صدر هذا الكتاب آليا بواسطة الموسوعة الشاملة
(اضغط هنا للانتقال إلى صفحة الموسوعة الشاملة على الإنترنت)


الكتاب : فتاوى واستشارات موقع الإسلام اليوم
المؤلف : علماء و طلبة علم
الناشر : موقع الإسلام اليوم
مصدر الكتاب : www.islamtoday.net

هل يجزئ الغسل عن الوضوء ؟
المجيب د. خالد بن محمد الماجد
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
كتاب الطهارة/الغسل
التاريخ 24/7/1422
السؤال
هل الغسل بعد المجهود أو العمل يجزئ عن الوضوء إذا أحضرت النية أم يجب عليّ إسباغ الوضوء ؟
الجواب
إذا نويت الوضوء ، ورتبت بين أعضائه ، وكملت غسل ما يغسل ، ومنه المضمضة والاستنشاق ، ومسح ما يمسح على الصفة الواردة عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- في أحاديث الوضوء ، ومن أجمعها حديث عثمان بن عفان -رضي الله عنه- أنه دعا بوضوء ، فتوضأ ، فغسل كفيه ثلاث مرات ، ثم مضمض واستنثر ، ثم غسل وجهه ثلاث مرات ثم غسل يده اليمنى إلى المرفق ثلاث مرات ، ثم غسل يده اليسرى مثل ذلك ، ثم مسح رأسه ، ثم غسل رجله اليمنى إلى الكعبين ثلاث مرات، ثم غسل اليسرى مثل ذلك ، ثم قال : رأيت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- توضأ نحو وضوئي هذا ، ثم قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- : " من توضأ نحو وضوئي هذا ، ثم قام فركع ركعتين ، لا يحدّث فيهما نفسه ، غفر له ما تقدم من ذنبه " . قال ابن شهاب : ( وكان علماؤنا يقولون : هذا الوضوء أسبغ ما يتوضأ به أحد للصلاة) . أخرجه البخاري ( 159) ومسلم (226) واللفظ له .
إذا حصل ذلك فقد أجزأك وضوؤك، ولم يضرك كونه وقع أثناء غُسلك غير الواجب .

(5/113)


كيفية الغسل من الحيض
المجيب عبد الرحمن بن عبدالله العجلان
المدرس بالحرم المكي
كتاب الطهارة/الغسل
التاريخ 24/7/1422
السؤال
ما كيفية الغسل والتطهر من الحيض؟ وما الدعاء ، أو ماذا يجب على أن أفعل أو أقول؟
الجواب
ليس عليها شيء واجب من الدعاء، وإنما تسمي عند البدء إذا كانت في مكان طاهر، وإذا كانت في دورة المياه التي فيها قضاء الحاجة، فإنها تقدم رجلها اليسرى عند الدخول وتسمي، ثم تغتسل الاغتسال الكامل؛ فتبدأ بغسل أثر النجاسة من فرجها وما حوله، ثم تتوضأ وضوءها للصلاة، ثم تفيض الماء على رأسها حتى تروي بشرتها بالماء وتنقض شعرها، ثم تفيض الماء على سائر جسدها ثلاث مرات، فهذا هو الغسل الكامل . فقد أخرج مسلم في صحيحه (332) عن عائشة أن أسماء سألت النبي -صلى الله عليه وسلم- عن غسل المحيض فقال : (( تأخذ إحداكنّ ماءها وسدرتها فتطهّر ، وتحسن الطهور، ثم تصبّ على رأسها فتدلكه دلكاً شديداً حتى تبلغ شؤون رأسها ، ثم تصبّ عليها الماء ، ثم تأخذ فرصة ممسّكة فتطهّر بها )) فقالت أسماء : وكيف تطهّر بها ؟ فقال : ((سبحان الله ! تطهّرين بها )) فقالت عائشة (كأنها تخفي ذلك) تتبّعين أثر الدم . وسألته عن غسل الجنابة فقال : (( تأخذ ماءً فتطهّر فتحسن الطهور، أو تبلغ الطهور، ثم تصبّ على رأسها فتدلكه حتى تبلغ شؤون رأسها، ثم تفيض عليها الماء )) فقالت عائشة : نعم النساء نساء الأنصار! لم يكن يمنعهنّ الحياء أن يتفقهن في الدين .
هذا هو الغسل الكامل، أما الغسل المجزئ فهو غسل البدن كاملاً بالماء مرة واحدة . والله أعلم .

(5/114)


الخارج أثناء المداعبة الزوجية
المجيب د. عبد الوهاب بن ناصر الطريري
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية سابقاً
كتاب الطهارة/الغسل
التاريخ 13/7/1422
السؤال
يخرج مني أثناء مداعبة زوجتي قبل الجماع سائل لزج، ماحكم هذا الماء؟ هل يوجب الغسل ؟ وإذا قبلت زوجتي بشهوة، وأنزلت فهل أغتسل ؟
الجواب
السائل الذي يخرج عند ثوران الشهوة إن كان رقيقاً يسيل من غير دفق كهيئة اللعاب، فهذا هو المذي، ولا يوجب غسلاً ، وإنما يغسل الرجل ما أصابه منه، ويغسل ذكره وخصيتيه بالماء ، ويتوضأ وضوءه للصلاة ؛لحديث علي بن أبي طالب -رضي الله عنه- قال : كنت رجلاً مذّاءً وكنت أستحيي أن أسأل النبي - صلى الله عليه وسلم - لمكان ابنته ، فأمرت المقداد بن الأسود ، فسأله فقال : (( يغسل ذكره، ويتوضأ )) أخرجه البخاري(269)ومسلم (303). وعند أحمد (1009)وأبي داود(208) ((ليغسل ذكره وأنثييه)) وأُعلّت هذه الرواية بالإرسال، لكن رواها أبو عوانة بإسناد قال الحافظ : لا مطعن فيه .
أماّ ما يخرج غليظاً دفقاً بلذة يعقبه فتور، فهو المني ، وخروجه يوجب الاغتسال سواءً كان خروجه بجماع ، أو مباشرة ، أو احتلام ، أو نحو ذلك ، إذا خرج على هذه الصفة، والله أعلم .

(5/115)


خروج المني أثناء قضاء الحاجة
المجيب أ.د. صالح بن عبد الله اللاحم
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
كتاب الطهارة/الغسل
التاريخ 22/7/1422
السؤال
احيانا عند القيام بقضاء الحاجة يخرج من الذكر سائل منوي أعزكم الله فهل يجب الاغتسال منه؟
الجواب
مثل هذا لا يوجب غسلا وإنما يوجبه ما خرج دفقا بلذة اللهم إلا أن يكون هذا الشخص نائما فيجب عليه الاغتسال إذا رأى المني في ثيابه ولو لم يذكر احتلاما.

(5/116)


معنى الاحتلام
المجيب عبد الرحمن بن عبدالله العجلان
المدرس بالحرم المكي
كتاب الطهارة/الغسل
التاريخ 15/12/1422
السؤال
ما معنى الاحتلام ؟ وكيف يكون ؟
الجواب
الاحتلام أن يرى الرجل في حال نومه كأنه يجامع امرأة ما ، فإذا أنزل المني في هذه الحال فيجب عليه الاغتسال، وإذا لم ينزل فلا اغتسال عليه لقوله - صلى الله عليه وسلم- : " إنما الماء من الماء " رواه مسلم (343) من حديث أبي سعيد الخدري - رضي الله عنه-.

(5/117)


انتقال المني يوجب الغسل ولو لم يخرج
المجيب د. سليمان بن وائل التويجري
عضو هيئة التدريس بجامعة أم القرى
كتاب الطهارة/الغسل
التاريخ 10/9/1424هـ
السؤال
الذي أعرفه أن نزول المني دفقاً وبشهوة موجب للغسل،
وبحكم تخصصي في جراحة المسالك تتردد علي أسئلة بخصوص ممارسة العادة السرية، وهي في حالة ممارستها والإحساس بانتقال المني والعمل على عدم خروجه سواءً بالقبض على القضيب، أو عمل أي حركه تعيق خروجه مع قضاء الشهوة، فهل هي موجبة للغسل؟

الجواب
نقول: إذا انتقل المني من محله بحيث أحس بالنشوة التي يعقبها الفتور فقد وجب الغسل ولو لم يخرج المني، فإذا أمنى الإنسان أو حصل منه إنزال فإن هذا موجب للغسل، وأنصح هذا الطبيب بأن ينصح المرتادين إليه على عدم ممارستها، ويحث على البديل الشرعي وهو الزواج، قال -تعالى-: "والذين هم لفروجهم حافظون إلا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم فإنهم غير ملومين فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون"، والذي يستعمل العادة السرية ابتغى وراء ذلك وأراد قضاء شهوته في غير محل قضاء الشهوة، نسأل الله الهداية والتوفيق.

(5/118)


تركت الاغتسال من الجنابة جهلاً
المجيب د.أحمد بن محمد الخليل
عضو هيئة التدريس بجامعة القصيم
كتاب الطهارة/الغسل
التاريخ 25/2/1423
السؤال
أسأل عن امرأة كانت تصلي وعليها الجنابة دون أن تغتسل جهلاً منها بالحكم، وذلك أكثر من 3سنوات.
الجواب
إذا كان الواقع -كما ذكرت السائلة- فإنه لا يجب عليها قضاء الصلوات خلال الثلاث سنوات التي تصلي فيها بدون غسل الجنابة؛ لأنه يشترط للتكليف العلم، ولذلك لم يأمر النبي -صلى الله عليه وسلم- المستحاضة التي تركت الصلاة جهلاً أن تعيد تلك الصلاة؛ لأنها كانت تعتقد عدم وجوب الصلاة عليها، انظر ما رواه البخاري (327) ومسلم (334) من حديث عائشة -رضي الله عنها-.
وكذلك لم يأمر النبي -صلى الله عليه وسلم- عمر وعماراًً -رضي الله عنهما- أن يعيد واحد منهما الصلاة لما أجنبا ولا ماء معهما، فلم يصل عمر -رضي الله عنه- وصلى عمار -رضي الله عنه- بالتمرغ. انظر ما رواه البخاري (338) ومسلم (368) من حديث عبد الرحمن بن أبزى.
لكن على هذه المرأة أن تتقي الله وتطلب العلم الواجب عليها، حتى تؤدي فرائض الإسلام على علم ونور، والله أعلم.

(5/119)


الفرق بين غسل الجنابة والنظافة
المجيب د. سليمان بن وائل التويجري
عضو هيئة التدريس بجامعة أم القرى
كتاب الطهارة/الغسل
التاريخ 27/6/1424هـ
السؤال
هل هناك فرق بين الغسل للجنابة والغسل للنظافة في إجزائهما عن الوضوء من عدمه؟ وهل يشترط في الغسل للنظافة الوضوء؟ مع الأخذ في الاعتبار النية. وجزاكم الله خيراً.
الجواب
الغسل للجنابة رفع حدث وهو الحدث الأكبر، والوضوء -أيضاً- رفع للحدث الأصغر، وأما الغسل للنظافة فهذا ليس رفعاً للحدث، فحينئذ فلو أن إنساناً اغتسل غسلاً غير واجب ليس غسل جنابة وإنما غسل نظافة أو غسل جمعة ونوى به رفع الحدث الأصغر من الوضوء، فإنه لا يجزئه لأن الغسل ليس فيه رفع حدث فالله تعالى يقول:"وإن كنتم جنباً فاطهروا..."، ويدخل الوضوء مع غسل الجنابة في رفع الحدث فيدخل الحدث الأصغر ضمن الحدث الأكبر في إزالة ورفع ما تستباح به الصلاة، وأما إذا كان الغسل للنظافة فإنه حينئذ ليس فيه رفع حدث فلا يجزئ عن الوضوء، وإنما لا بد أن يتوضأ وضوء بفروضه وترتيب أعضائه، والله أعلم.

(5/120)


كيفية الغسل من الجنابة
المجيب عبد العزيز بن باز - رحمه الله -
المفتي العام للمملكة العربية السعودية سابقاً
كتاب الطهارة/الغسل
التاريخ 13/3/1424هـ
السؤال
ما كيفية الغسل من الجنابة؟
الجواب
سئل سماحة الشيخ: عبد العزيز بن باز -رحمه الله- عن سؤال مشابه لسؤالك، فإليك السؤال والإجابة:
سـ/ امرأة تسأل عن كيفية الغسل من الحيض ومن الجنابة بواسطة وسائل الغسل الحديثة، كالدش والصنبور وغيرها.
جـ/ المرأة تستنجي من حيضها ونفاسها، ويستنجي الرجل الجنب والمرأة الجنب، ويغسل كل منهما ما حول الفرج من آثار الدم أو غيره، ثم يتوضأ كل منهما وضوءه للصلاة: الحائض، والنفساء، والجنب، يتوضأ وضوء الصلاة، ثم بعد ذلك يفيض الماء على رأسه ثلاث مرات، ثم على بدنه على الشق الأيمن، ثم الأيسر، ثم يكمل الغسل، هذه هي السنة، وهذا هو الأفضل.
وإن صب الماء على بدنه مرة واحدة كفى، وأجزأ ذلك في الغسل من الجنابة والحيض والنفاس.
ويستحب للمرأة في غسل الحيض والنفاس أن تغتسل بماء وسدر، هذا هو الأفضل.
أما الجنب فلا يحتاج للسدر، والماء يكفي، سواء كان اغتساله من الصنبور أو من الدش، أو بالغرف من الحوض، أو من إناء، أو غير ذلك، كله جائز والحمد لله.
[مجموع فتاوى ومقالات متنوعة لسماحة الشيخ: عبد العزيز بن باز -رحمه الله- (11/186)].

(5/121)


نزع العدسات عند الاغتسال
المجيب د. خالد بن علي المشيقح
عضو هيئة التدريس بجامعة القصيم
كتاب الطهارة/الغسل
التاريخ 14/1/1424هـ
السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
هل يجب علي نزع العدسات اللاصقة من العين عند الاغتسال من الجنابة أو الحيض؟

الجواب
لا يجب على المرأة إذا كانت تلبس العدسات أن تنزعها عند الاغتسال من الجنابة أو الحيض، لأن غسل داخل العينين غير واجب، الواجب هو غسل العينين فقط.

(5/122)


لعن الملائكة للجنب
المجيب عبد الرحمن بن عبدالله العجلان
المدرس بالحرم المكي
كتاب الطهارة/الغسل
التاريخ 24/2/1424هـ
السؤال
سمعت أن المرأة أو الرجل إذا كان عليهما جنابة فخرجا من المنزل للضرورة أو غيرها قبل أن يغتسلا تلعنهما الملائكة حتى يرجعا إلى المنزل ما مدى صحة ذلك؟
الجواب
أنا لم أسمع ما قلت، فيجوز للرجل - والحمد لله - وكذلك للمرأة أن يخرجا من منزلهما للضرورة أو لغير ضرورة قبل الاغتسال.
روى البخاري (283)، ومسلم (371)، من حديث أبي هريرة - رضي الله عنه- أنه لقيه النبي - صلى الله عليه وسلم- في طريق من طرق المدينة وهو جنب، فانسل فذهب فاغتسل، فتفقده النبي - صلى الله عليه وسلم- فلما جاءه قال: "أين كنت يا أبا هريرة؟ قال: يا رسول الله لقيتني وأنا جنب، فكرهت أن أجالسك حتى أغتسل، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم- سبحان الله إن المؤمن لا ينجس".

(5/123)


هل الوطء في الدبر يوجب الغسل
المجيب د. فيحان بن شالي المطيري
عضو هيئة التدريس بالجامعة الإسلامية في المدينة النبوية
كتاب الطهارة/الغسل
التاريخ 23/12/1423هـ
السؤال
إذا جامع الزوج زوجته وأدخل حشفة ذكره في دبرها بقصد أو بغير قصد فماذا يجب عليه؟ وما هي الأشياء الموجبة للغسل؟ وفق الله الجميع لما يحب ويرضى.
الجواب
إذا أدخل المكلف الحشفة في فرج أصلي وجب عليه الغسل سواء كان الفرج قبلاً أو دبراً وسواء حصل الإنزال أو لم يحصل وعلى هذا يجب الغسل على من أدخل حشفة ذكره في دبر امرأته سواء كان بقصد أو بغير قصد إلا أنه يأثم إذا كان عن قصد ويتوب إلى الله عز وجل لأنه موضع محرم لا يجوز للزوج الاستمتاع به.
وموجبات الغسل:
(1) إنزال المني دفقاً بلذة سواء كانت في اليقظة أو في النوم.
(2) الإيلاج في الفرج سواء حصل إنزال أو لم يحصل، وسواء كان الحشفة أو أكثر من ذلك.
(3) انقطاع دم الحيض أو النفاس موجب للغسل أيضاً، والله الموفق، والهادي إلى سواء السبيل.

(5/124)


تأخير الصلاة للجنب
المجيب أ.د.حسين بن خلف الجبوري
عضو هيئة التدريس بجامعة أم القرى
كتاب الطهارة/الغسل
التاريخ 12/11/1423هـ
السؤال
أنا أعمل من الساعة 11 مساء إلى 7 صباحاً ويحصل لي أن أنام ولكن عندما أستيقظ من النوم أجد أني احتلمت ولكن لا أستطيع أن أصلي الفجر لأني على جنابة ولا أقدر أن أخرج من العمل لأني وحدي في الموقع وأضطر أن أؤخر صلاة الفجر حتى أخرج من بعد الساعة 7 صباحاً لكي أصل إلى البيت وأغتسل ثم أصلي هل عملي فيه شيء؟
الجواب
الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وبعد،
فأقول وبالله التوفيق والسداد: أخي السائل لا بد وأن تبذل كل وسعك في أن تجد مكاناً تغتسل فيه إذ الموقع الذي أنت فيه لا بد وأن يكون فيه حمام فابذل وسعك لأن تغتسل فيه وإذا تعذر عليك ذلك فالحكم أنك تتيمم بقصد الطهارة من الجنابة وتصلي صلاة الصبح في وقتها وإذا رجعت إلى بيتك تغتسل من الجنابة وتصلي بقية الصلوات الخمس وغيرها من النوافل وغيرها. هذا والله أعلم بالصواب.

(5/125)


الجماع حيث لا يمكن الغسل
المجيب سامي بن عبد العزيز الماجد
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
كتاب الطهارة/الغسل
التاريخ 12/10/1423
السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
السؤال: ما حكم من جامع زوجته في رحلة بدوية في يوم بارد ولم يغتسل مع وجود الماء خوفاً من ضرر البرد بل اكتفى بالتيمم مع علمه مسبقاً بعدم وجود مكان آمن للاغتسال فهل فعله هذا صحيح؟ وهل كان الأجدر به عدم الجماع لعلمه بعدم وجود مكان آمن من البرد للاغتسال؟ وهل كان يجب عليه الاغتسال مع وجود إمكانية لتسخين الماء، لكن تسخين الماء لا يمنع إمكانية حصول الضرر؟ أثابكم الله.
الجواب
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد:
فإن دين الإسلام يسر، ومن يسره وترخيصه أن أباح لمن خشي على نفسه الهلاك باستعمال الماء أن يتيمم صعيداً طيباً و"ما يريد الله ليجعل عليكم من حرج" [المائدة: 6]، سواء في ذلك الوضوء والغسل لا فرق.
ولكن إذا كان يستطيع أن يسخن الماء بلا مشقة شديدة ولا كلفة باهظة، فيجب عليه ذلك، ولا يجوز له التيممم، والبرد اليسير المحتمل لا بد منه، ولا تكاد تنفك عنه الحياة بحال في الشتاء، فمثل هذا البرد اليسير المحتمل لا يبيح التيمم.
أما قولك: إنه لا يجد مكاناً يأمن فيه من البرد عند الاغتسال ففيه نظر ظاهر، إذ لو كان الأمر كذلك، فكيف تأتّى له مكان آمن من البرد جامع فيه زوجته!!.
وأما سؤالك عن حكم الجماع لمن يعلم أنه لا يستطيع الاغتسال بسبب البرد الشديد ولا يجد ما يسخن به الماء، فالأظهر في ذلك الجواز؛ لأن جماعه ذلك من أحل الحلال، وإنما لا تستباح الرخص بالمعاصي على قول من قال بذلك.
وهذا قد استباح رخصة الله التيمم بأمر مشروع، بل عسى أن يكون له أجر على إتيان شهوته لما فيه من إعفاف نفسه وأهله، وقد قال -صلى الله عليه وسلم-:"وفي بضع أحدكم صدقة" مسلم (1006).

(5/126)


هل يجب عليَّ الغُسل؟
المجيب البندري بنت عبد العزيز العمر
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
كتاب الطهارة/الغسل
التاريخ 01/04/1427هـ
السؤال
أنا فتاة كنت أمارس العادة السرية، وتاب الله علي -ولله الحمد- مشكلتي هي أنني أصبحت سريعة الاستثارة ولأتفه سبب، لكن دون أن ينزل مني شيء، فلا أدري هل كوني لا ينزل مني شيء معناه أن وضوئي لا ينتقض الوضوء، مع العلم أنني أحتلم أحياناً دون أن ينزل مني شيء، ولكني أعلم أنني احتلمت فأغتسل، فربما تكون طبيعة جسمي هكذا لا يفرز بسرعة.
لذا فإني لا أدري ما الحكم هل ينتقض وضوئي، و تبطل صلاتي دون نزول شيء، أم لا؟ مع العلم أن ذلك يتكرر معي كثيراً.
الجواب
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
فقد سررت بتوبتك وأسأل الله تعالى أن تكون مقبولة عنده، أما ما ذكرت من سرعة الاستثارة فليس -غالباً- واقعاً حقيقياً، وإنما تسلط على ذهنك وبدنك الشعور الغريب المذكور، وغاية ما تحتاجين إليه أن تصرفي ذهنك عن الخيال الذي يثيرك، كما أن عليك المحافظة على الاستعاذة المستمرة، وشغل عقلك، وبدنك في أمور أخرى من الأعمال الدعوية المناسبة لك، وأعمال المنزل، والقراءة في المجلات النافعة والهادفة.
ولا حاجة إلى الاغتسال والوضوء ما دمت لم تخرج منك إفرازات عند الاستثارة، فالوضوء لا ينتقض إلا بخروج المذي، والغُسل لا يجب بعد الاحتلام إلا برؤية المني، كما في حديث أم سلمة -رضي الله عنها- لما سألت النبي -صلى الله عليه وسلم-: هل على المرأة من غسل إذا هي احتلمت؟ قال: "نعم إذا رأت الماء". صحيح البخاري (282)، وصحيح مسلم (313).
وعدم شعورك بخروج شيء عند الاستثارة دليل على أنها أمر نفسي أكثر من كونه جسديا، وعلاجه الإعراض كما ذكرت، وفقك الله وأعانك.

(5/127)


تعليم الاغتسال
المجيب محمد محمد سالم عبد الودود
عضو اللجنة العلمية بالموقع
كتاب الطهارة/الغسل
التاريخ 07/08/1426هـ
السؤال
قرأت حديثاً عن أبي بكر بن حفص، قال: سمعت أبا سلمة يقول: دخلت أنا وأخو عائشة على عائشة -رضي الله عنها- فسألها أخوها عن غسل النبي -صلى الله عليه وسلم- فدعت بإناء نحوا من صاع، فاغتسلت وأفاضت على رأسها وبيننا وبينها حجاب.
أرجو من فضيلتكم تخريج الحديث وشرحه، وتوضيح هل كان الاغتسال في نفس الغرفة؟ وهل كانت أم المؤمنين -رضي الله عنها- بملابسها عند الاغتسال؟ فقد وقع في نفسي شيء عند قراءتي لهذا الحديث، فلجأت إليكم -بعد الله- لإيضاح اللبس في نفسي، ولكم مني جزيل الشكر والتقدير.

الجواب
الحمد لله وحده، وبعد:
أخي الكريم: هذا الأثر متفق على صحته؛ فقد أخرجه البخاري في صحيحه (248)، ومسلم (320)
ولكي تفهم هذا الأثر لا بد أن تقف على النقاط التالية:
(1) إن هدف عائشة -رضي الله عنها- من هذا التصرف هو حسم الجدل في الكمية التي يمكن الاغتسال بها، فكأن هذا الجيل الصاعد من أبناء الصحابة كانوا يستبعدون جداً أن يغتسل الشخص بحوالي صاع فقط من الماء، وأنا أعتقد أنك الآن لن تصدق إذا قلت لك: إن الشخص يمكنه أن يغتسل بليترين ونصف من الماء.
وهو أمر أرادت أمنا عائشة -رضي الله عنها- أن تبين أنه ممكن بأسلوب أقرب ما يكون إلى التحدي؛ فكأنها تقول: هاتوا صاعاً من الماء، وسترون أنه يكفي للاغتسال.
ولهذا تجد أن البخاري جاء بهذا الأثر تحت عنوان: "باب الغسل بالصاع ونحوه".
(2) إن الأثر صريح في كونها جعلت بينها وبينهما حجاباً؛ ففي لفظ البخاري: "وبيننا وبينها حجاب" وفي لفظ مسلم: "وبيننا وبينها ستر".

(5/128)


ولا غرابة في اغتسالها في الغرفة نفسها، فالمعروف أنهم كانوا في ذلك الوقت يغتسلون داخل البيوت، ويتخذون لذلك آلة تسمى (المخضب) تكون من النحاس غالباً، يجلس الشخص فيها يرخي ستارة من حوله ويغتسل. وفي هذه الحالة لا حرج من وجود غيره معه في نفس الغرفة، ويشهد لهذا ما في الحديث المشهور من دخول أم هانئ بنت أبي طالب -رضي الله عنها- على النبي -صلى الله عليه وسلم- وهو يغتسل وفاطمة بنته -رضي الله عنها- تستره بثوب صحيح البخاري (280)، صحيح مسلم (336).
(3) لقد أرادت عائشة -رضي الله عنها- أن تعلم هذين الولدين الاغتسال خطوة خطوة بشكل أقرب ما يكون إلى المشاهدة، وإن كانا لا يريانها لأنها -طبعاً- بينها وبينهما حجاب (ستارة)، وقد ورد في بعض روايات هذه القصة التي لا تخلو من ضعف أنها كانت تختبرهما بعد كل خطوة بأن تسألهما عن الخطوة الموالية وتصحح معلوماتهما.
وتعتبر هذه الطريقة رائدة في إيصال المعلومات إلى الأولاد كما أنها سهلة التطبيق الآن؛ فبالإمكان أن أستدعي أحد الأولاد، وأجعله يقف خلف الباب وأسأله عند كل خطوة ما هي الخطوة التي عليَّ أن أقوم بها الآن؛ فأضمن بذلك سلامة فهمه وتصوره للعملية ومقدرته على التطبيق.
(4) لقد جاء التصريح في هذا الأثر أن أحد صاحبي هذه القصة أخو عائشة -رضي الله عنها- من الرضاعة، وقد ورد في بعض الروايات أنه من بني أبي القعيس، وهم محارم لها من الرضاعة كما هو مشهور.صحيح البخاري (4518).
وأما الثاني وهو أبو سلمة بن عبد الرحمن بن عوف -رضي الله عنه- فإن عائشة -رضي الله عنها- خالته من الرضاعة؛ أرضعته أختها أم كلثوم بنت أبي بكر الصديق. [انظر: التمهيد لابن عبد البر 7/61، وسير أعلام النبلاء 4/288]وقد يكون في وقت هذه القصة صغيراً دون البلوغ؛ لأنه ولد سنة بضع وعشرين للهجرة، ولأن أمه من الرضاعة -أم كلثوم- لم تولد إلا بعد وفاة والدها -رضي الله عنه وأرضاه- كما هو مشهور.
وبعد.. فأرجو أن تكون هذه الإيضاحات مزيلة لما يقع في النفس، موضحة لما حدث من لبس. والله سبحانه وتعالى أعلم. وصلى الله وسلم على نبينا محمد وآله وصحبه وزوجاته والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين.

(5/129)


التيمم من أجل البرد
المجيب عبد الرحمن بن عبدالله العجلان
المدرس بالحرم المكي
كتاب الطهارة/التيمم
التاريخ 8/12/1422
السؤال
ما الحكم إذا كان الرجل عليه جنابة ولم يستطع الغسل لأن الجو بارد، وهو سريع الإصابة بالبرد ولا بد من خروجه من المنزل في هذا الجو؟ هل يؤخر الصلاة إلى الظهر؟ أم يتوضأ ويصلي ؟ أم يتيمم ؟
الجواب
ما دام الرجل في المنزل، وليس مسافراً في البريَّة، فيجب عليه أن يغتسل، ويتخذ الاحتياطات اللازمة لمنع الضرر وذلك بتسخين الماء مثلاً، وإذا كان في البريّة ولا يتمكن من تسخين الماء، ويخشى من فوات الوقت، ويتوقع الضرر لأنه شبه محقق فيتيمم ويصلي، وإذا تمكن من الاغتسال فيبادر، أما أن يؤخر الصلاة إلى الظهر فلا يجوز ذلك بحال من الأحوال، ما دام العقل موجوداً . وقد احتلم عمرو بن العاص - رضي الله عنه - وهو قائد سرية للجهاد في سبيل الله، وكان قد أصابه جرح، فخشي إن اغتسل تضرر، فتيمم - رضي الله عنه - وصلى بأصحابه صلاة الفجر بالتيمم، فعلم بذلك أصحابه فأخبروا النبي - صلى الله عليه وسلم -، فقال له النبي - صلى الله عليه وسلم -: يا عمرو صليت بأصحابك وأنت جنب، فقال: يا رسول ذكرت قول الله - جل وعلا-:" ولا تقتلوا أنفسكم إن الله كان بكم رحيماً " فضحك النبي - صلى الله عليه وسلم -، ولم يقل شيئاً. انظر ما رواه أبو داود (334) وأحمد (17812). أي أنه - عليه الصلاة والسلام- أقره بهذا الفعل، وأما من كان في البيت فلا يجوز له أن يؤخر الصلاة، ولا يجوز له أن يتيمم وهو في البيت وبإمكانه تسخين الماء وتدفئة جسمه بالملابس الواقية والله الموفق.

(5/130)


أحكام التيمم
المجيب د. يوسف بن أحمد القاسم
عضو هيئة التدريس بالمعهد العالي للقضاء
كتاب الطهارة/التيمم
التاريخ 24/2/1424هـ
السؤال
السلام عليكم.
أرجو منكم إفادتي عن معنى التيمم، سننه وفرائضه ومبطلاته ومعناه في اللغة وفي الشرع وشروطه وأسبابه، ولكم مني وافر الاحترام، وشكراً.

الجواب
الحمد لله وحده، وبعد:
التيمم لغة: القصد. وشرعاً: قصد الصعيد الطيب لمسح الوجه والكفين بنية رفع الحدث، أو استباحة الصلاة..
فأما أسبابه أو الأعذار المبيحة له، فهي اثنان: الأول: عدم وجود الماء الكافي للوضوء أو للغسل. والثاني: عدم القدرة على استعمال الماء مع وجوده، إما لمرض أو برودة ماء يخشى باستعماله حدوث مرض أو تأخر شفاء...، ونحو ذلك.
وأما شروطه فله شرطان خاصان به، وهما: أولاً: طلب الماء حتى يغلب على ظنه عدم وجوده، وثانياً: أن يكون التيمم بصعيد طاهر. وله شروط أخرى مشتركة بينه وبين الوضوء، وهي: أولاً: الإسلام. وثانياً: العقل. وثالثاً: التمييز. ورابعاً: انقطاع موجب (يعني: توقف خروج الناقض للطهارة). وخامساً: الفراغ من استنجاء أو استجمار واجب. وسادساً: النية على خلاف بين أهل العلم هل هي شرط، أو فرض؟).
وأما فرائضه، فهي أربعة، اثنان متفق عليهما، وهما: مسح الوجه، ومسح الكفين بالصعيد. واثنان مختلف فيهما: وهما الترتيب والموالاة.
وأما سننه: فهي التسمية في أوله كالوضوء والترتيب والموالاة -على الخلاف المشار إليه فيهما-.

(5/131)


وأما مبطلاته أو نواقضه فله ناقضان خاصان به، وهما: أولاً: العثور على الماء الكافي للطهارة. ثانياً: القدرة على الطهارة بالماء بعد زوال العجز أو المشقة في استعماله. فإن تحقق أحد الناقضين قبل الشروع في الصلاة بطل التيمم، وإن تحقق بعد خروج الوقت لم يبطل، وذلك بالإجماع في المسألتين، كما حكاه ابن المنذر في كتابه (الإجماع 34) وإن تحقق أحدهما في أثناء الصلاة، أو بعد الفراغ منها قبل خروج الوقت فعلى الخلاف فيهما.
وللتيمم نواقض أخرى مشتركة وهي كل ما ينقض الوضوء أو الغسل، ومنه الخارج من أحد السبيلين، وزوال العقل، والنوم المستغرق.
هذا ما ظهر بعد الاستقراء، علماً بأن فقهاء المذاهب يختلفون في تكييف بعض ما ذكر -أعلاه- من حيث هو سبب أو شرط أو فرض أو سنة؟ والله تعالى أعلم.

(5/132)


التيمم مع قلة الماء
المجيب عبد العزيز بن أحمد الدريهم
رئيس كتابة العدل بمحافظة المزاحمية
كتاب الطهارة/التيمم
التاريخ 08/03/1426هـ
السؤال
نعاني من انقطاع المياه في المنطقة التي أسكن بها، وأحيانا لا يوجد ما يكفي إلا للاستعمال العادي من شرب وأكل، ولا يكفي للاغتسال معها، فهل هذا من مبيحات التيمم؟.
الجواب
الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه وسلم، أما بعد:
فإن الله قد شرع التيمم رحمة بعباده برفع للمشقة عنهم، قال تعالى: "وما جعل عليكم في الدين من حرج ملة أبيكم إبراهيم" الآية... [الحج: 78]، وقد جاء شرع التيمم مقيداً بأحوال:
أولها: عدم وجود الماء، وهذا صريح الآية الكريمة: "فلم تجدوا ماء فتيمموا صعيداً طيبا"[المائدة:6]، ثانياً: خوف الضرر باستعمال الماء لمرض ونحوه؛ لحديث: "لا ضرر ولا ضرار". أخرجه أحمد (2865) وابن ماجه (2341).
ثالثاً: كون الماء قليلاً لا يكفي إلا للحاجات أو الضروريات كالأكل والشرب، ونحو لك؛ لأن بقاء النفس المسلمة من أعظم مقاصد الشارع الحكيم.
ففي هذه الحالات الثلاث يجوز العدول إلى التيمم، سواء كان ذلك في الطهارة الصغرى (الوضوء)، أو في الطهارة الكبرى (الغسل من الجنابة).
وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد.

(5/133)


تيمم المرأة خشية التكشف عند الأجانب
المجيب د. محمد بن عبد الرحمن العمير
عضو هيئة التدريس بقسم الدراسات الإسلامية بجامعة الملك فيصل بالإحساء وعميد كلية التربية بالجامعة
كتاب الطهارة/التيمم
التاريخ 20/10/1426هـ
السؤال
في بعض الأحيان نكون في أماكن عامة مكتظة بالناس، حيث يصعب على المرأة أن تتخذ مكانا خالياً، وتكشف عن ذراعيها ورأسها لتتوضأ حين تدركها الصلاة, فهل يجوز لها أن تتيمم؟ أم أن هناك طريقة شرعية يمكن لها أن تتوضأ بها دون الكشف عن عورتها؟ وهل يجوز المسح على الخمار؟ وهل يجوز للمرأة أن تصلي أمام رجال أجانب؟
الجواب
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
فالمرأة كلها عورة، لا يجوز لها أن تكشف شيئا من عورتها أمام الرجال الأجانب، وإذا اضطرت المرأة إلى الخروج من بيتها فينبغي أن تحتاط بالوضوء، وإن احتاجت إلى الوضوء في الأماكن العامة، ولم يتيسر مكان خاص فعليها أن تستتر بساتر، ولو بامرأة أخرى، أو بأحد محارمها، ونحو ذلك، ولا يجوز لها أن تتيمم وهي تجد الماء وتقدر عليه، ويجوز للمرأة أن تمسح على خمارها إذا احتاجت إلى ذلك قياساً على العمامة، والأولى أن تمسح على بعض الشعر، وتكمل على الخمار، كما أن من الأولى أن تكون قد لبسته على طهارة. والله أعلم.

(5/134)


هل ينتقض الوضوء بخلع الجوارب ؟
المجيب محمد بن صالح العثيمين -رحمه الله -
عضو هيئة التدريس بكلية الشريعة جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية وعضو هيئة كبار العلماء
كتاب الطهارة/المسح على الخفين والجبيرة
التاريخ 18/10/1422
السؤال
إذا توضأ الإنسان ومسح على الخفين وأثناء مدة المسح خلع خفيه قبل صلاة العصر مثلاً فهل يصلي وتصح صلاته أم أن وضوءه ينتقض بخلع الخفين ؟
الجواب
القول الراجح من أقوال أهل العلم الذي اختاره شيخ الإسلام ابن تيمية وجماعة من أهل العلم أن الوضوء لا ينتقض بخلع الخف ، فإذا خلع خفه وهو على طهارة وقد مسحه فإن وضوءه لا ينتقض وذلك لأن الرجل إذا مسح على الخف فقد تمت طهارته بمقتضى الدليل الشرعي ، فإذا خلعه فإن هذه الطهارة الثابتة بمقتضى الدليل الشرعي لا يمكن نقضها إلا بدليل شرعي ، ولا دليل على أن خلع الممسوح من الخفاف أو الجوارب ينقض الوضوء ، وعلى هذا فيكون وضوءه باقياً ولكن لو أعاد الخف بعد ذلك وأراد أن يمسح عليه في المستقبل فلا ، على ما أعلمه من كلام أهل العلم .
[ مجموع فتاوى ورسائل الشيخ / محمد بن صالح العثيمين ،المجلد الحادي عشر،ص 179]

(5/135)


أحكام المسح على الجوارب
المجيب محمد بن صالح العثيمين -رحمه الله -
عضو هيئة التدريس بكلية الشريعة جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية وعضو هيئة كبار العلماء
كتاب الطهارة/المسح على الخفين والجبيرة
التاريخ 14/10/1422
السؤال
ما هي الشروط الثابتة الصحيحة للمسح على الخفين أو الجوربين (الشراب) مع الأدلة على ذلك ؟ ومتى تبتدئ مدة المسح ، وهل ينتقض الوضوء بانتهاء مدة المسح ؟
الجواب
يشترط للمسح على الخفين أربعة شروط :
الشرط الأول : أن يكون لابساً لهما على طهارة ودليل ذلك قول النبي - صلى الله عليه وسلم - للمغيرة بن شعبة : " دعهما فإنني أدخلتهما طاهرتين " .
الشرط الثاني : أن يكون الخفان أو الجوارب طاهرة فإن كانت نجسة فإنه لا يجوز المسح عليها ، ودليل ذلك أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - صلى ذات يوم بأصحابه وعليه نعلان فخلعهما في أثناء صلاته وأخبر أن جبريل أخبره بأن فيهما أذىً أو قذراً ، وهذا يدل على أنه لا تجوز الصلاة فيما فيه نجاسة ولأن النجس إذا مسح عليه بالماء تلوث الماسح بالنجاسة فلا يصح أن يكون مطهراً .
والشرط الثالث : أن يكون مسحهما في الحدث الأصغر لا في الجنابة أو ما يوجب الغسل ودليل ذلك حديث صفوان بن عسَّال - رضي الله عنه - قال : أمرنا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - إذا كنا سفراً أن لا ننزع خفافنا ثلاثة أيام ولياليهن إلا من جنابة ولكن من غائط وبول ونوم ، فيشترط أن يكون المسح في الحدث الأصغر ولا يجوز المسح في الحدث الأكبر لهذا الحديث الذي ذكرناه .
الشرط الرابع : أن يكون المسح في الوقت المحدد شرعاً وهو يوم وليلة للمقيم وثلاثة أيام بلياليها للمسافر ، لحديث علي بن أبي طالب - رضي الله عنه - قال : جعل النبي - صلى الله عليه وسلم - يوماً وليلة وللمسافر ثلاثة أيام ولياليهن ، يعني في المسح على الخفين - أخرجه مسلم .

(5/136)


وهذه المدة تبتدئ من أول مرة مسح بعد الحدث وتنتهي بأربع وعشرين ساعة بالنسبة للمقيم واثنتين وسبعين ساعة بالنسبة للمسافر ، فإذا قدَّرنا أن شخصاً تطهر لصلاة الفجر يوم الثلاثاء وبقي على طهارته حتى صلى العشاء من ليلة الأربعاء ونام ثم قام لصلاة الفجر يوم الأربعاء ومسح في الساعة الخامسة بالتوقيت الزوالي فإن ابتداء المدة يكون من الساعة الخامسة من صباح يوم الأربعاء إلى الساعة الخامسة من صباح يوم الخميس ، فلو قدّر أنه مسح يوم الخميس قبل تمام الساعة الخامسة فإن له أن يصلي الفجر ، أي فجر يوم الخميس بهذا المسح ويصلي ما شاء أيضاً ما دام على طهارته لأن الوضوء لا ينتقض إذا تمت المدة على القول الراجح من أقوال أهل العلم وذلك لأن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - لم يوقت الطهارة وإنما وقت المسح فإذا تمت المدة فلا مسح ولكنه إذا كان على طهارة فطهارته باقية لأن هذه الطهارة ثبتت بمقتضى دليل شرعي وما ثبت بمقتضى دليل شرعي فإنه لا يرتفع إلا بدليل شرعي ولا دليل على انتقاض الوضوء بتمام مدة المسح ولأن الأصل بقاء ما كان على ما كان حتى يتبين زواله فهذه الشروط التي تشترط للمسح على الخفين وهناك شروط أخرى ذكرها بعض أهل العلم وفي بعضها نظر .

[ مجموع فتاوى ورسائل الشيخ / محمد بن صالح العثيمين ، المجلد الحادي عشر ص 159]

(5/137)


صفة المسح على الجوارب
المجيب محمد بن صالح العثيمين -رحمه الله -
عضو هيئة التدريس بكلية الشريعة جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية وعضو هيئة كبار العلماء
كتاب الطهارة/المسح على الخفين والجبيرة
التاريخ 29/10/1425هـ
السؤال
السؤال: ما كيفية المسح على الخفين؟ وهل يجوز المسح عليهما مع بعض في نفس الوقت، أم اليمنى ثم اليسرى؟ وجزاكم الله ألف خير.
الجواب
أجاب الشيخ / محمد بن صالح العثيمين - رحمه الله - عن سؤال مشابه لسؤالك، نسوق لك السؤال وجوابه :
السؤال ما كيفية المسح على الخفين ؟
فأجاب بقوله : كيفية المسح أن يمر يده من أطراف أصابع الرجل إلى ساقه فقط، يعني أن الذي يُمسح هو أعلى الخف، فيمّر يده من عند أصابع الرجل إلى الساق فقط، ويكون المسح باليدين جميعاً على الرجلين جميعاً، يعني اليد اليمنى تمسح الرجل اليمنى، واليد اليسرى تمسح الرجل اليسرى في نفس اللحظة، كما تُمسح الأذنان؛ لأن هذا هو ظاهر السنة لقول المغيرة بن شعبة - رضي الله عنه -: " فمسح عليهما" رواه البخاري (206)، ومسلم (274) ولم يقل بدأ باليمنى، بل قال :" مسح عليهما " فظاهر السنة هو هذا. نعم لو فرض أن إحدى يديه لا يعمل بها فيبدأ باليمنى قبل اليسرى ، وكثير من الناس يمسح بكلتا يديه على اليمنى وكلتا يديه على اليسرى، وهذا لا أصل له فيما أعلم، وإنما العلماء يقولون: يمسح باليد اليمنى على اليمنى، واليد اليسرى على اليسرى، وعلى أي صفة مسح أعلى الخف فإنه يجزئ، لكن كلامنا هذا في الأفضل .
المرجع : [مجموع فتاوى ورسائل الشيخ/ محمد بن صالح العثيمين (177:11)].
السؤال : رأينا أشخاصاً يمسحون من أسفل وأعلى فما حكم مسح هؤلاء وما حكم صلاتهم ؟
الجواب :

(5/138)


صلاتهم صحيحة ووضوءهم صحيح لكن يُنبهون على أن المسح من الأسفل ليس من السنة، ففي السنن من حديث علي بن أبي طالب - رضي الله عنه - قال : لو كان الدين بالرأي لكان أسفل الخف أولى بالمسح من أعلاه وقد رأيت النبي - صلى الله عليه وسلم- يمسح ظاهر خفيه ، وهذا يدل على أن المشروع مسح الأعلى فقط .

[مجموع فتاوى ورسائل الشيخ / محمد بن صالح العثيمين ،المجلد الحادي عشر، ص 177]

(5/139)


شروط المسح على الخفين
المجيب محمد بن صالح العثيمين -رحمه الله -
عضو هيئة التدريس بكلية الشريعة جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية وعضو هيئة كبار العلماء
كتاب الطهارة/المسح على الخفين والجبيرة
التاريخ 19/11/1422
السؤال
كثير من العلماء يفتون بجواز المسح على الجوربين، وسؤالي هو: ما هي صحة ما اشترطه العلماء من أنهما يجب أن يكونا منعَّلين أو مجلدين، وهل يشترط إمكان تتابع المشي فيهما وما معنى ذلك؟ فهل جواربنا في هذا الزمان لا يمكن المشي فيها؛ لأنها سوف تتلف إذا سرت بها في الطريق ونحوه، أم أنها يمكن المشي فيها لأننا نمشي فيها في البيت والمسجد ونحو ذلك؟ فما هي صحة هذه الشروط - خاصة تتابع المشي فيها - (الرجاء ذكر الدليل والضوابط ما أمكن) - وهل تتوافر هذه الشروط في جواربنا أم لا ؟!
وهل يجب أن يكونا ثخينين وما هو حد الثخانة ؟
وجزاكم الله خيراً، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الجواب
سئل الشيخ / محمد بن صالح العثيمين - رحمه الله - عن سؤالين عن المسح على الجوارب وشروطه، نذكر لك فيما يلي نصهما مع الإجابة عنهما :
أولاً:
سئل : عما اشترطه بعض العلماء من كون الجورب والخف ساترين لمحل الفرض.

(5/140)


فأجاب بقوله: هذا الشرط ليس بصحيح؛ لأنه لا دليل عليه، فإن اسم الخف أو الجورب ما دام باقياً فإنه يجوز المسح عليه، لأن السنة جاءت بالمسح على الخف على وجه مطلق، وما أطلقه الشارع فإنه ليس لأحد أن يقيَّده إلا إذا كان لديه نص من الشارع أو إجماع أو قياس صحيح، وبناءً على ذلك فإنه يجوز المسح على الخف المخرق، ويجوز المسح على الخف الخفيف، لأن كثيراً من الصحابة كانوا فقراء، وغالب الفقراء لا تخلو خفافهم من خروق، فإذا كان هذا غالباً أو كثيراً في قوم في عهد الرسول - صلى الله عليه وسلم - ولم ينبه عليه الرسول - صلى الله عليه وسلم - دلَّ ذلك على أنه ليس بشرط، ولأنه ليس المقصود من الخف ستر البشرة، وإنما المقصود من الخف أن يكون مدفئاً للرجل، ونافعاً لها، وإنما أجيز المسح على الخف، لأن نزعه يشق، وهذا لا فرق فيه بين الجورب الخفيف والجورب الثقيل، ولا بين الجورب المخرق والجورب السليم، والمهم أنه ما دام اسم الخف باقياً، فإن المسح عليه جائز لما سبق من الدليل .
ثانياً:
سئل الشيخ - حفظه الله تعالى - عما ذهب إليه بعض العلماء من جواز المسح على كل ما لبس على الرجل.

(5/141)


فأجاب بقوله: هذا القول الذي أشار إليه السائل، وهو جواز المسح على كل ما لبس على الرجل هو القول الصحيح، وذلك أن النصوص الواردة في المسح على الخفين كانت مطلقة غير مقيَّدة بشروط، وما ورد عن الشارع مطلقاً فإنه لا يجوز إلحاق شروط به، لأن إلحاق الشروط به تضييق لما وسعه الله - عز وجل - ورسوله، والأصل بقاء المطلق على إطلاقه، والعام على عمومه، حتى يرد دليل على التقييد أو التخصيص، وقد حكى بعض أصحاب الشافعي عن عمر وعلي بن أبي طالب - رضي الله عنهما - جواز المسح على الجورب الرقيق، وهذا يعضد القول بجواز المسح على الجوارب الخفيفة الرقيقة وعلى الجوارب المخرَّقة، وكذلك على القول الراجح المسح على اللفافة، بل أن جواز المسح على اللفافة أولى لمشقة حَلِّها ولفِّها، وهذا هو الذي يتمشى مع قوله - عز وجل - حين ذكر آية الطهارة في الوضوء والغسل والتيمم، قال: (ما يريد الله ليجعل عليكم من حرج ولكن يريد ليطهركم وليتم نعمته عليكم لعلكم تشكرون) [المائدة : 6].
مجموع فتاوى ورسائل الشيخ /محمد بن صالح العثيمين - رحمه الله - المجلد 11 ص (165).

(5/142)


المسح على الجورب الخفيف
المجيب محمد بن صالح العثيمين -رحمه الله -
عضو هيئة التدريس بكلية الشريعة جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية وعضو هيئة كبار العلماء
كتاب الطهارة/المسح على الخفين والجبيرة
التاريخ 8/12/1422
السؤال
هل يجوز المسح على الجوارب الخاصة بالنساء والتي تصف البشرة؟
الجواب
السؤال: وسُئل فضيلة الشيخ / عن حكم المسح على الجورب المخرق والخفيف.
الجواب: القول الراجح أنه يجوز المسح على الجورب المخرق والجورب الخفيف الذي تُرى من ورائه البشرة؛ لأنه ليس المقصود من جواز المسح على الجورب ونحوه أن يكون ساتراً؛ فإن الرَّجل ليست عورة يجب سترها، وإنما المقصود الرخصة على المُكَّلف والتسهيل عليه، بحيث لا نُلزمه بخلع هذا الجورب أو الخف عند الوضوء, بل نقول: يكفيك أن تمسح عليه، هذه هي العلة التي من أجلها شُرع المسح على الخفين، وهذه العلة - كما ترى - يستوي فيها الخف أو الجورب المخرق والسليم والخفيف والثقيل .
[ مجموع فتاوى ورسائل فضيلة الشيخ/ محمد بن عثيمين - رحمه الله -، ج 11ص (167)]

(5/143)


خلع أحد الخفين بعد المسح
المجيب محمد بن صالح العثيمين -رحمه الله -
عضو هيئة التدريس بكلية الشريعة جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية وعضو هيئة كبار العلماء
كتاب الطهارة/المسح على الخفين والجبيرة
التاريخ 17/8/1423هـ
السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
هل يبطل المسح على الخفين بعد خلع أحدهما للحاجة أو التبرد ونحوه؟

الجواب
إذا خلع الخف أو الجورب بعد أن مسح عليه فلا تبطل طهارته على القول الصحيح، لكن يبطل مسحه دون طهارته، فإذا أرجعها مرة أخرى وانتقض وضوؤه، فلا بد أن يخلع الخف ويغسل رجليه، والمهم أن نعلم أنه لا بد أن يلبس الخف على طهارة غسل فيها الرجل على ما علمنا من كلام أهل العلم، ولأن هذا الرجل لما مسح على الخف تمت طهارته بمقتضى دليل شرعي، وما ثبت بمقتضى دليل شرعي فإنه لا ينتقض إلا بدليل شرعي، وعلى هذا فلا ينتقض وضؤوه إذا خلع خفيه بل يبقى على طهارته إلى وجود ناقض من نواقض الوضوء المعروفة، ولكن لو أعاد الخف بعد ذلك وأراد أن يمسح عليه في المستقبل فلا، على ما أعلمه من كلام أهل العلم.
[مجموع فتاوى ورسائل فضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين (11/179)].

(5/144)


هل الدم نجس ؟
المجيب محمد بن صالح العثيمين -رحمه الله -
عضو هيئة التدريس بكلية الشريعة جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية وعضو هيئة كبار العلماء
كتاب الطهارة/إزالة النجاسة
التاريخ 13/7/1422
السؤال
ما القول الراجح في حكم الدم، هل هو طاهر أم نجس؟
الجواب
فأجاب -رحمه الله - بقوله :
هذه المسألة فيها تفصيل :
أولاً: الدم الخارج من حيوان نجس، نجس قليله وكثيره، ومثاله : الدم الخارج من الخنزير أو الكلب، فهذا نجس قليله وكثيره بدون تفصيل، سواء خرج منه حياً أم ميتاً.
ثانياً : الدم الخارج من حيوان طاهر في الحياة، نجس بعد الموت فهذا إذا كان في حال الحياة فهو نجس، لكن يعفى عن يسيره. مثال ذلك: الغنم والإبل فهي طاهرة في الحياة، نجسة بعد الموت، والدليل على نجاستها بعد الموت، قوله تعالى : " قل لا أجد فيما أوحي إليّ محرماً على طعام يطعمه إلا أن يكون ميتة أو دماً مسفوحاً أو لحم خنزير فإنه رجس ".
ثالثاً: الدم الخارج من حيوان طاهر في الحياة وبعد الموت، وهذا طاهر، إلا أنه يستثنى منه عند عامة العلماء دم الآدمي، فإن دم الآدمي دم خارج من طاهر في الحياة وبعد الموت، ومع ذلك فإنه عند جمهور العلماء نجس، لكنه يعفى عن يسيره.
رابعاً: الدم الخارج من السبيلين : القبل أو الدبر، فهذا نجس ولا يعفى عن يسيره؛ لأن النبي - صلى الله عليه وسلم - لما سألته النساء عن دم الحيض يصيب الثوب أمر بغسله بدون تفصيل.
وليعلم أن الدم الخارج من الإنسان من غير السبيلين لا ينقض الوضوء، لا قليله ولا كثيره كدم الرعاف، ودم الجرح، بل نقول: كلّ خارج من غير السبيلين من بدن الإنسان، فإنه لا ينقض الوضوء، مثل: الدم، وماء الجروح، وغيرها. ( فتاوى ابن عثيمين 11/198) .

(5/145)


فضلات الحشرات.. هل هي نجسة؟
المجيب عبد العزيز بن إبراهيم الشبل
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
كتاب الطهارة/إزالة النجاسة
التاريخ 28/11/1424هـ
السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
فكم يسعدني أن أتواصل معكم عبر بابكم هذا، والذي أستفيد منه دائماً، ويقدم لي كل جديد، ويفتح أمامي آفاقا، واسعةً من العلم، جزاكم الله عنا كل خير.
سؤالي هو عن بعض المخلفات التي يكون لها أثر من بعض الحشرات، كالناموس مثلاً، فأنا أجد دائماً فوق الأسطح والزجاج نقطاً لونها كالتراب تكون مرشوشة عليها، وهي من الناموس، وأحياناً اكتشفنا أنه يوجد فأر من مخلفاته التي كانت موجودة على الأرض والسجاد، فكيف لي إزالتها والتأكد من نظافة المكان؟ وكيف لي غسله؟ وهل تعتبر تلك المخلفات نجسة وعلي غسلها بالماء وتطهيرها؟ وإلا، فما حكمها؟ وجزاكم الله كل خير.

الجواب
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
أولاً: أحمد الله لك الذي وفقك إلى الحرص على تعلم أمور دينك، وأسأله -سبحانه- أن يوفقك إلى الحرص على ما ينفعك في دينك ودنياك.
ثانياً: الأمور الواردة في السؤال لا تعد من النجاسات؛ وذلك لأنها من الأمور التي يشق التحرز منها، فعند أصحاب السنن عن أبي قتادة - رضي الله عنه - أن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال في الهرة: "إنها ليست بنجس إنها من الطوافين عليكم" رواه الترمذي (92) والنسائي (68) وأبو داود (75)، وابن ماجدة (367).
وكذلك كل ما يشق التحرز عنه من فضلات الحيوانات مأكولة اللحم، والحيوانات التي يباح للإنسان اقتناؤها (يستثنى من ذلك الكلب عند جواز اقتنائه)، وما شابه ذلك من الحشرات والقوارض (كالفئران) التي توجد في البيوت، كل هذه الأمور لا تعد نجسة، وأما استقذار هذه الأمور والقيام بتنظيفها فهذا راجع إليك، وبالطريقة التي يراها الشخص مناسبة. وصلى الله وسلم على نبينا محمد.

(5/146)


تطهر من به سلس بول
المجيب د. عبدالله بن عمر السحيباني
عضو هيئة التدريس بجامعة القصيم
كتاب الطهارة/إزالة النجاسة
التاريخ 8/11/1424هـ
السؤال
أنا مصاب بضعف وارتخاء في عضلات المثانة، وإذا تبولت -أكرمكم الله- تظهر قطرات بعد البول، ولا يطهر الذكر إلا بعد (15) دقيقة تقريباً فأنا أضع حائلاً بينه وبين ملابسي، وإذا انقطعت القطرات أتوضأ وأصلي، ولكن في كثير من المرات أصحو وأنا محتقن وإقامة الصلاة قريبة جداً فماذا أفعل؟ هل أصلي مع الجماعة وأنا محتقن من البول؟ أو أتبول وأنتظر حتى يطهر الذكر وأصلي في البيت وتضيع علي الجماعة؟ مع العلم أني -والحمد لله- حريص جداً على صلاة الجماعة، أفتوني مأجورين، وماذا أفعل في الصلوات التي صليتها وأنا محتقن؟

الجواب
إذا كان بإمكانك أيها الأخ التطهر من البول قبل خروج الوقت فإنه يجب عليك ذلك، وعليك بالمبادرة إلى الطهارة حتى تتمكن من إدراك الجماعة، وذلك بعد انقطاع أثر البول عنك تماماً، فإن لم تتمكن من إدراك الجماعة لهذا العذر فلا حرج عليك -إن شاء الله-.

(5/147)


تطهير الفراش من آثار الوقاع
المجيب عبد الرحمن بن عبدالله العجلان
المدرس بالحرم المكي
كتاب الطهارة/إزالة النجاسة
التاريخ 30/1/1424هـ
السؤال
بعد أن أجامع زوجتي قد يصيب الفراش بعض الإفرازات سواء مني أو من زوجتي، فهل تركها حتى تجف يزيل نجاستها؟ أم يجب إزالتها بالماء حتى يصير الفراش طاهراً؟
الجواب
هذه الإفرازات إن كانت منياً فهي طاهرة سواء كانت منك أو من زوجتك، وإن كانت مذياً أو غيره وليست منياً فهي نجسة ولا يطهر الفراش بجفافها، ولا يلزم تطهير الفراش منها؛ لأن الفراش معرض دائماً لها ولأمثالها، وليس محلاً للصلاة عليه.

(5/148)


نجاسة لعاب الكلب
المجيب د. يوسف بن أحمد القاسم
عضو هيئة التدريس بالمعهد العالي للقضاء
كتاب الطهارة/إزالة النجاسة
التاريخ 21/2/1424هـ
السؤال
سؤالي عن لعاب الكلب في حالة إصابة ثوبي شيء منه هل تصح الصلاة به؟ وإن كان ذلك هل يغسل سبع مرات إحداهن بالتراب كما هو الحكم في الإناء أم يغسل بالماء بشكل عادي؟ وهل إذا لامس لعاب الكلب يدي يجب أن أتوضأ إذا أردت الصلاة أم لا؟ أفيدونا مأجورين.
الجواب
فأولاً: أنصح أخي السائل بعدم اقتناء الكلاب إلا لمسوغ شرعي؛ لما ثبت عنه -صلى الله عليه وسلم- أنه قال:"من اتخذ كلباً إلا كلب ماشية، أو صيد أو زرع، انتقص من أجره كل يوم قيراط" أخرجه مسلم (1574) وغيره، والحديث مخرج نحوه في البخاري (2322)، والقيراط كما ثبت في الحديث أصغره مثل جبل أحد، قال الإمام النووي -رحمه الله- في شرح صحيح مسلم (3/186):"وقد اتفق أصحابنا وغيرهم على أنه يحرم اقتناء الكلب لغير حاجة مثل أن يقتني كلباً إعجاباً بصورته، أو للمفاخرة به، فهذا حرام بلا خلاف، وأما الحاجة التي يجوز الاقتناء لها فقد ورد هذا الحديث بالترخيص لأحد ثلاثة أشياء، وهي: الزرع والماشية والصيد" أ.هـ.
وأما بالنسبة للعاب الكلب إذا أصاب ثوباً أو عضواً من أعضاء البدن، فإنه ينجسه، وعلى هذا فيجب غسله -الثوب أو البدن- سبع مرات أولاهن بالتراب، كما ثبت ذلك في صحيح مسلم في ولوغ الكلب في الإناء، وعليه فيمر التراب مع الماء في الغسلة الأولى على المحل المتنجس ثم يكمل الغسلات الباقية، قال النووي في شرح صحيح مسلم (3/186):"ولو ولغ -أي الكلب- في ماء قليل أو طعام، فأصاب ذلك الماء أو الطعام ثوباً أو بدناً آخر وجب غسله سبعاً إحداهن بالتراب"أ.هـ.

(5/149)


والراجح من قولي أهل العلم أن غير التراب كالصابون ونحوه لا يقوم مقام التراب، وذلك للنص عليه في أحاديث الولوغ، وأيضاً لأنه ثبت في الطب الحديث أن النجاسة الناتجة عن ولوغ الكلب لا يزيلها غير التراب، والله تعالى أعلم.

(5/150)


هل هذه المحاليل الطبية نجسة؟
المجيب د. عبدالرحمن بن أحمد بن فايع الجرعي
عضو هيئة التدريس بجامعة الملك خالد
كتاب الطهارة/إزالة النجاسة
التاريخ 29/3/1423
السؤال
أنا طبيب في قسم جراحة المسالك البولية، وطبيعة عملنا يتطلب عمل مناظير للمثانة باستخدام حقن سائل يتم من خلاله رؤية المثانة، مع العلم أننا نستخدم ما يعادل ثلاث لترات من هذا المحلول في الساعة، والمعلوم طبياً أن كمية البول التي تفرزها الكليتان في الساعة حوالي ستين مليمترا، وسؤالي: أنه يصيب ثيابنا وحتى ملابسنا الداخلية الكثير من هذا المحلول بعد اختلاطه بالبول، فهل يجب تغيير هذه الملابس قبل أداء الفريضة أم أنه إذا بلغ الماء القلتين لم يحمل الخبث؟
الجواب
الراجح في هذه المسألة أن السوائل والمحاليل حكمها حكم الماء في التنجس وعدمه، والراجح أن النجاسة لا تؤثر في الماء إلا إذا ظهر أثرها في لونه، أو طعمه، أو ريحه قَلَّ هذا الماء أو كثر، وإلى هذا القول أشار شيخ الإسلام ابن تيمية -رحمه الله- حيث قال في (الفتاوى 21/508):" ومن تدبر الأصول المنصوصة المجمع عليها ، والمعاني الشرعية المعتبرة في الأحكام الشرعية تبين له أن هذا هو أصوب الأقوال، فإن نجاسة الماء أو المائعات بدون التغير بعيد عن ظواهر النصوص والأقيسة" وبناء على ما سبق فإن هذا المحلول الذي يختلط بالبول ينظر فيه فإن كان متغيراً بالبول في لونه، أو طعمه، أو رائحته فهو نجس وإلا فليس بنجس، وإن أمكن التنزه عنه فهو أولى، والله أعلم.

(5/151)


سلس المذي
المجيب د. محمد بن سليمان المنيعي
عضو هيئة التدريس بجامعة أم القرى
كتاب الطهارة/إزالة النجاسة
التاريخ 16/7/1423هـ
السؤال
فضيلة الشيخ: أفيدكم أنني شاب أبلغ من العمر 26 عاماً، تزوجت منذ أربعة أشهر أعاني من مشكلة كانت عندي قبل الزواج واستمرت بعده، وهي: خروج المذي مني بكثرة وهذا يزعجني ويجعلني أجلس في الحمام مدة تزيد عن نصف ساعة، وأحياناً أعيد الوضوء أكثر من مرة، ومرات أضطر لإعادة الصلاة ظناً مني بأنه قد خرج مني المذي، فما حكم عملي هذا؟ علماً أنني أغسل ذكري بالماء فإذا مسسته وجدت فيه لزوجة، فهل يكفي غسل الذكر أم يجب التأكد من عدم وجود اللزوجة؟
الجواب
أنت رجل مذّاء، والمعنى كثير المذي، فلا حاجة لك في أن تجلس في الحمام هذا الوقت، بل حكمك حكم من به سلس بول، وإن كان المذي لا ينقطع دائماً، فإذا دخل وقت الصلاة فاغسل ذكرك وما لوثه ثم توضأ للصلاة وصل من النوافل ما شئت إلى خروج الوقت، وقد روى البخاري (269) واللفظ له، ومسلم (303) من حديث علي أنه كان رجلاً مذّاء، قال: فأمرت رجلاً أن يسأل النبي -صلى الله عليه وسلم- لمكان ابنته فسأله، فقال: توضأ واغسل ذكرك"، وإن كان المذي ينقطع في وقت دون وقت فتحرّ الوقت الذي ينقطع فيه ثم اغسل فرجك وتوضأ للصلاة، والذي أخشى أن الذي بك وسواس لا سلس فإن كان ذلك فلا تلتفت إليه، وفي الجملة عليك بالحذر من كل مثير للشهوة كالتفكير، ومقدمات الجماع وغيرها مع زوجتك في أوقات الصلوات.

(5/152)


النجس الخارج من غير السبيلين
المجيب عبدالله بن عبدالوهاب بن سردار
خطيب جامع العمودي بالمدينة النبوية
كتاب الطهارة/إزالة النجاسة
التاريخ 29/8/1424هـ
السؤال
بالنسبة إلى نواقض الوضوء:
1- الخارج من السبيلين.
2- والخارج الفاحش النجس من الجسد. ما معنى الخارج الفاحش النجس من الجسم؟.
الجواب
ينتقض الوضوء بخروج أي شيء من السبيلين (القبل والدبر)، سواء أكان هذا الخارج بولاً أم غائطاً أم دماً أو كان غير ذلك.
وقد يخرج شيء من جسم الإنسان من غير السبيلين، كخروج الدم من الأنف أو الفم أو الجرح، وكخروج الريق و النخامة والعرق والقيح، (فهذا هو الخارج من الجسم من غير السبيلين).
وهذا الخارج من جسم الإنسان قد يكون طاهراً مثل العرق واللعاب والمخاط، وقد يكون نجساً مثل الدم (فهذا هو الخارج النجس من الجسم).
وهذا الخارج النجس (الدم) مثلاً قد يكون قليلاً وقد يكون كثيراً، والكثير يسمى فاحشاً.
إذن معنى العبارة (كُلَّ ما خرج من جسم الإنسان من غير السبيلين وكان هذا الخارج نجساً (مثل الدم) وكان فاحشاً أي: كثيراً.
الحكم: الخارج النجس الكثير من جسم الإنسان من غير السبيلين ينقض الوضوء عند بعض أهل العلم -رحمهم الله جميعاً_.
لكن يرى آخرون من أهل العلم -رحمهم الله- أنه لا ينقض الوضوء، وهذا هو الأقرب إلى الصواب، والله أعلم.

(5/153)


كيف يتطهر من لا يتحكم في الخارج منه؟
المجيب عبد الرحمن بن عبدالله العجلان
المدرس بالحرم المكي
كتاب الطهارة/إزالة النجاسة
التاريخ 15/11/1424هـ
السؤال
أجريت لي عملية جراحية في منطقة الدبر، ومن حينها أصبحت ألاحظ عدم تمكني الكامل في التحكم في البراز، بل إنني ألاحظ أحياناً بعض البراز في الملابس الداخلية بعد الصلاة، فما الحكم في تلك الصلوات وما العمل في المستقبل؟
الجواب
ما دمت لا تستطيع التحكم في ذلك فلا بأس عليك، وإنما عليك أن تستنجي بغسل مكان الخارج وتزيل أثر النجاسة، وتتخذ شيئاً يمنع انتشار النجاسة الخارجة من الدبر، وتتوضأ بعد دخول وقت تلك الصلاة، وتنوي بوضوئك استباحة الصلاة، وتصلي بهذا الوضوء الفرض والنوافل ما دمت في الوقت، فإذا خرج وقت هذه الصلاة فعليك أن تتوضأ لوقت الصلاة الثانية.

(5/154)


متى يُغسل بول المولود؟
المجيب عبد الرحمن بن عبدالله العجلان
المدرس بالحرم المكي
كتاب الطهارة/إزالة النجاسة
التاريخ 27/12/1422
السؤال
إلى أي مدة زمنية يعتبر بول المولود الذكر غير مستوجب الغسل من أجل الطهارة منه؟
الجواب
هذا ليس فيه تحديد للمدَّة الزمنية، وإنما هو بأكله الطعام من عدمه، إذا كان غذاؤه اللبن فقط فإن بوله يرش رشاً ويكفي، وأمَّا إذا كان يأكل الطعام ويشرب اللبن فإن بوله يغسل كبول غيره، فلا يتقيد بزمن، وإنما هو بأكله الطعام، متى ما أكل الطعام مع اللبن يغسل. لِما أخرجه البخاري(223) مسلم في صحيحه (287) عن أمِّ قيس بنت محصن -رضي الله عنها- أنها أتت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بابن لها لم يأكل الطعام، فوضعته في حجره، فبال، قال: فلم يزد على أن نضح بالماء.

(5/155)


حكم الإفرازات المهبلية
المجيب د.أحمد بن محمد الخليل
عضو هيئة التدريس بجامعة القصيم
كتاب الطهارة/إزالة النجاسة
التاريخ 16/1/1423
السؤال
أنا امرأة حامل، وأعاني من مشكلة كثرة الإفرازات المهبلية، وكلما أردت الصلاة أشعر بخروج شيء - أحياناً يكون إحساسي خاطئاً - فهل يجب علي إعادة الصلاة ؟ أحياناً أكون قد انتهيت وبعدها أجد شيئاً في الملابس، فهل تعد نجاسة أم لا ؟ وهل يمكن الاكتفاء بمسحها بالماء من الملابس أم تغييرها، وخاصة إن كنت خارج المنزل؟ -مثلاً- في رمضان صليت التراويح في المسجد، وعندما عدت للبيت وجدت الإفرازات في ملابسي، فهل كان علي إعادة الصلاة ؟ لشكي قمت بإعادة العشاء فقط، وهل يجب الوضوء لكل صلاة أم يمكن الجمع بوضوء واحد لصلاتين، وخاصة إن كنت خارج المنزل ؟
الجواب
الرطوبة التي تخرج من فرج المرأة (الإفرازات المهبلية) محل خلاف بين الفقهاء، والأقرب للصواب - إن شاء الله - أنها طاهرة بنفسها وغير ناقضة للوضوء، وعلى هذا تزول جميع الإشكالات التي في السؤال .

(5/156)


يخرج منه قطرات من البول بعد استنجائه
المجيب د. سليمان بن وائل التويجري
عضو هيئة التدريس بجامعة أم القرى
كتاب الطهارة/إزالة النجاسة
التاريخ 19/7/1424هـ
السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
كنت قد أرسلت إليكم سؤالاً بخصوص أني أشعر بوجود بعض قطرات البول بعد التبول، وقد تفضلتم وأرسلتم لي الجواب بعنوان (سلس البول)، فجزاكم الله خيراً. ولكنى لا أعتقد أني أعاني من سلس البول، فالذي يحدث أني أجد قطرات بول تخرج من الذكر وتخرج بصعوبة، وتظل مدة طويلة، وأظل أضغط على عنق الذكر حتى تخرج، والمشكلة هي طول المدة، مما يجعلني أعاني كثيراً، وخصوصا عندما أكون خارج المنزل وأتخلف عن صلاة الجماعة، ولا أشعر بالاطمئنان في الصلاة مما أصابني بالوساوس. دلوني على الحل الأمثل لتلك المشكلة؛ حتى أصلي وأنا مطمئن. وجزاكم الله كل خير.
الجواب

(5/157)


إذا كانت تخرج من الإنسان قطرات بعد تبوله فإن عليه أن يجتهد في قضاء حاجته قبل دخول الوقت، ويضع حائلاً على مخرج البول؛ كمنديل ونحوه، بحيث يكون عنده من الوقت ما يكفي، ويكون هذا الخارج في هذا الحائل، فإذا جاء وقت الصلاة يكون قد انقطع هذا الخارج فيستنجي ويتوضأ ويصلي صلاة معتادة، وأما ما ذكره من أنه يكثر من الضغط على الذكر ونحوه فإن هذا من الناحية الطبية ليس سليماً، لأنه يسبب التهابات، ويسبب خلطاً في مجاري الخارج من الذكر، ويسبب له أمراضاً. وليس هذا هو العلاج الشرعي له، وإنما العلاج أن يحاول - كما قلنا في أول الكلام - أن يقضي حاجته في وقت مبكر، أو يضع حائلاً على مخرج البول، وما يخرج منه أثناء هذه المدة يكون في هذا الحائل، وعليه ألا يشتغل في الوساوس، لأن كثرة التركيز على هذا الأمر يسبب للإنسان شيئاً من الوساوس، وقد ذكر في سؤاله أنه يعاني شيئاً من ذلك، حتى إن الجماعة تفوته، وفي أثناء الصلاة لا يطمئن، وعليه أن يعرض نفسه على طبيب المسالك لعله يجد له دواء، والله أعلم.

(5/158)


تنجس بصاق اللاعن
المجيب د. فيحان بن شالي المطيري
عضو هيئة التدريس بالجامعة الإسلامية في المدينة النبوية
كتاب الطهارة/إزالة النجاسة
التاريخ 20/6/1424هـ
السؤال
امرأة بصق عليها ابن ابنها الصغير وكان عمره ست سنوات، فخلعت ملابسها عندما أرادت الصلاة لأنها تعتبرها نجسة؛ لأن الطفل كان يلعن ويشتم، وهي تقول إنهم يذكرون أن الذي يشتم ويلعن ينجس فمه أربعين يوماً، فإذا تنجس فمه فبصاقه نجس، فما حكم فعلها؟ وهل ما ذكرته من تنجس فم من يلعن له أصل أم أنه غير صحيح؟
الجواب
ما فعلته السائلة من خلع الثياب بسبب بصاق الطفل عليها مخالف للشرع، لأن بصاقه طاهر، وخلع الملابس لا يكون إلا من النجاسة، وما ذكرته في سؤالها من أن فمه يتنجس لكونه يسب ويلعن لا أصل له في الشرع، فالأعيان لا تتنجس إلا بملاقاة النجاسة، وليس السب واللعن بنجس، والله أعلم.

(5/159)


علم بنجاسة ثوبه أثناء الصلاة
المجيب عبد الرحمن بن عبدالله العجلان
المدرس بالحرم المكي
كتاب الطهارة/إزالة النجاسة
التاريخ 12/1/1425هـ
السؤال
عندما كنت أصلي صلاة العصر تذكرت أني توضأت وغسلت ذكري ولم أغسل المذي الذي في ثوبي, ما حكم صلاتي؟ وهل هي صحيحة أم لا؟ وماذا يجب علي إن لم تكن صحيحة؟ وشكراً لكم.
الجواب
إن كنت تذكرت وأنت تصلي فيجب عليك أن تتخلص من النجاسة بخلع ما هي فيه مع الاستمرار في صلاتك، فإن لم تستطع فتنصرف من صلاتك وتتخلص من النجاسة وتبدأ صلاتك من أولها، وإن كنت لم تتذكر النجاسة إلا بعدما أكملت الصلاة فصلاتك صحيحة، والحمد لله.

(5/160)


إفرازات المرأة أثناء المداعبة
المجيب د. يوسف بن أحمد القاسم
عضو هيئة التدريس بالمعهد العالي للقضاء
كتاب الطهارة/إزالة النجاسة
التاريخ 29/8/1424هـ
السؤال
هل السائل الذي يخرج مني أثناء مداعبة زوجي لي نجس؟ وهل يوجب الغسل (وهو سائل مائي اللون لزج قليلاً)؟
الجواب
الحمد لله وحده، وبعد:
هذا السائل الذي يخرج عند المداعبة هو المذي، وهو سائل نجس، ولكنه لا يوجب الغسل، بل يوجب غسل الفرج ثم الوضوء، كما يدل عليه حديث علي -رضي الله عنه- ، فإنه قال:"كنت رجلاً مذاءً، فكنت أستحي أن أسأل رسول الله -صلى الله عليه وسلم- لمكان ابنته، فأمرت المقداد بن الأسود فسأله، فقال:"يغسل ذكره ويتوضأ" أخرجه البخاري(132)، ومسلم(303)، واللفظ له، وفي لفظ آخر لمسلم:"توضأ وانضح فرجك"، وأما المني الذي يوجب الغسل، فإنه يخرج عند الجماع أو الاحتلام أو الاستمناء، وهو ماء رقيق أصفر، كما جاء ذلك في الحديث الذي أخرجه مسلم في صحيحه(311) عن أنس -رضي الله عنه-:"أن أم سلمة حدثت أنها سألت النبي -صلى الله عليه وسلم- عن المرأة ترى في منامها ما يرى الرجل؟ فقال النبي -صلى الله عليه وسلم-:"إذا رأت ذلك المرأة فلتغتسل" فقالت أم سلمة -رضي الله عنها-: واستحييت من ذلك، قالت: وهل يكون هذا؟ فقال نبي الله -صلى الله عليه وسلم-:"نعم، فمن أين يكون الشبه! إن ماء الرجل غليظ أبيض، وماء المرأة رقيق أصفر، فمن أيهما علا أو سبق يكون منه الشبه" والله تعالى أعلم.

(5/161)


إفرازات المرأة المهبلية
المجيب د. يوسف بن أحمد القاسم
عضو هيئة التدريس بالمعهد العالي للقضاء
كتاب الطهارة/إزالة النجاسة
التاريخ 12/2/1424هـ
السؤال
أنا امرأة متزوجة وحامل في الشهر السادس وأعاني من كثرة السوائل التي تخرج من الفرج، والمشكلة هي أنني أعاني منها عندما أصلي فقد أشعر بها في أثناء الصلاة فأقطعها وأعيد الصلاة مرة أخرى وهكذا ثانية وثالثة حتى أتأكد من عدم نزولها مما يشق عليَّ من كثرة الإعادة، وأحياناً أشعر بها أثناء الوضوء فأعيد الوضوء وأحياناً لا أشعر بها نهائياً، ولكن عندما أذهب إلى الحمام بعد الصلاة مباشرة أجدها، فهل تعد ناقضة للوضوء أم لا؟ وهل يجب عليَّ إعادة الصلوات التي أجد بعدها هذه السوائل؟ أفيدوني، جزاكم الله خيراً.
الجواب
الحمد لله وحده، وبعد:
هذه السوائل المشار إليها تخرج من المهبل مخرج الولد وهي طاهرة لا توجب غسل المحل ولا الثياب، ولا تنقض الوضوء أيضاً؛ لأنه لم يرد في نصوص الشارع -فيما أعلم- ما يدل على نجاسة هذا الخارج، أو على أنه ناقض، لا سيما وأن هذا الأمر مما يبتلى به عامة النساء -سواء في عصرنا هذا أو في عصر النبوة- فلو كان نجساً أو ناقضاً لبينه الشارع، وأيضاً فإن هذا الخارج ليس من فضلات الطعام والشراب -كالبول- وإنما إفراز طبيعي يخرج من الرحم، ولذا فإنه يكثر مع الحمل ولا سيما في الشهور الأخيرة منه، وهذا ما أفتى به سماحة الشيخ: محمد بن عثيمين في آخر حياته وقبله الإمام ابن حزم، والله تعالى أعلم.

(5/162)


وجود بول دائماً في الملابس
المجيب د. محمد بن سليمان المنيعي
عضو هيئة التدريس بجامعة أم القرى
كتاب الطهارة/إزالة النجاسة
التاريخ 24/2/1424هـ
السؤال
أجد في ملابسي الداخلية أربع أو خمس نقاط من البول على الدوام، فأغسلها تارة وأنساها أخرى، هل يعتبر هذا من سلس البول؟ ماذا يجب علي فعله؟ هل أغسله دائماً أم أتركه؟ أم ماذا أفعل؟ ما حكم صلاتي السابقة فيه؟
الجواب
أخشى أن الذي بك وسواس فإن كان كذلك وجب عليك أن تغسل ذكرك بعد البول ثم تتوضأ وضوءك للصلاة، وينبغي أن ترش شيئاً من الماء على سراويلك؛ حتى لا يداخلك الشك كما ثبت ذلك في السنة، فإن تيقنت أنه بول وليس بك وسواس فالواجب عليك عند دخول الوقت أن تغسل فرجك وما لوثه من بدن وملابس ثم تتوضأ وضوءك للصلاة، ثم تصلي ما شئت من فروض ونوافل، فإذا دخل وقت الأخرى تفعل مثل فعلك الأول إلا إذا لم يخرج منك شيء فأنت على طهارتك الأولى، وأما صلاتك في ثوب فيه نقاط بول وتركتها نسياناً أو جهلاً فصلاتك صحيحة والحالة هذه لعموم قوله تعالى:"ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا" [البقرة: 286].

(5/163)


تطهير بول الطفل
المجيب سعد بن عبد العزيز الشويرخ
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
كتاب الطهارة/إزالة النجاسة
التاريخ 24/5/1425هـ
السؤال
السلام عليكم ورحمة الله.
يوجد سجادة صلاة بالمنزل، قد يصيبها نجاسة بول طفل، هل يلزم غسلها للصلاة عليها؟ أم يمكن وضعها في الشمس والهواء فتصبح جافة؟

الجواب
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
هناك مسألتان:
المسألة الأولى: بول الطفل نجس؛ وذلك لعموم الأحاديث الواردة في نجاسة بول الآدمي، وهذه الأحاديث تعم بول الصغير والكبير.
المسألة الثانية: أن الشرع ورد بالتخفيف في غسل نجاسة بول الطفل الذي لم يأكل الطعام، فيكفي فيه النضح، أي: مجرد إمرار الماء على الجزء الذي أصابه البول من غير حاجة إلى عصر، هذا إذا كان الطفل في السؤال لم يأكل الطعام بعد، أما إذا كان يأكل الطعام، أي: ينظر للطعام بشهوة ورغبة، فيجب أن يغسل مثل ما يغسل سائر بول الآدمي، لا بد من غمر المكان بالماء، ويحتاج إلى عصر.
والنجاسة تزول بغير الماء، وهذا هو الراجح من أقوال العلم، فأي شيء زالت به النجاسة فإنها تزول؛ فإن الحكم يدور مع علته وجوداً وعدماً، فإذا انتفت النجاسة انتفى الحكم بالقول بأنها نجسة، وبناء على ذلك فالنجاسة تزال بغير الماء كالريح،والشمس، وغير ذلك. والله أعلم.

(5/164)


تطهير دم الحيض بالريق
المجيب د. يوسف بن أحمد القاسم
عضو هيئة التدريس بالمعهد العالي للقضاء
كتاب الطهارة/إزالة النجاسة
التاريخ 22/08/1425هـ
السؤال
السلام عليكم.
الشيعة يقولون: إنه ورد في صحيح البخاري المجلد الأول الكتاب السادس رقم:
(312) عن عائشة- رضي الله عنها- لم يكن لإحدانا أكثر من ثوب واحد، وكان الحيض يأتينا ونحن نرتديه، وعندما يجف الدم من الحيض على الثوب كنا نمسح الدم بريقنا ونحته بأظفارنا. فهل هذا صحيح؟ إذن لماذا قال الشيخ سلمان باستخدام الماء؟ أرى هذا البيان غريباً؛ لأنني لم أسمع أن الريق يطهّر.
الجواب
الحمد لله وحده، وبعد:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
فلقد ثبت في صحيح البخاري(312) عن عائشة - رضي الله عنها- قالت: "ما كان لإحدانا إلا ثوب واحد تحيض فيه، فإذا أصابه شيء من دم قالت بريقها، فقصعته بظفرها، أي: فركته به"، وقولها - رضي الله عنها-: "قالت بريقها" أي: بلَّته به، وهذا الحديث الصحيح حجة لمن قال إنه يجوز تطهير النجاسة بكل مائع طاهر- ومنه الريق- كما أشار إليه الحافظ بن حجر في الفتح(1/331)، وهذا هو مذهب أبي حنيفة، وأبي يوسف - رحمهما الله- كما في الهداية مع فتح القدير(1/169-170)، وهو رواية عن أحمد - رحمه الله- كما في الإنصاف(2/298)، ورجَّحه شيخ الإسلام في مجموع الفتاوى(21/475)، حيث قال: (فالراجح في هذه المسألة: أن النجاسة متى زالت بأي وجه كان، زال حكمها، فإن الحكم إذا ثبت بعلة زال بزوالها) ا.هـ.
هذا هو الراجح في هذه المسألة، ومن قال بقول الجمهور، وهو أن النجاسة لا تزول بغير الماء، فالأمر واسع بحمد الله. والله -تعالى- أعلم.

(5/165)


ما حكم هذه الرطوبة؟
المجيب د. يوسف بن أحمد القاسم
عضو هيئة التدريس بالمعهد العالي للقضاء
كتاب الطهارة/إزالة النجاسة
التاريخ 18/03/1426هـ
السؤال
حضرة الشيوخ الأكارم: السلام عليكم ورحمة الله.
أنا فتاة في العشرين من عمري، أقع في حالة معينة من الإثارة الجنسية، فيخرج من جسمي سائل لا يخرج إلا في حالين: إما عند قيامي بمثل هذا الأمر، وإما عند تفكيري أفكاراً جنسية، فهل خروج مثل هذا السائل يوجب الغسل، أي هل أكون جنباً حين يخرج؟ وهل هو نجس؟. أفيدوني جزاكم الله خيراً.
الجواب
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
الحمد لله وحده، وبعد:
فالذي يظهر أن هذا السائل الذي يخرج منك هو المذي، وهو الذي يخرج غالباً عند استدعاء الشهوة، أو عند مقدمات الإثارة الجنسية، وهو سائل مائي اللون، وهو بخلاف المني الذي يخرج من المرأة عند الاحتلام أو الجماع، فإنه ماء رقيق أصفر، كما جاء ذلك في حديث أنس عند مسلم (311) حين قال النبي -صلى الله عليه وسلم- لأم سلمة: "... إن ماء الرجل - يعني: المني- غليظ أبيض، وماء المرأة رقيق أصفر، فمن أيهما علا أو سبق يكون منه الشبه".
والمذي - أيتها الأخت الكريمة- سائل نجس، يجب غسل الملابس منه، وهو يوجب غسل الفرج والوضوء، كما دل على ذلك حديث علي -رضي الله عنه- عند مسلم (303)، وفيه أن المقداد بن الأسود -رضي الله عنه- سأل النبي -صلى الله عليه وسلم- عمَّا يوجبه خروج المذي، فقال عليه الصلاة والسلام: "توضأ وانضح فرجك".
وعليه فمن خرج منه هذا السائل فإنه لا يكون جنباً، وإنما يكون محدثاً حدثاً أصغر، كما دل عليه هذا الحديث.

(5/166)


بقي أن أقول أختي الكريمة: إنه يجب عليك أن تشغلي نفسك بالخير -أو على الأقل بالمباح- عن كل ما يثير الشهوة أو يؤججها، فالنفس - كما قيل- إن لم تشغلها بالخير شغلتك بالشر، وكلما كثر وقت الفراغ، كلما كثر عليك ورود الأفكار الحالمة والتخيلات الجنسية المثيرة، وحينئذ تتحرك عندك الشهوة، وتهيج الغريزة، وتقعين في المحظور باللجوء إلى ما يخففها من الوسائل المحرمة، والتي هي في الحقيقة تثير الشهوة وتهيجها.
وأوصيك - أختي الكريمة- بمصاحبة النساء الصالحات اللاتي يذكرنك بالله - عز وجل- وبالدار الآخرة، واللاتي ممن تطابق أفعالهن أقوالهن، وسرائرهن علانيتهن، واحرصي - أيضاً- على الزواج المبكر متى ما تقدم لك زوج صالح في مظهره ومخبره، في دينه وخلقه؛ حتى يكون عوناً لك على ما يرضي الله -تعالى-، وحتى تشعري بطعم السعادة على حقيقتها. والله -تعالى- أسأل أن يوفقك لما يحب ويرضى.

(5/167)


التنجس بملاقاة النجاسة
المجيب د. يوسف بن عبدالله الأحمد
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
كتاب الطهارة/إزالة النجاسة
التاريخ 02/08/1426هـ
السؤال
هل يتنجَّس الشخص عندما يجلس أو ينام أو يمشي على مكان قد أصابته نجاسة، خصوصاً إذا كان جسم هذا الشخص مبلولاً أو ملابسه مبلولة؟ وإذا حضر عندي ضيف و جلس على الكنب، أو مشى على السجادة التي بال عليها الطفل -سابقاً- فهل يجب علي أن أخبره أن لا يجلس في ذلك المكان حتى لا يتنجَّس؟ و هل أكون آثمة لو لم أخبره؟
الجواب
الحمد لله وحده، وبعد:
أولاً: الأصل في الأشياء الطهارة ما لم تثبت نجاستها.
ثانياً: النجاسة اليابسة لا تنتقل إلى ثياب من لاقاها، أما إذا كانت رطبة فإن رؤي أثر الرطوبة في ثياب من جلس عليها فهي نجسة وإلا فلا. فإن شك الإنسان في انتقالها إليه فالأصل هو الطهارة، وهو أصل متيقن لا ينتقل عنه إلا بيقين أو غلبة ظن، ولعل من أقوى ما يدفع الوسواس حديث أبي سعيد الخدري -رضي الله عنه- قال: قيل: يا رسول الله أنتوضأ من بئر بضاعة -وهي بئر يلقى فيها الحيض والنتن ولحوم الكلاب؟- فقال النبي صلى الله عليه وسلم-: "إن الماء طهور لا ينجسه شيء" أخرجه أبو داود (66)، والترمذي (66)، والنسائي (326). وصححه الإمام أحمد ويحيى بن معين وابن حزم وابن تيمية. وصلى الله وسلم على نبينا محمد.

(5/168)


نجاسة المذي
المجيب د. أحمد بن عبد الرحمن القاضي
عضو البحث العلمي بجامعة القصيم
كتاب الطهارة/إزالة النجاسة
التاريخ 01/11/1426هـ
السؤال
إذا وصل المذي الملابس وجفَّ فيها، هل يجوز الصلاة بتلك الملابس؟
الجواب
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
نجاسة المذي نجاسة مخففة، فيكفي فيه نضح الثوب، أي مكاثرته بالماء، فإن صلى بثوب فيه نجاسة ناسياً فلا شيء عليه.
وصلى الله على محمد وعلى آله وصحبه وسلم.

(5/169)


كيفية الغسل من الحيض
المجيب عبد الرحمن بن عبدالله العجلان
المدرس بالحرم المكي
كتاب الطهارة/الغسل
التاريخ 24/7/1422
السؤال
ما كيفية الغسل والتطهر من الحيض؟ وما الدعاء ، أو ماذا يجب على أن أفعل أو أقول؟
الجواب
ليس عليها شيء واجب من الدعاء، وإنما تسمي عند البدء إذا كانت في مكان طاهر، وإذا كانت في دورة المياه التي فيها قضاء الحاجة، فإنها تقدم رجلها اليسرى عند الدخول وتسمي، ثم تغتسل الاغتسال الكامل؛ فتبدأ بغسل أثر النجاسة من فرجها وما حوله، ثم تتوضأ وضوءها للصلاة، ثم تفيض الماء على رأسها حتى تروي بشرتها بالماء وتنقض شعرها، ثم تفيض الماء على سائر جسدها ثلاث مرات، فهذا هو الغسل الكامل . فقد أخرج مسلم في صحيحه (332) عن عائشة أن أسماء سألت النبي -صلى الله عليه وسلم- عن غسل المحيض فقال : (( تأخذ إحداكنّ ماءها وسدرتها فتطهّر ، وتحسن الطهور، ثم تصبّ على رأسها فتدلكه دلكاً شديداً حتى تبلغ شؤون رأسها ، ثم تصبّ عليها الماء ، ثم تأخذ فرصة ممسّكة فتطهّر بها )) فقالت أسماء : وكيف تطهّر بها ؟ فقال : ((سبحان الله ! تطهّرين بها )) فقالت عائشة (كأنها تخفي ذلك) تتبّعين أثر الدم . وسألته عن غسل الجنابة فقال : (( تأخذ ماءً فتطهّر فتحسن الطهور، أو تبلغ الطهور، ثم تصبّ على رأسها فتدلكه حتى تبلغ شؤون رأسها، ثم تفيض عليها الماء )) فقالت عائشة : نعم النساء نساء الأنصار! لم يكن يمنعهنّ الحياء أن يتفقهن في الدين .
هذا هو الغسل الكامل، أما الغسل المجزئ فهو غسل البدن كاملاً بالماء مرة واحدة . والله أعلم .

(5/170)


الولادة القيصرية هل لها نفاس
المجيب عبد الرحمن بن عبدالله العجلان
المدرس بالحرم المكي
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 27/6/1422
السؤال
سمعت بأن المرأة التي تلد بالقيصرية ليس لها نفاس على الرغم من نزول الدم بنفس صفة التي تلد ولادة طبيعية ، فهل هذا صحيح ؟
الجواب
هذا ليس بصحيح لأن النفاس هو الدم الخارج من المرأة مع الولادة، أو بعدها، أو قبلها بيسير . أما إذا استخرج الجنين بأي طريقة ولم يحصل مع المرأة دم فلا نفاس عليها .

(5/171)


متى تبدأ أحكام النفاس ؟
المجيب أ.د. صالح بن محمد السلطان
أستاذ الفقه بجامعة القصيم
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 9/4/1422
السؤال
قريبة لي كانت حاملاً وفي عصر يوم 29 من رمضان نزل معها دم خفيف جداً وفي ليلة 30 بدأت علامات الولادة كألم الظهر ونحوه ثم في صبيحة يوم 30 خرج منها ماء الولادة ، ثم ولدت ليلة العيد ... علماً أنها صلت يوم 29 كاملاً أما يوم 30 فصلت الفجر فقط.. وقد صامت اليومين معاً..
ما حكم صلاة هذين اليومين من حيث الوجوب والأجزاء والقضاء؟
الجواب
المدار في ذلك على وجود الطلق، فمتى بدأ الطلق أخذت حكم النفساء، وعلى هذا فإن كان هذا الدم الخفيف غير مقرون بطلق وانقطع بعد ذلك فصيامها صحيح في اليوم التاسع والعشرين وكذلك صلاتها؛ وإن كان مقترناً بآلام الولادة فصومها غير صحيح، وأما اليوم الثلاثين فعليها قضاؤه لأنه مقرون بالطلق وهو بداية النفاس .

(5/172)


رأت الحيض بعد قضاء العمرة
المجيب عبد الرحمن بن عبدالله العجلان
المدرس بالحرم المكي
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 27/11/1424هـ
السؤال
سؤالي عن عمرة أتيت بها منذ سنة، وفعلت جميع متطلباتها، ولكن بعد عودتي إلى السكن وجدت دم الدورة، علماً بأنني كنت متأكدة بأنني طاهرة عندما بدأت العمرة، ولست متأكدة متى نزلت الدورة؟ هل هي خلال عمرتي أو بعد الانتهاء من المناسك أفتونا مأجورين. جزاكم الله خيراً.

الجواب
ما دمت متأكدة بأنك بدأت الطواف طاهرة فلا تلتفتي إلى الشك، ويجوز أن ما رأيت حصل بعد الطواف، واعلمي أن السعي لا يشترط له طهارة، فلو طافت المرأة طاهرة ثم جاءها الحيض قبل السعي فإنها تسعى، ولا شيء عليها، فعمرتك صحيحة -إن شاء الله-.

(5/173)


إعادة المرأة للصيام دون الصلاة
المجيب د. حمد بن إبراهيم الحيدري
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 25/10/1425هـ
السؤال
لماذا المرأة تعيد صيامها ولا تعيد صلاتها؟ علمًا أن الصلاة عمود الدين. ما أصل كلمة (آمين) في الصلاة؟ وما معناها؟ والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
الجواب
الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد:
1-فإن المرأة إذا حاضت ثم طهرت لزمها قضاء الصوم ولا يلزمها قضاء الصلاة، والأصل أن على المسلم التسليم والإيمان بحكم الله وحكمته، ويكفيه ذلك كما قال الله تعالى: (وَمَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ وَلا مُؤْمِنَةٍ إِذَا قَضَى اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَمْرًا أَنْ يَكُونَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ)[الأحزاب: من الآية36]. ولما سئلت عائشة، رضي الله عنها: ما بال الحائض تقضي الصوم ولا تقضي الصلاة؟ كان جوابها: كَانَ يُصِيبُنَا ذَلِكَ فَنُؤْمَرُ بِقَضَاءِ الصَّوْمِ وَلَا نُؤْمَرُ بِقَضَاءِ الصَّلَاةِ. أخرجه مسلم (335).
لكن قد يكون من الحكمة في ذلك أن في قضاء الصلاة مشقة على المرأة، وقد تطول أيام الحيض عند بعض النساء، وكذلك أيام النفاس، ودين الإسلام ولله الحمد جاء برفع الحرج، وأما الصيام فليس في قضائه مشقة كقضاء الصلاة. والله تعالى أعلم وأحكم.

(5/174)


2- وأما كلمة (آمين) فهي كلمة تقال في إثر الدعاء، قال الفارس: (هي جملة مركبة من فعل واسم، معناها: اللهم استجب لي. قال: ودليل ذلك أن موسى عليه السلام- لما دعا على فرعون وأتباعه فقال: (رَبَّنَا اطْمِسْ عَلَى أَمْوَالِهِمْ وَاشْدُدْ عَلَى قُلُوبِهِمْ)[يونس: 88]. قال هارون عليه السلام: آمين. فطبّق الجملة بالجملة) ا.هـ. وتلاحظ أيها الأخ أن بداية الآية: (وَقَالَ مُوسَى رَبَّنَا إِنَّكَ آتَيْتَ فِرْعَوْنَ وَمَلَأَهُ زِينَةً...). وختمت بقوله تعالى: (قَالَ قَدْ أُجِيبَتْ دَعْوَتُكُمَا). مع أن الدعاء من موسى لكن أمَّن هارون- عليهما السلام- على دعائه. والله تعالى أعلم.

(5/175)


نزول دم بسبب اللولب
المجيب عبد الرحمن بن عبدالله العجلان
المدرس بالحرم المكي
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 11/3/1424هـ
السؤال
استعمل أحد وسائل تنظيم النسل وهي (اللولب)، ويستمر الحيض عندي سبعة أيام، وبعد الطهر يستمر نزول الدم خمسة أيام بكميات بسيطة جداً؛ فما حكم الصلاة والجماع في هذه الفترة؟ أفيدوني جزاكم الله خيراً.
الجواب
إذا كان هذا اللولب معروفاً بأنه يحدث الحيض فيطيل مدته، فتعتبر تلك الأيام الزائدة حيضاً تترك لها المرأة الصلاة والصيام، ولا يحل فيها الوطء، وإن كان ما ينزل بعد الطهر، وبعد انقطاع الحيض من أثر اللولب فقط، فلا يعتبر حيضاً وتجب فيه الصلاة، ويجوز فيه الوطء.

(5/176)


الدم بعد تركيب اللولب
المجيب عبد الرحمن بن عبدالله العجلان
المدرس بالحرم المكي
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 8/11/1423هـ
السؤال
ما حكم الدم الذي ينزل على النساء بعد تركيب اللولب وهل يأخذ حكم دم الحيض أو النفاس.
الجواب
هذا الدم لا يأخذ حكم الحيض والنفاس، لأن الدماء التي تعرض للمرأة كثيرة، فلا تترك الصلاة ولا الصيام إلا لدم الحيض والنفاس الصريحين، أما إذا شكت في هذا فالأصل وجوب الصلاة ووجوب الصيام لا تتركها إلا لدم حيض أو نفاس.

(5/177)


الدم بعد انقطاع الدورة
المجيب د. حمد بن إبراهيم الحيدري
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 11/9/1423هـ
السؤال
امرأة تأتيها الدورة الشهرية وتستمر حتى اليوم السابع، حيث ينقطع دم الحيض فتغتسل وتتطهر، وفي إحدى المرات انقطع عنها دم الحيض واغتسلت وجامعها زوجها في الليلة الثامنة واغتسلت من الجماع، وفي الصباح وجدت أنه خرج منها دم بكمية قليلة جداً.
السؤال: هل هذا الدم دم حيض؟ وهل يأثم زوجها على جماعه لها؟ وهل عليهما كفارة؟

الجواب
نزول الدم بعد الاغتسال لا يخلو إما أن يكون صفرة أوكدرة كأن يكون دماً بُنياً فهذا لا اعتبار به؛ لما ثبت عن أم عطية -رضي الله عنها- أنها قالت:"كنا لا نعد الصُفرة والكدرة بعد الطهر شيئاً" رواه البخاري (326)، فمثل هذا الدم لا يمنع الصلاة والصوم وسائر العبادات، كما لا يمنع الزوج من الجماع بسببه، وحكمه حكم البول يجب به الوضوء وإزالة ما أصاب من البدن والثوب، وأما إن كان دماً صريحاً فإنه يعد من الحيض وعلى المرأة أن تعيد الغسل بعد انقطاعه.
والذي يظهر لي في الصورة المسؤول عنها أنها أقرب إلى الأول لا سيما إن كانت بعد الطهر، وللطهر علامة بارزة تعرفها النساء تُسمى القصة البيضاء، وهي سائل أبيض يدفعه الرحم في آخر العادة، ويوجد عند أكثر النساء وقد لا يوجد عند بعضهن.
ولا إثم -إن شاء الله تعالى- عليها ولا على زوجها في الجماع الذي حصل على كل حال، فإنه إن كان الخارج كدرة أو صفرة فليس بحيض، وعليه فالجماع ليس في المحيض، وإن كان دماً فهما لم يقصدا ذلك؛ لأنها تعرف عادتها وقد انتهت بحسب معرفتها، ولا كفارة كذلك عليهما، والله -تعالى- أعلم.

(5/178)


عرق الحائض
المجيب عبد الرحمن بن عبدالله العجلان
المدرس بالحرم المكي
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 19/5/1423
السؤال
هل الملابس التي يصيبها العرق الخارج من الإنسان وقت الحيض أو الجنابة تعد نجسة ولا تصح الصلاة بها؟
الجواب
بل هي طاهرة وتصح الصلاة فيها ما لم يصبها دم الحيض، أو نجاسة أخرى، فإن أصابتها نجاسة تُغسل ويُصلى بها.

(5/179)


حكم قراءة القرآن للحائض
المجيب أ.د. سليمان بن فهد العيسى
أستاذ الدراسات العليا بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 7/11/1422
السؤال
إن دورتي الشهرية تبدأ عادة بمخاط بنَّي اللون ، ثم بعد يومين أرى الدم الأحمر، فما حكم هذين اليومين من صلاة وصيام ؟ هل أصوم وأصلي وأقرأ القرآن ؟ أم تعد من أيام الدورة ؟ أفيدوني أفادكم الله .
الجواب
الحمد لله وحده ، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده ، وعلى آله وصحبه وبعد: فإن ما ترينه من مخاط بني اللون بداية دورتك الشهرية تتبع عادتك ، فهو حيض لا تصومي ولا تصلي فيه ؛ لأنها من أيام الدورة الشهرية، أما قراءة القرآن فمحل خلاف بين أهل العلم في جوازها للحائض ، والراجح عندي جوازها - عند الحاجة - إذا كانت من غير مس للمصحف ، أي من الحفظ أو تمس المصحف من وراء حائل ، والله أعلم .

(5/180)


استخدام الحبوب التي تمنع الدورة الشهرية
المجيب د. عبد الوهاب بن ناصر الطريري
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية سابقاً
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 13/9/1424هـ
السؤال
السؤال: زوجتي تريد الحج ويصادف ذلك وقت الدورة الشهرية، فهل يجوز لها استخدام الحبوب التي تمنع الدورة لتحج؟ علماً أنها لم تستطع الحج في العام الماضي بسبب الدورة ، وبارك الله فيكم.
الجواب
نعم يجوز لها استخدام الحبوب التي تمنع الدورة إذا لم يكن عليها ضرر صحي في ذلك.
مع العلم أن الدورة لا تمنع من الحج، فالحائض تؤدي المناسك كلها غير ألا تطوف بالبيت حتى تطهر. والله أعلم.

(5/181)


استمرار دم النفاس بعد الأربعين
المجيب د. حمد بن إبراهيم الحيدري
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 1/12/1422
السؤال
أنا متزوجة، وأنجبت طفلاً، وأتممت أربعين يوماً، وهي مدة النفاس، لكن بعد تمامي للأربعين يوم لم تظهر عندي علامة الطهارة، حيث يخرج مني مادة دم داكن، ثم بعد ذلك مادة صفراء . أرجو التوضيح لمعرفة الطهارة الصحيحة بالنسبة للنفساء، حيث إني الآن لا أصلي، وزوجي لا يباشرني ؟
الجواب
هذا الدم الذي بعد الأربعين لا يخلو من ثلاث حالات :
الحالة الأولى: أن يكون الدم الذي جاء بعد الأربعين في وقت عادتها (الحيض) فحينئذٍ تجلس له فلا تصلي ولا تصوم؛ لأنه دم حيض .
الحالة الثانية : ألا يكون في وقت عادتها، والدم على وتيرة واحدة أي : لم يتغير بل هو على طبيعته ورائحته التي كان عليها في الأربعين، فهذا دم نفاس على الصحيح .
الحالة الثالثة : ألا يكون الدم الذي بعد الأربعين في وقت عادتها، ولم يكن على طبيعته قبل أن تتم الأربعين، فهذا دم فساد، أي: استحاضة ونزيف وليس بدم نفاس، فتغتسل وتصوم وتصلي، ولزوجها أن يباشرها، عن أم سلمة -رضي الله عنها- قالت :" كانت النفساء تجلس على عهد رسول الله - صلى الله عليه وسلم - مدة أربعين يوماً "رواه أحمد (26561) وأبو داود (312) والترمذي (139) والحاكم (640-141)، وصححه، ووافقه الذهبي، وقال النووي : "حديث حسن"، وقال الخطابي:" أثنى البخاري على هذا الحديث"، لكن اشترط بعض العلماء تغير الدم -كما سبق-، وحملوا الحديث على أن الأربعين هي الغالب من أحوال النساء، وعليه فيكون الأمر بالتفصيل السابق ، والله - تعالى - أعلم .

(5/182)


أسقطت قبل تخلق الجنين فهل تعد نفساء ؟
المجيب د. عبد الوهاب بن ناصر الطريري
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية سابقاً
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 22/12/1422
السؤال
بعد حمل زوجتي بتسعة أسابيع مات الجنين في بطنها، وعملت لها عملية تنظيف لإزالة الجنين وآثار الحمل. فهل تعتبر نفساء في هذه الحالة؟ وهل النفاس مربوط بكمية الدم قليلة كانت أو كثيرة؟ وكم عليها أن تنتظر لتصلي ؟ وهل هناك أحكام متعلقة بهذا السقط ؟ علماً بأن المستشفى لم يسلمونا هذا السقط .
الجواب
لا تعتبر زوجتك نفساء، والدم دم فساد ،تتوضأ وتتحفظ وتصلي وتصوم إن شاءت . والسقط في هذه الحال ليس له حكم الأموات لأنه لم تنفخ فيه الروح، ولا تثبت أحكام النفاس بكثرة الدم وقلته ولكن بكون الإسقاط وقع بعدما تبين فيه خلق إنسان،فلو وضعت سقطاً صغيراً لم يتبين فيه خلق إنسان فليس دمها دم نفاس ، بل هو نزيف يكون حكمها فيه حكم المستحاضة ، وأقل مدة يتبين فيها خلق إنسان ثمانون يوماً من ابتداء الحمل ، وغالبها تسعون يوماً والله أعلم.

(5/183)


دم الإجهاض
المجيب أ.د. سليمان بن فهد العيسى
أستاذ الدراسات العليا بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 23/11/1423هـ
السؤال
امرأة أجهضت في الشهر الثاني، هل يعتبر الدم النازل عليها بسبب الإجهاض دم نفاس أم دم استحاضة؟ وماذا يترتب في الحالتين؟ أرجو التفصيل في المسألة وشكراً.
الجواب
الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد: فالجواب أن المرأة المسقطة لا تخلو من حالتين:
الحالة الأولى: إذا أسقطت ما تبين فيه خلق إنسان ولو خفياً فإن الدم النازل يعتبر دم نفاس يترتب عليه ترك الصلاة والصيام، بل لا يصح منها ذلك، وتقضي الصيام إذا طهرت.
الحالة الثانية: إذا أسقطت ما لم يتبين فيه خلق إنسان فالدم الذي يصاحبه لا يعتبر دم نفاس، بل هو دم عارض سببه الإسقاط لا يترتب عليه ترك الصلاة والصيام، بل على المسقطة أن تستثفر أي تتحفظ وتتوضأ وتصلي وتصوم كالطاهرات تماماً.
هذا وما ذكرته السائلة من أن الإسقاط كان في الشهر الثاني يدل على أن الجنين لم يتبين فيه خلق إنسان، لا سيما إن كان في أوائل الشهر الثاني، فتكون من الحالة الثانية والتي تقدمت آنفاً والله أعلم.

(5/184)


الدم الخارج بعد عملية التنظيف
المجيب عبد الرحمن بن عبدالله العجلان
المدرس بالحرم المكي
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 18/2/1423
السؤال
زوجتي لديها مرض يدعى (الحمل العنقودي) وهو مرض ناتج عن تكون أكياس في الرحم ينتج عنها نفس أعراض الحمل الحقيقي، ويحتاج لعملية تنظيف، وسؤالي هو: هل الدم الذي يخرج بعد عملية التنظيف يعد دم نفاس مانع من الصلاة؟
الجواب
الدم الذي يخرج من المرأة بعد عملية التنظيف ليس له حكم النفاس، وهو نجس، فلا تترك له المرأة الصلاة، وإنما يجب عليها قبل الصلاة وبعد دخول الوقت غسل أثر النجاسة، واتخاذ ما يمنع نزول الدم، وتصلي ولو خرج منها دم.

(5/185)


الكدرة والصفرة قبل الطهر وبعده
المجيب عبد الرحمن بن عبدالله العجلان
المدرس بالحرم المكي
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 19/7/1424هـ
السؤال
فتاة كانت دورتها الشهرية ستة أيام منذ بلوغها، وبعد عدة سنوات كانت تستمر الكدرة طويلاً وزادت عن عشرة أيام، وكانت تغتسل عند رؤية القصة البيضاء، وأحياناً كان يتبعها بيوم دم أو كدرة, لكنها لم تكن ترى القصة البيضاء دائماً، فكانت تظل ستة أيام ثم تغتسل وتصلي حتى لو لم تر القصة البيضاء، وذلك مع استمرار الكدرة والدم إلى ما بعد ذلك، فما الحكم؟
الجواب
الكدرة والصفرة المتصلة بدم الحيض تعد حيضاً، أما بعد الطهر فلا تعد حيضاً؛ لقوله أم عطية الأنصارية -رضي الله عنها-: "كنا لا نعد الصفرة والكدرة بعد الطهر شيئاً" رواه البخاري (326)وأبو داود(307).
ولا يجوز للمرأة أن تترك الصلاة لأي دم تراه، وإنما تترك الصلاة لدم الحيض أو النفاس فقط، وما عداه من الدماء فتتخذ وقاية تمنع نزول الدم وتتوضأ لكل صلاة، وتصلي الفرض والنفل ولو نزل منها دم أثناء الصلاة.

(5/186)


متى يعتبر دم الإسقاط نفاساً
المجيب عبد الرحمن بن عبدالله العجلان
المدرس بالحرم المكي
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 26/2/1424هـ
السؤال
هل على المرأة التي تسقط حملها في الشهر الثالث صلاة أم تعتبر في حكم النفساء؟ وإن كان عليها صلاة كيف تقضي من لم تصل باعتبار أنها نفساء؟ وجزاكم الله خيراً.
الجواب
إن سقط منها ما تبين فيه خلق إنسان فلها حكم النفاس، وإن كان دماً فقط أو لم يتبين فيه خلق إنسان فليس لها حكم النفاس، بل يجب أن تصلي وتتخذ وقاية تمنع نزول الدم وتصلي، وإذا شق عليها صلاة كل فريضة في وقتها فلها أن تجمع المغرب والعشاء في وقت أحدهما، وتجمع الظهر والعصر في وقت أحدهما، والغالب أنه إذا سقط بعد ثمانين يوماً يكون قد تبين فيه خلق إنسان.

(5/187)


اضطراب الدورة لحبوب الحمل
المجيب عبد الرحمن بن عبدالله العجلان
المدرس بالحرم المكي
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 16/8/1424هـ
السؤال
امرأة تستخدم حبوباً لتنظيم الحمل، فكان أن اضطربت بها الدورة، فأصبحت تأتيها في الشهر أكثر من مرة، وخلال أوقات متعددة، مما يضيع عليها عدداً من الصلوات، فكيف تصنع؟ أفتونا مأجورين.
الجواب
ما تيقنت أنه حيض ما لم يتجاوز أكثر الحيض وهو خمسة عشرة يوماً فهو حيض، وما لم تتيقنه أنه حيض فلا تجلسه، لأن الأصل وجوب الصلاة عليها ما لم تتيقن ما يسقطها، والذي هو الحيض أو النفاس، وعليها أن تعلم أنه تنتاب المرأة دماء كثيرة، ولا تسقط الصلاة عنها إلا لدم الحيض ودم النفاس فقط. والله أعلم.

(5/188)


دم الإسقاط حيض أم استحاضة؟
المجيب سعد بن عبد العزيز الشويرخ
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 4/6/1424هـ
السؤال
ما حكم من وضعت جنينها في الشهر الثاني؟ هل تصلي أم تأخذ حكم النفساء؟ علما أن الدم مازال يخرج بين الحين والآخر، وجزاكم الله خيراً.
الجواب
لا يثبت للجنين الأحكام المتعلقة بالنفساء إلا إذا تبين فيه خلق إنسان، فإذا وضعت المرأة ما تبين فيه خلق إنسان فإنها تأخذ أحكام النفساء، والمقصود بتبين خلق الإنسان تبين اليد، أو الرجل، أو الوجه، أو ما أشبه ذلك، فإذا لم يتبين فيه خلق الإنسان فإنها لا تأخذ أحكام النفساء، ويكون الدم الخارج منها هو دم حيض إذا كان على صفة دم الحيض.

(5/189)


الدم الذي يسبق نزول الدورة
المجيب سعد بن عبد العزيز الشويرخ
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 5/8/1424هـ
السؤال
زوجتي تسأل عن حكم اليومين الأولين من موعد الدورة الشهرية لها، والتي لا يظهر فيها الدم على هيئة نقط، بل لا يظهر أثر إلا إذا مسحت الفرج، هل هذين اليومين من الدورة أم لا؟ وإذا لم يكونا من أيام الدورة فما حكم الصلوات التي تركتها في هذين اليومين؟.
الجواب
أما بالنسبة للدورة إذا نزلت على المرأة، فلا يشترط أن يكون الدم السائل كثيراً، بل يثبت لها حكم الحائض من لحظة نزول هذا الدم، وإن كان يسيراً جداً، وإن كان على شكل نقط، فما دام الدم قد نزل منها فإنها تأخذ حكم الحائض.

(5/190)


صامت وهي حائض ظانّة أنها قد طهرت
المجيب د.أحمد بن محمد الخليل
عضو هيئة التدريس بجامعة القصيم
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 9/8/1424هـ
السؤال
اكتشفت بعد زيارتي لطبيبة ثقة ومؤمنة وملتزمة أنني كنت أغتسل قبل الانتهاء من حيضتي أي بعد خمسة أيام فقط، علماً بأن حيضتي ثمانية أيام كما وضحت لي الطبيبة، فماذا أفعل في صيام أشهر رمضان السابقة؟ بما أني كنت أغتسل ولا تزال الحيضة قائمة؟ أفيدوني بارك الله فيكم .
الجواب
الحمد لله، وبعد: عليك أن تسألي عالماً عن ذلك بعد الاستشارة الطبية السابقة، فقد تعتبر الطبيبة شيئاً من الدماء من الحيض وهو ليس كذلك شرعاً، وإن كان الغالب أن قول الطبيبة يكون معتبراً في مثل ذلك، وأنت لم تذكري صفات الدم الزائد حتى أبين لك هل هو حيض أو لا.
ثم إذا ثبت أنك كنت تغتسلين قبل انتهاء الدورة الشهرية، فإن كان ذلك بجهل منك وعدم علم بالحكم الشرعي، ولم تسمعي مطلقاً عن هذا الحكم الشرعي فالذي يظهر لي عدم وجوب قضاء شيء من الصيام السابق لكونك معذورة بالجهل، ولذلك لم يأمر النبي - صلى الله عليه وسلم - المستحاضة التي تركت الصلاة جهلاً بالإعادة فيما رواه البخاري (327) من حديث عائشة - رضي الله عنها- ولا أمر عدي بن حاتم - رضي الله عنه - أن يعيد صيامه، لما وضع عقالاً أبيض وأسود كان ينظر فيهما ويأكل ما لم يستبينا، وقد كان مخطئاً في ذلك، لأن المقصود بالخيط الأبيض والأسود سواد الليل وبياض النهار، فهو كان يأكل بعد طلوع الفجر جهلاً، ومع ذلك لم يأمره - صلى الله عليه وسلم - بالإعادة فيما رواه البخاري (1916)، ومسلم (1090) فلهذه النصوص وغيرها أرى أنه لا يجب عليك الإعادة لجهلك، والله أعلم.

(5/191)


النزيف بعد الدورة
المجيب عبد الرحمن بن عبدالله العجلان
المدرس بالحرم المكي
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 2/8/1424هـ
السؤال
نزيف جاء بعد الدورة بأسبوعين فقط، واستمر خمسة أشهر ما بين شديد ووسط وبسيط، وقد يتوقف ساعات أو يوماً ثم يعود، مع العلم أن الدورة عندي تتأخر ثلاثة أشهر أو أقل أو أكثر، ولم أترك الصلاة من بداية النزيف؛ لأنه جاء بعد الدورة بأسبوعين، فهل فعلي هذا صحيح؟
وما حكم الجماع؟ وإذا كان لا يجوز فهل يجوز في أثناء توقف النزيف ليوم أو ساعات؟ وجزاكم الله خيراً.
الجواب
فعلك هذا صحيح، فلا تتركي الصلاة إلا لدم الحيض الصريح ودم النفاس، وما عداهما فيجب على المرأة أن تصلي، ولا ينبغي وطء المستحاضة إلا عند الضرورة، أما في حالة توقف النزيف فيجوز الجماع وإن كان الزمن يسيراً، والله أعلم.

(5/192)


من مسائل الحيض
المجيب د. سليمان بن وائل التويجري
عضو هيئة التدريس بجامعة أم القرى
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 22/5/1424هـ
السؤال
زوجتي تختل لديها الدورة الشهرية، فتكون فترة الحيض من خمسة أيام إلى ثمانية أيام، ويكون في اليوم الأخير حمرة بعض الشيء، وأحياناً صفرة. فالسؤال هو:
(1) متى يكون وقت انقطاع الحيض؟ وهل المدة التي ذكرتها طبيعية؟
(2) وإذا انقطع الحيض عنها قرب صلاة المغرب، هل عليها أن تصلي العصر أولاً؟
(3) وإذا كان الدم دم استحاضة، فهل عليها أداء الفرائض أم تركها
الجواب
01 دورة المرأة هي التي تعتادها في العادة، ويتكرر معها، ودم الدورة معروف له صفات تعرفها النساء من حيث اللون، ومن حيث الرائحة، ومن حيث الثخونة، هذا من ناحية، والناحية الثانية: إنه إذا تكرر عليها هذا الدم ثمانية أيام ثلاث مرات، فإن هذا يعتبر دورتها، ولو أنه نقص في بعض الأحيان عن هذا، فإذا رأت فيه النقاء التام يعد طهراً إذا كانت مثلاً عادتها ثمانية أيام، وبعض الأيام صارت خمسة، فإذا أنها رأت في اليوم الخامس نقاء تاماً ليس فيه كدرة ولا صفرة، فإنه يعد طهراً، أما إذا كان الدم معها ما بين الخامس إلى الثامن فيه كدرة أو حمرة أو صفرة، فإنه يعد من الحيض.
02 إذا انقطعت عنها الدورة قبل غروب الشمس، فإنها تصلي الظهر والعصر، تصلي العصر وما يجمع إليها وهي الظهر، وإذا جاءتها الدورة قبل طلوع الفجر، فإن عليها أن تصلي المغرب والعشاء، أي: العشاء، وما يجمع إليها وهي المغرب.
03 إذا كان حقيقة الأمر أنه دم استحاضة، فهذه ليس لها أن تنقطع عن الصلاة، ولا عن الصيام؛ لأن دم الاستحاضة دم فساد وليس دم عادة، فحينئذٍ يكون عليها بعد دخول الوقت أن تستنجي وتتوضأ وتتحفظ، وتصلي ما شاءت من فرائض ونوافل إلى أن يأتي وقت الفريضة الثانية، ثم بعد ذلك تتوضأ مثلما عملت في الأولى.

(5/193)


زيادة أيام الدورة الشهرية على المعتاد
المجيب عبد الرحمن بن عبدالله العجلان
المدرس بالحرم المكي
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 18/8/1424هـ
السؤال
تستمر فترة الدورة الشهرية معي إلى عشرة أيام في بعض الأوقات، وسمعت أنه يتوجَّب علي الصلاة في حين مرور عشرة أيام ولم تنته الدورة، فهل هذا صحيح؟.
الجواب
أقل مدة الحيض يوم وليلة، وأكثره خمسة عشر يوماً، فإذا استمر مدة عشرة أيام أو أكثر ما لم يتجاوز أكثر الحيض على وتيرة واحدة، وشكل واحد فهو حيض تجلسيها ولا شيء عليك، وأما إذا اختلف فانظري إن رأيت صفرة أو كدرة بعد طهر فتعتبر هذه طهارة وعليك الصلاة فيها، وإن زادت أيام الحيض من شهر إلى شهر، واستمرت هذه الزيادة مثلاً فعليك أن تجلسيها ولا تصلي، وإذا شككت في الأمر فالأصل وجوب الصلاة، فلا تسقط عنك إلا بيقين الحيض والنفاس.

(5/194)


نزيف أم نفاس؟
المجيب أ.د. سليمان بن فهد العيسى
أستاذ الدراسات العليا بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 24/2/1424هـ
السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
امرأة تسأل وتقول قبل ما يقارب 20 سنة كان لدي طفلان وكنت أخاف من الحمل وقد مارست بعض المحاولات لكي يسقط الحمل إذا كان هناك حمل، كأن أترك أبنائي يقفزون على بطني وكان ذلك في شهر رمضان، ولا أتذكر بالضبط بل أعتقد أنه قد نزل علي بعض الدم ولا أعلم مقدار الأيام فهل هي الدورة؟ مع أنها تخالفها في الأيام والكم، وأنا عندما أُرضِع لا تأتيني الدورة فما الحكم هل أقضي أم ماذا أفعل؟ مع أنني لا أتذكر بالضبط ولجهلنا في ذلك الوقت لم نعر الأمر اهتماماً أفيدوني جزاكم الله خيراً.
الجواب
الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وعلى آله وصحبه أجمعين.
وبعد فالجواب أنه ما دام الحمل مشكوكاً فيه ثم إنه على فرض وجوده فهو بلا شك في مراحله الأولى فلا يكون الدم النازل عليه دم نفاس إلا بوضع أو بإسقاط ما فيه خلق إنسان ولم يكن كذلك، ثم أيضاً هذا الدم ليس دم حيض؛ لأنك ذكرت أنه يخالف دم العادة في الأيام والكمية، فاتضح أن الغالب على هذا الدم أنه دم صفرة أو كدرة وهو زمن الطهارة طهر، فإذا كنت في الأعوام الماضية لما أصابك هذا الدم قد صمت فأرى أن صومك إن شاء الله صحيح ولا قضاء عليك وعليك طرد الشك عنك، والله أعلم.

(5/195)


نزول الدم من المرأة بسبب الفحص
المجيب عبد الرحمن بن عبدالله العجلان
المدرس بالحرم المكي
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 11/7/1424هـ
السؤال
أنا أخضع لعلاج بالإبر في العضل لعملية تنشيط المبايض، والآن أنا في شهر رمضان وأخضع بعد كل خمس إبر إلى فحص داخلي، ولقد نزل الدم أثناء الفحص هل هذا يفطر أم لا؟.
الجواب
الدماء التي تعرض للمرأة كثيرة، ولا يفسد صيامها إلا دم الحيض الصريح ودم النفاس فقط.

(5/196)


الحيض بعد الخمسين
المجيب د.أحمد بن محمد الخليل
عضو هيئة التدريس بجامعة القصيم
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 19/11/1423هـ
السؤال
بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. وبعد..فضيلة الشيخ أريد إفتاءنا في قضية المرأة التي بعد سن الخمسين ويأتيها دم فهي في إشكال من أمرها..هل يعتبر دم حيض أم دم استحاضة؟.. ونريد التفصيل شاكرين، حيث أن كثيرا من نسائنا يتركن الصوم والصلاة إذا جاءتهم هذه الدورة... فبعضهن تغيب عنها 3شهور أو أكثر أو أقل وإن قلت إنها ليست بحيض قالت إن صغيرات السن تتلخبط عندهن الدورة فهذه في حكمها، وأحيانا يصل عمر المرأة إلى 56 أو أكثر وتقول إنه منتظم معها هذا الدم مع العلم أننا قرأنا فتوى للشيخ ابن باز رحمه الله يقول إن الدم بعد سن الخمسين يعتبر استحاضة ولا تترك المرأة الصلاة ولا الصوم من أجله ولم يذكر ما إذا كان منتظما أو غير منتظم أو تغير لونه أو لم يتغير ..أفيدونا جزاكم الله خيرا لأن ذلك يترتب عليه ترك الصوم والصلاة وذلك أمر خطير..
الجواب
الصحيح من أقوال أهل العلم رحمهم الله أنه لا تحديد لآخر سن تحيض فيه المرأة لا بالخمسين ولا بغيرها إنما الضابط أن المرأة متى رأت الدم المعروف عند النساء أنه حيض بأوصافه المعروفة فهو حيض ولو كان ذلك بعد سن الخمسين لعدم وجود دليل شرعي على التحديد والله تعالى يقول:" ويسألونك عن المحيض قل هو أذى"[البقرة:222]، فإذا وجد هذا الأذى - دم الحيض- فله حكم الحيض، والله أعلم.

(5/197)


مصابة بنزيف فهل تصلي؟
المجيب د. إبراهيم بن محمد قاسم رحيم
عضو هيئة التدريس بجامعة القصيم
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 29/2/1425هـ
السؤال
السلام عليكم.
أنا على تقدير الأطباء حامل، ولكن لم يتبين شيء في الأشعة غير كيس حمل فقط، ليس بداخله أي شيء مع وجود نزيف مستمر يومياً، سؤالي: هل تصح الصلاة خلال مدة النزيف المذكورة؟ هل يجوز لي أن أجهض الحمل؟ مع العلم أني ربما أتضرر نظراً لولادتيَّ السابقتين للولدين القيصريتين، وأخاف على نفسي من هذا الحمل، وهل صحيح أنه يجوز إجهاض الحمل الذي ليس فيه روح قبل أربعين يوما؟.وجزاكم الله خيراً.
الجواب
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
كيف يكون تقدير الأطباء أن الموجود غير الذي يظهر في الأشعة؛ لأن الطبيب يبني على تحاليل مخبرية وأشعة، وعلى كل، فالمرجع في تقدير الموجود، واعتباره حملاً من عدمه هو قول ثقات الطبيبات المبني على التشخيص، فإن اعتبرنه حملاً فإن الدم الموجود لا يعتبر حيضاً ولا يأخذ حكم الحيض، بل هو دم فساد تصلي معه المرأة بعد أن تغسل الدم، وتمنع وصوله بوسائل معروفة، وحكمها حكم المستحاضة من حيث جواز الجمع إن شق عليها الأمر، وأما إذا لم يعتبر حملاً فحينئذ يجب أن يعرض على لجنة حتى تقرر إزالة الكيس؛ لأنه يكون سبباً فيما يحصل، وأما الدم فإن كان ثم تمييز بأن كان بعضه يخالف الآخر فتعتبر ما حمل صفات دم الحيض حيضاً، وما لم يكن كذلك دم فساد لا يمنع الصلاة، وإن لم يكن تمييز فتعود إلى عادتها السابقة، فتجلس أيام عادتها ثم تعتبر ما زاد استحاضة.
وأما الجزء الثاني من السؤال: فإن كان الخوف مبنياً على دوافع طبية معتبرة يقررها ثقات الأطباء، وتتوفر ضوابط الضرورة أو الحاجة فيمكن إجهاض ما لم يمر عليه مائة وعشرون يوماً، وليس مجرد الوهم الحاصل من المرأة، أو الرغبة الشخصية مسوغاً لذلك.

(5/198)


وأما الجزء الثالث: فما ذكرته السائلة هو قول الجماعة من العلماء، ومنهم الحنابلة والحنفية، والشافعية في المشهور من المذاهب، لكنه قول مبني على ما هو معروف في زمنهم من أن التخلق لا يتم إلا بعد مرور تسعين يوماً،وقد أثبت الطب والكشوفات، وتصوير الأجنة، وهو الموافق لما في بعض الأحاديث من أن التخلق الدقيق يتم قبل ذلك في الأربعين، وعليه فيكون الأصل هو تحريم التعرض له إلا لضرورة. والله أعلم.

(5/199)


الكدرة قبل الطهر
المجيب البندري بنت عبد العزيز العمر
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 19/10/1425هـ
السؤال
أنا فتاة عادتي الشهرية تكون في الغالب 12-15 يوماً، وأحياناً إذا انقطع نزول الدم يأتي بعده كدرة أو صفرة، ولكن في بعض الأحيان تأتي كدرة مع بياض في اليوم الثاني عشر، ولست أدري هل أتطهر، أم أنتظر حتى اليوم الخامس عشر؟. ولكم مني جزيل الشكر.
الجواب
الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
الكدرة والصفرة المتصلة بالدم الصريح تابعة للحيض، كما بين ذلك العلماء، ولذا لا تغتسلي إلا إذا انقطعت تماماً، ورأيت بعدها سائلاً أبيض، وهو القصة البيضاء، ماء أبيض يدفعه الرحم دلالة على نقائه من دم الحيض، ثم إن عادت الكدرة والصفرة فلا تعتبر شيئاً، لقول أم عطية - رضي الله عنها-: "كنا لا نعد الكدرة والصفرة بعد الطهر شيئاً"، وقالت عائشة - رضي الله عنها- لبعض النساء لما أرسلن لها بالدرجة - أي القطنة- فيها شيء من الصفرة: "لا تعجلن حتى ترين القصة البيضاء".
وقد يكون طهر بعض النساء جفاف تام لا يخالطه أي أثر من صفرة أو كدرة، فهو طهرها إن كان في زمنها المعتاد.
أما إن انقطع الدم ورأيت الطهر المذكور، ثم عادت الكدرة على الوجه الذي ذكرتِ فاغتسلي وصلِّي، فالعبرة برؤية الطهر الصحيح؛ لأن من أنواع الكدرة -كما ذكر العلماء- (ماء مشوب بحمرة)، ولذا يعتبر السائل الذي مع الحمرة طهراً. بارك الله فيك.

(5/200)


اضطربت دورتها بعد تركيب اللولب
المجيب د. عبدالرحمن بن أحمد بن فايع الجرعي
عضو هيئة التدريس بجامعة الملك خالد
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 29/12/1425هـ
السؤال
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أنا متزوجة وقد ركَّبت لولب، وثاني يوم من تركيبه نزل علي دم استمر أسبوعًا، ثم اختفى لمدة أسبوع، ثم عاد، لكن قليل جدًّا، وظل لمدة أيام، ثم اختفى لمدة شهر ونصف، ثم عاد الدم مرة أخرى منذ حوالي عشرين يومًا، ولم ينقطع حتى الآن، فهل هذا الدم دم دورة أم ماذا؟ علمًا بأني قبل تركيب اللولب لم تنزل الدورة منذ الولادة إلا بعد اللولب، فهل اللولب غير مناسب لي؟ علمًا بأن الدكتورة قالت لي بعد الكشف علي بالسونار بأن اللولب مناسب لي. وهل أستطيع أن أصلي وهذا الدم موجود؟ والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
الجواب
الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
ما دام أن حيضك غير منتظم ولم ينضبط لك فإنك تعودين إلى التمييز، بمعنى أنك تنظرين إلى الدم الخارج منك، فما وجدتيه بلون الحيض أو رائحته المعتادة فهو حيض تتركين الصلاة والصيام عند مجيئه، وإذا ذهب عنه هذا الوصف فتعتبرينه دم فساد، فتصلين بعد أن تتطهري وتصومين ولا يؤثر في الصوم ولا الصلاة؛ وذلك لقوله صلى الله عليه وسلم لفاطمة بنت أبي حبيش، رضي الله عنها: "إذَا كانَ دَمُ الحَيْضِ فَإِنَّهُ دَمٌ أَسْوَدُ يُعْرَفُ، فَإِذَا كَانَ ذَلِكَ فَأَمْسِكِي عَن الصَّلَاةِ". رواه أبو داود (304) والنسائي (362)، وصححه الألباني في صحيح الجامع (1/194). أما مناسبة هذا اللولب وعدم مناسبته، أو إزالته أو عدمها فيستشار في هذا الطبيبة أو الطبيب المختص والمباشر لهذا الموضوع. والله أعلم.

(5/201)


تعاني من اضطراب الدورة
المجيب عبد الرحمن بن عبدالله العجلان
المدرس بالحرم المكي
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 18/10/1425هـ
السؤال
أعاني من عدم انتظام الدورة الشهرية، وفي الحقيقة لم أسع في طلب العلاج؛ نظرًا لظروفي المادية، ولأن الكشف الطبي محرج بالنسبة لفتاه لم تتزوج، سؤالي هو: هل أنا مذنبة في تركي للصلاة لفترات طويلة؟ حيث إن أيام الدورة بدأت تزيد علي، وآخر دورة كانت شهرًا كاملاً. فما حكم تركي للصلاة لمدة تزيد على 15 يومًا؟
الجواب
الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
لا يجوز لكِ ترك الصلاة إلا فيما تيقنتِ أنه حيض، واعلمي أن أكثر مدة الحيض خمسة عشر يومًا، ولكِ عرض نفسكِ على طبيبة مسلمة، فإن لم تجدي فعلى طبيبة كافرة، وإن ميزتِ دم الحيض عن غيره فاعملي بتمييزك، واعلمي أن دم الحيض، كما قال العلماء: أسود ثخين منتن، وغيره أحمر رقيق. والله أعلم.

(5/202)


علامة بداية النفاس
المجيب أ.د. صالح بن غانم السدلان
أستاذ الدراسات العليا بكلية الشريعة بجامعة الإمام
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 15/04/1426هـ
السؤال
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته.
متى تسقط الصلاة عن المرأة النفساء، فعندما كنت في المستشفى للولادة قمت بصلاة الفجر والظهر، وبعد ذلك قامت الطبيبة بتفجير ماء الجنين، وشعرت بألم حاد، فلم أستطع صلاة العصر ولا المغرب ولا العشاء، مع العلم أنني وضعت الجنين في الساعة 11 ليلاً. فهل علي قضاء تلك الصلوات؟ لأني كنت في وضع لا أستطيع معه الحركة، ولا النهوض من السرير. فما الحكم؟ جزاكم الله خيراً.
الجواب
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
ما دام أنك دخلت في الكُرب وما يسمونه بالمياه، فإن النفاس قد بدأ، وليس عليك صلاة، والصلاة ساقطة عنك.
أما الآلام التي تسبق هذا الشيء ويسمونها بالكرب، والكرب عبارة عن ألم، ثم يخرج دفعة من المياه التي في الرحم استعداداً لخروج الجنين، فهذا يعتبر من النفاس، أما ما قبلها من الآلام والدماء وغير ذلك، فلا تعد نفاساً؛ لأن النفاس لم يبدأ بعد.

(5/203)


الكدرة وقت الحيض
المجيب د. عبدالرحمن بن أحمد بن فايع الجرعي
عضو هيئة التدريس بجامعة الملك خالد
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 18/02/1426هـ
السؤال
امرأة تستخدم اللولب لمنع الحمل، ويأتيها كدرة بدون دم في وقت الدورة، وتستمر أربعة أيام، وهي ليست مستمرة، بل متقطعة وقليلة جدا، فهل تجب عليها الصلاة والصيام، أم أن هذا أمر لا يعتد به؟ احترت في أمري، أرجو مساعدتي، وجزاكم الله خيراً.
الجواب
الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
ما ينزل من الكدرة أو الصفرة وقت الدورة المعتادة، فهو ملحق بالحيض فتترك المرأة لأجله الصلاة والصوم، وتقضي الصوم دون الصلاة، وما تراه في غير وقت عادتها لا تعتبره شيئاً، بل تصوم وتُصلي، ومما يدل على أن الصفرة والكدرة في زمن العادة حيض، ما رواه البخاري معلقًا في كتاب الحيض، باب إقبال المحيض وإدباره، ووصله مالك في الموطأ (130): عن عائشة -رضي الله عنها- أن النساء كن يبعثن لها بالدِّرَجة فيها الكرسف، فيه الصفرة من دم الحيض، فتقول لهن: لا تعجلن حتى ترين القصَّة البيضاء. وصححه النووي في المجموع (2/416).
ففي هذا الأثر اعتبرت عائشة - رضي الله عنها- الصفرة في زمن العادة حيضاً. والله أعلم.

(5/204)


هل هذه استحاضة؟
المجيب أ.د.حسين بن خلف الجبوري
عضو هيئة التدريس بجامعة أم القرى
كتاب الطهارة/الحيض والاستحاضة والنفاس
التاريخ 06/02/1426هـ
السؤال
أعاني من اضطراب في الدورة الشهرية، وتستمر لمدة تزيد عن 20 يوماً في الشهر، وذلك بسبب وجود أكياس بالمبيض، فهل أستمر في أداء الصلاة رغم نزول الدم باستمرار؟ علمًا بأنني أتناول العلاج منذ شهرين. بارك الله فيكم أفيدوني.
الجواب
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي من بعده، وبعد:
الأخت السائلة الكريمة: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أما بعد:
الحالة التي تعانين منها تسمى الاستحاضة، وهي تختلف عن الحيض، لذا ينبغي التفريق بينهما، وللتفريق بين الحيض والاستحاضة يجب معرفة مدة الحيض، فإذا كنت تميزين صفة الدم، فإن كان أسود ثخيناً، فهو حيض، وإن كان أحمر أو أصفر، فهو استحاضة، فإذا عرفت هذه الصفات فاعملي بها، فهذا مذهب الجمهور (الشافعية والحنابلة والمالكية)، أما إذا كنت غير مميزة لصفة الدم فترجعين إلى (العادة) التي كانت عندك قبل إصابتك بهذا المرض - شفاك الله- فإذا كانت العادة مثلاً عندك ستة أيام فتكون الستة حيض والبقية استحاضة، يبدأ اعتبار المدة بنفس التاريخ الذي كانت تأتيك فيه العادة، كأن يكون أول يوم في الشهر.
أما إذا كنت غير مميزة لصفة الدم وغير ذاكرة لعادتك فينبغي أن تبيني ما تذكريه عنها من مدة أو ابتداء أو انتهاء.
أما أحكام الاستحاضة فهي:
1- الاستحاضة حدث، فلا يمنع شيئاً مما يمنعه الحيض من صلاة وصوم، ولو نفلاً، فيجوز للمستحاضة الصلاة والصوم وقراءة القرآن، ودخول المسجد والاعتكاف.

(5/205)