


المنتدى الشرعي العام > فيما يتعلق بالإسراء والمعراج أي الحديثين صح عن رسول الله ؟
---
فيما يتعلق بالإسراء والمعراج أي الحديثين صح عن رسول الله ؟
---
..فارس..
25-09-2004, 02:48 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هناك حديثان بهذا الخصوص أحدهما يذكر ترحيب الأنبياء برسول الله محمد صلى الله عليه وسلم بطريقة والآخر بطريقة أخرى فالأول تكون صيغة الترحيب ((( فرحب بي و دعا لي بخير ))) والثاني كما هو في هذا المقطع من الحديث :
.......هذا أبوك آدم فسلم عليه فسلمت عليه فرد السلام ثم قال : (( مرحبا بالنبي الصالح و الابن الصالح )); ثم صعد بي حتى أتى السماء الثانية فاستفتح فقيل : من هذا ؟ قال : جبريل قيل : و من معك ؟ قال : محمد قيل و قد أرسل إليه ؟ قال : نعم قيل مرحبا به فنعم المجيء جاء ففتح فلما خلصت إذا بيحيى و عيسى و هما ابنا الخالة قال : هذا يحيى و عيسى فسلم عليهما فسلمت فردا ثم قالا : (( مرحبا بالأخ الصالح و النبي الصالح )) ; ثم صعد بي إلى السماء الثالثة فاستفتح قيل : من هذا ؟ قال : جبريل قيل : و من معك ؟ قال : محمد قيل : و قد أرسل إليه ؟ قال : نعم قيل : مرحبا به فنعم المجيء جاء ففتح فلما خلصت إذا يوسف قال : هذا يوسف فسلم عليه فسلمت عليه فرد ثم قال :(( مرحبا بالأخ الصالح و النبي الصالح )); ثم صعد بي حتى أتى السماء الرابعة فاستفتح قيل : من هذا ؟ قال : جبريل قيل : و من معك ؟ قال : محمد قيل : و قد أرسل إليه ؟ قال : نعم قيل : مرحبا به فنعم المجيء جاء ففتح فلما خلصت إذا إدريس قال : هذا إدريس فسلم عليه فسلمت فرد ثم قال : ((مرحبا بالأخ الصالح و النبي الصالح)) ; ثم صعد بي إلى السماء الخامسة فاستفتح قيل : من هذا ؟ قال : جبريل قيل : و من معك ؟ قال : محمد قيل : و قد أرسل إليه ؟ قال : نعم قيل : مرحبا به فنعم المجيء جاء فلما خلصت إذا هارون قال : هذا هارون فسلم عليه فسلمت عليه فرد ثم قال : ((مرحبا بالأخ الصالح و النبي الصالح)) ; ثم صعد بي إلى السماء السادسة فاستفتح قيل : من هذا ؟ قال : جبريل قيل : و من معك ؟ قال : محمد قيل : و قد أرسل إليه ؟ قال : نعم قيل : مرحبا به فنعم المجيء جاء فلما خلصت فإذا موسى قال : هذا موسى فسلم عليه فسلمت عليه فرد ثم قال : ((مرحبا بالأخ الصالح و النبي الصالح)) فلما تجاوزت بكى قيل له : ما يبكيك ؟ قال : أبكي لأن غلاما بعث بعدي يدخل الجنة من أمته أكثر ممن يدخل من أمتي ; ثم صعد بي إلى السماء السابعة فاستفتح قيل : من هذا ؟ قال : جبريل قيل : و من معك ؟ قال محمد قيل : و قد بعث إليه ؟ قال : نعم قيل : مرحبا به فنعم المجيء جاء فلما خلصت إذا إبراهيم قال : هذا أبوك إبراهيم فسلم عليه فسلمت عليه فرد السلام فقال : ((مرحبا بالابن الصالح و النبي الصالح)) ; ثم رفعت لي سدرة المنتهى ........
فأي الحديثين صح عن رسول الله ؟؟؟
---
عبدالرحمن الفقيه
26-09-2004, 10:41 AM
كلا اللفظين صحيح ، وقد يكون اختلاف اللفظ بحسب الرواية ، فلفظ الترحيب كما جاء في الرواية (مرحبا بالنبي الصالح وألأخ الصالح)
والدعاء بالخير لم يذكر لفظه في الرواية
فالمقصود أن هذه الروايات يفسر بعضها بعضا ويكمل بعضا بعضا.
---
..فارس..
26-09-2004, 01:50 PM
بارك الله فيك أخي عبدالرحمن الفقيه وجزاك الله خيرا...
فقط أردت أن أعرف هنا إن كان هذا الترحيب صح عن رسول الله عليه الصلاة والسلام ((( مرحباً بالنبي الصالح والأخ الصالح ))).....
والله يا أخي ينشرح صدري عندما يكون الرد من قبلكم.....
---

(1/400)


خزانة الكتب والأبحاث > حمّل مذكرة أصول الفقه للشيخ الشنقيطي
---
حمّل مذكرة أصول الفقه للشيخ الشنقيطي
---
عبدالرحمن الفقيه
25-09-2004, 03:00 PM
مذكرة أصول الفقه
على روضة الناظر للعلامة ابن قدامة رحمه الله
تأليف
الشيخ محمد الأمين بن المختار الشنقيطي رحمه الله
صاحب أضواء البيان
أعده للنشرالإلكتروني
مُلْتَقَى أَهْلِ الحَدِيْثِ
www.ahlalhdeeth.com
---
عبدالله بن عقيل
25-09-2004, 05:18 PM
جزاكم الله خير الجزاء ، و بارك فيكم و في علمكم .
---
ابن عبد الوهاب السالمى
26-09-2004, 06:52 PM
حياك الله شيخنا الكريم
---
محمد بن جرير
05-10-2004, 10:31 PM
بوركت
---
أبوعبدالرحمن الدرعمي
24-07-2005, 01:23 AM
جزاكم الله خيرا على ما تتحفونا به ........
ولا تحرمونا من مزيد تحفكم
---

(1/401)


المنتدى الشرعي العام > قول الرجل لزوجه ياأمي!!!!!
---
قول الرجل لزوجه ياأمي!!!!!
---
زيدان
25-09-2004, 03:32 PM
كثر في بعض بلاد المسلمين قول الرجل لامرأته ياأمي، وقول الالمرأة لزوجها ياأبي!
أرجو الاستفسار عن حكم مثل هذه الكلمات..
---
عبدالقدير
25-09-2004, 05:22 PM
أخوي جزاك الله خيراً
حكم قول أحد الزوجين للآخر ماما أو بابا كما ذكر في أحد المشاركات
فسؤالي كان ما معنى إذا قال أنت بمنزلة أمي أو بمقام أمي لامرأته لايظهر وحه للكراهه فهل هذا جائز؟
أجابني أحد الأخوة قال هنا يختلف كما قال الفاظ الظهارة الصريحه والتفريق بينهما وبين الكنايات.
و مما وقع فيه الخلاف بين أهل العلم، فبعضهم مثلاً يجعل قول الرجل أنتِ عليّ كأمي من الصريح في الظهار
لكاف التشبيه، وبعضهم لا يجعله كذلك بل يجعل قوله انت مثل أمي هو صريح دون كأمي، وكل ذلك يرجع فيه
إلى نية المتكلم واللفظ من الفاظ التكريم (فما هو مقام الأم؟؟؟) هو مقام الإكرام .
وأيضاً قد يحصل نزاع بين الزوجة والأم فيقول الزوج مقامك كمقام أمي عندي وهذا كثير،
هذا الذي يظهر والله أعلم
وأتوقع أن يقول أنتي عليّ كظهر أمي هنا تكون لا تجوز له كما ورد في سورة المجادلة حين جاءت
أمرأة تشتكي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم زوجها بإنه قال لها أنتي عليّ كظهر أمي
هنا لا تجوز له، وإما إذا قال أنتي أمي أي أنتي بمقام أمي هو بمقام الإكرام كما ذُكر .
والله وأعلم
---
أشرف المصرى
27-09-2004, 03:56 PM
من تفسير السعدي:
قال رحمه الله بعد تفسيره للآيات( قد سمع الله قول التي تجادلك في زوجها وتشتكي إلى الله والله يسمع تحاوركما إن الله سميع بصير الذين يظاهرون منكم من نسائهم ما هن أمهاتهم إن أمهاتهم إلا اللائي ولدنهم وإنهم ليقولون منكرا من القول وزورا وإن الله لعفو غفور والذين يظاهرون من نسائهم ثم يعودون لما قالوا فتحرير رقبة من قبل أن يتماسا ذلكم توعظون به والله بما تعملون خبير فمن لم يجد فصيام شهرين متتابعين من قبل أن يتماسا فمن لم يستطع فإطعام ستين مسكينا ذلك لتؤمنوا بالله ورسوله وتلك حدود الله وللكافرين عذاب أليم )
وفي هذه الآيات عدة أحكام:
منها : لطف الله بعباده واعتناؤه بهم , حيث ذكر شكوي هذه المرأة المصابة , وأزالها ورفع عنها البلوي , بل رفع البلوي بحمه العام لكل من ابتلي بمثل هذه القضية ...........
إلي أن قال رحمه الله
ومنها : أنه يكره للرجل أن ينادي زوجته ويسميها باسم محارمه , كقوله :"يا أمي" , "يا أختي" ونحوه ,لأن ذلك يشبه المحرم.
---
زياد العضيلة
27-09-2004, 04:53 PM
أخي الكريم ( زيدان ) هذا موضوعك عن نفس السؤال ؟
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=22991
---
عبدالله المزروع
30-09-2004, 03:50 PM
قال ابن كثير في تفسيره ( 8 / 39 ) : ... كما رواه أبو داود : أن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – سمع رجلاً يقول لامرأته : يا أختي . فاقل : أختك هي ؟!
فهذا إنكار ، ولكن لم يحرمها عليه بمجرد ذلك ، لأنه لم يقصده ، ولو قصده لحرمت عليه ؛ لأنه لا فرق على الصحيح بين الأم وبين غيرها من سائر المحارم من أخت وعمة وخالة وما أشبه ذلك . اهـ .
---
حارث همام
30-09-2004, 06:45 PM
علماء المالكية رحمهم الله نصوا في غير موضع على على تسفيه زوج قائل لزوجه يا أمي ويا أختي!
ولكنهم يوردون هذا في كتاب الطلاق عادة، والذي يظهر والله أعلم أن من أطلقها وذهنه بعيد أو خال عن التحريم والتطليق، بل كان من قبيل تعليم الصغار، أو جرى العرف بأن اللفظة فيها نوع احترام، أو غير ذلك مما هو مقصد صحيح فلعل الذي يظهر للمتأمل أنه لابأس به. أما من قصد به نوع تهديد أو تحذير بتحريم أو تطليق أو زجر فلعل المنع منه أقرب.
ولشيخ الإسلام فتوى حول من قال عن امرأته هي مثل أمي، وفرق فيها بين من يقولها يريد بها هي مثل أمي تستر علي ولاتهتكني ولا تلومني كما تفعل الأم مع ولدها، فقال مثل هذا يؤدب واستدل بما روي عن تأديب عمر لمن قال لامرأته يا أختي... فأنت ترى الإمام جعل من قال زوجه مثل أمه ومراده غير الظهار يؤدب ولايعد مظاهراً واستدل له بما ورد من تأديب عمر في قول (يا أختي)، ولعل الإمام أراد ما سئل عنه (هي مثل أمي) وقد فرق بعض الفقهاء بين قولهم هي أختي وبين يا أختي.
ولهذا قال ابن القيم في حاشيته على السنن: "وفيه دليل على أن من قال لامرأته إنها أختي أو أمي على سبيل الكرامة والتوقير لا يكون مظاهراً".

(1/402)


أما حديث أبي داود فيحتاج إلى مزيد تحرير فقد رواه مرسلاً غير أن ابن حجر ذكر في أخرى أنه رواه عن رجل من قومه أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم، وهذا الرجل على ما أفاد الحافظ المزي هو أبوجري فإذا ثبت ماذكره ابن حجر ولم يكن شاذاً فالرجل المبهم هو أبو جري الهجيمي جابر بن سليم، غير أن البيهقي ساق عدة أسانيد كلها عن خالد الحذاء عن أبي تميمة، وخالفهم شعبة وعبدالعزيز بن المختار فرواه شعبة عن خالد عن رجل عن أبي تميمة مرسلا، ورواه المختار عن خالد عن أبي عثمان عن أبي تميمة مرسلاً. وبهذا يكون الأثر محل إشكال حتى يتبين من أبو عثمان هذا! فإن كان صالح أو ضعفه ليس بالشديد ففللأثر شواهد تقويه منها حديث ذكره ابن أبي شيبة بمعناه من طريق عمر بن شعيب عن أبيه عن جده. وعلى كل حال من أجل هذا الأثر كره النداء بغير مسوغ للأم بيا أخية ونحوها.
أما دليل الجواز للحاجة فحديث الصحيح وفيه قول إبراهيم لزوجه إنها أختي، فإن قيل بوب البخاري عليه: إذا قال لامرأته وهو مكره هذه أختي فلا شيء عليه، قيل تعقب ذلك بعض الشراح (أظنه الكرماني) فقال بأن الحديث ليس فيه وقوع إكراه، قال ابن حجر وهو كذلك ثم قال: "لكن لا تعقب على البخاري لأنه أراد بذكر قصة إبراهيم الاستدلال على أن من قال ذلك في حالة الإكراه لا يضره قياسا على ما وقع في قصة إبراهيم" وتعقب ابن حجرَ العينيُ فقال: "قلت قوله وهو كذلك ليس كذلك لأن إبراهيم عليه الصلاة والسلام كان يتحقق أن هذا الفرعون كان يقتل من خالفه". ولعل الناظر بعين الإنصاف يظهر له أن تعقب العيني يحتاج إلى دليل ظاهر، وأياً ما كان فلئن ساغ أن يقال هذه أختي أو هي أختي لمقتض صحيح فجواز قول يا أختي أو ياأمي أظهر فإن كثيراً من الفقهاء عدوا الأولى ظهاراً أما الثانية فلا.
ولعل تبويب البيهقي في السنن يشعر بهذا فقد بوب: باب الرجل يقول لأخته يا أمي يريد أخوة الإسلام ثم ساق قصة إبراهيم عليه السلام مع فرعون. ثم ذكر ما يكره من ذلك فساق حديث أبي داود.
والله أعلم.
---

(1/403)


المنتدى الشرعي العام > حكم تغسيل موتى الكفار !!
---
حكم تغسيل موتى الكفار !!
---
عبد الله
25-09-2004, 06:15 PM
السلام عليكم و رحمة الله.
أحد الإخوة الأوربيين سألني عن حكم تغسيل موتى الكفار و اتخاذ هذا كمهنة أي العمل عند من يتولى تجهيز الموتى هناك
ما حكم الشرع في هذا؟؟؟؟
---
الحنبلي السلفي
25-09-2004, 10:39 PM
لايجوز تغسيل الكافر ولا الصلاة عليه ولاالدعاء له بالرحمة ولادفنه مع المسلمين ولااتباع جنازته ولاالتعزية فيه.
---
عبد الله
26-09-2004, 01:13 AM
السلام عليكم
جزيت خيراً يا حنبلي ... لكن هل ممكن أن تُفصل أكثر, أي تذكر الأدلة على ما تفضلت به؟
---
أبوالمنهال الآبيضى
26-09-2004, 05:47 AM
الحمد لله والصلاة ، والسلام على رسول الله ، وعلى آله وصحبه ومن اقتضى بهداه .
أما بعدُ،،،
فقد اختلف العلماء في ذلك ، فذهب الشافعية إلى الجواز ، وذهب المالكية إلى التحريم ، وكذا الحنابلة على المشهور .
والقول بالتحريم هو الصحيح ؛ لأن في ذلك تعظيماً للكفار .
وقال الشيخ محمد بن صالح العثيمين في (( الشرح الممتع )) ( 5 / 344 ) : " ووجه التحريم : أن الله - تعالى - قال لنبيه صصص : ففف ولا تصل على أحد منهم مات أبداً ولا تقم على قبره ققق فإذا نهى عن الصلاة على الكافر ، وهي أعظم ما يُفعل بالميت وأنفع ما يكون للميت ، فما دونها من باب أولى ؛ ولأن الكافر نجس ، وتطهيره لا يرفع نجاسته ؛ لقوله - تعالى - : ففف يا أيها الذين آمنوا إنما المشركون نجس ققق ولمفهوم قول النبي صصص : " إن المسلم لا ينجس " ، فيحرم غسله " . اهـ .
---
أبوالمنهال الآبيضى
26-09-2004, 05:49 AM
ونعتذر لأخينا محمد الحنبلي - حفظه الله تعالى - على تطفلنا .
---
عبد الله
26-09-2004, 09:26 PM
الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله.
جزيت خيراً أبا المنهال..
لكن ألا ترى أن قول الشيخ العثيمين : "فإذا نهى عن الصلاة على الكافر ، وهي أعظم ما يُفعل بالميت وأنفع ما يكون للميت ، فما دونها من باب أولى " لو عُكس لكان أقرب للصواب , أي أن يقال أن الشرع يمكن أن يتساهل في التغسيل الذي هو أدنى من الصلاة .
أما نجاسة المشرك-المعنوية- فهي حق ... و لكن هل تغسيل الميت المشرك -إذا ما قلنا بالجواز- مقصده رفع النجاسة المعنوية عنه ؟؟؟
هذا من باب المذاكرة فقط
و إلا فيهمني معرفة أدلة القائلين بالجواز
أم أن دليلهم هو عدم وجود دليل عل المنع؟
و معذرة على هذا الإلحاح في الطلب
وما هذا إلا لعدم تمكني من البحث حالياً لغياب المراجع
و الشكر موصول لكل من شارك
---

(1/404)


منتدى العلوم الشرعية التخصصي > إشكالان في باب الإقامة والأذان
---
إشكالان في باب الإقامة والأذان
---
الحنبلي السلفي
25-09-2004, 06:22 PM
ايها الحنابلة الكرام بحثت في أكثر المصادر التي بيدي من كتب الحنابلة في مسألة الدعاء بعد الأذان بقول "اللهم رب هذه الدعوة التامة ......." هل يقال هذا الذكر بعد الإقامة أيضا ؟؟لم أر من صرح به لكن في بعض كتب الأصحاب يقولون "بعد فراغ المؤذن " وفي بعضها يقولون هذا الذكر بعد تسويتهم بين الأذان والإقامة في ترديد السامع خلف المؤذن مما يوهم أن حكمهما سواء في هذا الذكر أيضا فهل عند أحد كلام واضح في هذه المسألة؟ثم أيضا هم يستحبون الدعاء بعد الذكر الذي بعد الأذان وهذا لاإشكال فيه لكن المشكل قولهم في استحباب الدعاء "وعند إقامة " ففي شرح غاية المنتهى قال "بعد فراغ إقامة "وهكذا في بعض الكتب وفي الفروع قال "لابعدها " وانا أعلم أن احمد سئل"هل تقول شيئا بعد الإقامة؟فقال "لا إذ لم يرد" مع انهم يقولون عن الدعاء بعد الإقامة "فعله أحمد ورفع يديه " فمن يتكرم بحل هذين الإشكالين بارك الله فيكم؟؟؟
---
الحنبلي السلفي
25-09-2004, 10:37 PM
؟؟؟
---
منيرة
26-09-2004, 05:16 AM
عند الحنابلة أن الأذان يتناول الإقامة ايضا .. والنبي صلى الله عليه وسلم يقول : ما بين كل اذانين صلاة فكل ما يقال عند الأذان يقال عند الاقامة نبه الى ذلك ابن عثيمين في الممتع
---
أبوالمنهال الآبيضى
26-09-2004, 06:03 AM
قال الشيخ محمد بن صالح العثيمين في (( الشرح الممتع )) ( 2 / 74 ) : " وقول المؤلِّف: «يُسَنُّ لسامعه»، أي لسامع الأذان فيشمل الذَّكر والأُنثى، ويشمل المؤذِّن الأول والثاني إذا اختلف المؤذِّنُون.
فيجيب الأول ويجيب الثَّاني؛ لعموم قول النبي صلى الله عليه وسلم: «إذا سمعتم المؤذِّن فقولوا مثل ما يقول» ثم هو ذِكْرٌ يُثاب الإنسان عليه " .
---
زياد العضيلة
26-09-2004, 10:35 AM
الأخ الفاضل الحنبلي السلفي يتكلم عن الذكر المشروع بعد الاقامة وهو الدعاء المشهور ( اللهم رب هذه الدعوة ... الخ ) .
أما مطلق الترديد و المتابعه فهذا مما لا يشك حنبلي انه مذهبه لشهرته .
أما فيما يتعلق بالدعاء المذكور فهو سنة عند الاصحاب نص على هذا ما لا احصى منهم لان الاقامة نداء وهذا الذكر شرع بعد النداء .
وراجع شرح الاقناع وشرح المنتهى فقد تجدهم نصوا عليه لاني بعيدٌ عن داري .
---
الحنبلي السلفي
27-09-2004, 12:56 AM
أعادك الله سالما إلى دارك وقد راجعتهما وراجعت غيرهما لكن لم أجد التصريح بالإقامة اللهم إلا أن يفهم من عموم كلامهم لكن المشكل قول أحمد عن الذكر بعد الإقامة "لم يرد" فأرجو حل هذين الإشكالين كما أرجو من المشاركين حسن فهم السؤال وعدم التسرع في الرد؟
---
أبوالمنهال الآبيضى
27-09-2004, 01:30 AM
أخي الفاضل أنا أفهم ما تريد والحمد لله - تعالى - ، وإنما نقلت كلام الشيخ دفعاً للإيهام من كلام الأخت الفاضلة .
---
عبدالمجيد الغيث
29-09-2004, 03:19 AM
السلام عليكم ورحمة الله
وأتذكر انني سمعت الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله تعالى في برنامج نور على الدرب قد أفتى أنه يشرع الترديد خلف الإقامة مثل الأذان .
والسلام عليكم ورحمة الله
---

(1/405)


المنتدى الشرعي العام > من منظومة علم الرجال كتبها الفقير أبو سليمان
---
من منظومة علم الرجال كتبها الفقير أبو سليمان
---
أبوسليمان الأثري
25-09-2004, 06:24 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
وبه عوني
المقدمة
يقول[اسمي ]العبد الفقير .........لعفو ربه الملك القدير
أحمد ربي راجيا لرحمته..........مصليا على النبي وعترته
وصحبه ومن تلا على الهدى........وبعد هذا نظم علم قد بدا
على كتاب شيخنا المعلمي.......منظومةسميتها ري الظمي
نظمتها لأحفظ الكتابا.......والله أرجو طالبا ثوابا
مصادر التشريع وأهمية الرواية
مصادر التلقي للشريعة.............قران ثم سنة رفيعة
وهْي عبارة عن الذي ثبت........من قول اَو فعل ونحوها اتت
عن النبي تبين القرانا..............وأمره وما الذي نهانا
عنه وأول الذين أخذوا..............هم الصحابة الذين حفظوا
سنته جملةاَو تفصيلا.............وبلغوها جيلا ثم جيلا
فذاعت وجاءت الروايه.............عن الذين هم في الحفظ آيه
وجاء قوم مغرضون بكذب.........وباطل ورده حتما يجب
وليس من سبيل للنجاة.........إلا بسبر أحوال الرواة
وتلك في التاريخ حاجة أشد.....كي نعرف المقبول والذي يرد
فقيض الله رجالا بينوا.......... منها الصحيح والذي يوهن
الحمد لله
هذا ما وفقني الله لكتابته الآن
وسأكملها لكم فيما بعد إن شاء الله تعالى وإن كان هناك خطأ فأرجوا إعلامي فالدين النصيحة والسلام عليكم ورحمة الله
---
ابن حسين الحنفي
25-09-2004, 06:29 PM
بارك الله فيك اخي الفاضل وجزاك عنا خيرا
---

(1/406)


وسائل تحصيل العلم الشرعي > دروس علمية لعدد من العلماء (50 شريط بخمسة ريالات)
---
دروس علمية لعدد من العلماء (50 شريط بخمسة ريالات)
---
ابن مسعود
25-09-2004, 08:03 PM
تم تجديد إصدارات سلسلة ميراث الأنبياء لتتوافق مع مشغلات ال mp3 وعن طريقها يمكنك سماع الدروس في سيارتك أو عبر المشغل الصغير .
وسعر السيدي 5 ريالات ويحتوي إلى 50 درسا أو أكثر .
هذه صفحة الإصدارات من موقع المؤسسة
http://www.aldrs.com/htm/publisher.htm
مع العلم بأن ما في الموقع ليس جميع الإصدارات فقد صدر للشيخ عبدالكريم الخضير سيديان ليس في الموقع سوى الأول .
---

(1/407)


المنتدى الشرعي العام > عبد الله بن بريدة عن عائشة رضي الله عنها
---
عبد الله بن بريدة عن عائشة رضي الله عنها
---
سلمان الأيوبي
25-09-2004, 09:29 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
قال الامام الدارقطني رحمه الله في سننه ج: 3 ص: 233 :
نا محمد بن مخلد نا الرمادي نا أبو ظفر عبد السلام بن مطهر عن جعفر بن سليمان عن كهمس عن عبد الله بن بريدة عن عائشة قالت ثم جاءت امرأة تريد رسول الله صلى الله عليه وسلم فلم تلقه فجلست تنتظره حتى جاء فقلت يا رسول الله إن لهذه المرأة إليك حاجة قال لها وما حاجتك قالت إن أبي زوجني بن أخ له ليرفع خسيسته بي ولم يستأمرني فهل لي في نفسي أمر قال نعم قالت ما كنت لأرد على أبي شيئا صنعه ولكني أحببت أن تعلم النساء ألهن في أنفسهن أمر أم لا هذه كلها مراسيل بن بريدة لم يسمع من عائشة شيئا.
هل اختلف في سماع عبد الله بن بريدة من ام المؤمنين عائشة رضي الله عنها ؟
السلام عليكم
---
عبدالرحمن الفقيه
26-09-2004, 12:26 AM
عليكم السلام ورحمة الله وبركاته
قال الشيخ خالد الدريس في كتابه (موقف الإمامين من السند المعنعن) ص 287
وفي نص آخر قال الدارقطني: (هذه كلها مراسيل، ابن بريدة لم يسمع من عائشة شيئًا) (1 ).
وعبدالله بن بريدة ولد سنة خمس عشرة(2 )، فيكون أدرك من حياة أم المؤمنين عائشة أكثر من أربعين سنة، وهو ليس بمدلس، ولم يدخل بينه وبين عائشة واسطة فيما رواه عنها حسب علمي، وفي هذا النص دلالة على أن الدارقطني يشترط في الاتصال ثبوت السماع) انتهى كلام الدريس.
---
(1) السنن للدارقطني (3/233).
(2) تهذيب التهذيب (5/157-158).
وقال الحافظ ابن حجر في إتحاف المهرة(17/6) بعد ان ذكر كلام الدارقطني السابق
(قلت: صحح له الترمذي حديثه عن عائشة في القول ليلة القدر ، من رواية جعفر بن سليمان بهذا الإسناد ، ومقتضى ذلك أن يكون سمع منها ، ولم أقف على قول أحد وصفه بالتدليس) انتهى.
يتبع بإذن الله تعالى
---
عبدالرحمن الفقيه
26-09-2004, 01:26 AM
وقال البيهقي في السنن الكبرى(7/118) (وهذا مرسل ابن بريدة لم يسمع من عائشة)انتهى.
وقال ابن التركماني في الجوهر النقي(وابن بريدة ولد سنة خمس عشرة وسمع جماعة من الصحابة وقد ذكر مسلم في مقدمة كتابه ان المتفق عليه ان إمكان اللقاء والسماع يكفى للاتصال ولا شك في إمكان سماع ابن بريدة من عائشة فروايته عنها محمولة على الاتصال على أن صاحب الكمال صرح بسماعه منها)انتهى.
---
سلمان الأيوبي
26-09-2004, 09:27 AM
جزاكم الله شيخنا الفاضل عبد الرحمن ونفع بكم.
قال الشيخ خالد الدريس في كتابه (موقف الإمامين من السند المعنعن) ص 287 :
وعبدالله بن بريدة ولد سنة خمس عشرة(2 )، فيكون أدرك من حياة أم المؤمنين عائشة أكثر من أربعين سنة، وهو ليس بمدلس، ولم يدخل بينه وبين عائشة واسطة فيما رواه عنها حسب علمي، وفي هذا النص دلالة على أن الدارقطني يشترط في الاتصال ثبوت السماع) انتهى كلام الدريس.
ماذا عن الحديث الذي خرجه الامام البخاري رحمه الله في صحيحه 3 /1281 ؟
قال: حدثنا موسى بن إسماعيل حدثنا داود بن أبي الفرات حدثنا عبد الله بن بريدة عن يحيى بن يعمر عن عائشة رضي الله عنها زوج النبي صلى الله عليه وسلم قالت ثم سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الطاعون فأخبرني أنه عذاب يبعثه الله على من يشاء وأن الله جعله رحمة للمؤمنين ليس من أحد يقع الطاعون فيمكث في بلده صابرا محتسبا يعلم أنه لا يصيبه إلا ما كتب الله له إلا كان له مثل أجر شهيد.
وقال الامام البيهقي رحمه الله في معرفة السنن والأثار : أخبرنا علي بن أحمد بن عبدان قال : أخبرنا أحمد بن عبيد الصفار قال : حدثنا ابن أبي قماش قال : حدثنا أبو ظفر عبد السلام بن مطهر ، عن جعفر بن سليمان ، عن كهمس بن الحسن ، عن عبد الله بن بريدة ، عن يحيى بن يعمر ، عن عائشة زوج النبي صلى الله عليه وسلم : أن امرأة جاءت إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقالت : إن أبي زوجني من ابن أخ له ليرفع خسيسته ، ولم يستأمرني ، فهل لي في نفسي أمر ؟ قال : " نعم " ، قالت : ما كنت لأرد على أبي شيئا صنعه ، ولكن أحببت أن تعلم النساء ألهن في أنفسهن أمر أم لا ؟ "
وقد ارسله ابن بريدة في الحديث الذي خرجه الطبراني في الاوسط 7/58، قال:
7034 حدثنا محمد بن معاذ ، نا محمد بن كثير العبدي ، نا جعفر بن سليمان الضبعي ، عن كهمس بن الحسن ، عن عبد الله بن بريدة الأسلمي ، عن عائشة ، قالت : جاءت امرأة تريد رسول الله صلى الله عليه وسلم ،،،
تارة يسند، وتارة يرسل . فكيف نعلم يقينا أن أحاديثه الاخرى لم يسقط منها الواسطة بينه وبين أم المؤمنين رضي الله عنها؟
---
عبدالرحمن الفقيه
26-09-2004, 09:37 AM

(1/408)


والذين قالوا بأن عبدالله بن بريدة لايعرف بالتدليس لاينافي قول من قال بأنه لم يسمع من عائشة لأنه قد يرسل الحديث كما قال أبوزرعة (عبدالله بن بريدة عن عمر مرسل)(المراسيل 111)
فعبدالله بن بريدة يرسل عن عمر ، فإذا ثبت هذا فما الذي يمنع إرساله عن عائشة رضي الله عنها.
---
مصطفى الفاسي
26-09-2004, 02:20 PM
ذكر البيهقي في معرفة السنن والآثار (5/254):
وفي حديث عبد الله بن بريدة قال جائت فتاة إلى عائشة فقالت إن أبي زوجني ابن أخيه ليرفع بي خسيسته وإني كرهت ذلك..الحديث (للاختصار)
وهذا منقطع
ابن بريدة لم يسمع من عائشة، قاله الدارقطني فيما أخبرني أبو عبد الرحمن وغيره عنه.
ولكن شيخنا الفقيه ألا ترى معي أن قول الشيخ خالد الدريس : ولم يدخل بينه وبين عائشة واسطة فيما رواه عنها حسب علمي
معقب بالأحاديث التي ساقها أخونا سلمان الأيوبي حفظه الله. بأن ابن بريده روى بالواسطة مما جعل الدارقطني والبيهقي يقولان بعدم ثبوت السماع وإن عاصر عائشة ؟؟؟
---
مصطفى الفاسي
26-09-2004, 02:45 PM
قلت (5/254) والصحيح 245
---
عبدالرحمن الفقيه
27-09-2004, 04:07 AM
جزاكم الله خيرا وبارك فيكم ونفعنا بعلمكم
ولاشك أن من القرائن التي يستدل بها الأئمة على عدم سماع راو من آخر إدخاله واسطة بينه وبين الراوي في بعض مروياته وهذه وإن كانت غير مطردة إلا أنها قرينة مهمة في مثل هذه المسائل
وكذلك كون عبدالله بن بريدة تولى القضاء بعد أخيه سليمان في مرو فقد يكون خرج من المدينة مبكرا والله أعلم
وكذلك قد جاء في بعض روايات حديث ليلة القدر وجود بريدة بين عبدالله وعائشة ، ولكن هذه الرواية وهم كما بين ذلك الإمام الدارقطني في العلل(مخطوط(5/133)) .
والنقل الذي ذكره الشيخ مصطفى الفاسي حفظه الله من المعرفة للبيهقي يفيد ان البيهقي أخذ بقول الدارقطني في ذلك.
وأما ما ذكره الحافظ ابن حجر رحمه الله من استدلاله بتصحيح الترمذي لروايته حديث الدعاء ليلة القدر على سماعه من عائشة ففي ذلك كلام لعلي أذكره فيما بعد بإذن الله تعالى مع بحث حديث الدعاء ليلة القدر .
---
محمد الأمين
27-09-2004, 04:41 AM
http://www.saaid.net/Doat/Zugail/60.htm
---
سلمان الأيوبي
28-09-2004, 05:33 AM
جزاكم الله خيرا ونفع بكم .
بانتظار مشايخنا الكرام حفظهم الله وخلاصة الحوار
---
عبدالرحمن الفقيه
30-09-2004, 08:27 PM
جزاكم الله خيرا وبارك فيكم
وحديث عائشة رضي الله عنها قد اختلف في رفعه ووقفه وكذلك في الراوي عنها هل هو عبدالله أم سليمان ابنا بريدة
ولعلي أذكر الكلام حول الحديث تباعا بإذن الله تعالى
وهذا كلام الدارقطني في العلل عن الحديث
---
عبدالرحمن الفقيه
01-10-2004, 02:33 AM
وممن أشار إلى كذلك إلى إرسال عبدالله بن بريدة عن عائشة الإمام النسائي رحمه الله في السنن الكبرى(9/323رسالة)
حيث قال
(أخبرنا محمد بن عبد الأعلى قال حدثنا المعتمر قال سمعت كهمسا عن ابن بريدة أن عائشة قالت يا نبي الله مرسل )
وأما قول الترمذي عن الحديث حسن صحيح فهو كذلك في نسخة الكروخي الخطيةل240 وكذلك نقله ابن كثير وغيره ، وبعد أن تبين لنا من كلام أهل العلم السابقين أن عبدالله بن بريدة يرسل عن عائشة وأنه في بعض الروايات يدخل واسطة بينه وبينها فقد يترجح القول بأنه يرسل عن عائشة وخاصة أنه في رواية المعنمر عن كهمس عنه قال إن عائشة قالت فهي كذلك من القرائن التي قد يستدل بها على الإرسال .
يتبع بإذن الله تعالى
---
سلمان الأيوبي
01-10-2004, 08:27 AM
جزاكم الله خيرا الشيخ الفاضل الفقيه ونفع بكم.
---

(1/409)


المنتدى الشرعي العام > سؤال عن تراجم بعض العلماء المعاصرين من مصر والمغرب وباكستان
---
سؤال عن تراجم بعض العلماء المعاصرين من مصر والمغرب وباكستان
---
ابو عبيدة
25-09-2004, 09:51 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
أسال عن ترجمة الشيخ محمد عبد الوهاب البحيري المصري اذ انه وفد العراق ودرس في كلية الشريعة ، واسال عن ترجمة الشيخ محمد عابد الفاسي والشيخ محمد الغريسي ، واسال عن ترجمة الشيخ محمد التهامي المغربي ، واسال ايضا عن ترجمة الشيخ محمود الباكستاني افيدونا فنحن بامس الحاجة اليها .
جزاكم الله خيرا
---

(1/410)


المنتدى الشرعي العام > سؤال وردني
---
سؤال وردني
---
العويشز
26-09-2004, 12:39 AM
هذا سؤال وردني من الأخ عبد المجيد الغيث وفقه الله ، طلب مني طرحه في هذا الملتقى المبارك للمناقشة حوله ، فمن كان عند علم في هذه المسألة أو يحفظ كلاما لأهل العلم فليجد به . وجزاك الله خيرا .
مسألة (1):
هل يجوز دفع الزكاة في أوجه العلم ، ونشره ، ونشر الدعوة من مثل مواقع الانترنت ،وطباعة الكتب ، والاذاعة الإسلامية ونحو ذلك ؟
مسألة(2):
في بعض البلدان الكافرة تعطي البنوك فوائد ربوية . هل يجوز دفع هذا الفائض لصالح المشاريع الخيرية مثل بناء المساجد والمدارس ورواتب مدرسي القرآن ونحوه ؟
---
منيرة
26-09-2004, 05:20 AM
اجابة على السؤال الاول :
مصارف الزكاة ثمانية وهي معروفة مذكورة في قوله تعالى : انما الصدقات للفقراء والمساكين والعاملين عليها والمؤلفة قلوبهم وفي الرقاب والغارمين وفي سبيل الله وابن السبيل .
فلم يذكر الله تعالى في المصارف الدعوة ، خلافا لمن جعل من مصرف في سبيل الله بابا يدخل منه كل شي وهذا غلط لان المراد في سبيل الله الجهاد في سبيل الله
---
عبدالله المزروع
26-09-2004, 11:45 PM
أما المواقع الإسلامية على ( الإنترنت ) فهناك فتوى للشيخ العلامة بقية السلف عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين - حفظه الله - في مجلة الدعوة قبل شهرين ( وفيها ) !
وقد أفتى بالجواز ،
---
الحنبلي السلفي
27-09-2004, 12:26 AM
أما السؤال الثاني فنعم يجوز صرفه في تلك المصارف لكن بنية التخلص لاالصدقة
---
عبدالمجيد الغيث
27-09-2004, 04:02 AM
أشكركم على تلك الفوائد ، لكن هل من مزيد يا أخي الحنبلي السلفي من جهة قائل ذلك الرأي من العلماء المتقدمين أو المعاصرين . والسلام عليكم ورحمة الله
---

(1/411)


منتدى التعريف بالكتب وطبعاتها وتحقيق التراث > من يعرف شيئا عن منظومات المنهاج في فقه الشافعية
---
من يعرف شيئا عن منظومات المنهاج في فقه الشافعية
---
ابوحمزة
26-09-2004, 02:20 AM
السلام عليكم
كما تعلمون ان المنهاج لامام شيخ الاسلام النووي من كتب المعتمدة عند ائمة الشافعية رحمهم الله
وكنت اقرأ مقدمة عن المنهاج فذكر فيها معلق
ان للمنهاج بعض منظومات
فلا ادري هل رأي احد منكم او سمع عنه؟
وهل هذه المنظومات مخطوطات؟
من نظم المنهاج:
الامام شهاب الدين أحمد بن محمد الطوخي المتوفي سنة 893 هجرية
والامام السيوطي الابتهاج ولم يتمه
ونظم المنهاج شمس الدين محمد بن محمد (عبدالكريم)الموصلي المتوفي سنة 774 هجرية
هذا مما وجدت في مقدمة مغني المحتاج
===========
وفي ترجمة الامام الشموني وجدت في ترجمته
الأشموني
هو نور الدين أبو الحسن علي بن محمد بن عيسى الأشموني . أصله من (أشمون) بمصر ومولده بالقاهرة . نحوي ، من فقهاء الشافعية . ولي قضاء دمياط . من تصانيفه : (شرح ألفية ابن مالك) في النحو و (نظم المنهاج) في الفقه و (نظم ايساغوجي) في المنطق . توفي عن /62/عاما
http://history.al-islam.com/names.asp?year=900
---
أبوعبدالله الشافعي
03-10-2004, 08:16 AM
لعل شيخنا محمد رشيد يفيدك إن شاء الله تعالى
---

(1/412)


وسائل تحصيل العلم الشرعي > نهاية التدريب (في نظم) غاية التقريب
---
نهاية التدريب (في نظم) غاية التقريب
---
ابوحمزة
26-09-2004, 02:47 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
ان شاء نفتح هذه صفحة ونريد مشاركة الاخوة الذين عندهم الكتاب
بان يضعوا تكملة الابيات
مثلا يضع شخص عشر او عشرين ثم يأتي اخر ويضع عشر حتي يتم الكتاب..
وبعد الانتهاء نستطيع ان نضعه في وردي لكي يتم التحميل
او فكرة ثانية:
او مثلا نحتاج خمسة اشخاص
يكتب كل واحد مئتين بيت في ورد ثم يكون مجموع كل ألف
ونجمعها في مكان واحد ثم تصحح؟
===================================================
هذا القسم نقلته من احد المنتديات وليست مني..ولكن توقفوا عن اتمام...نستطيع ان نتمه نحن
الكاتب: ابو صالح
نهاية التدريب (في نظم) غاية التقريب
للعلامة العامل والفهامة الكامل الشيخ شرف الدين يحيى ابن الشيخ نور الدين بن موسى بن رمضان بن عميرة الشهير بالعمريطي
رحمه الله تعالى آمين
والعمريطي رحمه الله تعالى
فقيه شافعي من قرية عمريط بشرقية مصر اشتهر بنظوماته الرائقة منها
- تتسهيل الطرقات في نظم الورقات : وهو في أصول الفقه وهو من أسهل ما قرأت في الأصول وللعلامة السيد محمد علوي المالكي شرح لطيف على الورقات
- الدرة البهية نظم الآجرومية وهي أقصد الأصل غني عن التعريف
- التيسير نظم التحرير في الفقه وهو نظم متن التحرير لشيخ الإسلام زكريا الأنصاري والذي يعد من أجود مختصرات الفقه الشافعي
فرغ من تأليفه سنة 988 هـ كما في فهرس المكتبة الأزهرية 7/89
- نهاية التدريب نظم غاية التقريب وهو الذي بين أيدينا
وتوفي بعد عام 988هـ وفي هدية العارفين أنها نحو 890 هـ وهو خطأ ولعلها 990 هـ
أنظر الأعلام للزركلي جـ 8 ص 175
وقيل عن المنظومة:
يا طالب العلم خذ أرجوزة نظمت*** نظم اللآلي بأسلاك من الذهب
فهي التي تمنح الطلاب معرفة*** وحفظ أبياتها يغنيك عن كتب
أما الأصل أقصد متن أبي شجاع فهو غني عن التعريف
وبالنسبة للشروحات فعليها شرح للشيخ أحمد الفشني المتوفى سنة 978 هـ وهو مطبوع
وعلى النهاية أيضا تعليقات للشيخ محمد حسن حبنكة الميداني وهو مطبوع أيضا، وبالنسبة للمنظومة فلها ميزة على الأصل بأنه متأخر عن النووي والرافعي بخلاف أبي شجاع وعلى قولهما الفتوى كما لا يخفى فما كان من هذا العلامة إلا أن حذف الضعيف واستبدله بالمعتمد وقد يشير أو لا يشير لذلك في المتن ولا ريب أن الطالب المبتدئ لا يكلف إلا بمعرفة المعتمد فجزاه الله خيرا. وحين تقرأ المقدمة تتعرف على تواضع هذا العالم ومنهجه في قصيدته وسأترككم معها ومعه رحمه الله تعالى وأجزل له المثوبة آمين.
بسم الله الرحمن الرحيم.
الحمد لله الذي قد اصطفى*** للعلم خير خلقه وشرفا
وأفضل الصلاة والسلام*** على النبي أفضل الأنام
محمد وآله وصحبه*** والتابعين كلهم وحزبه
وبعد ذا فالعلم خير رافع*** لا سيما فقه الإمام الشافعي
فهو ابن عم المصطفى و لم نجد*** له نظيرا من قريش مجتهد
مطبقا بعلمه الطباقا*** مطابقا للوارد اتفاقا
مجددا في عصره للمله*** وبعده أصحابه الأجله
أعظم بهم أئمة و حسبهم*** إمامهم و خير كتب كتبهم
وصنف القاضي أبو شجاع*** مختصرا في غاية الإبداع
وغاية التقريب والتدريب*** فصار يسمى (غاية التقريب)
مع كثرة التقسيم في الكتاب*** وحصره خصال كل باب
نظمته مستوفيا لعلمه*** مسهلا لحفظه وفهمه
مع ما به تبرعا ألحقته*** أو لازما كمطلق قيدته
تتمة لأصله الأصيل*** ولم يميز خشية التطويل
وحيث جاء الحكم في كتابه*** مضعفا أتيت بالمفتى به
مبينا ما اختاره بنقله*** وربما حذفته من أصله
إن لم أجد لحمله دليلا *** و لا إلى تأويله سبيلا
وقد مشيت مشيه في الغالب*** في عده وحده المناسب
مرتبا ترتيبه مبينا*** مخاطبا للمبتدي مثلي أنا
فجاء مثل الشرح في الوضوح*** وكنت فيه كالأب النصوح
أرجو بذاك أعظم الثواب*** والنفع في الدارين بالكتاب
وربنا المسؤول في نيل الأمل*** والعون في الإتمام مع حسن العمل
(كتاب الطهارة)
لها مياه سبعة و هي المطر*** والماء من بحر وبئر ونهر
كذاك من عين وثلج وبرد*** ثم المياه أربع أيضا تعد
إما يكون طاهرا مطهرا *** أي مطلقا وليس مكروها يرى
أو طاهرا مطهرا لكنه*** مشمس بقطر حر يكره
أو طاهرا ولم يكن مطهرا*** لكونه مستعملا أوغيرا
بطاهر مخالط كثير*** سواء الحسي أو التقديري
رابعها منجس بما وصل*** إليه من نجاسة وهو أقل
من قلتين أو بها تغيرا*** مع كونه بالقلتين قدرا
والقلتان نصف ألف قربا*** برطل بغداد الذي قد جربا
وكل شيء مائع مع كثرته *** كالماء في التنجيس حال قلته
ولو جرى قليل ما على محل*** نجاسة أزالها ثم انفصل
ولم يزد وزنا ولا تغيرا*** فطاهر ولم يكن مطهرا
(فصل في السواك والآنية)
سن السواك مطلقا لكنه*** لصائم بعد الزوال يكره
وأكدوه للصلاة والوضو*** وبعد نوم أو لأزم يعرض

(1/413)


وجاز أن تستعمل الأواني*** وإن تكن من أنفس الأعيان
إلا من النقدين فاحكم في الإنا*** بحرمة استعماله والاقتنا
لا ضبة من فضة صغيره*** في العرف أو لحاجة كبيره
---
أبوعبدالله الشافعي
26-09-2004, 07:47 AM
أبشر أخي أبوحمزة فسأساعدك إن شاء الله
فهيا قسم العمل فإني بطيء في الكتابة فأخشى أن أكتب شيئا فأجد أحد الإخوة قد سبقني به
وقد أفاد الشيخ محمد حبنكة رحمه الله في ضبطه للنظم فائدة في عد الأبيات فهال هي ونريد من الإخوة أن يسيروا على هذا المنوال
بسم الله الرحمن الرحيم.
الحمد لله الذي قد اصطفى*** للعلم خير خلقه وشرفا
وأفضل الصلاة والسلام*** على النبي أفضل الأنام
محمد وآله وصحبه*** والتابعين كلهم وحزبه
وبعد ذا فالعلم خير رافع*** لا سيما فقه الإمام الشافعي
فهو ابن عم المصطفى و لم نجد*** له نظيرا من قريش مجتهد
مطبقا بعلمه الطباقا*** مطابقا للوارد اتفاقا
مجددا في عصره للمله*** وبعده أصحابه الأجله
أعظم بهم أئمة و حسبهم*** إمامهم و خير كتب كتبهم
وصنف القاضي أبو شجاع*** مختصرا في غاية الإبداع
وغاية التقريب والتدريب*** فصار يسمى (غاية التقريب)
مع كثرة التقسيم في الكتاب*** وحصره خصال كل باب
نظمته مستوفيا لعلمه*** مسهلا لحفظه وفهمه
مع ما به تبرعا ألحقته*** أو لازما كمطلق قيدته
تتمة لأصله الأصيل*** ولم يميز خشية التطويل
وحيث جاء الحكم في كتابه*** مضعفا أتيت بالمفتى به
مبينا ما اختاره بنقله*** وربما حذفته من أصله
إن لم أجد لحمله دليلا *** و لا إلى تأويله سبيلا
وقد مشيت مشيه في الغالب*** في عده وحده المناسب
مرتبا ترتيبه مبينا*** مخاطبا للمبتدي مثلي أنا
فجاء مثل الشرح في الوضوح*** وكنت فيه كالأب النصوح
أرجو بذاك أعظم الثواب*** والنفع في الدارين بالكتاب
وربنا المسؤول في نيل الأمل*** والعون في الإتمام مع حسن العمل
( 22 )
(كتاب الطهارة)
لها مياه سبعة و هي المطر*** والماء من بحر وبئر ونهر
كذاك من عين وثلج وبرد*** ثم المياه أربع أيضا تعد
إما يكون طاهرا مطهرا *** أي مطلقا وليس مكروها يرى
أو طاهرا مطهرا لكنه*** مشمس بقطر حر يكره
أو طاهرا ولم يكن مطهرا*** لكونه مستعملا أوغيرا
بطاهر مخالط كثير*** سواء الحسي أو التقديري
رابعها منجس بما وصل*** إليه من نجاسة وهو أقل
من قلتين أو بها تغيرا*** مع كونه بالقلتين قدرا
والقلتان نصف ألف قربا*** برطل بغداد الذي قد جربا
وكل شيء مائع مع كثرته *** كالماء في التنجيس حال قلته
ولو جرى قليل ما على محل*** نجاسة أزالها ثم انفصل
ولم يزد وزنا ولا تغيرا*** فطاهر ولم يكن مطهرا
( 12 ) ( 34 )
فصل في السواك والآنية)
سن السواك مطلقا لكنه*** لصائم بعد الزوال يكره
وأكدوه للصلاة والوضو*** وبعد نوم أو لأزم يعرض
وجاز أن تستعمل الأواني*** وإن تكن من أنفس الأعيان
إلا من النقدين فاحكم في الإنا*** بحرمة استعماله والاقتنا
لا ضبة من فضة صغيره*** في العرف أو لحاجة كبيره
( 5 ) ( 39 )
لعلها تكون قد اتضحت
والله الموفق
---
أبوعبدالله الشافعي
26-09-2004, 07:53 AM
رقم في أقصى الصفحة من اليمين والمجموع في أقصى الصفحة من الشمال
أقول لك أترك لي هذا الأمر في نهاية العمل
---
ابوحمزة
27-09-2004, 04:25 AM
جزاك الله خيرا وكثر الله من امثالك
واحسن الله اليك وكل من استفاد من هذا نظم يكون لك أجر ان شاء الله
اما بطئك في الكتابة فلا بأس تكتب مثلا عشر
قليل من عمل فيه بركة
ولكن كما قلت لعل يكتب احدنا شئ فيسبقه احد..
ولذلك نعمل عملية حجز
مثلا يأتي شخص يقول عشرين او عشر الابيات القادمة هو لي
فيأتي شخص اخر فيحجز الذي بعده
او مثلا شخص ياخذ قسم او باب من ابواب الطهارة مثل اركان الصلاة
وثاني صلاة الجنازة...
حجز :
لا ادري لعلك بدأت
اترك لك اكمال الباب
أكمل باب السواك الي البيت
وقدم اليمني علي الشمال*** مثلثا في كلها موالي
والباب الاستنجاء وباب نواقض الوضوء اكتبه انا
---
أبوعبدالله الشافعي
27-09-2004, 07:43 AM
(باب الوضوء)
فرض الوضوء نية مع غسله لوجهه وغسل وجه كله
وغسل كل ساعد ومرفق فإن أبين بعضه فما بقي
ومسح بعض الرأس مطلقا بمآ وغسله رجليه مع كعبيهما
والسادس الترتيب مثلما ذكر وغطسة تكفي وإن لم يستقر
وهاك عشرا كلها تسن له النطق فيه أولا بالبسملة
والغسل للكفين خارج الوعا ومضمضن واستنشقن ولتجمعا
وامسح جميع الرأس أو ما قد ستر والأذنين باطنا وما ظهر
بمآ وخلل سائر الأصابع ولحية كثيفة في الواقع
وقدم اليمنى على الشمال مثلثا في كلها موالي
(48) ( 9)
---
أبوعبدالله الشافعي
27-09-2004, 07:46 AM
عندي أخي المسح على الخفين قبل الاستنجاء وقبل نواقض الوضوء
---
أبوعبدالله الشافعي
27-09-2004, 08:12 AM
حجزت باب الغسل وهاك هو وعليك أخي بالترتيب على وورد على جهازك ونراجع في النهاية مع بعض إن شاء الله
( باب الغسل )
وجوبه بستة أشياء ثلاثة تختص بالنساء
ألحيض والنفاس والولادة عند انقطاع الكل للعبادة

(1/414)


واشترك النسا مع الرجال في الموت والجماع والإنزال
وإن ترد فروضه فالنية والغسل للنجاسة العينية
وأن يعم الماء سائر البدن مع الشعور ظاهرا وما بطن
ويستحب قبله الوضوء له والنطق في ابتدائه بالبسملة
والبدء باليمين فالشمال مدلكا مثلثا موالي
( 75) ( 7 )
فصل في الأغسال المسنونة
وهاك أيضا عد أغسال تسن بسبعة وعشرة عدا حسن
لجمعة والعيد والكسوف وغسل الاستسقاء والخسوف
ومن يغسل ميتا ومن دخل في ديننا من بعد كفر اغتسل
ومن به إغماء او جنون إذا أفاق غسله مسنون
وقاصد الدخول في الإحرام كذا دخول البلدة الحرام
وللوقوف بعدها في عرفه وللمبيت بعد بالمزدلفه
وفي منى ثلاثة للرامي وللطواف سائر الأيام
( 82 ) ( 7 )
---
أبوعبدالله الشافعي
27-09-2004, 08:21 AM
وحجزت باب التيمم هناك مشكلة وستحل الآن إن شاء الله
( باب التيمم )
شروطه وجود عذر كسفر *** أو مرض يفضي مع الما للضرر
ووقت فعل ما له تيمما *** وسعيه في الوقت في تحصيل ما
والفقد بعد سعيه المذكور *** وأخذ ترب خالص طهور
أما الفروض مطلقا فالنية *** فيستبيح القربة المنوية
ومسح كل الوجه واليدين *** مرتبين أى بضربتين
وسن بسم الله فالتوالي *** مقدم اليمنى على الشمال
وأبطلوه بارتداد يحصل *** وكل ما به الوضوء يبطل
ورؤية الما غير محرم بما *** قضاؤها من بعده لن يلزما
ومن به جبيرة تيمما *** عن العليل بعد مسحها بما
وغسل ما يبدو من الصحيح *** في وقت طهر عضوه الجريه
وحيث صلى فالقضا لم يلزم *** ما لم تكن بموضع التيمم
أو وضعت بغيره على حدث *** ولم يجز تيمم مع الخبث
وأوجبوا إعادة التيمم *** لكل فرض لا لنفل فاعلم
( 95 ) _____________________________________ ( 13 )
استودعكم الله إلى غد إن شاء الله
---
ابوحمزة
27-09-2004, 10:02 PM
السلام عليكم
جزاك خيرا يا اخي الكتاب الاصلي اي المتن ابي شجاع
المسح علي الخفين ياتي بعد باب الغسل
لا اردي لماذا قدم محقق الكتاب..ان شاء الله نعالج الامر بعد الانتهاء
(فصل في السواك ...)
وقدم اليمنى على الشمال*** مثلثا في كلها موالي
(باب الاستنجاء)
ويجبُ استنجاءُ كل محدثٍ***من كلِ رجسٍ خارج ملوثِ
بالماءِ أو ثلاثةٍ أحجارِ***ينقي بهن موضعَ الاقذارِ
والجمعُ أولي وليقدم الحجر***والماءُ أولي وحدهُ إن اقتصرْ
وليجتنب قبلتنا بعورتهْ*** قبلا ودبرا عند فقد سترتهْ
كذا القعودُ صوب شمس وقمرْ*** وتحت كل مثمر من الشجرْ
والظل والطريق والاجحار***وكل ماء لم يكن بجارِي
وحمل ذكر والكلام والعبثْ***وطهرهُ بالماء موضع الخبثْ
(باب نواض الوضوء)
نواقض الوضوء خمسٌ خارجُ***منْ مخرجيه لا المني الخارجُ
ونومهُ إلا مع التمكينِ***وما أزال العقل كالجنونٍ
ومس فرج الادمي ببطن كفْ***ولمس أنثي رجلا حيث انكشفْ
لا لمس أنثي محرما أوفي الصغرْ***ولا بسن أوبظفر أو شعرْ
(باب الغسل)
===========================
باب النجاسة حجزته....
---
ابوحمزة
27-09-2004, 10:22 PM
باب النجاسة
وعين كل خارج ميقنِ***من أي فرج نجس الا المنِي
وكل حي طهره تحتمَا***لا الكلب والخنزير مع فرعيهمَا
وكل ميت نجس بغير شك***لا الادمي والجراد والسمكْ
وكل جزء في الحياة منفصلْ*** كميته الحي الذي منه فصلْ
وجلد كل ميتة وعظمهَا***كذا الشعور حكم كل حكمهَا
وعين كل مائع إن أسكرَا***نجاسة كالخمر لا ما خدرَا
وليعف عما لم يسل له دمَا*** فلا يضر ميته قليل مَا
إن لم يكن مع طرح أو تغييرِ***وعن دم ونحوه يسيرِ
والغسل في الأبوال والأوراثِ***محتم بل سائر الأخباثِ
بغسلة تعمه وتذهبُ*** بالعين منه والثلاث تندبُ
إلا صبيا بال قبل أكلهِ*** سبع وإحداهن بالترابِ
والشرط في نجاسة الكلابِ*** سبعٌ وإحداهن بالترابِ
ثم الدباغ آلة التطهير***في جلد غير الكلب والخنزير
والخمر إن تخللت تطهر لنَا***ما لم يكن بطرح عين في الإنَا
---
أبوعبدالله الشافعي
28-09-2004, 05:17 AM
________________________ (باب الحيض ) __________________
كل الدما من سائر الفروج *** ثلاثة تعد بالخروج
نفاس او حيض أو استحاضه *** وفهمها يحتاج للرياضه
فالحيض ما تأتي به الجبله *** وليس عن وضع ولا عن عله
ثم النفاس بعد وضع ثم ما *** عداهما استحاضة فليعلما
كخارج قبل تمام تسع *** سنين أو مع طلقها والوضع
والحيض نصف شهرها أقصاه *** وليلة بيومها أدناه
وستة أو سبعة لما غلب *** وكونه من بعد تسع قد وجب
أقل طهر بين حيضيها جعل*** كنصف شهر ثم أقصاه جهل
وإن أردت قدره في الغالب *** ففضل شهر بعد حيض غالب
وغاية النفاس للستينا *** وغاليا يكون أربعينا
ولحظة أقله إذا حصل *** وقد ترى ولادة بلا بلل
وإن أردت مدة الحمل الأقل *** فنصف عام بين وضع وحبل
وبالسنين أربع للأكثر *** وغالبا بتسعة من أشهر
( 122) _____________________________ ( 13 )
---
أبوعبدالله الشافعي
28-09-2004, 05:18 AM
حجزت باب ما يحرم على المحدث وباب المسح على الخفين وبذلك ينتهي كتاب الطهارة
---

(1/415)


أبوعبدالله الشافعي
28-09-2004, 05:25 AM
____________( باب ما يحرم على المحدث ) ___________________
وتحرم الصلاة كالتطوف *** من حائض ومسها للمصحف
والنطق بالقرآن إن لم تقصد *** أذكاره ولبثها في المسجد
كذا الدخول حيث تنضح الدما *** والصوم واستمتاع زوجها بما
يكون بين سرة وركبة *** بوطئها ولمسها لا الرؤية
وصومها من قبل الاغتسال *** يحل دون سائر الخصال
وما عدا الثلاثة المؤخره *** حرمه بالجنابة المؤثره
وكل ما حرمته بالحيض حل *** لمحدث إلا الثلاثة الأول
( 129 ) _____________________________ ( 7 )
---
أبوعبدالله الشافعي
28-09-2004, 05:32 AM
____________________ ( باب المسح على الخفين ) _____________________
مسحهما يجوز في الوضوء مع *** أربعة من الشروط تتبع
أن يلبسا من بعد طهر يكمل *** ويسترا محل فرض يغسل
ويصلحا لمشيه متابعا *** وطهر كل زيد شرطا رابعا
ويمسح المقيم في إقامته *** مقدار يوم كامل بليلته
ويمسح المسافر الموالي *** ثلاثة تعد بالليالي
ثم ابتداء المدتين بالحدث *** وهو الذي من بعد لبس قد حدث
ومن يسافر بعد مسح في الحضر *** والعكس لم يستوف مدة السفر
ومبطلات المسح بعد صحته *** ثلاثة وهي انقضاء مدته
كذاك خلع خفه من رجله *** وكل شيء موجب لغسله
( 57 ) ________________________________ ( 9 )
---
أبوعبدالله الشافعي
28-09-2004, 05:33 AM
حجزت كتاب الصلاة إلى أول باب شروط الصلاة
---
أبوعبدالله الشافعي
28-09-2004, 05:54 AM
______________________ ( كتاب الصلاة ) _____________________________________
مفروضها خمس فوقت الظهر *** من الزوال ينتهي بالعصر
إذ صار ظل كل شيء مثله *** بعد الزوال غير ظل قبله
والعصر يأتي مع مصير ظله *** بعد الزوال زائدا عن مثله
وإن يصر مثليه ظل طاري *** بعد الزوال فهو الاختياري
وبعده الجواز ما لم تغرب *** وبالغروب جاء وقت المغرب
لطهره والستر والأذان مع *** إقامة وخمس ركعات يسع
وفي القديم يازم امتداده *** إلى العشا والراجح اعتماده
ووقته في الاختيار ما مضى *** على الجديد ينقضي إذا انقضى
ثم العشا من بعد حمرة الشفق *** وينتهي إذا بدا فجر صدق
مختاره لثلث ليل يجري *** جوازه إلى طلوع الفجر
والصبح بالفجر الأخير يشرع *** وينتهي بالشمس حين تطلع
ووقته المختار للإسفار *** ثم الجواز للطلوع الجاري
( 141 ) ________________________ ( 12 )
________________ فصل ___________________
فرض الصلاة لازم الأنام *** بالعقل والبلوغ والإسلام
والطهر من حيض ومن نفاس *** قدر الصلاة باتفاق الناس
ويضرب الصبي بعد عشر *** وبعد سبع يكتفى بالأمر
والنفل أقسام فخمس تفعل *** جماعة كالفرض وهي أفضل
وهن الاستسقاء والكسوف *** للشمس والعيدان والخسوف
ومنه سبع عشرة لا تشرع *** جماعة بل للفروض تتبع
من قبل فرض الصبح ركعتان *** والظهر أيضا بعدها ثنتان
وأربع من قبل فرض الظهر *** وأربع كذاك قبل العصر
من بعد فرض المغرب اثنتان *** ثم العشاء بعدها ثنتان
وركعة لوتره وهي الأقل *** فإن يصل قبلها عشرا كمل
كذا الضحى ونفل ليل يوجد *** مع التراويح الثلاث أكدوا
ثم الضحى أقلها ثنتان *** ولم يزده الجل عن ثمان
أما صلاة الليل فالتهجد *** وهو الذي من بعد نوم يوجد
وللتراويح اعتبر عشرين في *** شهر الصيام كل ليلة تفي
( 155 ) ________________________________ ( 14 )
---
أبوعبدالله الشافعي
28-09-2004, 05:54 AM
وهاك باب شروط الصلاة
---
أبوعبدالله الشافعي
28-09-2004, 05:58 AM
___________________ (باب شروط الصلاة) __________________________
شروطها أربعة لذي الفطن *** طهر اللباس والمكان والبدن
وستر لون عورة وإن خلا *** وعلمه بالوقت وليستقبلا
وترك الاستقبال في نفل السفر *** وشدة الخوف المباح مغتفر
( 158 ) ____________________________________ ( 3 )
---
أبوعبدالله الشافعي
28-09-2004, 06:01 AM
شد حيلك اخي أبوحمزة
واعلم أن الجمع والتنسيق والتشكيل في النهاية عليك بإذن الله لأنني لا أفقه شيئا البتة في برنامج الوورد ولا في التشكيل ولكن سأراجع النسخة النهائية معك بإذن الله إن كان لنا عمر وسأكتب لك الفهرس
لعلي أكتب شيئا غدا بإذن الله
استودعك الله هذا اليوم وما رأيك في الشرطين على الخاص
---
ابوحمزة
28-09-2004, 10:06 AM
جزاك الله خيرا
يا اخي احسن الله اليك
ان شاء التشكيل والباقي علي بارك الله فيك واتاك الله ما تحب ولك فيه خير في الدنيا والاخرة
---
أبوعبدالله الشافعي
29-09-2004, 08:08 AM
حجزت باب أركان الصلاة
أين أنت ابوحمزة عجل هلا نستطيع الانتهاء قبل رمضان ؟؟
---
أبوعبدالله الشافعي
29-09-2004, 08:59 AM
--- ( باب أركان الصلاة ) ---
أركانها على الطريق الآتيه *** بعشرة تعد مع ثمانيه
نيتها مع لفظ تكبير صدر *** مع القيام في الفروض إن قدر

(1/416)


وبعده القراءة المستكمله *** فاتحة الكتاب منها البسملة
وبعدها اركع واطمئن راكعا *** ثم اعتدل ولتطمئن رافعا
واسجد إذا ثم اطمئن ساجدا *** وبعده اجلس واطمئن قاعدا
وبعده اسجد سجدة كالسابقه *** واعددهما ركنا بلا مفارقه
وهكذا في كل ركعة خلا *** تكبيرة مع نية فأولا
واجلس أخيرا وأت بالتشهد *** وبعده صل على محمد
ونية الخروج في قول هجر *** مسلما مرتبا كما ذكر
( 167 ) --- ( 9 )
_______________ فصل __________________
وللصلاة سنتان قبلها *** وسنتان في خلال فعلها
فالأول الأذان والإقامه *** لفرضها حتى القضا إذ رامه
والثان أول التشهدين *** في كل فرض فوق ركعتين
كذا القنوت آخرا إذا اعتدل *** في الصبح بل في الخمس إن أمر نزل
كذا قنوت الوتر في قيامه *** من نصف شهر الصوم لاختتامه
( 172 ) --- ( 5 )
__________________ فصل ________________________
وهذه هيآتها المذكوره *** في خمس عشر خصلة محصوره
رفع اليدين مع تحرم ومع *** ركوعه والرفع منه إذ رفع
ووضعه اليمنى على اليسرى كذا *** توجه وذكره التعوذا
والجهر والإسرار والتأمين في *** أم القرآن ثم سورة تفي
والنطق بالتكبير كلما انتقل *** وجملة التسميع كلما اعتدل
كذلك التسبيح في الركوع *** وفي السجود موضع الخضوع
والافتراش في الجلوس الأول *** أما الأخير فالتورك الجلي
وبسطه الشمال من يديه *** موضوعتين قرب ركبتيه
وقبضه اليمنى سوى المسبحه *** فلم تزل مبسوطة مسبحه
ترفع مع تشهد مشيره *** بذاك والتسليمة الأخيره
( 182 ) --- ( 10 )
_________________ فصل ___________________
في خمسة تخالف الأنثى الذكر *** في الحكم ندبا أو وجوبا معتبر
فمرفقيه سن أن يباعدا *** عن جانبيه راكعا وساجدا
وأن يقل بطنه عن الفخذ *** عند السجود وهي ضمت حينئذ
وجهره يسن بالغروب *** إلي طلوع الشمس في المكتوب
وتخفض الأنثى بكل حال *** صوتا لها بحضرة الرجال
والسنة التسبيح للذكور *** إن نابهم شيء من الأمور
وتصفق الأنثى ببطن كفها *** ظهر اليد الشمال بعد كشفها
وعورة الرجال حيث تشترط *** من سرة لركبة هنا فقط
وعورة الحرة دون مين *** ما كان غير الوجه والكفين
وإن تكن رقيقة فكالذكر *** وسوف يأتي حكم عورة النظر
( 192 ) --- ( 10 )
_________________ فصل في مبطلات الصلاة ____________
والمبطلات للصلاة تعتبر *** لمن أراد عدها إحدى عشر
وهي الكلام العمد أو ما أشبهه *** إذا بدى حرفان نحو القهقهه
والفعل إن يكثر ولاء والحدث *** وما طرى من نجس إذا مكث
ومثل ذلك انكشاف عورته *** وأن يصير تاركا لقبلته
وأكله وشربه وردته *** أو غيرت بعد انعقاد نيته
( 197 ) --- ( 5 )
______________________فصل _________________
وكل ما في الخمس مر وانجلا *** قولا وفعلا خذه أيضا مجملا
فالركعات سبع عشرة ترى *** والسجدات ضعفها بلا امترا
والخمس فيها عشر تسليمات *** وتسعة من التشهدات
تسبيحها مثلثا بها مئه *** ونصفها بعد ثلاث منشأه
وجملة التكبير حيث يجمع *** فإنها تسعون ثم أربع
وجملة الأركان من بعد المئه *** عشرون ثم ستة مجزأه
منها ثلاثون ابتداء خصصت *** بالصبح فافهم كيف منه لخصت
والمغرب اختصت من الأركان *** بأربعين بعدها ركنان
وقد بقي خمسون ثم أربعه *** على رباعي فقط موزعه
وكل ذاك بالبديه يعلم *** وجملة الأركان ليست تفهم
ومن يصل الفرض عند عجزه *** عن القيام جالسا فليجزه
وإن يكن مع عجزه لم يستطع *** أيضا جلوسا فليصل مضطجع
( 209 ) --- ( 12 )
انتهى بحمد الله
لعلي أكمل غدا بإذن الله
---
ابوحمزة
29-09-2004, 09:53 AM
(باب سجود السهو)
سن السجود عندَ فعل ما نهي***عن فعله أو ترك مأمور به
فحيث كان الفعل عمدا يبطل***فاسجد له إن كان سهوا يحصل
والترك للمأمور ترك فرض***أو غيره من هيئة أو بعض
فالفرض ليس بالسجود ينجبر***بل فعله محتم وإن ذكر
بعد السلام والزمان يقرب***علي البنا ثم السجود يندب
وإن يكن من بعد فعل مثله***فمثله يكفي إذا عن فعله
والبعض حيث فات لا يستدرك***بل يحرم استدرااكه إذ يترك
إن كان بعده بفرض اشتغل***ويندب السجود جبرا للخلل
وتارك الهيئة لا يعود***لفعلها ولا له سجود
ومن يشك في صلاته اعتمد***يقينه وبعد أن يبني سجد
ثم السجود سجدتان بعدما***يتمها وقبل أن يسلما
---
ابوحمزة
29-09-2004, 10:01 AM
فصل في الأوقات التي تكره فيها الصلاة
كل صلاة لم يكن لها سببْ***في الخمسة الأوقات حتما تجتنب
من بعد فرض الصبح من وقت الأدَا***الي طلوع الشمس عند الابتدَا
وبعد ذلك الطلوع المعتبرْ***إلي ارتفاع الشمس رمحا في النظرْ
وعند الاستواء إلا الجمعةْ***فالنفل فيها جائز أن أوقعهْ

(1/417)


وبعد فرض العصر لاصفرارهَا***عند الغروب ثم لاستتارهَا
---
ابوحمزة
29-09-2004, 10:17 AM
باب صلاة الجماعة
صلاتنا جماعة أمر ندب*** في الخمسوالمنصوص أنها تجب
والشرط في المأموم لا الإمام***نيتها في حالة الإحرام
ويقتدي النساء بالرجال***ولا يصح عكسه بحال
ولا اقتداء مشكل بجنسه***ولا بأنثي بخلاف عكسه
وغيره بمثله فليقتد***ولا تصح قدوة بمقتدي
ولا اقتداء قاريء للفاتحه***بمسقط بعض الحروف الواضحه
أو مدغم وليس في محله***أو مبدل ويقتدي بمثله
ومطلقا صحت صلاة المقتدي***إن كان مع إمامه في المسجد
ولا يضر فيه بعد مطلقا***أو حائل بنحو باب أغلقا
وإن يكن كل بغير مسجد*** أو فيه شخص منهما فيقتد
بشرط قرب وانتفاء الحائل***فإن يكن مع رابط مقابل
لنافذ لموضع الإمام *** صح اقتداء سائر الأقوام
وذرع حد القرب حيث يعتبر***هنا ثلاث من مئين تختبر
وحيث صحت قدوة فجوز***بكل شخص مسلم مميز
بشرط علم المقتدي بحاله***وما جري عليه في انتقاله
ولم يجز للمقتدي التقدم***في موقف وبالفساد يحكم
وشرطها توافق انتظام***صلاتي المأموم والإمام
فالخمس بالكسوف والجنائز***وعكسه في الكل غير جائز
وفرضها بنفلها والعكس صح***كذا القضاء بالادا علي الأصح
=============
---
أبوعبدالله الشافعي
30-09-2004, 08:28 AM
بارك الله فيك أخي
حجزت باب صلاة المسافر وكذا باب صلاة الجمعة
---
أبوعبدالله الشافعي
30-09-2004, 08:47 AM
_____________________________ ( باب صلاة المسافر ) _______________
قصر الرباعي جائز وليعتبر *** له شروط ستة وهي السفر
وأن يكون جائزا وأن يرى *** ستة عشر فرسخا فأكثرا
ونية القصر مع الإحرام *** وترك الاقتدا بذي إتمام
وكونه مؤديا لكن قصر *** حيث القضاء والفوات في السفر
والجمع بين ظهره وعصره *** في وقت فرض منهما كقصره
كذاك جمع مغرب مع العشا *** في وقت أي ذينك الفرضين شا
وللمقيم الجمع بالتقديم *** بمطر مقارن التسليم
من أول الفرضين والتحرم *** أيضا بكل منهما فليعلم
( 252 ) --- ( 8 )
__________________ ( باب صلاة الجمعة ) _______________
لها شروط سبعة لتلزما *** كون المصلي عند ذاك مسلما
مكلفا مستوطنا حرا ذكر*** ذا صحة بحث لم ينل ضرر
والشرط فيها أن تقام في بلد *** بأربعين واستدامة العدد
وكونها جماعة في كلها *** أو ركعة وكونهم من أهلها
وخطبتان قبلها مع طهر *** في وقتها وذاك وقت الظهر
مع القيام والجلوس المعتبر *** للفصل بين الخطبتين إن قدر
والحمد لله مع الصلاة *** على النبي والأمر بالخيرات
وكونه للمؤمنين داعيا *** وآية من القرآن تاليا
وحيث ضاق الوقت أو شرط عدم *** فالظهر عند يأسهم منها لزم
فلا تقام في ذوي البوادي *** ولو أقاموا عمرهم بوادي
ولا يجوز جمعتان في بلد *** إلا كبيرا فليجز فيه العدد
لا مطلقا بل قدر ما يحتاج له *** فإن تكن زيادة فباطله
إذا علمنا أنها تخلفت *** عن جمع لو جمعوا بها كفت
ولا يضر كون غير الزائده *** تعاقبت إذ كلها كواحده
وحيث ما لم يعلم التقدم *** وغيره فالظهر بعد يلزم
والغسل مندوب وتنظيف البدن *** وأخذ أظفار وطيب فليسن
واللبس للبياض والإنصات *** لخطبة وتحرم الصلاة
إلا صلاة ركعتين تندب *** لداخل أخف قدر يطلب
( 270) --- ( 18 )
---
أبوعبدالله الشافعي
30-09-2004, 08:48 AM
حجزت باب صلاة العيدين
---
أبوعبدالله الشافعي
30-09-2004, 08:56 AM
__________________ ( باب صلاة العيدين ) ______________
وأكدوا الصلاة للعيدين *** في حق ذي التكليف ركعتين
ووقتها من الطلوع يحسب *** إلى الزوال والقضاء يندب
يكبر الإنسان في القيام *** سبعا سوى تكبيرة الإحرام
مسبحا محمدلا مهللا *** مع الجميع قبل أن يبسملا
وبعد تكبير قيام الثانيه *** يأتي بخمس مثل سبع ماضيه
وبعدها يسن خطبتان *** كجمعة في سائر الأركان
يستفتح الأولى بتكبيرات *** تسع وفي الأخرى بسبع ياتي
يعلم الأقوام حكم الفطر *** ويوم عيد النحر حكم النحر
ويشرع التكبير في المساجد *** وغيرها أيضا بلفظ وارد
من الغروب ليلة التعييد *** إلى الدخول في صلاة العيد
وبعد أن يصلي المكتوبه *** وغيرها من سنة مطلوبه
من صبح يوم قبل يوم نحره *** لآخر التشريق بعد عصره
( 282 ) --- ( 12 )
---
يوسف الشحي
30-09-2004, 01:38 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم يا حي يا قيوم يا ذا الجلال والإكرام
أسألك أن تجزي الأخوين الكريمين الفاضلين خير الجزاء
على ما قدماه لنا
اللهم وفقهم وسددهم وأعنهم
يا رب العالمين
( نحن في انتظار انتهاء المهمة )
---
ابوحمزة
02-10-2004, 11:13 PM
السلام عليكم
حجزت صلاة الكسوفين وصلاة الاستسقاء
واضعه بعد قليل
الاخ يوسف واياك يا اخي الكريم
وبارك الله فيكم
نسئل الله ان يعيننا
---
ابوحمزة
02-10-2004, 11:30 PM
باب صلاة الكسوفين

(1/418)


يسن ركعتان للكسوف***وللخسوف بالأدا المعروف
فليأت بالقيام مرتين***كذا الركوع في كلا الثنتين
يطيل في قراءة الجميع مع***تطويله التسبيح كلما ركع
مخففا سجوده إذا سجد***ورجحوا تطويله فليعتمد
وفي كسوف الشمس من صلي أسر***وسن جهر في الصلاة للقمر
وحيث فاتت فيهما فلا قضا***والخطبتان سنة كما مضي
=================================
باب صلاة الاستسقاء
يسن عند قلة الأمطار***صلاة الاستسقاء في الأقطار
فليجهر الإمام قبل بالندا***يأمرهم بأن يصالحوا العدا
وتوبة من كل ذهب موبق***وكثرة الخيرات والتصدق
وصومهم ثلاثة أياما***وليخرجوا في رابع صياما
إلي المصلي مظهري التخشع***بأخشن الثياب والتخضع
وخطبتان بعدها كالعيد***في القول والأفعال والتأكيد
لكن هنا يسن للخطيب***زيادة الترغيب والترهيب
كذا الدعا بالجهر والإسرار***ويبدل التكبير باستغفار
وليدع ايضا بالدعا المأثور***عن النبي بلفظه المنثور
وليجعلن أعلي الرداء أسفله***كذا اليسار لليمين حوله
وليفعلوا كفعله وإن دعا***سر دعوا وأمنوا إن أسمعا
وسبحوا للرعد أو برق يري***واغتسلوا في سيل واد إن جري
ويستحب بعد أن يكرروا***صلاة الاستسقا إذ لم يمطروا
حجزت باب كيفية صلاة الخوف....
---
ابوحمزة
02-10-2004, 11:46 PM
باب كيفية صلاة الخوف
أنواعها ثلاثة فإن رأوا***اعداءهم في غير قبلة دنوا
صلي الإمام ركعة بطائفه***وغيرها عند العدو واقفه
وكملت لنفسها ولتنصرف***إلي العدو موضع الأخري تقف
ولتأت الاخري بالإمام تقتدي***يؤمها في ركعة وليقعد
وكملت لنفسها كما ذكر***وسلمت مع الإمام المنتظر
وأن يكن في القبلة الإعداء صف***إمامنا أصحابه كما عرف
وليحرموا جميعهم وليركعوا***مع الإمام كلهم وليرفعوا
وليهو معه للسجود أهل صف***وغيرهم بالسيف للأعدا وقف
وليسجد الذين قد تخلفوا***عند انتصاب غيرهم وليقفوا
وفعلهم في الركعة الأخري انعكس***فليسجد الإمام بالذي حرس
في غيرها وليحرس الذي سجد***ويسجدون بعده إذا قعد
ويجلسون كالذين قبلهم***وسلموا مع الإمام كلهم
ثالثها عند التحام حربهم***فليحرموا مع اختلاطهم بهم
وليرع كل ما يكون واجبا***مهما استطاع ماشيا أو راكبا
ولا يضر ترك الاستقبال***ولا كثير الفعل مع توالي
ومن يصب سلاحه منهم دم***ولم يضعه فالقضاء يلزم
فصل في اللباس
علي الرجال يحرم الحرير***وجاز أن يكسي به الصغير
ومثله الإبريسم المركب***مع غيره إن كان وزنا يغلب
وكالحرير لبس خاتم الذهب***وكل ذاك للنساء مستحب
وما دعت له ضرورة لبس***وفي الصلاة لم يجز لبس النجس
=
===============
حجزت كتاب الجنازة الي نهاية الكتاب الصلاة ...
---
ابوحمزة
03-10-2004, 12:10 AM
كتاب الجنازة
وينبغي للمرء شغل فكره***بموته مهيئا لأمره
وللمريض تندب الوصيه***ورده المظالم البريه
وحيث مات غمضت عيناه***مستقبلا ولينت أعضاه
والغسل والتكفين والصلاة***والدفن للأموات واجبات
إلا الشهيد فالصلاة تحرم***وغسله وأن تفاحش الدم
والسقط كالشهيد في الصلاة***أن لم تبن أمارة الحياة
وواجب التجهيز إن تخلقا***فإن تبن فكالكبير مطلقا
وتحرم الصلاة مطلقا علي ***ذي ذمة وجاز ان يغسلا
والدفن والتكفين لازمان***ومثله ذو العهد والأمان
ويستر الحربي بالتراب***وجاز ان يرمي الي الكلاب
فصل
وغسله كالحي لكن ذا ندب***نيته لغاسل ولم تجب
وكونه وترا كغسل الحي***أوله بالسدر والخطمي
واخرا بخالص الطهور***وفيه شئ قل من كافور
وإن ترد أقل واجب الكفن***فذاك ثوب ساتر كل البدن
والأفضل التكفين في ثلاث***لفائف والخمس للإناث
من الثياب البيض لكن يلزم***أن لا يكون في الحياة يحرم
ولا يجوز ستر رأس المحرم***كوجه أنثي أحرمت فليحرم
ثم الصلاة وتلكن بالنية***ومطلقا ينوي بها الفرضية
وليأت بالتكبير أربعا ولا***أم القران بعد أولاهاه تلا
وبعد ثانيها إذا يصلي*** علي النبي المصطفي الأجل
وليدع بعد ثالث التكبير***لميت وسن بالمأثور
وبالدعا المأثور بعد الرابعه***وألزموا المأموم بالمتابعه
فيهن لا إن خمس الإمام***وبعدهن الواجب السلام
فصل في كيفية حمل الميت ودفنه
ثم الرجال بعد يحملونه***للقبر حتما ثم يلحدونه
ويتسحب سله من رأسه***إذا أرادوا وضعه في رمسه
وكونه علي اليمين يضجع***وأوجبوا استقباله إذا يوضع
والجمع بين اثنين في قبر منع***فإن دعت ضرورة لم يمتنع
وجائز أن كان محرميه***بينهما أو ملك أو زوجية
وواجب في القبر منع الرائحة***بعمقه كذا السباع الجارحه
ويستحب بسطه وقامه***وأن يكن فوقه علامه
وأن يعزي اهله أذا قضي***إلي ثلاث بعد دفن قد مضي
وحيث لا لطم ولا نواح***وشق جيب فالبكا مباح
ويكره التجصيص والبنا ولا ***تجز بناء في مكان سبلا
=====================
وتم كتاب الصلاة
---
أبوعبدالله الشافعي
03-10-2004, 08:47 AM
السلام عليكم
آسف للانقطاع عنكم فقد شغلت قليلا
أبدأ كتاب الزكاة
---
أبوعبدالله الشافعي
03-10-2004, 09:09 AM

(1/419)


--- ( كتاب الزكاة ) ---
وجوبها في خمسة قد انحصر *** وهي المواشي والزروع والثمر
والرابع النقدان ثم المتجر *** خامسها وكلها ستذكر
بشرط كون الشخص حرا مسلما *** وملكه منها نصابا تمما
والحول إلا في الزروع والثمر *** والسوم وهو في المواشي يعتبر
وسومها معناه أن لا تأكلا *** في الحول إلا ما يباح من كلا
( 359 ) ____________________________ ( 5 )
_______________فصل في زكاة الإبل ____________
أما المواشي هاهنا فهي النعم *** من إبل وبقر ومن غنم
ونبتدي بالإبل في الحساب *** وفي بيان الفرض والنصاب
فدون خمس لم تجب زكاة *** وبعدها في كل خمس شاة
من بعد حول إن تكن من ضان *** أو شاة معز سنها حولان
والخمس والعشرون فرضها جعل *** بنت مخاض بعد حول من إبل
وفرض ست مع ثلاثين اجعلا *** بنت لبون بعد عامين اقبلا
وستة وأربعين حقه *** بعد ثلاث فهي مستحقه
إحدى وستون المودى جذعه *** وهي التي في السن وقت أربعه
وإن تكن سبعين مع ست وجب *** بنتا لبون والمعيب يجتنب
وإن تكن تسعين معها واحده *** فحقتان بالنصوص الوارده
أو كان مع عشرين من بعد المائه *** واحدة تكن ثلاثة مجزئه
إن كان كل أمها لبون *** وبعد ذاك ضابط يكون
بنت لبون كل أربعينا *** وحقة في كل ما خمسينا
( 372 ) --- ( 13 )
______________فصل في زكاة البقر والغنم ____________
ثم الثلاثون التي من البقر *** فيها تبيع سنه حول ذكر
والأربعون فرضها مسنه *** وسنها حولان فادر السنه
وهكذا بمقتى الحساب *** تكرر الفرضين والنصاب
وإن ترد أدنى نصاب في الغنم *** فأربعون فيه شاة حيث تم
إحدى وعشرين اجمعن مع المائه *** فيها اثنتان قدر فرض أجزأه
والمائتان حيث زادت واحده *** فيها ثلاث من شياه وارده
وحيث صارت أربعا مئينا *** فيها شياه أربع يقينا
وهكذا تكرر للشاة *** من بعد ذا بعدد المئات
( 380 ) --- ( 8 )
---
أبوعبدالله الشافعي
03-10-2004, 09:10 AM
جزاك الله خيرا أخي يوسف وأحسن الله إليك
نكمل غدا إن شاء الله تعالى
---
أبوعبدالله الشافعي
04-10-2004, 08:22 AM
حجزت إلى نهاية باب زكاة الفطر
---
أبوعبدالله الشافعي
04-10-2004, 08:55 AM
________________فصل في الخلطة وشروطها_______________
وفي الخليطين الزكاة تعتبر *** زكاة شخص واحد فقط ومر
إن يتحد مراحها والمشرب *** ومسرح الجميع ثم المحلب
والفحل والمرعى كذاك الراعي *** ومطلقا في شركة الشياع
( 383 ) --- ( 3 )
_____________فصل في زكاة الزروع وبيان النصاب_______________
وتلزم الزكاة في الزروع *** بشرط كونها من المزروع
وأن يكون الحب قوتا مدخر *** وما على نخل وكرم من ثمر
ثم النصاب خمسة من أوسق *** والفرض عشر ما بسيل قد سقي
وما سقي بالنضح نصف عشره *** وقسط كل منهما بقدره
وكل وسق كيله بالصاع *** ستون أي في سائر البقاع
وقدر هذا الصاع بالأمداد *** أربعة في سائر البلاد
ووزن هذا المد بالعراقي *** رطل وثلث وهو باتفاق
والخلف في رطل العراق قد سما *** في وزنه أي كم يكون درهما
قال النواوي مائة وربعها *** وبعدها ثلاثة تتبعها
واجمع لها أربعة الأسباع *** من درهم أيضا بلا نزاع
( 393 ) --- ( 10 )
_______________ ( باب زكاة النقدين وبيان النصاب ) ____________
وتلزم الزكاة في النقدين *** وإن يكونا غير مضروبين
سوى حلي المرأة المباح *** ولو كسيرا قابل الإصلاح
فمن حوى عشرين مثقالا ذهب *** حولا ففيها نصف مثقال وجب
أو مائتين من دراهم الورق *** فخمسة دراهم للمستحق
وخذ لكل زائد بقدره *** ونسبة المأخوذ ربع عشره
وإن يكن من معدن يستخرج ***فربع عشر منه حالا يخرج
وفي الركاز الخمس فورا يخرج *** وهو الدفين الجاهلي المخرج
وقوم التجار عرض المتجر *** في الحول بالنقد الذي به اشتري
وليخرجوا من ذاك ربع عشره *** كالنقد في نصابه وقدره
( 402 ) --- ( 9 )
________________ ( باب زكاة الفطر ) ____________
أوجب زكاة الفطر بالإسلام *** عند غروب آخر الصيام
مع اليسار عند ذاك وهو أن *** يزيد قدر ماله عن المؤن
من كل ما يحتاجه في ليلته *** ويومها لنفسه وعيلته
فليخرج الإنسان يوم العيد *** عن نفسه والأهل والعبيد
صاعا لكل واحد أو ما وجد *** من غالب الأقوات في ذاك البلد
ولم تجب عن ناشز وكافر *** بل الأدا في الحال عن مسافر
( 408 ) --- ( 6 )
________________فصل في قسم الزكاة_____________
وتدفع الزكاة للأصناف *** وعدهم في الذكر غير خافي
فقيرنا ومثله مسكيننا *** وعامل وداخل في ديننا
مكاتب وغارم وغازي *** مع منشىء الأسفار أو مجتاز
والواجب استيعابهم بالقسمة *** إن يوجدوا ويحصروا في البلدة

(1/420)


وعند فقد بعضهم من البلد *** فليقتصر على الذي منهم وجد
وواجب ثلاثة فأكثر *** من كل صنف أهله لم يحضروا
وأوجبوا حيث الإمام فرقا *** تعميمهم ولو بنقل مطلقا
ولم تقع عن فرض من أعطاها *** لكافر ولا لآل طَه
أو لغني أو رقيق مطلقا *** ومن عليه ذو الزكاة أنفقا
لكن لغاز أجزأت مع الغنى *** وغارم لفتنة قد سكنا
( 418 ) ---( 10 )
---
أبوعبدالله الشافعي
04-10-2004, 08:57 AM
انتهى كتاب الزكاة ويليه كتاب الصيام
نكمل غدا إن شاء الله
---
ابوحمزة
04-10-2004, 09:55 PM
ما شاء الله نكمل
كتاب الصيام
وبانتها شعبان للكمال***أو حكم قاض قبل بالهلال
شهر الصيام واجب الصيامِ***بالعقلِ والبلوغِ والإسلامِ
وقدرة علي أداء الصومِ***مع نية فرضا لكل يومِ
وواجب تقديمها عن فجرهِ***وأجزات في النفل قبل ظهره
وشرطه الإمساك عن تعاطي***مفطر عمدا كلاستعاط
وأكله وشربه وحقنتهْ***ووطئه وقيئه وردتهْ
كذلك الإنزال عن مباشرهْ***وما بإحليل وأذن قطرهْ
والحيض والنفاس والجنونُ***وافعل ثلاثا فعلها مسنون
فالفطر عجل والسحور اخرِ***وقول هجرٍ في الصيام فاهجرِ
والصوم في العيدين والتشريق لم ْ***يجز بحال والفساد عمْ
يوم شك مثلها فليمنعِ***ما لم يوافق عادة التطوعِ
أو صامه عن نذره أو عن قضاَ***أو كان عن كفارة فيرتضَي
لكن علي ذي الرؤية المحققهْ***صيامه وكل من قد صدقهْ
حجزت الي نهاية الصيام
---
ابوحمزة
04-10-2004, 10:06 PM
فصل في موجب الكفارة والفدية وغير ذلك
ومن يجامع عامدا نهارهُ***فبالقضا ألزمه والكفارهْ
إعتاق عبد مؤمن وما بهِ***عيب يخل بعد باكتسابهِ
لكنه إن لم يجد يصومُ***شهرين مع تتابع يدومُ
أو لم يطق فليطمعن مما غلبْ***ستين مسكينا لك مد حبْ
وبعد ذا لم يسقط الوجوبُ***بالعجز لكن يسقط الترتيبُ
ومن يمت بلا قضا إن قصرَا***كان الولي بعده مخيرَا
إن شاء صام صومه أو أطعمَا***عن كل يوم مد حب قدمَا
وجائز للشخص في سن الكبرْ***ترك الصيام إن تحقق الضررْ
ولا قضاء بل تعين الأدَا***عن كل يوم مد حب للفدَا
وحامل ومرضع تضررتْ***بصومها أو ضر طفل أفطرتْ
وإن يكن خوفا علي طفل وجبْ***مع القضا عن كل يوم مد حبْ
وفطر ذي تمرض وذي سفرْ***قصر مباح والقضا لم يغتفرْ
ولك شخص بالقضا تأخرَا***حتي أتي شهر الصيام كفرَا
وعدة الأمداد كالأيامِ***وكررت تكرر الأعوامِ
---
ابوحمزة
04-10-2004, 10:11 PM
باب الاعتكاف
والاعتكاف سنة وليعتبرْ***وجوبه في حق من له نذرْ
وليس من شروطه الصيامُ***بل شرطه التمييز والإسلامُ
ولبثه بمسجد والنيةْ***ولينو في منذورهْ الفرضيةْ
وبالجنون والجماع يبطلُ***كذا بحيض أو نفاس يحصلُ
وبالخروج يبطل المنذورُ***لكن لعذر يخرج المعذورُ
وتم بحمد الله كتاب الصيام
وان شاء الله نكمل غدا او يكلمه اخونا
---
أبوعبدالله الشافعي
05-10-2004, 08:42 AM
بسم الله أبدأ كتاب الحج
---
أبوعبدالله الشافعي
05-10-2004, 08:51 AM
_____________( كتاب الحج )____________________
كل امرىء فملزم كما أمر *** بأن يحج مرة ويعتمر
إن كان حرا مسلما مكلفا *** وأمكن المسير والخوف انتفى
وواجدا لزاده والراحله *** زيادة عن كل ما يحتاج له
أركانه الإحرام والوقوف مع *** حلق وسعي وطواف إذ رجع
وكلها غير الوقوف تعتبر *** أركان كل عمرة بها اعتمر
والواجب الإحرام من ميقاته *** والرمي للجمار في أوقاته
وأن يبيت الشخص بالمزدلفه *** وفي منى الليالي المشرفه
وترك ما يسمى مخيطا ساترا *** وأن يطوف للوداع آخرا
ويستحب أن يلبي الفتى *** وأن يطوف للقدوم إذ أتى
وأن يكون مفردا لما ذكر *** بأن يحج ثم بعد يعتمر
وركعتان للطواف أكدا *** كذا البياض والإزار والردا
( 461 ) --- ( 11 )
---
أبوعبدالله الشافعي
05-10-2004, 08:52 AM
حجزت باب محرمات الإحرام إلى نهاية كتاب الحج
---
أبوعبدالله الشافعي
05-10-2004, 09:20 AM
___________________(باب محرمات الإحرام )___________
وهذه عشر خصال تحرم *** من محرم وكلها ستعلم
لبس المخيط مطلقا من الذكر *** وستر بعض رأسه بلا ضرر
ووجهها كرأسه إذا استتر *** وقلم أظفار كذا حلق الشعر
وقتل صيد كالحلال في الحرم *** والقطع من أشجاره كالصيد ثم
والوطء والنكاح والمباشره *** بشهوة ومس طيب عاشره
ثم الفدا في كل ما منها وجد *** إلا النكاح فهو غير منعقد
والظفر فيه المد والظفران *** كالشعرتين فيهما مدان
والنسكان مطلقا قد أبطلا *** بالوطء إلا وطء من تحللا
وواجب بالوطء هدي والقضا *** وكونه في فاسد به مضى
ومن يفت وقوفه تحللا *** بعمرة إن كان عن حصر خلا
أو فاته ركن سواه لم يحل *** من ذلك الإحرام إلا إن فعل
وإن يفته واجب يرق دما *** أو سنة فما بشيء ألزما
( 473 ) --- ( 12 )
___________فصل في بيان الدماء وما يقوم مقامها _______
وسائر الدماء في الإحرام *** محصورة في خمسة أقسام

(1/421)


فالأول المرتب المقدر *** بترك أمر واجب ويجبر
بذبح شاة أولا وصاما *** للعجز عنه عشرة أياما
ثلاثة في الحج في محله *** وسبعة إذا أتى لأهله
ثاني الدما مخير مقدر *** بنحو حلق من أمور تحظر
فالشاة أو ثلاثة أيام *** يصومها أو آصع طعام
لستة هم من مساكين الحرم *** لكل شخص نصف صاع منه ثم
ثالثها مخير معدل *** بقطع نبت أو بصيد يقتل
فإن يكن للصيد مثل في النعم *** فليذبح المثل ابتداء في الحرم
أو يشتري لأهل ذلك الحرم *** حبا بقدر ما له من القيم
أو يعدل الأمداد منه صوما *** يصومه عن كل مد يوما
وخيروا في الصوم والإطعام في *** إتلاف صيد حيث مثله نفي
رابعها مرتب معدل *** فواجب بالحصر حيث يحصل
دم فإن لم يستطع فليطعم *** قوتا يرى بقدر قيمة الدم
وصام عند العجز عن إطعام *** ما يعدل الأمداد من أيام
خامسها يختص بالمجامع *** مرتب معدل كالرابع
لكن هنا البعير قبل معتبر *** وبعده للعجز رأس من بقر
وعن عجز عنه سبع من غنم *** ثم الطعام يشترى عن العدم
بقيمة البعير حيثما وجد *** وعدله من الصيام إن فقد
ولم يجب كون الصيام في الحرم *** والهدي والإطعام فيه ملتزم
وشربنا من ماء زمزم ندب *** للدين والدنيا وكل ما طلب
كالعلم والنكاح أيضا والشفا *** وأن نزور بعد قبر المصطفى
صلى عليه ربنا وسلما *** وآله وصحبه وكرما
( 496 ) --- ( 23 )
---
أبوعبدالله الشافعي
05-10-2004, 09:21 AM
حجزت كتاب البيع
---
أبوعبدالله الشافعي
05-10-2004, 09:25 AM
--- ( كتاب البيع ) ---
يصح بيع حاضر يشاهد *** وبيع شيء لم يشاهد فاسد
لكن يصح بيع شيء ملتزم *** في ذمة بالوصف بيعا أو سلم
إذا جرى في طاهر معلوم *** به انتفاع ممكن التسليم
من مالك أو من له ولايه *** بصيغة صريح او كنايه
ولا يصح مطلقا بيع الغرر *** ولا مبيع قبل قبض معتبر
( 501 ) --- ( 5 )
---
أبوعبدالله الشافعي
05-10-2004, 09:25 AM
حجزت باب الربا وباب الخيار إلى أول كتاب السلم
---
أبوعبدالله الشافعي
05-10-2004, 09:31 AM
_________________ ( باب الربا ) _____________
بيع الطعام بالطعام يشترط *** له التساوي إن يكن جنسا فقط
كذلك الحلول والمقابضه *** حقيقة في مجلس المعاوضه
فلم يبع بجنسه جنس فضل *** ولا يجوز مطلقا إلى أجل
وكالطعام في جميع ما عرف *** نقد بنقد جنسه أو مختلف
ثم اعتبار العلم بالتماثل *** فيما يجف بالجفاف الكامل
فلا يجوز في الطعام الرطب أن *** يبيعه بجنسه إلا اللبن
والحيوان إن يبع باللحم لم *** يجز بحال والفساد فيه عم
( 508 ) --- ( 7 )
---
أبوعبدالله الشافعي
05-10-2004, 09:39 AM
--- ( باب الخيار ) ---
أما خيار مجلس التبايع *** فثابت للمشتري والبائع
فيستمر حق كل منهما *** حتى يرى مفارقا أو ملزما
وغيره لكل اشتراطه *** ثلاثة كما له إسقاطه
والمشتري يرد ما اشتراه *** بكل عيب عندما يراه
إما بشرط لم يكن موفيه *** أو بالقضا العرفي أو بالتصريه
وحيث عند المشتري تعيبا *** فلا يرد حيث بائع أبى
( 514 ) --- ( 6 )
____________فصل في بيع الثمار والزروع_________
بيع الثمار دون شرط القطع *** قبل الصلاح مستحق المنع
إن أفردت في بيعها عن الشجر *** وتركه بعد الصلاح مغتفر
والزرع عند بيعه مثل الثمر *** في بيعه والأرض معه كالشجر
فقطعه قبل الصلاح يشترط *** لا بعده وإن يبع معها سقط
( 518 ) --- ( 4 )
---
أبوعبدالله الشافعي
06-10-2004, 08:11 AM
حجزت كتاب السلم إلى أول باب الصلح
---
أبوعبدالله الشافعي
06-10-2004, 08:37 AM
--- ( كتاب السلم ) ---
هو اصطلاحا بيع مال ملتزم *** في ذمة بالوصف مع لفظ السلم
مؤجلا بالشرط أو معجلا *** وحيث كان مطلقا تعجلا
وشرطه تسليم رأس المال *** مكانه مع علمه بالحال
وعلم كل منهما قدر الأجل *** وموضع التسليم حيث القبض حل
وقدر ما أسلمت فيه يذكر *** مع جنسه ونوعه ويحصر
بوصفه وشكله الذي ألف *** إن كانت الأعراض فيه تختلف
ثم الذي أسلمت فيه شرطه *** إمكان ضبط لو أريد ضبطه
وكونه بغيره لم يختلط *** أو كانت الأركان فيه تنضبط
ولم يكن معينا فلو عقد *** في صبرة أو بعض صبرة فسد
وكونه وقت الحلول يغلب *** وجوده حيث الأداء يطلب
وليمتنع خيار شرط فيه *** لا مجلس بل ذاك يقتضيه
كذاك من موانع التجويز *** تأثير نار ليس للتمييز
( 530 ) --- ( 12 )
______________ ( باب القرض ) ____________
والقرض للمحتاج مندروب ولم *** يصح إلا قرض ما فيه السلم
وجاز قرض الخبز لا قرض الإما *** إن حل وطء وليجز إن حرما
( 532 ) --- ( 2 )

(1/422)


___________( باب الرهن ) ________________
يصح رهن سائر الأعيان *** إن صح فيها البيع لا كالجاني
بكل دين لازم وفي زمن *** خيار شرط أو سواه بالثمن
ولا رجوع بعد قبض المرتهن *** فإن تعدى بعد قبضه ضمن
وحقه معلق بعينه *** جميعها إلى وفاء دينه
وبامتناع راهن من الوفا *** يباع كل الرهن أو جزء كفى
( 537 ) --- ( 5 )
_________________ ( باب الحجر ) ______________
والشخص ممنوع من التصرف *** بمانع من ستة لم تختف
وهي الصبا كذا جنون يعرف *** فلا يصح معهما تصرف
ولا من المبذر السفيه *** إن كان محجورا عليه فيه
وكالسفيه مفلس مدين *** تزيد عن أمواله الديون
لكن يصح مطلقا في ذمته *** كذا النكاح ثم خلع زوجته
( 542 ) --- ( 5 )
_________________فصل___________
وليس للرقيق فيما في يده *** تصرف إلا بإذن سيده
فإن شرى بغير إذن واقترض *** يكن عليه بعد عتقه العرض
وإن يعامل بعد إذن سيده *** يجب وفاء الدين مما في يده
وإن جنى جناية في رقه *** فحقها معلق بعنقه
وهو القصاص إن جنى تعمدا *** وفي سواه بيعه أو الفدا
وحيث ما جنى على أموال *** فلا قصاص مطلقا بحال
( 548 ) --- ( 6 )
________________فصل_____________
ثم المريض نافذ التصرف *** في قدر ثلث ماله وإن شفي
فإن يزد وداؤه مخوف *** فالحكم فيما زاده موقوف
حتى يجيز وارثوه بعده *** أو يبطلوه إن أرادوا رده
( 551 ) --- ( 3 )
---
أبوعبدالله الشافعي
06-10-2004, 08:46 AM
حجزت باب الصلح
---
أبوعبدالله الشافعي
06-10-2004, 08:59 AM
--- ( باب الصلح ) ---
يصح بالإقرار في مال وما *** يفضي إليه كقصاص لزما
أنواعه حطيطة وعاريه *** والثالث المعاوضات الجاريه
فإن جرى عن دينه المحقق *** ببعضه فمبرىء مما بقي
وإن جرى عن عبده الذي غصب *** بالبعض فالباقي لغاصب وهب
وإن جرى عن نحو دار جاريه *** في الملك بالسكنى فصلح العاريه
ولم يجب فيما مضى مقابضه *** أصلا وأما ضابط المعاوضه
فصلحه عما ادعى بآخرا *** وكل ما في البيع فيها قد جرى
كرد عيب والتماس شفعة *** ومنع بيع قبل قبض السلعة
والشرط فيه حيث ضر يجتنب *** وشرطه خصومة قبل الطلب
( 560 ) --- ( 9 )
_______فصل في إشراع الروشن في الطريق وما يذكر معه _____
ومن له في جنب شارع بنا *** يجعل عليه إن أراد روشنا
وشرطه لمسلم إن لم يضر *** كظلمة وصدمة لمن يمر
ولا يجوز جعله أصلا إذا *** بناه للدرب الذي لن ينفذا
إلا بإذن كل أهل دربه *** هم كل شخص باب داره به
وحق كل واحد منهم به *** ما بين بابي داره ودربه
فما له بلا رضى أصحابه *** إحداث باب داخل عن بابه
وعكسه بغير إذن يفعل *** لكن بشرط أن يسد الأول
والصلح يجري في ممر داره *** ووضع أخشاب على جداره
( 568 ) --- ( 8 )
---
أبوعبدالله الشافعي
06-10-2004, 09:01 AM
حجزت باب الحوالة وباب الضمان
---
أبوعبدالله الشافعي
06-10-2004, 09:11 AM
--- ( باب الحوالة ) ---
وجوزوا حوالة الإنسان *** غريمه على غريم ثاني
بكل دين لازم معلوم *** لا الإبل في الديات والنجوم
والشرط أن يرضى بها المحيل *** ومن محال يوجد القبول
كذا اتفاق الجنس في دينيهما *** والنوع والأوصاف مع قدريهما
كذلك الحلول والتأجيل *** وحيث صحت يبرأ المحيل
ودينه الذي على المحال *** عليه صار الآن للمحال
( 574 ) --- ( 6 )
___________ ( باب الضمان ) ___________
صح ضمان كل دين قد لزم *** مع كونه قدرا وجنسا قد علم
لا نحو قرضه الذي سيفعل *** ولا ضمان الجعل أو ما يجهل
وصح في رد المبيع إذ يشك *** في حل مال المشتري وهو الدرك
ومستحق الدين مكنوه من *** تغريمه الأصيل والذي ضمن
فكل من وفاه منهما وجب *** سقوط ما عليهما من الطلب
ثم الأصيل غارم للثاني *** بإذنه في الدفع والضمان
وجائز أن يكفل الإنسان من *** عليه حق آدمي بالبدن
فإن يسلم نفسه المكفول *** للمستحق يبرأ الكفيل
( 582 ) --- ( 8 )
---
ابوحمزة
06-10-2004, 09:11 AM
حجزت باب الشركة وباب الوكالة...
---
أبوعبدالله الشافعي
06-10-2004, 09:12 AM
نكمل غدا إن شاء الله تعالى
---
ابوحمزة
06-10-2004, 09:28 AM
باب الشركة
وعقدها بصيغة في النقد صحْ***بل كل مثلي كحب في الأصحْ
مع اتفاق الجنس والصفات في***ماليهما والإذن في التصرفِ
والخلط للمالين خلطا يوجبُ***تعذر التمييز حيث يطلبُ
والربح والخسران حيث يحصلُ***بنسبة المالين فيها يجعلُ
ثم الشريك مطلقا أمينُ***لكن علي المفرط التضمينُ
والعقد فيها جائز لن يلزمَا***فلينفسخ بموت فرد منهمَا

(1/423)


كذلك الجنون والإغماءُ***وفسخا له متي يشاءُ
باب الوكالة
يحوز أن يوكل الإنسان في***ما كان فيه جائز التصرفِ
بنفسه ثم الوكيل مثلهُ***والقول في قبض وصرف قولهُ
بل الوكيل مطلقا أمينُ***والمال في تفريطه مضمونُ
فلا يبع إلا بنقد البلدةِ*** معجلا مع قبضه بالقيمةِ
ولا يبع من نفسه وطفلهِ***وجاز لابن بالغ وأصلهِ
وعقدها فيه الجواز قد فشَا***فقل لكل فسخه متي يشَا
وحيث مات منهما شخص بطلْ***كذا الجنون مبطل إذا حصلْ
ويمنع التوكيل في الإقرارِ*** وسائر الأيمان والظهارِ
لكنه بيصغة التوكيلِ***معترف بالحق للوكيلِ
============
ان شاء الله جزاك الله خيرا
---
أبوعبدالله الشافعي
07-10-2004, 08:22 AM
حرف الزال في الكيبورد عندي لا يعمل لزلك أؤجل الكتابه إلى يوم آخر
---
ابوحمزة
08-10-2004, 12:17 AM
السلام عليكم ورحمة الله
أعانك الله
في الكيبورد يا اخي الحبيب
فصل في الاحكام الاقرار
بغير مال صح من مكلف***ومطلقا من مطلق التصرف
طوعا بحق الله والانسان***ولا رجوع بعده في الثاني
وجائز إقراره بما جهل***ثم البيان واجب إذا سئل
في نوعه ولو بغير جنسه***فإن أبي فاحكم إذا بحبسه
ويقبل التفسير بالحقير***وإن جري الإقرار بالكثير
ولفظ الإستثناء بعده قبل***مالم يكن مستغرقا أو منفصل
ويستوي الإقرار في حال المرض***وغيره فلا تقدم بالعرض
حجزت باب العارية وباب الغصب
---
ابوحمزة
08-10-2004, 12:32 AM
باب العارية
وجائز إعارة العين التي***تبقي مع استعمالها إن حلت
وكان أيضا نفعها محض أثر***وجاز أن يبيحه نسلا ودر
حيث المعير مالك المنافع***وكان ذا تبرع في الواقع
وجائز توقيتها إلي أجل***كذا الرجوع قبل أن يقضي الأجل
والمستعير ضامن في الحال***إن تلفت بغير الاستعمال
ثم الضمان للمعار يعرف***بما يساوي عينه إذ تتلف
باب الغصب
كل امريء الغصب منه قد صدق***بأخذ حق غيره بغيره حق
أو عد دون أخذه مستوليا***أو متلفا لعينه تعديا
أو طار طير عند فتحه القفص*** أو حل زقا فيه زيت فنقص
وألزموه أجرة المغصوب***مع رده والأرش للمعيب
والمثل في المثلي منه للعدم***وفي سوي المثلي أكثر القيم
من وقت غصبه إلي الإتلاف***وصدقوه عند الاختلاف
باب الشفعة
أن يشترك شخصان في عقار***كالأرض والبناء ولأشجار
فاجعل لك بيع تلك الحصة***وللشريك أخذها بالشفعة
إن صح قسم ذلك العقار*** ولا تجوز شفعة للجار
ويلزم الشفيع ما به اشتري***من مثل أو من قيمة للمشتري
ومهر مثل إن يبن طلاقها***بالشقص أو بجعله صداقها
وليلتمس فور فحيث أخرا***مع علمه تفوته إن قصرا
وأثبتت للجمع باشتراك***ووزعت بنسبة الأملاك
جحزت باب القراض والمساقاة
---
ابوحمزة
08-10-2004, 12:43 AM
باب القراض
يجوز دفع مبلغ للمبتغي***تجارة ببعض ربح المبلغ
إن كان نقدا خالصا مختوما***بسكة معينا معلوما
ثاني الشروط إذن رب المال***للعامل المذكور في الأعمال
مفوضا له الأمور الواقعه***لم يشترط عليه أن يراجعه
معمم الأنواع للمكاسب***أو خص نوعا دائما في الغالب
ثالثها تعيين ما للعامل***من حصة كنصف ربح حاصل
والمال معه مطلقا أمانه***وبالتعدي أوجبوا ضمانه
ثم القراض جائز لن يلزما***فلينفسخ بفسخ فرد منهما
وإن يؤقت أو يعلق لم يصح***ويجبر الخسران مما قد ربح
باب المساقاة
هي أكتراء عامل يسقي الشجر***ونحوه بحصة من الثمر
في النخل ثم الكرم مطلقا تقع***لا في سوي النوعين إلا بالتبع
وشرطها تقديرها بمدة***وعلم كل قدر تلك الحصة
وما من الأعمال عاد للثمر***فلازم للعامل الذي استقر
وإن يعد للأرض كالمسالك***في حفرها فلازم للمالك
وعقدها من جانبيه قد لزم***فلا يصح فسخه لمن ندم
وسائر الأعمال فيها جارية***كم اقتضاه عرف تلك الناحية
حجزت باب الإجارة وباب الجعالة وفصل المزارعة والمخابرة
---
ابوحمزة
08-10-2004, 12:59 AM
باب الإجارة
وكل شئ صححت إعارته***فيما مضي صحت هنا إجارته
وقدرت إما بوقت أو عمل***كالدار شهرا أو بنا هذا المحل
بأجرة قد عجلت أو أجلت***وحيثما إن أطلقت تعجلت
والعقد باللزوم فيها قد وصف***ولينفسخ في مؤجر إذا تلف
لكن يخص الفسخ بالمستقبل***وحيث مات عاقد لم تبطل
ولا ضمان يلزم المستأجرا***مالم يكن في حفظه مقصرا
باب الجعالة
هي التزام من يضل عبده***بدفع مال للذي يرده
فكل شخص رده تعينا***تسليمه الجعل الذي قد عينا
فصل في المزارعة والمخابرة
ولم يجز للمرء دفع أرضه***لمن يريد زرعها ببعضه
كذاك ايضا لم يجز أن يدفعا***أرضا وبذر لامرئ ليزرعا
بحصة معلومة مما زرع***أو أجرة من غيره لم يمتنع
باب احياء الموات
وكل أرض ما لها مياه***تسمي مواتا ينبغي إحياه
للمسلمين مطلقا بالدار***لا غيرها والعكس للكفار
ويملك الانسان ما أحياه***أن لم يكن ملك امرئ سواه
ويلزم المحي اتباع العاده***لمثله في كل ما أراده
وحافر بئرا للارتفاق***أولي بذاك البئر باتفاق
وحيث كان الماء في ذاك المقر***وفاضلا عن حاجة الذي حفر

(1/424)


فلا يجوز مطلقا أن يمنعه***من شرب شخص أو بهيمة معه
ولم يجب لسقي زرع أو بنا***ولا لشرب إن يحزه في إنا
حجزت الي النهاية باب البيع
---
ابوحمزة
08-10-2004, 02:04 AM
باب الوقف
يصح وقف مطلق التصرف***بصيغة مبينا للمصرف
والشرط في الموقف كالمعار***لا نحو مطعوم ولا مزمار
ولم يجز إلا علي شخص وجد***كأصله وفرعه الذي ولد
ولا يضر بعد ذا أن ينقطع***اخره وهو الذي به قطع
والوقف ايضا جائز علي الجهة***ما لم تكن بحرمة موجهة
وإن يعلق أو يؤقت امتنع***والشرط فيه حيث صح يتبع
كالشرط في التأخير والتقديم***والوصف والتخصيص والتعميم
باب الهبة:
وكل شئ صح بيعه وهب***ولا لزوم قبل قبض المتهب
ولا يعود بعده فيما وهب***وجاز عود الأصل مطلقا كأب
وحم ما أعمره أو أرقبه***من ماله لغيره حكم الهبة
باب اللقطة
والشخص إن يظفر بمال ضائع***بموضع كمسجد وشارع
فلقطه لواثق بنفسه***أولي وغيره واثق بعكسه
وليعرف الملتقط الوعاء***والجنس والمقدار والوكاء
ثم عليه حفظها دون المؤن***لكنه مثل الوديع مؤتمن
ويلزم التعريف قدر عام***بالعرف لا في سائر الأيام
بموضع الوجدان والمجامع***كالطرق والأسواق والجوامع
وبعده للآخذ التملك***مع الضمان حين يأتي المالك
وقسمت لأربع أقسام***أولها يبقي علي الدوام
من النقود والثياب والورق***ونحوها فالحكم فيه ما سبق
والثان لا يبقي علي الدوام***بحالة كالرطب من طعام
فإن يشأ فالأكل مع غرم البدل***أو بيعها مع حفظ ما منه حصل
ثالثها يبقي ولكن مع تعب*** كالتمر في تجفيفه وكالعنب
فبيعه رطبا أو التجفيف***وبعد ذاك يلزم التعريف
رابعها ما احتاج مالا يصرف***كالحيوان مطلقا إذ يعلف
فأخذه يجوز بالتخيير***للشخص في ثلاثة أمور
أكل وبيع ثم يحفظ الثمن***والترك لكن إن يسامح بالمؤن
وإن يكن من السباع يمتنع***فلقطه إن كان بالصحر امنع
باب اللقيط
هو الصغير في مكان ينبذ***وماله من كافل فيؤخذ
فرض علي كل الوري فإن سبق*** لحر رشيد مسلم فهو الأحق
ولا يقر مع سؤي أمين***ولا الصبي والعبد والمجنون
ورزقه في ماله الذي معه***فبيت مال إن يكن به سعه
باب الوديعة
ويستحب أخذها لمن يثق***بنفسه ولم يجز إن لم يطق
وحفظها محتم بجعلها***في موضع يكون حرز مثلها
لكن تكون عنده أمانه***مالم يكن تقصير أو خيانه
ولا خلاف أن قول المودع***مصدق في ردها للمودع
وإن يؤخر ردها بعد الطلب***من غير عذر فالضمان قد وجب
وبها قد انتهي البيع
ويليه الفرائض ثم النكاح
الي اخي ابي عبدالله ان بدأت بالفرائض ثم ثنيته
بالنكاح فاترك لي بعض الابيات من كتاب النكاح
لاني اريد بكتابته ان اتفاءل به والنبي صلي الله عليه وسلم كان يحب الفأل
(ابتسامة امزح معك)
---
أبوعبدالله الشافعي
10-10-2004, 07:48 AM
السلام عليكم ورحمة الله
أخي أبوحمزة عندي فصل المزارعة والمخابرة بعد كتاب المساقاة وقبل الإجارة والجعالة
أحسن الله إليك أخي وزوجك من الحور الحين
أخي أنت مازلت في أول طريق الطلب فلا تضيع نفسك بالزواج هالحين أجل بضع سنوات وعليك بالسعي والجد في الطلب الآن
---
أبوعبدالله الشافعي
10-10-2004, 07:49 AM
أبدأ في كتاب الفرائض الآن إن شاء الله تعالى
---
أبوعبدالله الشافعي
10-10-2004, 08:00 AM
--- ( كتاب الفرائض ) ---
وما بعين تركة تعلقا *** من الديون فليقدم مطلقا
وبعد تجهيز بما يليق له *** وبعده كل الديون المرسله
وثلث ما يفضل للوصيه *** وبعده للوارث البقيه
والوارثون عشرة إن تختزل *** هم ابنه وان ابنه وإن نزل
أب وجد لأب أخ وعم *** وابناهما والزوج مع مولى النعم
والوارثات سبع نسوة أقل *** بنت كذا بنت ابنه وإن سفل
أخت وأم جدة وإن رقت *** وزوجة ثم التي قد أعتقت
وإن يكن كل الرجال اجتمعوا *** فابن وزوج وأب لم يمنعوا
أو النسا فالبنت مع شقيقته *** والأم مع بنت ابنه وزوجته
أو سائر النساء والرجال *** فخمسة لم يمنعوا بحال
إبن وبنت ثم أم والأب *** وزوجها أو زوجة لم يحجبوا
أو لم يخلف وارثا مما علم *** فماله لبيت مال منتظم
واحجب بوصف تسعة من العدد *** مبعض والقن مع أم الولد
مدبر مكاتب ومن كفر *** من مسلم والعكس أيضا معتبر
وقاتل من القتيل مطلقا *** وذو ارتداد والذي تزندقا
( 710 ) --- ( 15 )
---
أبوعبدالله الشافعي
10-10-2004, 08:16 AM
_______فصل في الفروض المقدرة في كتاب الله تعالى___
ثم الفروض ستة مقدره *** وفي كتاب ربنا مقرره
ربع ونصف الربع ثم ضعفه *** والثلث ثم ضعفه ونصفه
فالنصف فرض خمسة زوج ورث *** إن ينفرد عن فرع زوجة يرث
بنت وبنت ابن وأخت للأب *** والأم أيضا ثم أخت من أب
إن تخل كل عن معصب لها *** ومثلها وكل أنثى قبلها
والربع فرض زوجها مع الولد *** وزوجة إن لم يكن له ولد
واحكم لها بالثمن مع فرع يرى *** وليشتركن حيث كن أكثرا
والثلثان فرض أربع وهن *** ذوات نصف عددت رؤوسهن
والثلث فرض أم ذاك الميت *** عند انتفاء فرعه والإخوة

(1/425)


وفرض ولد الأم إن يكن عدد *** والسدس فرض سبعة أب و جد
إن كان فرع وارث للميت *** والأم مع فرع له أو إخوة
والسدس للجدات مطلقا يعم *** وفرض أخت أو أخ فقط لأم
وبنت الابن إن تكن مع ابنته *** والأخت من أبيه مع شقيقته
وضابط الجدة في الميراث *** إدلاؤها بخلص الإناث
أو بالذكور الخالصين أوهما *** إن كان خالص النسا مقدما
والجد إن أدلى بأنثى لم يرث *** فكل من أدلت به ليست ترث
وسائر الجدات بالأم احجب *** وسائر الأجداد أسقط بالأب
ويحجب ابن الأم جد والأب *** وبالفروع الوارثين يحجب
( 728 ) --- ( 18 )
---
أبوعبدالله الشافعي
10-10-2004, 08:34 AM
____فصل في التعصيب_______
وكل ما بعد الفروض قد بقي *** فاحكم به لعاصب وأطلق
ومن يعصب نفسه إن ينفرد *** عن الفروض حاز كل ما وجد
وهم ذكور ما عدا ذات الولا *** مرتبون أولا فأولا
كل امرىء لمن يليه يحجب *** فالأقرب ابن فابن إبن فالأب
فجده في رتبة الأخوه *** وقدموا شقيقه للقوه
فمن أب فابن الشقيق قد وجب *** تقديمه على ابن من أدلى بأب
فعمه شقيقه فمن أب *** فابن الشقيق فابن عم للأب
فمعتق فسائر الموالي *** مرتبين ثم بيت المال
وكل أنثى ذات نصف كفها *** شقيقها ونال معها ضعفها
وأخته لغير أم إن أتت *** مع ابنة أو بنت إبن عصبت
وابن الأخ المدلي له بغير أم *** وعاصب المولى وعم وابن عم
كل امرىء من هؤلاء الأربعه *** ورثه دون أخته ولو معه
( 740 ) --- ( 12 )
_________ ( باب الوصايا ) _______
وللمريض تندب الوصيه *** وشرطه التكليف والحريه
بجائز موجود او معدوم *** كذاك بالمجهول والمعلوم
لكل شخص ملكه تصورا *** أو جهة تحريمها لن يظهرا
ولتعتبر من ثلث مال الموصي *** وذاك عند الموت بالخصوص
فإن يزد أوقفت ما يزيد *** حتى يجيز الوارث الرشيد
ولم تجز للوارث الوصيه *** إلا إذا أجازها البقيه
ويندب الإيصا إلى مكلف *** حر أمين محسن التصرف
ينظر في مصالح الأطفال *** وحفظ ما أبقى لهم من مال
وكل ما أوصى به يمضيه *** وكل دين ثابت يقضيه
( 749 ) --- ( 9 )
---
أبوعبدالله الشافعي
10-10-2004, 08:35 AM
حجزت إلى آخر فصل في بيان العورة
---
أبوعبدالله الشافعي
10-10-2004, 08:48 AM
--- ( كتاب النكاح ) ---
سن النكاح مطلقا لكل من *** يحتاجه إن كان واجد المؤن
فالعبد بين حرتين يجمع *** وجائز للحر فيه أربع
ولم يجز أن ينكح الحر الأمه *** إلا بشرط أن تكون مسلمه
مع عجزه عن مهر حرة هنا *** وخوفه من الوقوع في الزنا
ولا يكون تحته من تصلح *** من حرة تعفه فينكح
( 754 ) --- ( 5 )
______فصل في بيان العورة_____
وعورة النساء والذكور *** محصورة في سبعة أمور
فرؤية الفحل الكبير الأجنبي *** من تشتهى ممنوعة ولو صبي
وفاقد للأنثيين لا الذكر *** وعكسه كالفحل في منع النظر
وجاز حتى الفرج في الزوجيه *** والملك للرقيقة الخليه
أما إذا تزوجت فليحرم *** من سرة لركبة كمحرم
ومرأة مع مرأة أو مع ذكر *** ممسوح كل الأنثيين والذكر
وعبدها ومن رأته للشرا *** وعكسه كمحرم فيما يرى
كذا الذكور مع ذكور ومنع *** من ذي جمال أمرد أهل الورع
والوجه والكفين جوز في النظر *** من خاطب وغير فرج في الصغر
والوجه في الإشهاد والمعامله *** وللطبيب كل ما يحتاج له
والفرج في تحمل الشهاده *** على الزنا ومثله الولاده
( 775 ) --- ( 11 )
---
أبوعبدالله الشافعي
10-10-2004, 08:50 AM
نكمل غدا إن شاء الله تعالى
أخي ابوحمزة عندما تمر على باب الطلاق طلق الدنيا ثلاثا واعط العلم كل وقتك ولا تتزوج هالحين
(( ابتسامة ))
---
أبوعبدالله الشافعي
12-10-2004, 07:43 AM
حجزت إلى أول باب الطلاق
---
أبوعبدالله الشافعي
12-10-2004, 07:53 AM
_______فصل في شروط النكاح وأوليائه______
شرط النكاح شاهدان والولي *** بصيغة صريحة لم تفصل
وكون كل مسلما حرا ذكر *** مكلفا عدلا بسمع وبصر
ولا يضر في الولي فقد البصر *** وقلة الإغماء لكن ينتظر
ولا يضر فسق سيد الأمه *** والكفر في ولي غير المسلمه
والأولياء هم أولوا التعصيب *** كما مضوا في الإرث بالترتيب
لكن هنا تقدم الأجداد *** عن إخوة ولا تلي الأولاد
ولا يجوز عقده في العدة *** ولا صريح خطبة المعتدة
ويحرم التعريض للرجعيه *** وجوزوا للمرأة الخليه
وللأب التزويج بالإجبار *** ما دامت الأنثى من الأبكار
لموسر كفء خلا من عيب رد ***بمهر مثل حل من نقد البلد
وكل جد لأب فكالأب *** فلا يكون مجبرا للثيب
والشرط في تزويجها الصحيح *** بلوغها مع إذنها الصريح
والبكر في تزويجها كالثيب *** إن لم يكن أب ولا أبو الأب
(778) --- ( 13 )
---
أبوعبدالله الشافعي
12-10-2004, 08:14 AM
_____فصل في محرمات النكاح____
حرم نكاح أربع وعشر *** من النسا قطعا بنص الذكر
أم الفتى وأخته كذا ابنته *** وخالة الإنسان ثم عمته

(1/426)